الشاهد الصامت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الشاهد الصامت
Dumb Witness
الشاهد الصامت.jpg
طبعة مكتبة جرير

معلومات الكتاب
المؤلف أجاثا كريستي
البلد المملكة المتحدة
اللغة الإنجليزية
الناشر نادي كولنز للجرائم
تاريخ النشر 5 يوليو 1937
النوع الأدبي رواية تحقيق
التقديم
عدد الصفحات 320 (النسخة الإنجليزية)، 296 (النسخة العربية)
ترجمة
الناشر مكتبة جرير
مؤلفات أخرى
Fleche-defaut-droite-gris-32.png جريمة قتل في الإسطبلات وقصص أخرى
موت فوق النيل Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

الشاهد الصامت أو الشاهد الأخرس (بالإنجليزية: Dumb Witness) هي رواية تحقيق من إنشاء وتأليف الكاتبة البريطانية أجاثا كريستي وقد نُشرِت هذه الرواية لأول مرة في 5 يوليو 1937 وهي من بطولة المحقق البلجيكي هيركيول بوارو وصديقه آرثر هستنغز.[1][2][3] بيعت النسخة البريطانية من الكتاب مقابل سبعة شلنات وستة بنسات، فيما بيعت نسخة الولايات المتحدة مقابل دولارين اثنين. يعرض الكتاب قصصًا عن المحقق البلجيكي هيركيول بوارو مروية على لسان صديقه آرثر هاستينغز. تعرض رواية الستارة: القضية الأخيرة لبوارو التي نشرتها أغاثا كريستي في عام 1975، شخصيةَ آرثر هاستينغز نفسها، وتستخدمها، مرة أخرى، كراوٍ للحكاية.

حصدت الرواية التي نشرت عام 1937 ردود فعل إيجابية بشكل عام، على الرغم من إشارة العديد من النقاد إلى وجود بعض مواطن الضعف في حبكتها. وصفت جريدة الغارديان البريطانية عمل كريستي في هذه الرواية بقولها: «تقوم المؤلفة بهذا النوع من الأشياء بشكل جيد للغاية»،[4] في الوقت الذي تساءلت في جريدة التايمز البريطانية عن أحد التصرفات التي قام بها القاتل: «مَن مِن الممكن أن يستخدم المطرقة والمسامير والطلاء في منتصف الليل» بالقرب من غرفة نوم مفتوحة الباب؟.[4] لم تعتبر صحيفة نيويورك تايمز هذه الرواية أفضل ما قدمته الروائية البريطانية أجاثا كريستي، لكنها قدمت، بالرغم من ذلك، «قصة مثيرة ذات مستوى أعلى من المتوسط بكثير»،[5] وهو الرأي الذي يشاركها فيه الكاتب الإنكليزي «توركيومادا» (إدوارد ماثيرز) الذي وصف الكتاب بأنه ­(الأقل شأنًا من بين جميع كتب بوارو) وأنهى تعليقه على الكتاب بقوله «لكن، لا يزال أسوأ ما تقدمه كريستي أفضل من المتوسط الجيد». اعتبرت ماري ديل، على النقيض من ذلك، رواية الشاهد الصامت أفضل ما قدمته أجاثا كريستي.[6] كتبت صحيفة ذا سكوتسمان مقالًا حول رواية الشاهد الصامت، ذُكر فيه: «تستحق مؤلفتها العلامة الكاملة».[7] وجدت إحدى المراجعات التي نشرت عام 1990 في رواية الشاهد الصامت رواية غير مشوقة بما فيه الكفاية، وتحتوي على العديد من الأدلة الواضحة.[8]

نبذة قصيرة[عدل]

ظن الجميع أن حادث سقوط اميلي أرونديل على كرة من المطاط تركت على السلالم قد تسبب فيه كلبها ولكنها كلما فكرت في سقوطها أكثر زاد اقتناعها بأن أحد أقاربها كان يحاول أن يقتلها في السابع عشر من شهر ابريل كتيت شكوكها في خطاب وأرسلته إلى المحقق هيركيول بوارو الغريب في الأمر أنه لم يتلق الخطاب حتى الثامن والعشرين من شهر يونيو بعد وفاة اميلي بالفعل.

الترجمة العربية[عدل]

  • الشاهد الصامت مقتل الآنسة إميلي أرونديل - مكتبة جرير.[9]
  • الشاهِد الصّامت - دار النجمة للنشر والتوزيع.[10]
  • الشاهد الصامت - دار ميوزيك للنشر.[11]

مراجع[عدل]

  1. ^ Barnard, Robert (1990). A Talent to Deceive – an appreciation of Agatha Christie (الطبعة Revised). Fontana Books,. صفحة 192. ISBN 0-00-637474-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: extra punctuation (link)
  2. ^ "The Strand Magazine's Online Shop: Tenth Anniversary Issue of The Strand". مؤرشف من الأصل في 27 مايو 2015. اطلع عليه بتاريخ 31 أغسطس 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ American Tribute to Agatha Christie نسخة محفوظة 09 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب The Guardian, 13 July 1937 (p. 7)
  5. ^ The New York Times Book Review, 26 September 1937 (p. 26)
  6. ^ The Scotsman, 5 July 1937 (p. 15)
  7. ^ Daily Mirror, 8 July 1937 (p. 24)
  8. ^ Barnard, Robert (1990). A Talent to Deceive – an appreciation of Agatha Christie (الطبعة Revised). Fontana Books. صفحة 192. ISBN 0-00-637474-3. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "الشاهد الصامت مقتل الآنسة إميلي أرونديل". الناشر:مكتبة جرير. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "الشاهد الصامت". دار النجمة للنشر والتوزيع. مؤرشف من الأصل في 23 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "الشاهد الصامت (175 صفحة)". raffy.me. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)


Open book 01.png
هذه بذرة مقالة عن الأدب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.