ألبين باركلي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ألبين باركلي
(بالإنجليزية: Alben William Barkley)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
AlbenBarkley.jpg
 

نائب رئيس الولايات المتحدة
في المنصب
20 يناير 1949 – 20 يناير 1953
الرئيس هاري ترومان
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية: Willie Alben Barkley)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 24 نوفمبر 1877[1][2][3][4][5][6][7]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 30 أبريل 1956 (78 سنة)
كسينغتون[2]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة نوبة قلبية  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عدد الأولاد 3   تعديل قيمة خاصية (P1971) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة إيموري
كلية الحقوق في جامعة فيرجينيا[2]
مدرسة ابتدائية[2]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي،  وقاضي،  ومحامي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[1]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الجوائز
التوقيع
Alben W Barkley Signature2.svg
 

ألبين وليام باركلي (24 نوفمبر 1877 – 30 أبريل 1956) هو محامي وسياسي من كنتاكي خدم في الكونغرس كما كان نائب الرئيس الخامس والثلاثين للولايات المتحدة من عام 1949 إلى 1953. تم انتخابه محامي مقاطعة مككراكين، كنتاكي في عام 1905. واختير قاضيا في عام 1909 ونائبا عن المقاطعة الأولى في كنتاكي في عام 1912. كان باركلي ديمقراطيا ليبراليا، ودعم أجندة الرئيس وودرو ويلسون المحلية حول الحرية الجديدة ودعم سياسته الخارجية.

دعم باركلي منع الكحول شجب القمار المتبادل (بالإنجليزية: Parimutuel betting)‏، فهزم بفارق ضئيل في مجمع الحزب الديمقراطي في انتخابات حكومة الولاية عام 1923 أمام زميله النائب كامبل كانتريل. وفي عام 1926، حل محل السيناتور الجمهوري ريتشارد إرنست. أيد باركلي في مجلس الشيوخ نهج الصفقة الجديدة لمعالجة الكساد العظيم وانتخب ليخلف زعيم الأغلبية في المجلس جوزيف روبنسون بعد وفاة الأخير في عام 1937. ترشح مرة أخرى عام 1938 ليعاد انتخابه، واتهمه خصمه هابي تشاندلر بالاستعانة بموظفي إدارة تقدم الأعمال بإدارة حملته. وزعم باركلي أن تشاندلر استعان بموظفي الولاية بنفس الطريقة. لم يتهم أي من المرشحين بأي مخالفة في هذا الشأن، وإلا أن الكونغرس أصدر قانون هاتش في عام 1939، الذي منع الموظفين الفدراليين أن إدارة حملات إي مرشح سياسي.

عندما اندلعت الحرب العالمية الثانية، انصب اهتمام الرئيس فرانكلين روزفلت على الشؤون الخارجية، فأكسب هذا باركلي نفوذا على جدول الأعمال المحلي للإدارة. واستقال من منصبه كزعيم للأقلية بعد أن تجاهل روزفلت نصيحته ونقض على قانون الإيرادات لعام 1943.[8] تجاوز التجمع الديمقراطي هذا النقض وأعاد انتخاب باركلي إلى منصب زعيم الأغلبية بالإجماع. كان باركلي على علاقة جيدة مع هاري ترومان، الذي أصبح رئيسا بعد وفاة روزفلت في عام 1945. في الانتخابات التالية، تلاشت شعبية ترومان مع انعقاد المؤتمر الوطني الديمقراطي عام 1948، وقدم باركلي خطابا جشد فيه المندوبين لصالح ترومان. اختاره ترومان ليرافقه في الانتخابات التالية وانتصر الاثنان في الانتخابات. لعب باركلي دورا كبيرا في إدارة ترومان بصفته المتحدث الرئيسي، خاصة بعد أن شغلت الحرب الكورية معظم اهتمام ترومان. أعلن ترومان أنه لن يسعى لإعادة انتخابه في انتخابات عام 1952، وبدأ باركلي بتنظيم حملته الرئاسية، لكن قادة النقابات رفضوا تأييد ترشيحه بسبب سنه، فانسحب من السباق. تقاعد لكنه عاد إلى الحياة العامة، وهزم السيناتور الجمهوري جون شيرمان كوبر على مقعد الولاية في مجلس الشيوخ في عام 1954.[9] توفي باركلى بنوبة قلبية بينما كان يلقى خطابا في مؤتمر واشنطن أند لى موك في 30 ابريل 1956.

عندما تولى المنصب كان قد تجاوز الحادية والسبعين من عمره، وهو بذلك أكبر نائب رئيس يتولى هذا المنصب.[10]

نشأته[عدل]

وُلد ويلي ألبين باركلي، وهو أكبر أبناء جون ويلسون وليوتا أليزا (سميث) باركلي الثمانية، في 24 نوفمبر عام 1877. ولّدته جدته القابلة أماندا باركلي في المنزل الذي كانت تعيش فيه مع زوجها ألبين في ويل، كنتاكي. كان والدا باركلي مزارعين مستأجرين يزرعان التبغ، وكان والده زعيمًا في الكنيسة المشيخية المحلية. كان والداه متدينين، ويعارضان لعب الورق والكحول. في بعض الأحيان، كان والدا باركلي يتركانه في رعاية جدّيه لفترات طويلة. خلال هذه الأوقات، كانت جدته تسرد قصصًا عن أقاربها. ومن بين زملائها في ألعاب الطفولة نائب الرئيس الأمريكي أدلاي ستيفنسون الأول، وجيمس ماكينزي، ممثل للولايات المتحدة من كنتاكي.

عمل باركلي في مزرعة والديه ودرس في لوز بولاية كنتاكي، بين موسم الحصاد في الخريف والزراعة في الربيع. لم يكن سعيدًا باسمه، فاتخذ من «ألبين وليام» اسمًا له بمجرد أن كبر بما فيه الكفاية ليعبر عن رأيه في الأمر. في أواخر عام 1891 وفي ظل الوضع الاقتصادي الصعب للعائلة، أقنع الأقارب والد باركلي ببيع مزرعته والانتقال إلى كلينتون، سعيًا وراء الفرص كمزراع قمح مستأجر. التحق باركلي بمدرسة ثانوية محلية، لكنه لم يكمل دراسته قبل دخوله كلية مارفن، وهي المدرسة الميثودية في كلينتون التي قبلت الطلاب صغار السن في عام 1892. قدم له رئيس الكلية منحة دراسية تغطي نفقات دراسته الأكاديمية في مقابل عمله عاملَ نظافة، وسُمح له أيضًا بتخطي الشهرين الأول والأخير من السنة الدراسية لمساعدة عائلته في المزرعة. كان باركلي ناشطًا في مجتمع المناظرات في مارفن. حصل على درجة البكالوريوس في الفنون في عام 1897، وأقنعته تجاربه في مارفن بالتحول إلى الميثودية، وهي الطائفة التي عُرف بانتمائه لها بقية حياته.

بعد التخرج، ذهب باركلي إلى كلية إيموري (وهي الآن جزء من جامعة إيموري) في أكسفورد، جورجيا، والتي ضمت العديد من المديرين وأعضاء هيئة التدريس في مارفن. خلال السنة الدراسية 1897-1898، كان ناشطًا في مجتمع المناظرات وفي نادي دلتا تاو دلتا، ولكنه لم يستطع تحمل تكاليف مواصلة تعليمه، وعاد إلى كلينتون بعد فصل الربيع . عمل بالتدريس في كلية مارفن ولكنه لم يكسب ما يكفي من المال لتغطية نفقات المعيشة الأساسية. استقال في ديسمبر عام 1898 للانتقال مع والديه إلى بادوكا، كنتاكي، مقر مقاطعة مككراكين، حيث وجد والده وظيفة في مطحنة كورديل.

ذكراه[عدل]

سُمي على اسمه سد باركلي الذي شيّده فيلق مهندسي الجيش الأمريكي على نهر كمبرلاند عام 1966، والبحيرة التي يتكون منها، كما سُمي باسمه مطار باركلي الإقليمي مدينة بادوكا. في عام 1984، رفضت الحكومة الاتحادية شراء منزله في بادوكا، وبِيع في المزاد. الكثير من الأشياء الشخصية التي يملكها باركلي معروضة في الطابق الثاني من بيت وايتهافن التاريخي في بادوكا. في فبراير عام 2008، غيرت كلية العدل الأمريكية في بادوكا عددًا من المالكين بعد أن فشلوا في الحصول على اعتماد من نقابة المحامين الأمريكية. أُعيدت تسميتها بكلية ألبين باركلي للقانون، ولكنها ظلت غير معتمدة، وأُغلقت في ديسمبر عام 2008.


روابط خارجية[عدل]

مصادر[عدل]

  1. أ ب http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb155766964 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب ت http://bioguide.congress.gov/scripts/biodisplay.pl?index=B000145
  3. ^ معرف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت: https://www.britannica.com/biography/Alben-W-Barkley — باسم: Alben W. Barkley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Encyclopædia Britannica
  4. ^ معرف الشبكات الاجتماعية وسياق الأرشيف: https://snaccooperative.org/ark:/99166/w62j6b45 — باسم: Alben W. Barkley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  5. ^ فايند اغريف: https://www.findagrave.com/cgi-bin/fg.cgi?page=gr&GRid=2897 — باسم: Alben William Barkley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  6. ^ معرف السيرة الذاتية الوطنية الأمريكية: https://doi.org/10.1093/anb/9780198606697.article.0700013 — باسم: Alben William Barkley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  7. ^ معرف مونزينجر: https://www.munzinger.de/search/go/document.jsp?id=00000002192 — باسم: Alben W. Barkley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  8. ^ "Public Papers of the Presidents of the United States: F.D. Roosevelt, 1944 ..." مؤرشف من الأصل في 9 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Finch, p. 167
  10. ^ للمزيد حول أعمار نواب رؤساء الولايات المتحدة، انظر List of Vice Presidents of the United States by age