ابن قادوس الدمياطي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أبو الفتح محمود بن إسماعيل الدمياطي
معلومات شخصية
الميلاد غير معرف
دمياط، مصر
تاريخ الوفاة 7 محرم 551 هـ
3 مارس 1156 م
مواطنة  الدولة الفاطمية
الحياة العملية
الفترة العصر العباسي
النوع أدب عربي تقليدي
الحركة الأدبية الأدب في العصر العباسي الثاني (تجزؤ الخلافة)
المهنة كاتب، شاعر
اللغات اللغة العربية
P literature.svg بوابة الأدب

أبو الفتح محمود بن إسماعيل بن حميد (أو أحمد) الدمياطي العمري الفهري (؟؟؟ - 7 محرم 551 هـ/3 مارس 1156 م)، ويُشارُ إليه بالقاضي المُفضَّل، ويُلقَّب بكافي الكُفاة وبذي البلاغتين، ويُعرَف أكثر بابن قادوس. هو كاتب وشاعر مصري من مدينة دمياط عاش في القرن السادس الهجري. لا تسجِّل كتب التراجم شيئاً يُذكر عن تفاصيل حياته، سوى أنَّه كان كاتب الإنشاء في الدولة الفاطمية قبل انهيارها. أجاد ابن قادوس نظم الشعر، وله ديوان في مجلَّدين، وتناول في شعره المديح والرثاء والهجاء والوصف والغزل والنسيب والمجون والخمريات. وكان كاتباً حسن الأسلوب، ألَّف عدداً من الرسائل الأدبية. دافع ابن قادوس عن القاضي الجليس عندما هجاه ابن الصياد بأكثر من ألف مقطوعة، وقصيدته في الدفاع عن القاضي الجليس تُعدُّ من أشهر أعماله. تُوفِّي ابن قادوس الدمياطي في سنة 551 هـ، وحضر جنازته طلائع بن رزيك.[1][2][3][4]


شعر كتبه ابن قادوس الدمياطي[عدل]

في أحد الاجتماعات التي كانت تعقد في بلاط الصالح، طرحت قضية لغوية فلم يستطع أحد من الحاضرين حلها إلا القاضي الرشيد شقيق القاضي المهذب، فقال الرشيد بعد أن حل القضية مفاخراً: ما سئلت قطّ عن مسألة إلا وجدتني أتوقد فهماً. فارتجل ابن قادوس ساخراً معرضاً بسواد لون الرشيد:[5][6]

إنْ قلتَ من نار خُلِقْــتُ وفقتُ كلَّ الناس فهما
قلنا صدقتَ فما الذيأطفاك حتى صرتَ فحما


ويذكر إيضاً أن القاضي الرشيد كان ينافر في سوق الشعر ويسرق المعاني فقال فيه ابن قادوس: [7]

ياشبه لقمان بلا حكمةٍوخاسراً في العلم لا راسخاً
سلـخـت أشعار الورى كلهافصرت تدعى الأسود السالخا


مراجع[عدل]

  1. ^ عمر فروخ، تاريخ الأدب العربي: من مطلع القرن الخامس الهجري إلى الفتح العثماني. الجزء الثالث. دار العلم للملايين - بيروت. الطبعة الرابعة - 1981، ص. 299-302
  2. ^ محمد كامل حسين، في أدب مصر الفاطمية. مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة - القاهرة. طبعة 2014. رقم الإيداع: (15939). ص. 365-381
  3. ^ خير الدين الزركلي. الأعلام. دار العلم للملايين - بيروت. الطبعة الخامسة - 2002. ج. 7، ص. 166
  4. ^ عمر رضا كحالة، معجم المؤلفين. مكتبة المثنى، دار إحياء التراث العربي - بيروت. ج. 12، ص. 152
  5. ^ محمد زكريا عناني; سعيدة محمد رمضان. دروس ونصوص في ادب الدول والإمارات. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ شهاب الدين أبو عبد الله ياقوت بن عبد الله الحموي (2012). معجم الأدباء. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ ابن خلكان: وفيات الأعيان. تحقيق: د. يوسف علي طويل، د. مريم قاسم طويل، دار الكتب العلمية، الجزء الأول، ص 174

انظر أيضًا[عدل]


Quill and ink-wikipedia.png
هذه بذرة مقالة عن شاعر أو شاعرة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.