كريستوفر كولومبوس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كريستوفر كولومبوس
(بالإيطالية: Cristoforo Colombo)‏، و(بLigurian: Christoffa Corombo)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Portrait of a Man, Said to be Christopher Columbus.jpg
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (باللاتينية: Christophorus Columbus)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد سنة 1451[1][2][3][4]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
جنوة[5][6]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 20 مايو 1506 (54–55 سنة)[7][8][9][10][6]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
بلد الوليد[11][6]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة قصور القلب  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن كاتدرائية إشبيلية  تعديل قيمة خاصية (P119) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Genoa.svg جمهورية جنوة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الزوجة فيليبا مونيز بيريستريلو (1479–)  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
الأولاد
الأب دومينيكو كولومبو  [لغات أخرى][12]  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
الأم سوزانا فونطاناروسّا  [لغات أخرى][12]  تعديل قيمة خاصية (P25) في ويكي بيانات
إخوة وأخوات
بارتولوميو كولومبوس،  ودييغو كولومبوس  [لغات أخرى] ‏  تعديل قيمة خاصية (P3373) في ويكي بيانات
[13]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1492  – 23 أغسطس 1500 
الحياة العملية
المهنة مستكشف،  وبحار،  وبحري  [لغات أخرى] ‏[14]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإسبانية[15]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل نقل بحري  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الولاء تاج قشتالة  تعديل قيمة خاصية (P945) في ويكي بيانات
الرتبة أميرال  تعديل قيمة خاصية (P410) في ويكي بيانات
التوقيع
Columbus Signature.svg
 

كريستوفر كولومبوس (وقد تُكتب كرستف كلمب[16]) (باللاتينية: Christophorus Columbus) ‏(31 أكتوبر 1451 - 20 مايو 1506) رحالة إيطالي، ينسب إليه اكتشاف العالم الجديد (أمريكا). ولد في مدينة جنوة في إيطاليا ودرس الرياضيات والعلوم الطبيعية (وربما الفلك أيضًا) في جامعة بافيا. عبَر المحيط الأطلسي ووصل إلى الجزر الكاريبية في 12 أكتوبر 1492م لكن اكتشافه لأرض القارة الأمريكية الشمالية كان في رحلته الثانية عام 1498 م. بعض الآثار تدل على وجود اتصال بين القارة الأوروبية والأمريكية حتى قبل اكتشاف كولومبوس لتلك الأرض بوقت طويل. من شخصيته وحي اسم بلد: كولومبيا.[17][18][19][20][21]

أجرى كولومبوس ثلاث رحلات إضافية إلى الأمريكيتين، واكتشف جزر الأنتيل الصغرى في 1493، وترينيداد والساحل الشمالي لأمريكا الجنوبية في 1498، والساحل الشرقي لأمريكا الوسطى في 1502. ما زال العديد من الأسماء التي أطلقها على ملامح جغرافية – وخاصة الجزر – مستخدمًا. أطلق كذلك اسم إنديوز («هنود») على السكان الأصليين الذين قابلهم. غير مؤكد مدى إدراكه أن الأمريكيتين كانتا كتلة أرضية منفصلة، إذ أنه لم يُنكر قط بوضوحٍ اعتقاده بأنه بلغ الشرق الأقصى. بصفته حاكمًا استعماريًا، اتهم معاصرو كولومبوس إياه بالوحشية الشديد وسُرعان ما أُقيل من منصبه. أدت علاقة كولومبوس الموتورة بتاج قشتالة وإدراييه الاستعماريين المعينين في أمريكا إلى اعتقاله وإبعاده عن هيسبانيولا في عام 1500، وإلى محاكمة مطولة لاحقًا بخصوص الفوائد التي ادعى وورثته أنهم يستحقونها من التاج. دشنت بعثات كولومبوس حقبة من الاستكشاف والغزو والاستعمار استمرت قرونًا، ما ساعد في إنشاء العالم الغربي الحديث. تُعرف عمليات الانتقال من العالم القديم إلى العالم الجديد الذي أعقب رحلته الأولى بالتبادل الكولومبي.[22]

بُجل كولومبوس على نطاق واسع خلال القرون التي تلت وفاته، لكن تصدّع الفهم العام في العقود الأخيرة بعد أن أولى الباحثون اهتمامًا أكبر للأذى الذي ارتُكب في ظل حكمه، ولا سيما بداية إجلاء سكان هيسبانيولا الأصليين التاينوس من سوء معاملة وأمراضٍ أوروبية، بالإضافة إلى استعبادهم. يزعم رواد نظرية الأسطورة السوداء في التاريخ أن كولومبوس قد تعرض للطعن فيه ظلمًا باعتباره جزءًا من جملة مشاعر أوسع معادية للكاثوليكية. تحمل أماكن كثيرة في نصف الأرض الغربي اسمه، بما فيها كولومبيا، ومقاطعة كولومبيا، وكولومبيا البريطانية.

نشأته[عدل]

نشأة كولومبوس غامضة، لكن يعتقد الباحثون أنه وُلد في جمهورية جنوة بين 25 أغسطس و31 أكتوبر من عام 1451. كان أبوه دومينيكو كولومبو، نسّاج صوف عمل بين جنوة وسافونا وامتلك أيضًا كشك جُبن عمل عليه كريستوفر في صغره معاونًا. كانت أمه سوزانا فونتاناروسا. كان له ثلاثة أخوة هم بارتولوميو، وجيوفاني بيليغرينو، وجياكومو (يُدعى أيضًا دييغو)، بالإضافة إلى أخت اسمها بيانكينيتا. عمل أخوه بارتولوميو في ورشة رسم خرائط في لشبونة لجزء من مرحلة بلوغه على الأقل.[23]

يُفترض أن لغته الأم كانت الجنويّة رغم أن كولومبوس لم يكتُب بتلك اللغة قط. كان اسمه ليكون في اللغة الجنوية خاصة القرن السادس عشر كريستوفا كورومبو. اسمه بالإيطالية كريستوفورو كولومبو، وبالإسبانية كريستوبال كولون.[24][25]

في إحدى كتاباته، يقول إنه خاض في البحر في عمر العاشرة. في عام 1470، انتقلت عائلة كولومبوس إلى سافونا، حيث استلم دومينيكو حانةً. في العام نفسه، كان كريستوفر على سفينة جنوية مؤجرة لصالح ريناتو الأول ملك نابولي دعمًا لمحاولته غزو مملكة نابولي. جادل بعض الأدباء المعاصرون أنه لم يكن من جنوة، بل من أراغون في إسبانيا أو من البرتغال. استبعد باحثو الاتجاه السائد هذه النظريات المتنافسة بصورة عامة.[26]

في عام 1473، بدأ كولومبوس تدريبه بصفته سمسار أعمال لصالح عائلات سبينولا وسينتوريوني ودي نيغرو الجنوية الثرية. لاحقًا، قام برحلة إلى جزيرة خيوس في بحر إيجة التي تحكمها جنوة. في مايو من عام 1476، شارك في قافلة مسلحة أرسلتها جنوة لحمل بضائع قيمة إلى أوروبا الشمالية. يُرجح أنه رسا في بريستول، إنجلترا، وغالواي، إيرلندا. ربما ذهب أيضًا غلى آيسلندا في عام 1477. من المعروف أنه أبحر في خريف عام 1477 على متن سفينة برتغالية من غالواي إلى لشبونة، حيث وجد أخاه بارتولوميو، واستمرا بالتجارة لصالح عائلة سينتوريوني. استقر كولومبوس في لشبونة من عام 1477 وحتى 1485. تزوج فيليبا مونيز بيريستريلو، ابنة حاكم بورتو سانتو والنبيل البرتغالي من أصل لومبارديّ بارتولوميو بيريستريلو.[27][28][29]

في عام 1479 أو 1480، وُلد ابن كولومبوس دييغو. بين عامي 1482 و1485، تاجر كولومبوس على طول سواحل غرب إفريقيا، وبلغ المركز التجاري البرتغالي إلمينا على ساحل غينيا (في غانا الحالية). قبل عام 1484، عاد كولومبوس إلى بورتو سانتو ليجد أن زوجته قد توفيَت. عاد إلى البرتغال لتسوية أمر ممتلكاتها وأخذ ابنه دييغو معه. غادر البرتغال إلى قشتالة في عام 1485، حيث عثر على عشيقة في عام 1487، وهي فتاة يتيمة بعمر العشرين اسمعها بياتريث إنريكيث دي أرانا.[30] من المرجح أن بياتريث قد قابلت كولومبوس وقتما كان في قرطبة، وهي مركز تجمع للعديد من التجار الجنويين وحيث كان بلاط الملكين الكاثوليكيين متموضعًا في فترات متقطعة. ولدت بياتريث التي لم تكن متزوجة آنذاك ابن كولومبوس الطبيعي، فرناندو كولومبوس في يوليو من عام 1488، وسُمي تيمنًا بملك أراغون. اعترف كولومبوس بالصبي على أنه نجله. عهد كولومبوس إلى ابنه الشرعي الأكبر سنًا دييغو برعاية بياتريث ودفع النفقة المخصصة لها بعد وفاته، لكن دييغو كان مهملًا لواجباته.[31]

فكرة الرحلة[عدل]

تولدت لدى كولومبوس فكرة هذه الرحلة والرغبة في تحقيقها لثلاثة أسباب:

  • الشهرة والثراء.
  • تعصبه لكاثوليكيته ولد عنده الرغبة في إيجاد طريق آخر غير الطرق التي تمر ببلاد المحمديين على حد تعبيره.[32] في مدوناته البحرية.
  • بذله جهدا كبيرا في الدراسة البحرية العملية الحديثة في عصره. كما أقر علماء عصره أن العبور إلى شبه القارة الهندية وقارة آسيا لا يقتصر فقط على الرحلات المتجهة شرقا ولكن إمكانية الوصول ممكنة بالإتجاه غربا وذلك لكروية الأرض. وانطلاقا من وجهة النظر هذه قرر المغامرة معتمدا على أحدث خرائط علماء عصره الإيطالي باولو توسكانيلي (1397 1492) وكذلك الألماني مارتين بهايم (1459 1507). وكلا العالمين متخصصان بالرياضيات والفلك.

خطاب لملك البرتغال[عدل]

رفض عرضه مجلس الشيوخ في جنوة، وكذلك الملك هنري السابع ملك إنجلترا فلجأ إلى إرسال رسالة إلى مستشار الملك البرتغالي خواو الثاني قائلا:

أنا أعرف أن وجود مثل هذا الطريق هو برهان حقيقي على كروية الأرض ولسهولة برهان هذه النظرية قررت افتتاح هذا الطريق البحري الجديد وسأرسل إلى جلالتك الخارطة من اكتشافي الخاص، سيكون موجوداً عليها ميناؤكم وجزركم موضحاً عليها وجهة الإبحار نحو الغرب والأماكن التي سأكتشفها أثناء الرحلة وأيضا أبعد نقطة يمكن الوصول لها سواء من القطب أو من خط الاستواء والمسافات التي ستعبرونها للوصول إلى البلدان التي قد تحصدون منها الكنوز، لا تتفاجؤا إذا قلت أن بلاد الغرب بلاد الكنوز كما أنهم وكالعادة يسموننا الشرق حيث أن من أبحر باستمرار اتجاه الغرب قد وصل بلاد الشرق عبر المحيط إلى النصف الثاني من الكرة الأرضية. ولكن إذا أرسلتم مكتشفين عبر اليابسة انطلاقا من نصف الكرة الأرضية التي أنتم فيها فإننا نجد أن تلك البلاد التي تم الوصول إليها ما هي إلا الشرق.

ولكن نصيبه لم يكن في البرتغال أيضا.

الاتفاق مع ملكي إسبانيا[عدل]

تمثال لكريستوفر كولومبوس في غرناطة يقنع الملكين الكاثوليكيين بنجاح خطته.

في 30 أبريل 1492م وقع الملكان الكاثوليكيان الإسبانين، (فرناندو الثاني ملك أراغون وإيزابيلا الأولى ملكة قشتالة) مع كريستوفر اتفاقية جاء فيها أن كولومبوس “كمكتشف للجزر والقارات في البحر والمحيط“ وانطلاقاً مما سبق سيمنح رتبة أمير البحار والمحيطات كقرار ملكي يسري في جميع أنحاء البلاد. ويضاف إلى ذلك أنه سيمنح 10% من الذهب والبضائع التي سيحضرها معه بدون أية ضرائب.

الإعداد للرحلة[عدل]

السفينة سانتا ماريا من نوع كارافيل

في مرفأ بالوس دي لا فرونتيرا كانت قد جهزت ثلاث سفن مختلفة الأحجام:

  • السفينة الأولى: سفينة القيادة سانتا ماريا وهي من نوع كارافيل. الجزء الغاطس من السفينة: 2.8 م، الإزاحة الكلية: 227 طن، عدد الطاقم: 84 بحار، كانت هذه السفينة بقيادة الأدميرال كولومبس.
  • السفينة الثانية: بينتا وهي من نوع كارافيل. الطول- 20.1 م، العرض: 7.3 م، الغاطس: 2.0 م، الإزاحة: 168.4 طن، الطاقم: 65. القبطان والمالك كان مارتين آلونسو بينسون.
  • السفينة الثالثة: نينيا وهي من نوع كارافيل. هذه التسمية كانت شائعة حول هذه السفينة إلا أن اسمها الحقيقي كان سانتا كلارا الطول: 17.3 م، العرض: 5.6 م، الغاطس: 1.9 م٬ الإزاحة: 101.2 طن، الطاقم: 40 بحار. القبطان ڤيسنتي يانيس بينسون ومالك السفينة خوان نينيه.

أول اكتشافاته[عدل]

اكتشف في 12 أكتوبر ما تسمى اليوم جزر الباهاماس إلا أنه أطلق عليها اسم جزيرة سان سالفادور[33] وكان اسمها الأصلي «غواناهاني» (Guanahani) والتي كانت أولى الخطوات في 28 أكتوبر وصولاً إلى كوبا.

عودة السفينتين[عدل]

في 16 ديسمبر 1492م عادت السفينتان بينتا ونينيا إلى إسبانيا في رحلة عودة استغرقت ما يقارب 3 أشهر حيث وصلتا الميناء الإسباني في 15 مارس 1493. وهي أول الرحلات البحرية التي استغرقت هذه المدة من الإبحار المستمر في ذلك العصر.

اعتقاد خاطئ[عدل]

كان باعتقاد كولومبس أنه وصل إلى ما يسمى بالهند الغربية وقد كانت رحلاته موفقة حيث استطاع إحضار الذهب الكثير، وامتلاك العديد من الجزر التي سميت بالهندية. ملك وملكة إسبانيا كانا في غاية الفرح لما توصل إليه البحار المكتشف كولومبس.

استمر في رحلة استكشافه[عدل]

لم يتوقف كولمبوس عند هذا الحد من الاكتشافات فقد كان دوما تواقا لاكتشاف ما هو أبعد، وعاد ليبحر ثانية من موانئ إسبانيا بإسطول مكون من 17 سفينة يرافقه 1500 بحار، وكانت سفنه مجهزة بتموين يكفيهم 6 أشهر. كسابقتها لم تبؤ هذه الرحلة بالفشل، فقد اكتشف جزراً جديدة ومن ضمنها ما يعرف اليوم بجزر الأنتيل ومن بعدها البحر الكاريبي من الجهة الجنوبية لكوبا. كل ذلك في سبيل بحثه عن الهند.

ووصل في شهر مايو من عام 1494م جامايكا، وغيرها العديد من الجزر الواقعة شرق القارة الأمريكية. وبذلك قد وصل كولومبوس إلى أهم الاكتشافات وأهم الطرق البحرية الجديدة وتم وضع خرائط ورسومات جديدة كل هذا ولم يخطر على باله يوما أنه لم يصل الهند. وهو في هذه الرحلة اكتشف أمريكا الشمالية.

استكشافه للأمريكيين[عدل]

رغم حمل كولومبوس للقب «مكتشف أميركا» في العرف الثقافي الشعبي، إلّا أن هذا المعلومة خاطئة تاريخياً فأول من وصل القارة الأمريكية من البشر هم شعوبها الأصلية الذين هاجروا إليها واستوطنها. ووفقاً للأدلة الأثرية والوراثية فإن أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية كانت آخر قارتين يسكنها البشر.[34] وتشير الدراسات الوراثية للشعوب الأصلية أن السكان الأصليين للأمريكتين يتشاركون سلفاً متمثلاً بمجموعة سكانية واحدة تطورت من خلال الانعزال الحاصل في بيرنجيا تبعاً لما تشير إليه الأدلة.[35][36] واستمر انعزال الشعوب الأصلية في بيرنجيا لمدة تتراوح تقديرياً ما بين 10 حتى 20 ألف سنة.[37][38][39] وبدأت المَجْلَدَات بالذوبان قبل حوالي 16,500 سنة، ما سمح للناس الاتجاه صوبَ الجنوب والشرق نحو ما يُعرف الآن بكندا والأراضي الواقعة إلى جنوبها.[40][41][42]

وليس كولومبس حتى أول من اكتشف الأمريكيتين من الأوروبيين؛ فقد عُثر على أدلة أثرية وثقت وصول الفايكنج إلى لانس أو ميدوز في جزيرة نيوفاوندلاند الواقعة في كندا حالياً حوالي عام 1000 ميلادي بحسب تقديرات التأريخ بالكربون، ما يعني أن الفايكنج سبقوا كولومبوس بنحو خمسمئة عام قبلهُ.[40] ولا يوجد غير ذلك أي أدلة تاريخية مؤكدة تؤكد وصول شعوب أخرى للأمريكيتين،[43] ودون ذلك توجد كثير من النظريات والمزاعم والروايات التاريخية حول وصول شعوب أخرى على غرار نظريات اتصال الشعوب البولنيزية أو مزاعم وصول إمبراطورية مالي الأفريقية قبل كولمبوس عام 1311 ميلادي.[44] كما توجد إدعاءات تاريخية حول وصول الصينيين[45][46] واليابانين[47][48] والهنود[49] والعرب[50][51] والفينيقيين[52][53][54] وغيرهم إلى الأمريكيتين.

تاريخ واحداث وفاته[عدل]

في 20 مايو 1506م في إسبانيا تدهورت صحته وبدأ يصارع الموت بعد أن تعارك طوال حياته مع أمواج البحر والمحيط. وقد تم دفنه دون القيام بمراسم الجنائزية التي عهدها علماء ومكتشفو ذلك الزمان.

توفي كريستوفر كولومبس في بلد الوليد في 1506 في البيت الذي هو الآن متحف مكرس له. أعلن في 2006 عن نتائج بحث قام به فريق من جامعة غرناطة حول عظام الشخص المدفون في كاتدرائية إشبيلية، أثبت فيه انها تعود إلى كريستوفر كولومبوس (1451 ـ 1506).[55] لكن رغم أن كريستوفر كولومبوس هو أول من اكتشف أمريكا العالم الجديد إلا أنها سميت على شخص آخر هو أمريجو فيسبوتشي الذي أكد أن كريستوفر كولومبوس لم يصل إلى الهند لكنه وصل إلى العالم الجديد في عام 1507 قام الجغرافي الألماني مارتن فالدسميلر برسم خريطة العالم الجديد كما رآه ووصفه أمريجو فيسبوتشي واقترح أن يطلق على هذا العالم اسم مكتشفه ووجد هذا الاقتراح قبولا، وسمى هذا العالم الجديد أمريكا نسبة إلى أمريجو فيسبوتشي.

احتل كولومبوس المركز الثالث عام 2007، بعد العاهل الإسباني خوان كارلوس الأول وميغيل دي ثيربانتس ـ في استفتاء إل إسبانيول دي لا إستوريا (الإسباني التاريخي)، الذي أجرته قناة أنتينا 3 الإسبانية لاختيار أعظم شخصية إسبانية في التاريخ، ذلك رغم أن كولومبوس كان إيطالياً.[56]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ مُعرِّف مَكتبة ويلز الوطنيَّة (OSM): https://archives.library.wales/index.php/columbus-christopher-1451-1506-poetry — باسم: Christopher Columbus
  2. ^ مُعرِّف مؤلف في مكتبة "رونيبرغ" الرقمية (Runeberg): http://runeberg.org/authors/columchr.html — باسم: Christofer Columbus
  3. ^ باسم: Christoph Columbus — مُعرِّف دليل المكتبة الوطنيَّة السويديَّة - ليبيرس (LIBRIS): https://libris.kb.se/auth/182090
  4. ^ العنوان : Diccionario biográfico español — الناشر: الأكاديمية الملكية للتاريخ — مُعرِّف فهارس التَّراجم الإسبانية: https://dbe.rah.es/biografias/4665/cristobal-colon — باسم: Cristóbal Colón
  5. ^ المخترع: معهد جيتي للبحوث — تاريخ النشر: 26 أبريل 2011 — مُعرِّف قائمة اتحاد أسماء الفنانين (ULAN): https://www.getty.edu/vow/ULANFullDisplay?find=&role=&nation=&subjectid=500237956 — تاريخ الاطلاع: 25 أكتوبر 2018
  6. أ ب ت مُعرِّف قائمة اتحاد أسماء الفنانين (ULAN): https://www.getty.edu/vow/ULANFullDisplay?find=&role=&nation=&subjectid=500237956 وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "3e002931a936fcb708b2d648947bfc873e5dc24e" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "3e002931a936fcb708b2d648947bfc873e5dc24e" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  7. ^ Encyclopædia Britannica — تاريخ الاطلاع: 22 فبراير 2015
  8. ^ العنوان : Encyclopédie Larousse en ligne — العمل الكامل مُتوفِّر في: http://www.larousse.fr/encyclopedie/ — تاريخ الاطلاع: 22 فبراير 2015
  9. ^ المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb119304566 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  10. ^ مُعرِّف الشبكات الاجتماعية ونظام المحتوى المؤرشف (SNAC Ark): https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6nc838c — باسم: Christopher Columbus
  11. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/118564994 — تاريخ الاطلاع: 30 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  12. أ ب ت المؤلف: Leo van de Pas
  13. ^ https://www.newworldencyclopedia.org/entry/Christopher_Columbus
  14. ^ https://cs.isabart.org/person/82583 — تاريخ الاطلاع: 1 أبريل 2021
  15. ^ المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb119304566 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  16. ^ كتاب سياحة امريقة (من موقع جامع الكتب المصورة https://kt-b.com/?p=7593 ) للمؤلف هنري مركام، ترجمة من الفرنسيّة إلى العربيّة سعد نعام (ترجمة من الفرنسية إلى اللغة العربية "حسب ما ورد بالكتاب")، ص 13 وص 17 نسخة محفوظة 2020-04-29 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ البحوث | الموسوعة العربية نسخة محفوظة 22 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ https://archive.is/PPn1b
  19. ^ Christopher Columbus: Explorer - EnchantedLearning.com نسخة محفوظة 08 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Topic: Christopher Columbus | Explore Royal Museums Greenwich نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Christopher Columbus | Italian explorer | Britannica.com نسخة محفوظة 12 مايو 2015 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ Taviani, Paolo Emilio (2016)، "Beatriz de Arana"، في Bedini, Silvio A. (المحرر)، The Christopher Columbus Encyclopedia، Springer، ص. 24–25، ISBN 978-1-349-12573-9، Columbus never married Beatriz. When he returned from the first voyage, he was given the greatest of honors and elevated to the highest position in Spain. Because of his discovery, he became one of the most illustrious persons at the Spanish court and had to submit, like all the great persons of the time, to customary legal restrictions on matters of marriage and extramarital relations. The Alphonsine laws forbade extramarital relations of concubinage for "illustrious people" (king, princes, dukes, counts, marquis) with plebeian women, if they themselves were or their forefathers had been of inferior social condition.
  23. ^ King, Ross (2021)، The Bookseller of Florence: The Story of the Manuscripts That Illuminated the Renaissance (باللغة الإنجليزية)، Atlantic Monthly Press، ص. 264، ISBN 978-0-8021-5853-6، مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2022.
  24. ^ Sánchez, Joseph P.؛ Gurulé, Jerry L.؛ Broughton, William H. (1990)، Bibliografia Colombina, 1492-1990: Books, Articles and Other Publications on the Life and Times of Christopher Columbus (باللغة الإنجليزية)، National Park Service, Spanish Colonial Research Center، ص. ix، مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2022.
  25. ^ Bedini, Silvio A. (2016)، Bedini, Silvio A. (المحرر)، The Christopher Columbus Encyclopedia (باللغة الإنجليزية)، Springer، ص. viii، ISBN 978-1-349-12573-9، مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2022.
  26. ^ باللغة البرتغالية "Armas e Troféus." Revista de História, Heráldica, Genealogia e Arte. 1994, VI serie – Tomo VI, pp. 5–52. Retrieved 21 November 2011.[تحقق من المصدر]
  27. ^ Enterline, James Robert (2003)، Erikson, Eskimos & Columbus: Medieval European Knowledge of America (باللغة الإنجليزية)، Johns Hopkins University Press+ORM، ص. 247، ISBN 978-0-8018-7547-2، مؤرشف من الأصل في 25 مايو 2022، Some writers have suggested that it was during this visit to Iceland that Columbus heard of land in the west. Keeping the source of his information secret, they say, he concocted a plan to sail westward.6 Certainly the knowledge was generally available without attending any saga-telling parties. That this knowledge reached Columbus seems unlikely, however, for later, when trying to get backing for his project, he went to great lengths to unearth even the slightest scraps of information that would add to the plausibility of his scheme. Knowledge of the Norse explorations could have helped.
  28. ^ Paolucci, Anne؛ Paolucci, Henry (1992)، Columbus, America, and the World (باللغة الإنجليزية)، Council on National Literatures، ص. 140، ISBN 978-0-918680-33-4، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2022، Many Columbists ... have doubted that Columbus could ever have gone to Iceland.
  29. ^ Quinn, David B. (1992)، "Columbus and the North: England, Iceland, and Ireland"، The William and Mary Quarterly، 49 (2): 278–297، doi:10.2307/2947273، ISSN 0043-5597، JSTOR 2947273، مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2022.
  30. ^ Taviani, "Beatriz Arana" in The Christopher Columbus Encyclopedia, vol. 1, pp. 24–25.
  31. ^ Alessandrini, Nunziatella (01 يناير 2012)، "Os Perestrello: uma família de Piacenza no Império Português (século XVI)" [The Perestrellos: A Piacenza family in the Portuguese Empire (16th century)] (باللغة البرتغالية)، Lisbon: Universidade NOVA de Lisboa، ص. 90، مؤرشف من الأصل في 8 أبريل 2022، Finally, the most famous son of Filippone, Bartolomeu Perestrello (I), who participated in the rediscovery of the island of Madeira in 1418, and was رئاسة and feitor [administrator] of Porto Santo until, by a letter of 1 November 1446 from Infante Henrique, he became the first donatary captain of the island, a privilege that continued until the 19th century, with the last donatary captain Manuel da Câmara Bettencourt Perestrello in 1814.
  32. ^ by: Thomas Friedman on page 3 The World is Flat
  33. ^ سلسلة أطلس الرحلات - الكتاب 3 - الصفحة 41 إصدار دار المختار للطباعة والنشر والتوزيع.
  34. ^ Pauketat, Timothy R. (2012)، The Oxford Handbook of North American Archaeology، Oxford University Press، ص. 86، ISBN 978-0-19-538011-8، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019.
  35. ^ Wells, Spencer؛ Read, Mark (2002)، The Journey of Man – A Genetic Odyssey، Random House، ص. 138–140، ISBN 0-8129-7146-9، مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 21 نوفمبر 2009.
  36. ^ "The peopling of the Americas: Genetic ancestry influences health"، Scientific American، مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2011، اطلع عليه بتاريخ 6 أكتوبر 2009.
  37. ^ Than, Ker (2008)، "New World Settlers Took 20,000-Year Pit Stop"، National Geographic Society، مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2010.
  38. ^ Sigurğardóttir, S؛ Guicher JR؛ Stefansson K؛ Donnelly P (2000)، "The mutation rate in the human mtDNA control region"، Am J Hum Genet، 66 (5): 1599–609، doi:10.1086/302902، PMC 1378010، PMID 10756141.
  39. ^ "First Americans Endured 20,000-Year Layover – Jennifer Viegas, Discovery News"، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2012، اطلع عليه بتاريخ 18 نوفمبر 2009، Archaeological evidence, in fact, recognizes that people started to leave Beringia for the New World around 40,000 years ago, but rapid expansion into North America didn't occur until about 15,000 years ago, when the ice had literally broken{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: postscript (link) page 2
  40. أ ب Cordell, Linda S.؛ Lightfoot, Kent؛ McManamon, Francis؛ Milner, George (2009)، "L'Anse aux Meadows National Historic Site"، Archaeology in America: An Encyclopedia، ABC-CLIO، ص. 82، ISBN 978-0-313-02189-3، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019.
  41. ^ Dyke, A.S., A. Moore, and L. Robertson, 2003, Deglaciation of North America. نسخة محفوظة 16 February 2012 على موقع واي باك مشين. Geological Survey of Canada Open File, 1574. (Thirty-two digital maps at 1:7 000 000 scale with accompanying digital chronological database and one poster (two sheets) with full map series.)
  42. ^ Jordan, David K (2009)، "Prehistoric Beringia"، University of California-San Diego، مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2014، اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2010.
  43. ^ Linda S. Cordell؛ Kent Lightfoot؛ Francis McManamon؛ George Milner (2008)، Archaeology in America: An Encyclopedia [4 volumes]: An Encyclopedia، ABC-CLIO، ص. 82–83، ISBN 978-0-313-02189-3، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019.
  44. ^ Joan Baxter (13 ديسمبر 2000)، "Africa's 'greatest explorer'"، BBC News، مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 12 فبراير 2008. {{استشهاد بخبر}}: غير مسموح بالترميز المائل أو الغامق في: |ناشر= (مساعدة)
  45. ^ Xu, Origin of the Olmec civilization.
  46. ^ Dr. Mike Xu's Transpacific website نسخة محفوظة August 2, 2001, على موقع واي باك مشين., comparing Olmec and Chinese Shang period artifacts.
  47. ^ Valdivia, Jomon Fishermen, and the Nature of the North Pacific: Some Nautical Problems with Meggers, Evans, and Estrada's (1965) Transoceanic Contact Thesis Gordon F. McEwan, D. Bruce Dickson American Antiquity, Vol. 43, No. 3 (Jul. 1978), pp. 362–371.
  48. ^ Prehistory of the Americas By Stuart J. Fiedel pp 188–189.
  49. ^ Johannessen, Carl L.؛ Parker, Anne Z. (1989)، "Maize ears sculptured in 12th and 13th century A.D. India as indicators of pre-columbian diffusion"، Economic Botany، 43 (2): 164–180، doi:10.1007/bf02859857.
  50. ^ Tabish Khair (2006). Other Routes: 1500 Years of African and Asian Travel Writing, p. 12. Signal Books. (ردمك 1-904955-11-8)
  51. ^ علي المسعودي (940). مروج الذهب، المجلد الأول، صفحة 268.
  52. ^ Pace, Eric (9 أبريل 2001)، "Cyrus Gordon, Scholar of Ancient Languages, Dies at 92"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 16 أغسطس 2016.
  53. ^ Cyrus Herzl Gordon, Before Columbus; links between the Old World and ancient America, Crown, 1971, p. 138
  54. ^ Weigand, Phil C. (1978)، "Review of In Search of Noah's Ark by Dave Balsiger; Charles E. Sellier,; Remote Kingdoms by Tertius Chandler; The Key by John Philip Cohane; Gods of the Cataclysm: A Revolutionary Investigation of Man and his Gods before and after the Great Cataclysm by Hugh Fox"، American Anthropologist، 80 (3): 731–733، doi:10.1525/aa.1978.80.3.02a00760.
  55. ^ Sharq awsat[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 15 يناير 2012 على موقع واي باك مشين.
  56. ^ ¿QUIÉN ES 'EL ESPAÑOL DE LA HISTORIA'? نسخة محفوظة 10 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]