إدوارد الثامن ملك المملكة المتحدة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
صاحب السمو، وصاحب السمو الملكي  [لغات أخرى]، وصاحب الجلالة، وصاحب السمو الملكي  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P511) في ويكي بيانات
الملك إدوارد الثامن
(بالإنجليزية: Edward VIII)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
ملك المملكة المتحدة وإيرلندا وإمبراطور الهند والولايات البريطانية
HRH The Prince of Wales No 4 (HS85-10-36416).jpg
إدوارد في الزي العسكري الموحد حين كان كولونيل في الحرس الويلزي عام 1919

فترة الحكم 20 يناير 1936 - 11 ديسمبر 1936
Fleche-defaut-droite.png الملك جورج الخامس
الملك جورج السادس Fleche-defaut-gauche.png
معلومات شخصية
الميلاد 23 يونيو 1894
وايت لودج، ريتشموند بارك، لندن، المملكة المتحدة
الوفاة 28 مايو 1972 (77 سنة)
نويي-سور-سين، فرنسا
سبب الوفاة سرطان الحنجرة  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
المعمودية 16 يوليو 1894  تعديل قيمة خاصية (P1636) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة
Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا (–12 أبريل 1927)  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الملكية  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الزوجة واليس دوقة وندسور (3 يونيو 1937–28 مايو 1972)[1][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
الأب الملك جورج الخامس
الأم الملكة ماري من تيك
أخوة وأخوات
عائلة بيت ويندسور
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية المجدلية
الكلية البحرية الملكية لبريطانيا  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة عسكري،  وعاهل،  وأرستقراطي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغة الأم إنجليزية بريطانية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الفرع الجيش البريطاني  تعديل قيمة خاصية (P241) في ويكي بيانات
الرتبة مشير  تعديل قيمة خاصية (P410) في ويكي بيانات
المعارك والحروب الحرب العالمية الأولى،  والحرب العالمية الثانية  تعديل قيمة خاصية (P607) في ويكي بيانات
الجوائز
PER Order of the Sun of Peru - Grand Cross BAR.png
 وسام الصليب الأعظم البيروفي لرهبانية الشمس  [لغات أخرى] (1931)[4]
وسام ألبرت (1924)
Royal Victorian Chain Ribbon.gif
 السلسلة الفيكتورية الذهبية  [لغات أخرى]  (1921)
Order of Michael the Brave ribbon.svg
 وسام ميشيل الشجاع  (1918)[4]
Military cross BAR.svg
 الصليب العسكري  (1916)
Croix de Guerre 1914-1918 ribbon.svg
 صليب الحرب 1914-1918  [لغات أخرى] (1915)
Order Sint Olaf 5 kl.png
 وسام القديس أولاف  [لغات أخرى] (1914)[4]
Order of the Golden Fleece Rib.gif
 فارس رهبانية الجِزَّة الذهبية   (1912)[5]
Legion Honneur GC ribbon.svg
 وسام الصليب الأكبر لجوقة الشرف  [لغات أخرى]  (1912)[6]
Order of the Garter UK ribbon.png
 فرسان الرباط  (1910)[7]
الدكتوراة الفخرية من جامعة هونغ كونغ 
JPN Daikun'i kikkasho BAR.svg
 النيشان الأسمى الأقحواني المُطوَّق  [لغات أخرى]
JPN Daikun'i kikkasho BAR.svg
 الوشاح الرفيع من ترتيب أقحوان  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات
التوقيع
Edwardsig.svg

إدوارد الثامن (بالإنجليزية: Edward VIII)‏ (الاسم الكامل: إدوارد ألبيرت كريستيان جورج آندرو باتريك دايفيد وينزر) (23 يونيو 189428 مايو 1972) كان ملك المملكة المتحدة ودول الكومونولث وأيرلندا والهند، منذ وفاة والده جورج الخامس في 20 يناير 1936 حتى تنازله عن العرش في 11 ديسمبر 1936 من نفس العام ليتزوج من واليس سمبسون.[8][9][10] وكان ثاني حاكم من بيت وينزر.

قبل أن يصبح ملكاً، كانت له عدة تسميات: الأمير إدوارد من يورك، والأمير إدوارد من يورك وكورنول، ودوق كورنول، ودوق روثيساي، وأمير ويلز. بعد تنازله عن الملكية عاد للقبه السابق "الأمير إدوارد"، ثم أصبح دوق وينزر في 8 مارس 1937. خلال الحرب العالمية الثانية تم تعيينه كحاكم على جزر البهاما.

يعد إدوارد الثامن الحاكم البريطاني الوحيد الذي تنازل متعمداً عن الحكم في 11 ديسمبر 1936. كما جاء تنازله عن ملكية أيرلندا في اليوم التالي. تعتبر فترة حكم إدوارد الثامن ثالث أقصر الفترات في تاريخ بريطانيا، بعد ليدي جين غراي وإدوارد الخامس.

نشأته[عدل]

ولِدَ إدوارد الثامن في إنكلترا، 23 يونيو 1894، في لودج الأبيض في ريتشموند. وكان الابن البكر للدوق يورك (الملك جورج الخامس في وقت لاحق)، ودوقة يورك (سابقا الأميرة فيكتوريا ماري من تيك). وكان والده الابن الثاني لأمير ويلز (في وقت لاحق الملك ادوارد السابع)، وأميرة ويلز (سابقا الأميرة الكسندرا في الدانمارك). والدته كانت الابنة الأولى لدوق تك ودوقة تيك من (سابقا الأميرة ماري اديلايد كامبردج). كما حفيد - كبيرا من الملكة فيكتوريا في خط الذكور، نصب إدوارد كأمير يورك في يوم ميلاده. وكان عمد إدوارد ألبرت كريستيان جورج أندرو باتريك ديفيد في غرفة الرسم الأخضر لودج الأبيض يوم 16 يوليو 1894، من قبل إدوارد وايت بنسون، رئيس أساقفة كانتربري. أسماء تم اختيارها تكريما لعمه إدوارد الراحل، الذي كان معروفاً لدى أسرته بـ "إددي" أو إدوارد، ومعه الجد الملك كريستيان التاسع من الدانمارك. وأدرج اسم ألبرت بناء على طلب من الملكة فيكتوريا، وتقريره الأخير أربعة أسماء، جورج، اندرو وباتريك وديفيد، وجاء من القديسين راعي إنجلترا واسكتلندا وأيرلندا وويلز. كان من المعروف دائما أن عائلته وأصدقائه المقربين من قبل الاسم الأخير المعطى له، ديفيد.

وُلد إدوارد في عهد جدته فيكتوريا ملكة المملكة المتحدة بصفته الابن البكر لدوق يورك (الملك جورج الخامس في وقت لاحق)، ودوقة يورك (سابقًا الأميرة فيكتوريا ماري من تيك). عُين إدوارد أميرًا لويلز في عيد ميلاده السادس عشر، بعد تسعة أسابيع من نجاح والده بالحصول على العرش. خدم إدوارد في الجيش البريطاني خلال الحرب العالمية الأولى عندما كان شابًا صغيرًا، وقام بالعديد من الجولات الخارجية نيابةً عن والده. شارك أيضًا في سلسلة من الأمور بينما كان أميرًا لويلز، أثارت قلق والده ورئيس وزراء المملكة المتحدة ستانلي بلدوين.

أصبح إدوارد ملكًا بعد وفاة والده، بل وأبدى نفاد صبره بصفته ملكًا تجاه بروتوكول المحكمة، وأقلق السياسيين من تجاهله الواضح للاتفاقيات الدستورية القائمة، إذ تسبب في حدوث أزمة دستورية بعد بضعة أشهر فقط من حكمه، من خلال تقدمه لواليس سيمبسون، وهي دوقة وندسور الأمريكية المُطلقة من زوجها الأول والتي كانت تبحث عن الطلاق من زوجها الثاني. عارض وزراء المملكة المتحدة والدومنيون هذا الزواج، قائلين إن طلاق المرأة التي لديها طلاقين سابقين، هو أمر غير مقبول سياسيًا واجتماعيًا، باعتبارها عقيلةً محتملةً للملك. بالإضافة إلى ذلك، فإن مثل هذا الزواج قد يتعارض مع وضع إدوارد بصفته رئيسًا لكنيسة إنجلترا، والتي رفضت في ذلك الوقت فكرة الزواج من جديد بعد الطلاق إذا كان الزوج السابق ما يزال على قيد الحياة. أدرك إدوارد أن حكومة بلدوين ستستقيل إذا استمر في زواجه، الأمر الذي كان يمكن أن يؤدي إلى انتخابات عامة جديدة، وبالتالي إفساد مكانته بصفته ملكًا دستوريًا محايدًا من الناحية السياسية.

تنازل إدوارد عن العرش عندما أدرك أنه لا يستطيع الزواج من واليس ويحافظ على العرش، إذ خلفه أخوه الأصغر جورج السادس. تُعد فترة حكم إدوارد التي بلغت 326 يومًا، إحدى أقصر فترات حكم الملوك في التاريخ البريطاني.

عُين إدوارد دوقًا لوندسور بعد أن تنازل عن العرش، وتزوج واليس في فرنسا في 3 يونيو عام 1937، بعد أن أصبح طلاقها الثاني نهائيًا. قام الزوجان بجولة في ألمانيا في وقت لاحق من ذلك العام. تمركز إدوار أثناء الحرب العالمية الثانية مع البعثة العسكرية البريطانية في فرنسا بدايةً، ولكنه عُين حاكمًا لجزر البهاما بعد أن وُجهت إليه اتهامات مباشرة بأنه متعاطف مع النازية. أمضى إدوارد بقية حياته متقاعدًا بعد الحرب في فرنسا، وبقي متزوجًا من واليس حتى وفاته.[11][12][13]

رُبي إدوارد وإخوته الصغار على يد مربيات بدلًا من آبائهم، وهو الأمر الشائع مع أطفال الطبقة الراقية في ذلك الوقت. غالبًا ما كانت تسيء إليه إحدى المربيات من خلال تعذيبه قبل أن تعيده إلى والديه، ولكن بكاءه ونحيبه بعد الإساءة كان يدفع الدوق والدوقة إلى التخلي عن المربية. تم التخلي عن المربية بعد اكتشاف سوء معاملتها للأطفال.

كان والد إدوارد حنونًا بشكل واضح على الرغم من كونه شخصًا منضبطًا وقاسيًا، وأظهرت والدته جانبًا مرحًا مع أطفالها، الأمر الذي ناقض صورتها العامة المتشددة أمام العامة.[14][15][16][17]

التعليم[عدل]

دُرِّس إدوارد بدايةً في المنزل من قبل هيلين بريكا. بقي الشاب إدوارد وإخوته في بريطانيا مع أجدادهم الملكة ألكسندرا والملك إدوارد السابع الذين غمروا أحفادهم بالعطف، وذلك بعد أن سافر والداه إلى الإمبراطورية البريطانية لمدة تسعة أشهر تقريبًا في عام 1901 عند وفاة الملكة فيكتوريا. وُضع إدوارد بعد عودة والديه تحت رعاية فريدريك فينش وهنري بيتر هانسل، اللذين ربيا إدوارد وإخوته وشقيقته لسنوات الحضانة المتبقية.[18]

خضع إدوارد لوصاية صارمة من قبل هنري بيتر هانسل حتى بلغ ثلاثة عشر عامًا تقريبًا. علمه المدرسون الموصيون عليه اللغة الألمانية والفرنسية. خضع إدوارد لامتحان الالتحاق بالأكاديمية البحرية الملكية (كلية أوزبورن)، والتحق بها في عام 1907. أراد هانسل من إدوارد الالتحاق بالمدرسة في وقت سابق، ولكن والد الأمير لم يوافق على ذلك.[19][20][21]

انتقل إدوارد إلى الأكاديمية البحرية في دارتموث بعد قضائه عامين في كلية أوزبورن التي لم يستمتع بها. درس في دارتموث برنامجًا مُعدًا لمدة عامين، ثم دخل إلى البحرية الملكية البريطانية (RN). أُصيب بمرض النكاف، الذي جعله عقيمًا.

أصبح إدوارد دوق كورنوال ودوق رويساي بشكل تلقائي في 6 مايو عام 1910، عندما استلم والده العرش باسم جورج الخامس بعد وفاة إدوارد السابع. عُين أميرًا لويلز، وإيرلًا لتشستر بعد شهر واحد في 23 يونيو عام 1910، الذي يوافق عيد ميلاده السادس عشر. بدأت الاستعدادات لتعيينه الملك المستقبلي بشكل جدي، إذ سُحب من البحرية الملكية قبل تخرجه بشكل رسمي، وشغل منصب ضابط صف بحري لمدة ثلاثة أشهر على متن سفينة الهند الحربية، ثم دخل على الفور كلية المجدلية (أوكسفورد)، التي كانت غير مؤهلة فكريًا حسب رأيه.[22][23][24]

أمير ويلز[عدل]

تُوج إدوارد أميرًا لويلز بشكل رسمي في حفل خاص في قلعة كرنارفون في 13 يوليو عام 1911. أُجري التتويج في ويلز بناءً على تحريض من السياسي الويلزي ديفيد لويد جورج، وحاكم القلعة، ومستشار الخزانة في الحكومة الليبرالية. اخترع لويد جورج حفلًا وهميًا تضمن مسابقة ملك ويلز، ودرب إدوارد على التحدث ببضع كلمات في ويلز.[25][26][27]

بلغ إدوارد الحد الأدنى لسن الخدمة الفعلية عندما اندلعت الحرب العالمية الأولى في عام 1914، إذ كان حريصًا على المشاركة فيها. انضم في عام 1914 إلى حراس غرينادين (GREN GDS)، وعلى الرغم من استعداده للخدمة في الخطوط الأمامية، فقد رفض وزير الدولة لشؤون الحرب اللورد هوراشيو هربرت كتشنر السماح بذلك، بحجة الضرر الهائل الذي قد يحدث في حال أُسر إدوارد وريث العرش من قبل العدو. على الرغم من ذلك، شهد إدوارد حرب الخنادق بنفسه، وتمركز في الخطوط الأولى قدر المستطاع، الأمر الذي منحه الصليب العسكري في عام 1916. جعله دوره في الحرب، على الرغم من محدوديته، يحظى بشعبية بين المحاربين القدامى الذين شاركوا في الحرب. قام برحلته العسكرية الأولى في عام 1918، وحصل لاحقًا على رخصة طيار.[28][29][30][31]

توفي الأمير جون، شقيق إدوارد الأصغر، عن عمر يناهز 13 عامًا في 18 يناير عام 1919 بعد نوبة صرع جديدة. رأى إدوارد الذي كان أكبر من جون ب 11 عامًا وبالكاد عرفه، موته «أكثر بقليل من أمر مؤسف». كتب إلى عشيقته عن الوقت «الذي [أخبرها] فيه [كل شيء] عن أخاه الصغير، وكيف كان مصابًا بالصرع. أُسكت [جون] عمليًا طوال العامين اللذين سبقا وفاته، لذلك لم يره أحد من قبل سوى عائلته. أصبح هذا الطفل المسكين حيوانًا أكثر من أي شيء آخر. «وقد كتب رسالة غير حساسة إلى والدته التي فقدت ولدها»، لم ترد على رسالته، الأمر الذي جعله يشعر بأنه مجبر على كتابة اعتذار لها، إذ قال «أشعر أنني خنزير بارد القلب وغير متعاطف لكتابة ما فعلته.. لا أحد يستطيع أن يدرك أكثر منك كم يعني لي جوني المسكين الذي بالكاد عرفته.. أشعر بالكثير من أجلك، أمي الحبيبة، والدة جون».[32][33][34]

معرض صور[عدل]

انظر أيضًا[عدل]

قائمة الملوك البريطانيين

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ رقم فهرس سيرة أكسفورد: https://doi.org/10.1093/ref:odnb/31061 — المحرر: كولن ماثيو — العنوان : Oxford Dictionary of National Biography — الناشر: دار نشر جامعة أكسفورد
  2. ^ معرف شخص في النبلاء: https://wikidata-externalid-url.toolforge.org/?p=4638&url_prefix=http://www.thepeerage.com/&id=p10068.htm#i100678 — تاريخ الاطلاع: 7 أغسطس 2020
  3. أ ب معرف شخص في النبلاء: https://wikidata-externalid-url.toolforge.org/?p=4638&url_prefix=http://www.thepeerage.com/&id=p10068.htm#i100678 — العنوان : Kindred Britain وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "e6596ed0d2b81634d4a2b94f1bd23a5d26a198cf" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  4. ^ العنوان : Burke's Royal Families of the World — تاريخ النشر: 1977 — ISBN 978-0-85011-029-6
  5. ^ http://hemerotecadigital.bne.es/issue.vm?id=0001067117&search=&lang=es
  6. ^ اسم المؤلف حرفيا: Michel Wattel — العنوان : Les Grand'Croix de la Légion d'honneur de 1805 à nos jours. Titulaires français et étrangers — الصفحة: 461 — ISBN 978-2-35077-135-9
  7. ^ اسم المؤلف حرفيا: Michel Wattel
  8. ^ Prince John: The Windsors' Tragic Secret (Documentary). London: القناة الرابعة البريطانية. Retrieved 26 April 2017. نسخة محفوظة 22 مارس 2013 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Lascelles, Sir Alan 'Tommy' (20 November 2006), "Prince Charmless: A damning portrait of Edward VIII", Daily Mail, مؤرشف من الأصل في 01 يناير 2017, اطلع عليه بتاريخ 01 مايو 2010 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  10. ^ "No. 34349". The London Gazette. 12 December 1936. صفحة 8111. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Ziegler, p. 6
  12. ^ Ziegler, p. 5
  13. ^ Demoskoff, Yvonne (27 December 2005), Yvonne's Royalty Home Page – Royal Christenings, مؤرشف من الأصل في 27 أغسطس 2011, اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2013 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  14. ^ Ziegler, p. 79
  15. ^ Windsor, pp. 38–39
  16. ^ Ziegler, pp. 30–31
  17. ^ Windsor, pp. 25–28
  18. ^ Parker, pp. 12–13
  19. ^ كولن ماثيو (September 2004; online edition January 2008) "Edward VIII, later Prince Edward, duke of Windsor (1894–1972)", Oxford Dictionary of National Biography, Oxford University Press, doi:10.1093/ref:odnb/31061, retrieved 1 May 2010 (Subscription required) "نسخة مؤرشفة". Archived from the original on 5 يونيو 2015. اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  20. ^ Parker, pp. 13–14
  21. ^ Kirsty McLeod (15 February 1999), "Historical Notes: The lamentable legacy of royal parenting", Independent, مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2016, اطلع عليه بتاريخ 10 سبتمبر 2016 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  22. ^ "No. 28387". The London Gazette. 23 June 1910. صفحة 4473. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Parker, pp. 14–16
  24. ^ "The Prince of Wales Starts Play" (PDF), Polo Monthly, صفحة 300, June 1914, مؤرشف من الأصل (PDF) في 30 يوليو 2018, اطلع عليه بتاريخ 30 يوليو 2018 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  25. ^ Weir, Alison (1996), Britain's Royal Families: The Complete Genealogy Revised edition, London: Pimlico, صفحة 327, ISBN 978-0-7126-7448-5 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  26. ^ Windsor, p. 78
  27. ^ Ziegler, pp. 26–27
  28. ^ Windsor, pp. 106–107 and Ziegler, pp. 48–50
  29. ^ Ziegler, p. 111 and Windsor, p. 140
  30. ^ Roberts, p. 41 and Windsor, p. 109
  31. ^ Edward VIII (Jan–Dec 1936), Official website of the British monarchy, 12 January 2016, مؤرشف من الأصل في 07 مايو 2016, اطلع عليه بتاريخ 18 أبريل 2016 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  32. ^ Ziegler, p. 80
  33. ^ "Death of Youngest Son of King and Queen". Daily Mirror. 20 January 1919. p. 2.
  34. ^ Tizley, Paul (director) (2008), Prince John: The Windsors' Tragic Secret نسخة محفوظة 8 November 2013 على موقع واي باك مشين. (Documentary), London: القناة الرابعة البريطانية, retrieved 26 April 2017
سبقه
جورج الخامس
ملك بريطانيا وإمبراطور الهند

1936

تبعه
جورج السادس