اعتماد الكوكائين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اعتماد الكوكائين
معلومات عامة
الاختصاص طب نفسي  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
من أنواع إدمان المخدرات  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات

اعتماد أو إدمان الكوكائين حالة فيزيولوجية لاشتهاء الكوكايين بانتطام. ربما تسبب الجرعة الزائدة منه ضررا دماغي وقلبي كتضيق الأوعية في الدماغ، مسببا السكتات الدماغية وتضيق شرايين القلب، مسببا نوبات من الاحتشاء القلبي.[1].
يخلق استخدام الكوكائين حالة من الشمق (اليوفوريا) و كمية كبيرة من الطاقة كاستخدام الكافيين. ولكن إن أخذ بجرعات كبيرة غير آمنة، فمن الممكن أن يسبب، تأرجح في المزاج، بارنويا (جنون الارتياب)، أرق، ذُهان psychosis، فرط ارتفاع ضغط الدم، تسرع القلب، نوبات الهلع، اختلال في الإدراك وتغير كبير في الشخصية.
تتدرج أعراض انسحاب الكوكائين (والمعروفة أيضا بالانهيار) من الخفيفة إلى الشديدة: انزعاج dysphoria، اكتئاب (حالة نفسية) depression، قلق anxiety، وهن فيزيولوجي وفيزيائي، الألم والتوق القهري compulsive craving.
تاريخياعرف، إدمان الكوكائين باسم تسمم الكوكائين[2] cocainism.

العلامات والأعراض[عدل]

يعرف الكوكائين على أنه منبه قوي يشعر متعاطيه بالطاقة، السعادة، الثرثرة، إلخ.. مع مرور الوقت تبدأ الآثار السلبية بالظهور وتتضمن، ارتفاع حرارة الجسم، نظم قلبي مضطرب أو متسارع، ارتفاع في ضفط الدم، ارتفاع خطر الإصابة بالنوبات الفلبية، السكتات الدماغية و حتى الموت المفاجئ من حصار القلب.[3] يطور العديد من المعاقرين المعتادين حالة عابرة تشابه الهوس، وتشبه ذهان الأمفيتامين أو الفصام schizophrenia، والتي تتضمن أعراضها: العدوانية aggression، جنون الارتياب الحاد، والهلوسات اللمسية tactile hallucinations التي تتضمن الشعور بالحشرات تحت الجلد (النملان formication)، والتي تعرف أيضا في الحفلات الصاخبة ب"حشرات الكوكائين"[4]

الأخطار[عدل]

طبقا لدراسةجرت على 1081 مقيم أمريكي تجاوزت أعمارهم الحادي عشرة والذين استخدموا الكوكائين لأول مرة خلال مدة 24 شهر سابقة للتقييم، كانت نسبة اختطار التحول إلى أناس معتمدين على الكوكائين خلال السنتين الأوائل من أول تعاط من 5-6% وبعد عشر سنوات ازدادت إلى 15-16%. وكانت هذه هي المعدلات الإجمالية لكل الأنواع المستخدمة مثل الحقن، التدخين،الشم.[5][6]

الآلية[عدل]

تم الاعتقاد بأن الخصائص الإدمانية الشديدة تنبع من تأثيره المثبط لنواقل الدوبامين النشطة (dopamine active transporter, DAT) (بالتحديد يزيد من النقل الدوباميني في المنطقة البطينية السقيفية من الدماغ (ventral tegmental area)) وبالرغم من أن دراسة أخرى أجريت على الفئران لا تملك نواقل دوبامينية و أظهرت استمرار فعالية دائرة الثواب كلما أعطيت الفئران الكوكائين[7]. فقد اكتشفت دراسة لا حقة أن إزالة كل من DAT/SERT قد تسبب في عدم حصول الفئران على أي ثواب من تعاطي الكوكائين[8]

العلاج[عدل]

أعراض الانسحاب[عدل]

إذا ما تناول الشخص الكوكائين بشكل منتظم وتحول إلى مدمن ثم انقطع عنه بشكل مفاجئ فسوف يعاني من الأعراض التالية:
جنون الارتياب، الاكتئاب، الانهاك، القلق، الحكة، تأرجح المزاج، الهياج، التعب، الأرق، اشتهاء شديد للمزيد من الكوكائين، وفي بعض الحالات الغثيان والإقياء.كما أبلغ بعض المستخدمين عن حالات من الفصام والجنون. وأبلغ البعض الآخر عن حالات من النملان: شعور بوجود شيء يزحف تحت الجلد يعرف أيضا ب"حشرات الكوكائين"
يمكن لتلك الأعراض أن تستمر لأسبوع وفي بعض الحالات لأشهر. حتى بعد انقطاع معظم الأعراض الانسحابية يشعر معظم المتعاطون بالحاجة إلى الإستمرار في تناول العقار. ويمكن لهذا الشعور أن يتعاظم في أوقات الشدة. حوالي 30-40% من مدمني الكوكائين سيتحولون إلى مواد أخرى كالكحول أو الأدوية بعد إقلاعهم عنه.
يتم الآن تجربة العديد من الأدوية للمساعد في تجاوز مرحلة الانسحاب تلك.

الأدوية المستخدمة في حالة التسمم[عدل]

[9] تشمل عدة مجموعات
Benzodiazepines:Lorazepam,Midazolam,Diazepam
Cardiovascular agents:Sodium bicarbonate,Lidocaine,Bretylium,Esmolol,NTG,Phentolamine,Nitroprusside,Norepinephrine,Epinephrine,Vasopressin
GI agents:Polyethylene glycol,Activated charcoal
Nutrients:Thiamine,Dextrose

الوبائيات[عدل]

يقدر وجود حوالي 5000-6000حالة وفاة ناجمة عن تعاطي الكوكائين في الولايات المتحدة الأمريكية وحدها.[10] كما تم الإبلاغ في عام 2003 عن أن الكوكائين هو العقار الأكثر ظهورا في حالات الوفيات الناتجة عن تعاطي المخدرات[11]

وصلات خارجية[عدل]

التسمم بالكوكائين

المصادر[عدل]

  1. ^ Cocaine Use and Its Effects
  2. ^ Medical herald. 1891. p. 79. Retrieved 16 June 2011.
  3. ^ Walsh, Karen (October 2010). "Teen Cocaine Use".
  4. ^ Gawin, F.H. (1991). "Cocaine addiction: Psychology and neurophysiology". Science 251 (5001): 1580–6. Bibcode:1991Sci...251.1580G. doi:10.1126/science.2011738. ببمد 2011738.
  5. ^ Tierney, John. "The Rational Choices of Crack Addicts". New York Times. Retrieved 16 September 2013.
  6. ^ O'Brien MS, Anthony JC; Anthony (2005). "Risk of becoming cocaine dependent: epidemiological estimates for the United States, 2000–2001". Neuropsychopharmacology 30 (5): 1006–1018. doi:10.1038/sj.npp.1300681. ببمد 15785780.
  7. ^ Sora, I; Wichems, C; Takahashi, N; Li, XF; Zeng, Z; Revay, R; Lesch, KP; Murphy, DL; Uhl, GR (23 June 1998). "Cocaine reward models: Conditioned place preference can be established in dopamine- and in serotonin-transporter knockout mice". Proc. Natl. Acad. Sci. U.S.A. 95 (13): 7600–7704. Bibcode:1998PNAS...95.7699S. doi:10.1073/pnas.95.13.7699. PMC 22727. ببمد 9636213.
  8. ^ Sora, I.; Hall, FS; Andrews, AM; Itokawa, M; Li, XF; Wei, HB; Wichems, C; Lesch, KP et al. (April 2001). "Molecular mechanisms of cocaine reward: Combined dopamine and serotonin transporter knockouts eliminate cocaine place preference". Proc. Natl. Acad. Sci. U.S.A. 98 (9): 5300–5. Bibcode:2001PNAS...98.5300S. doi:10.1073/pnas.091039298. PMC 33204. ببمد 11320258.
  9. ^ Medscape: Medscape Access نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Unintentional Drug Poisoning in the United States" (PDF). Center for Disease Control.
  11. ^ Drug Abuse Warning Network, 2003. Area Profiles of Drug-Related Mortality. Available at: http://dawninfo.samhsa.gov/files/ME_report_2003_Front.pdf.