أشولينية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

أشولينية أو آشولية هي مرحلة صناعية مرتبطة بالعصر الحجري القديم السفلي . تميزت الأدوات الحجرية في هاته المرحلة وخصوصا الفؤوس اليدوية الحجرية منها بأشكالها البيضاوية والحادة . الشيء الذي ساعد الإنسان بشكل كبير في مواجهة ظروف الحياة البدائية والقاسية آنذاك . برزت أول مرة في شرق إفريقيا منذ حوالي 1,76 مليون سنة وإختفت تماما منذ 130ألف سنة، حيث عوضتها الأدوات الموستورية .

أصبحت الأشولينية مصطلحا يطلقه علماء الآثار على مواقع لصناعة البلط اليدوية المدببة والمفلطحة والمكاشط من الحجر المصقول لذبح الحيوانات وتجهيزها . وهذه المرحلة تطورية حيث تحول الإنسان المنتصب Homo erectus لإنسان عاقل Homo sapiens . ويطلق على إنسان هذا العصر الإنسان الأشولي الذي عاش قرب الأنهار في أوروبا وأفريقيا وآسيا، وظهرت مصنوعات خشبية ترجع للمرحلة الأشولينية كالحراب التي عثر عليها شوننجن بألمانيا وكلاتون بإنجلترا. ويرجح العلماء أن الإنسان الأشوليني استخدم النار منذ 300 ألف سنة عندما عثروا على بقايا عظام وأحجار محروقة وفحم ورماد في عدة مواقع أشولينية كما في كهوف هيرثيز بجنوب أفريقيا وزوكوديان بالصين وتيرا أماتا بفرنسا. لكن لاتوجد مواقد نيران تذكر بهذه الفترة.

أصل التسمية[عدل]

يرجع أصل التسمية إلى حي القديس أشول الموجود بأميان بفرنسا، حيث تم العثور لأول مرة على بقايا تعود لهذا العصر في سنة 1859 [1] ويتميز هذا الموقع الأثري بكثافة الآثار من البلط الحجرية التي لها أيدٍ والآلات الحجرية المصقولة كالفؤوس المدببة والبيضاوية التي كان يستعملها الإنسان الأول وبوفرة وأكثر مما وجد في مواقع أولدفاي بشرق أفريقيا . كما تم لأول مرة وصف هاته المرحلة الصناعية بدقة من طرف عالم الاثار الفرنسي جابرييل دي مورتييه [2].

أصول المرحلة[عدل]

ترجع أصول المرحلة الصناعية الآشولية إلى أواخر عهد المرحلة الصناعية الأولدوايية . و تتمركز أقدم أثار هاته المرحلة الصناعية في شرق إفريقيا ، حيث تم العثور على بقايا تعود لحوالي 1,67 مليون سنة بموقع " Kokiselei 4 " بجوار بحيرة توركانا [3] . كما تم العثور على بقايا تعود لحوالي 1,7 مليون سنة بمغارات الدوفاي[4] . اما في الشرق الأوسط والهند فتعود أقدم أثار هاته المرحلة إلى حوالي 1.5 مليون سنة قبل الآن [5] .

تحديد تاريخ الآشولينية[عدل]

حُددت التواريخ التقويمية والتسلسل الزمني المطلوب في دراسة تصنيع الأدوات الحجرية البدائية غالبًا من خلال واحدة أو أكثر من التقنيات الجيولوجية، مثل التأريخ الإشعاعي، وغالبًا التأريخ بنظائر البوتاسيوم-الآرغون، والٳسترإتيغرافيا المغناطيسية. يعود تاريخ الفؤوس اليدوية الآشولينية منذ نشأته في كونسو في إثيوبيا، إلى نحو 1.5 مليون سنة، وحدد باستخدام التأريخ الإشعاعي للرواسب الحاوية على رماد بركاني. عُثر أيضًا على أدوات آشولينية في جنوب آسيا يعود تاريخها إلى ما يصل حتى 1.5 مليون سنة.[6][7][8][9]

مع ذلك، فإن أول الأمثلة المقبولة على الأشولينية المعروفة حاليًا أتت من منطقة غرب توركانا في كينيا، ووُصفت لأول مرة من قبل فريق لعلم آثار بقيادة فرنسية. يعود تاريخ هذه الأدوات الأشولينية الخاصة، والذي حُدد حديثًا عن طريق الٳسترإتيغرافيا المغناطيسية، إلى نحو 1.76 مليون سنة، مما يجعلها الأقدم في جميع أنحاء العالم وليس فقط في إفريقيا. كان الإنسان العامل (هومو إرغاستر) أول من استخدم الأدوات الآشولينية، والذي ظهر لأول مرة منذ 1.8 مليون سنة. لا يستخدم جميع الباحثين هذا الاسم الرسمي، ويفضلون بدلًا من ذلك تسمية أولئك المستخدمين البدائيين بالإنسان المنتصب (هومو إريكتوس). من خلال التأريخ الجيولوجي للرواسب المعدنية، يبدو أن الأشوليينية نشأت في إفريقيا وانتشرت إلى المناطق الآسيوية والشرق أوسطية والأوروبية في وقت ما قبل 1.5 مليون سنة إلى 800 ألف سنة. في المناطق الفردية، يمكن تنقيح هذا التاريخ بشكل كبير؛ ففي أوروبا مثلًا، يُعتقد أن الأساليب الأشولينية لم تصل إلى القارة قبل نحو 500,000 عام. ومع ذلك، أظهرت الأبحاث الحديثة أن الفؤوس اليدوية في إسبانيا صنعت منذ أكثر من 900,000 عام.[10][11]

تقترح تقنيات التأريخ النسبية (المستندة إلى افتراض أن التكنولوجيا تتطور مع مرور الوقت) أن الأدوات الآشولينية تبعت طرقًا لصناعة الأدوات أقدم منها وأكثر بدائية، لكن هناك تداخلًا زمنيًا كبيرًا في صناعات الأعمال الحجرية البدائية في عصر ما قبل التاريخ، مع وجود أدلة في بعض المناطق أن المجموعات التي استخدمت الأدوات الأشولينية عاصرت صناعات أخرى أقل تطورًا، مثل الكلاكتونية، وفي وقتٍ لاحق صناعات أكثر تطورًا مثل الموستيرية. لذا من المهم ألا ننظر إلى الأشولينية على أنها فترة محددة بدقة أو أنها حدثت كجزء من تسلسل واضح، بل كأحد تقنيات صنع الأدوات التي ازدهرت كثيرًا في بداية عصر ما قبل التاريخ على وجه التحديد. يجعل الانتشار الجغرافي الهائل لتقنيات الأشولينية أيضًا من الاسم خيارًا غير عملي، لأنه يمثل العديد من الاختلافات الإقليمية في موضوع مشابه. لا يمثل مصطلح الأشولينية ثقافةً مشتركةً بالمعنى الحديث، بل طريقة أساسية لصناعة الأدوات الحجرية التي جرت مشاركتها في معظم أنحاء العالم القديم.

تحتوي التجميعات الأشولينية البدائية في الغالب على العديد من الرقائق وأشكال اللب الصخري من طراز أولدوان، ومن المؤكد تقريبًا أن الأشولينية تطورت من هذه الصناعة القديمة. تُعرف هذه الصناعات باسم الأولدوان المتطورة ومن المؤكد تقريبًا أنها صناعة انتقالية بين الأولدوان والأشولينية.

مراجع[عدل]

  1. ^ Thouveny, Nicolas; Demory, François; Taieb, Maurice; Braucher, Régis; Akhilesh, Kumar; Gunnell, Yanni; Pappu, Shanti (2011-03-25). "Early Pleistocene Presence of Acheulian Hominins in South India". Science (باللغة الإنجليزية). 331 (6024): 1596–1599. doi:10.1126/science.1200183. ISSN 1095-9203. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Gabriel de Mortillet (1872). [Classification de l'Âge de la pierre Matériaux pour l'Histoire primitive et naturelle de l'Homme] تحقق من قيمة |مسار= (مساعدة). الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Lepre, C.J., Roche, H., Kent, D.V., Harmand, S., Quinn, R.L., Brugal, J.-Ph., Texier, P.-J., Lenoble, A. et Feibel, C. (2011). "- An earlier origin for the Acheulian vol. 477, no 7362, p. 82-85". Nature. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: أسماء متعددة: قائمة المؤلفون (link)
  4. ^ Leakey, M.D (1971). Olduvai Gorge - vol. 3 : Excavations in Beds I and II, 1960-1963. Cambridge, Cambridge University Press, 306 p. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Pappu, S., Gunnell, Y., Akhilesh, K., Braucher, R., Taieb, M., Demory, F. and Thouveny, N. (2011). "Early Pleistocene Presence of Acheulian Hominins in South India". Science, 331, p. 1596-1599. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: أسماء متعددة: قائمة المؤلفون (link)
  6. ^ (Lepre, C. J., Roche, H., Kent, D. V., Harmand, S., Quinn, R. L., Brugal, J.-P., Texier, P.-J., Lenoble, A., & Feibel, C. S. (2011). An earlier origin for the Acheulian. Nature, 477, 82–85, http://www.nature.com/nature/journal/v477/n7362/abs/nature10372.html)
  7. ^ (Roche, H. et al. Les sites arche´ologiques plio-ple´istoce`nes de la formation de Nachukui, Ouest-Turkana, Kenya: bilan synthe´tique 1997–2001. C. R. Palevol 2, 663–673, 2003, http://journals2.scholarsportal.info/details.xqy?uri=/16310683/v02i0008/663_lsapdlnokbs1.xml)
  8. ^ Pappu, Shanti (2011-03-25). "Early Pleistocene Presence of Acheulian Hominins in South India | Science". Sciencemag.org. مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ (Asfaw, B. et al. The earliest Acheulean from Konso-Gardula. Nature 360, 732–735, 1992, http://www.nature.com/nature/journal/v360/n6406/abs/360732a0.html)
  10. ^ Scott, G. R.; Gibert, L. (2009). "The oldest hand-axes in Europe". Nature. 461 (7260): 82–85. doi:10.1038/nature08214. PMID 19727198. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Goren-Inbar, N.; Feibel, C. S.; Verosub, K. L.; Melamed, Y.; Kislev, M. E.; Tchernov, E.; Saragusti, I. (2000). "Pleistocene Milestones on the Out-of-Africa Corridor at Gesher Benot Ya'aqov, Israel". Science. 289 (5481): 944–947. doi:10.1126/science.289.5481.944. PMID 10937996. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)