كاليكو جاك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كاليكو جاك
رسم لكاليكو جاك
رسم لكاليكو جاك

معلومات شخصية
الميلاد 26 ديسمبر ، 1682
غير معروف
الوفاة 18 نوفمبر ، 1720
جامايكا
سبب الوفاة شنق  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة قرصنة تفويضية  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
سنوات النشاط 1718-1720

كاليكو جاك و الذى يعرف أيضا باسم جون راكهام ، و هو قرصان انجليزى في جزر البهاما خلال اوائل القرن 18 و يشار الية في كثير من الاحيان و الوئائق التاريخية ب " راكهام " او " جاك راكهام "

يعتر نشاط جاك في مجال القرصنة كان في وقت الذى يسمى " العصر الذهبى للقرصنة " (1650-1730) ، و هو من صمم شعار القرصنة " الجمجمة و السيفين " . بعد عزل تشارلز فاين لجاك من شارة القيادة ، طاف جزر ليوارد، [جامايكا] و ما يحيطها من ممرات . في 1719 وانتقل إلى نيو بروفيدانس، حيث التقى آن بوني، التى كانت متزوجة من جيمس بوني في ذلك الوقت. عندما عاد راكهام للقرصنة في عام 1720 من قبل سرقة السفينة الشراعية البريطانية، وانضمت له ان بوني و تزوجها و شمل الطاقم الجديد ماري ريد . بعد فترة قصيرة اعتقلته القراصنة صياد جوناثان بارنيت في عام 1720، وذلك قبل اعدامه في نوفمبر من نفس العام في بورت رويال، جامايكا.

علم الذى صممه جاك ، علم القرصنة

حياته المبكرة[عدل]

لا يعرف الكثير عن حياته المبكرة و نشأته بستثناء انه انجليزى .

حياته بعد القرصنة[عدل]

بعد اصبح جاك قرصنا و اكتسب شارة القياة كان يقوم بنهب السفن الصغيرة و التى على مقربة من الشاطئ . في 1719، أبحر راكهام في ناسو في جزر البهاما للاستفادة من عفو ​​عام للقراصنة للحصول على عفو ملكي والعمولات من المحافظ وديز روجرز. وكان روجرز قد إرسال إلى جزر البهاما لمعالجة مشكلة القراصنة في منطقة البحر الكاريبي الذي كان قد بدأ في مهاجمة وسرقة السفن البريطانية.

في ديسمبر، استولت على سفينة تجارية كينغستون. كانت سفينة كينغستون على متنها شحنة كبير و غالية الثمن ،ممى ادى لغضب التجار، في حين سفينته الراسية وكينغستون في جزيرة دي لوس بينوس و يستعدون للخروج من كوبا. كانت راكهام ومعظم رجاله على الشاطئ في ذلك الوقت، فعند مهاجمتهم هربوا عن طريق الاختباء في الغابة و اخذت سفينتهم و شحناتها بعيدا .

آن بوني و ماري ريد في حياته[عدل]

عندما كان جاك في الميناء، بدأ علاقة غرامية مع آن بوني، زوجة البحار جيمس بوني، الذي كان يعمل من قبل محافظ روجرز.و بعد معرفةافتضاح امرهما،امر المحافظ روجرز بجلدها بتهمة الزنا. ثم بعد ذلك عرضت راكهام شراء آن تحت ما يسمى "الطلاق عن طريق الشراء" ، لكنها رفضت أن تباع مثل حيوان . زوجهما : هربا كلاهما إلى البحر معا، و أبحروا لمنطقة البحر الكاريبي لمدة شهرين ثم أصبحت آن حمل وذهبا معا إلى كوبا .[1] وفي الوقت نفسه، التقت آن ماري ريد ، التى كانت في ذلك الوقت تخفي نفسها كرجل. رحب راكهام بماري على متن سفينته للانضمام لطاقمه. و كانت ل آن بوني مشاعر تجاه ماري ، وبعد بعض من الكلام معا ، كشفت ماري ل آن حقيقتها و انها انثى . راكهام اصبح غيرور جدا على آن من مارى لانه في ذلك الوقت لم يكن يعرف الحقيقة مما ادى إلى ان تكشف آن بوني لجاك حقيقة ماري و انها انثى ، و بعد معرفة جاك للحقيقة وافق على بقائها ضمن طاقمه على السفينة .

القبض عليه ومحاكمته و موته[عدل]

في أكتوبر عام 1720 ، طاف راكهام بالقرب من جامايكا، واستولى على العديد من سفن الصيد الصغيرة، وإرهاب الصيادين على طول الساحل الشمالي.[2] و بعد فترة وجيزة، تعرضت لهجوم من سفينة شراعية مسلحة بقيادة القرصان السابق بينجامين هورنغولد التي بعث بها المحافظ نيكولاس اويز واعتقل. تم جلب راكهام وطاقمه إلى جامايكا، حيث حكم عليه و جميع أفراد طاقمه تقريبا بالاعدام.

وصلات خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Anne Bonny Biography". اطلع عليه بتاريخ 4 September 2010. 
  2. ^ Angus Konstam. Piracy: the complete history. Osprey Publishing. صفحة 336. ISBN 1-84603-240-7.