سفيتلانا أليكسييفيتش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
سفيتلانا أليكسييفيتش
(بالبيلاروسية: Святлана Аляксандраўна Алексіевіч)، و(بالروسية: Светлана Александровна Алексиевичتعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
سفيتلانا أليكسييفيتش

معلومات شخصية
الميلاد 31 مايو 1948 (العمر 69 سنة)
أوكرانيا
الجنسية روسيا البيضاء بيلاروسية
العرق بيلاروس[1][2]،  وأوكرانيون[3]،  وروس[2]  تعديل قيمة خاصية مجموعة عرقية (P172) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة صحفية، كاتبة
اللغة الأم الروسية[4][5]  تعديل قيمة خاصية اللغة اﻷم (P103) في ويكي بيانات
لغة المؤلفات الروسية[6]  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
الجوائز
جائزة نوبل في الأدب  (2015)[7][8]
Ordre des Arts et des Lettres Officier ribbon.svg قائد الفنون والآداب (2014)
Order badge of honor rib.png وسام شارة الشرف[9]  تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع alexievich.info/indexEN.html
IMDB صفحتها على IMDB  تعديل قيمة خاصية معرف IMDb (P345) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

سفيتلانا اليكسييفيتش (بالروسية: Светлана Александровна Алексиевич) هي صحفية وكاتبة بيلاروسية ولدت في31 ماي 1948 في جمهورية أوكرانيا السوفيتية الإشتراكية في بلدة ستانسلاف غرب أوكرانيا، وفي كنف عائلة مدرسين في الريف.
وتخرجت من كلية الصحافة في جامعة مينسك (1967-1972). عملت في جريدة محلية بمدينة بريست بالقرب من الحدود البولندية. وفي مراحل تالية من حياتها، عاشت متنقلة بين إيطاليا وفرنسا وألمانيا والسويد.[10] حازت على جائزة نوبل للآداب سنة 2015.[11][12]

مؤلفاتها[عدل]

* 1985 - وجه الحرب غير النسائي: يتكئ على حوارات نابضة بالخسارة أجرتها مع مئات النساء اللاتي وقفن على الجبهة في الحرب العالمية الثانية لقتال ألمانيا النازية، وعددهن يقدر بمليون امرأة.
* 1990 - صبية من الزنك: أصوات سوفييتية من حرب منسية: نظرة جريئة إلى حرب الاتحاد السوفييتي في أفغانستان (1979–1989)، والعنوان يذكرنا بأن الجيش كان يشحن الموتى في الحرب إلى مسقط رؤوسهم في توابيت من الزنك.
هنا تقارن أليكسييفيتش بين الحرب في أفغانستان وحرب فيتنام، ففي الحربين ينساق شبان القوتين العظميين إلى حرب لا ناقة لهم فيها ولا جمل، في مواجهة عصابات حاربت بشراسة منقطعة النظير. ولا انتصار للروس أو للأميركيين في اعتقاد المؤلفة إلا بمضاهاة هذه الوحشية والسادية أضعاف أضعافها.

وفي النهاية عجز الجنود الروس عن إدراك مغزى ما لمسوه من “جحود” ممن قيل لهم إنهم يساعدونهم. وحاروا في فهم سر ردود أفعال الأفغان البغيضة تجاه العون، وكذلك العدوان على حدّ سواء. أمّا العائدون إلى وطنهم، بجروح جسدية أو معنوية، فلم يغفروا قط لمن لم يشارك في الحرب، ولا سيما إن أوحوا إليهم بأنها حرب عقيمة أو “خبيثة”. صارح أحد الجنود أليكسييفيتش، “لقد اعتقدنا أننا هناك للدفاع عن وطننا وأسلوب حياتنا”.

كثيرون رصدوا الحرب وأهوالها، ولكن أليكسييفيتش تسبر الحرب بنظرة استقصائية، تكاد تكون مجهولة تماما لدينا.
* 1993 - مسحور بالموت: يحكي عن محاولات إنتحار حقيقية تسبب فيها إنهيار الإتحاد السوفيتي. فكثير من الناس لم يستطيعوا التخلي عن أيدولوجيتهم الشيوعية أو حتي التأقلم مع الواقع الجديد.
* 1997 أصوات من تشيرنوبيل تأريخ للمستقبل
* 2004 الشاهد الأخير: هذا الكتاب لا يشبه أبدا قصص الأطفال بالرغم من أنه يحكي ذكريات شخصية لأطفال عاصروا الحرب. بمعني أدق، يبين هذا الكتاب الحرب بعيون الأطفال والنساء.[13]
* 2013 - وقت مستعمل.

الفوز بجائزة نوبل للآداب 2015[عدل]

أعلنت الأكاديمية السويدية لجائزة نوبل للآداب يوم الخميس 8 أكتوبر 2015 سفيتلانا اليكسييفيتش، وهي أول بيلاروسية تمنح جائزة نوبل للآداب وكوفئت الكاتبة والصحافية "على اعمالها المتعددة الاصوات التي تفند معاناة عصرنا وشجاعته". وقالت ساره دانيوس الأمينة العامة الدائمة للأكاديمية السويدية لمحطة "اس في تي" التلفزيونية العامة "لقد تحدثت اليها للتو واكتفت بكلمة واحدة: رائع! وأوضحت دانيوس "انها كاتبة كبيرة طرقت دروبا ادبية جديدة". وقالت أيضاً: "في السنوات الثلاثين إلى الأربعين الأخيرة أجرت مسحا للإنسان خلال المرحلة السوفياتية وما بعد هذه المرحلة. لكن الامر لا يتعلق باحداث بل بمشاعر". وقالت الكاتبة للمحطة نفسها في اتصال هاتفي "الفوز بهذه الجائزة أمر ضخم"[14]

مراجع[عدل]

  1. ^ مذكور في : Беларусь: ні Эўропа, ні Расея. Меркаваньні беларускіх эліт — العنوان : Беларусь: ні Эўропа, ні Расея. Меркаваньні беларускіх эліт — الصفحة: 42, 124-125 — ISBN 978-83-89406-77-4
  2. ^ أ ب مذكور في : Цяжкі час — Працяг. Канцэпцыя новага Беларускага Адраджэньня, кн. 3, артыкулы і матэр’ялы (2003−2010) — الفصل: Цені рэжыму — العنوان : Цяжкі час — Працяг. Канцэпцыя новага Беларускага Адраджэньня, кн. 3, артыкулы і матэр’ялы (2003−2010) — الصفحة: 767 — العدد: 1 — ISBN 978-9955-578-12-3
  3. ^ مذكور في : Беларусь: ні Эўропа, ні Расея. Меркаваньні беларускіх эліт — الفصل: Цені рэжыму — العنوان : Беларусь: ні Эўропа, ні Расея. Меркаваньні беларускіх эліт — الصفحة: 42 — ISBN 978-83-89406-77-4
  4. ^ مذكور في : Энцыклапедыя гісторыі Беларусі ў 6 тамах. Том 6 Кніга І — الفصل: Рускамоўная літаратура Беларусі — العنوان : Энцыклапедыя гісторыі Беларусі ў 6 тамах. Том 6 Кніга І — الصفحة: 139
  5. ^ مذكور في : Цяжкі час — Працяг. Канцэпцыя новага Беларускага Адраджэньня, кн. 3, артыкулы і матэр’ялы (2003−2010) — الفصل: Чаму нельга спадзявацца на так званую „дэмапазыцыю” і яе кандыдатаў у прэзыдэнты — العنوان : Цяжкі час — Працяг. Канцэпцыя новага Беларускага Адраджэньня, кн. 3, артыкулы і матэр’ялы (2003−2010) — الصفحة: 611 — العدد: 1 — ISBN 978-9955-578-12-3
  6. ^ مستورد من : منصة البيانات المفتوحة من المكتبة الوطنية الفرنسية — http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb121882342 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  7. ^ http://www.nobelprize.org/nobel_prizes/literature/laureates/2015/
  8. ^ https://www.nobelprize.org/nobel_prizes/about/amounts/
  9. ^ مذكور في : Kto jest kim w Białorusi — https://www.nobelprize.org/nobel_prizes/about/amounts/ — العنوان : Кто есть кто в Республике Беларусь — الصفحة: 15 — ISBN 978-83-913780-0-7
  10. ^ صاحبة 'زوال المرأة الشيوعية' تخطف جائرة نوبل للآداب
  11. ^ Blissett, Chelly. "Author Svetlana Aleksievich nominated for 2014 Nobel Prize". Yekaterinburg News. January 28, 2014. Retrieved January 28, 2014.
  12. ^ Treijs، Erica (8 October 2015). "Nobelpriset i litteratur till Svetlana Aleksijevitj" [Nobel Prize in literature to Svetlana Aleksijevitj]. www.svd.se. سفينسكا داغبلادت. اطلع عليه بتاريخ 8 October 2015. 
    Svetlana Alexievich wins Nobel Literature prize, بي بي سي نيوز (8 October 2015)
  13. ^ أسرار فوز صحافية بجائزة نوبل للأدب للعام 2015
  14. ^ البيلاروسية سفيتلانا اليكسييفيتش تحوز على جائزة نوبل للآداب 2015

وصلات خارجية[عدل]