بانثيون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 41°53′55″N 12°28′36″E / 41.8986°N 12.4768°E / 41.8986; 12.4768

واجهة البانتيون

الپانتيون (باليونانية Πάνθειον باللاتينية Pantheon ويعني معبد كل الآلهة) مبنى في روما كان اصلا مبنيا كمعبد لجميع آلهة روما القديمة. وهو أفضل مبنى روماني أثري من ناحية الحفظ، وربما يكون أفضل مبنى محفوظ من ذلك العصر في العالم. وظل المبنى في استخدام متواصل طوال تاريخه. يعتقد أن تصميم المبنى يعود لمعماري الإمبراطور تراجان أبولودروس الدمشقي Apollodorus of Damascus، ولكن وعلى قدم المساواة يمكن أن يكون البناء والتصميم بفضل الامبراطور هادريان أو مهندسيه المعماريين. ومنذ القرن السابع استخدم المبنى ككنيسة مسيحية. وهو الآن أقدم مبنى بقبة ما زال قائما في روما.[1]

البانثيون[عدل]

Piranesi04.jpg
Pantheon Agrippa.jpg

M·AGRIPPA·L·F·COS·TERTIVM·FECIT هذا هو النقش التي يمكن قراءته على الإفريز في مدخل الرواق. ينسب تشيد هذا المبنى إلى ماركو بيبسانيو اجريبا, فهو صديق وقائد وصهر الامبراطور أوغسطس . وتشير القنصلية الثالثة لأجريبا إلى عام 27 قبل الميلاد . وبالإضافة إلى ذلك، ديون كاسيو تقع بين أعمال أجريبا في منطقة روما المعروفة باسم ميدان مارتا في عام 25 بعد الميلاد.[2]

لقرونِ كان يُعتقد أن هذا النقش يشير إلى المبنى الحالي ,واكن بعد التحقيقات التي قام بها اشيدانى في القرن 19 عرف أن في الواقع تم تدمير معبد أجريبا وأن ما هو موجود حلياً هو اعادة بناء تم في عهد أدريانو . وقد سمحت لنا آخر الاكتشافات في القرن 19 أن المعبد الأصلى كان يحمل أوجه تشابه مع المعبد الحالى .فان الرواق الحالى كان في الأصل واجهة لمعبد مطوق بالسوارى .

وكان المعبد الأول مستطيل، مع ساحات رتبت بشكل مستعرض، كما هو الحال في معبد كونكورد في المنتدى الروماني، أو معبد بيوبى الصغير على تلة كامبيدوغليو . فقد بني من كتل من الحجر الجيري و واصطف من الرخام .ومن المعروف أيضا أن السنانير كانت من البرونز وأيضاً جبهة الديكور كانت من التماثيل و أعمدة على شكل امرأة. وفى داخل الرواق نجد مسارات تماثيل لأوغسطس و أجريبا .

بواسطة ديون كاسيو علمنا أن بانتيون لم يكن الاسم الحقيقى للمبنى وأن المقصد من أجريبا هو إنشاء عبادة سلالية، وربما مكرسة لحماية ابناء جوليا: المريخ والزهرة و المؤله يوليوس قيصر.ولقد تعرض المبنى إلى العديد من الأضرار بسبب الحريق في عام 80، والذي تم إصلاحه من قبل دوميثيانو، ولكن تعرض لدمار جديد في عهد تراجانو في عام 110.

اعادة بناء البانتيون من قِبل أدريانو[عدل]

Dehio 1 Pantheon Floor plan.jpg

في عهد أدريانوتم اعادة بناء هذا المبنى كلياً . ولم يظهر اسم هذا الامبراطور في النقوش بسبب رفضه أن يشخص اسمه في الاعمال المنفذة في فترة حكمه ,فهو يختلف تماماً عن سلفه تراخانو .وقد وجد أن العلامات الموجودة في الطوب تتوافق مع السنوات 123-125، مما يوحي بأن تم افتتاح المعبد من قبل الإمبراطور أثناء إقامته في العاصمة بين 125 و 128.على الرغم من أن لا أحد يعرف على وجه اليقين من هو المهندس، الا أنه عادةً ما تنسب المشروعات إلى أبولودورو الدمشقي.

كما تم تغيير اتجاه هذا المعبد السابق ووضعت واجهته الرئيسية إلى الجهة الشمالية. وكان يتكون هذا المينى من صف من الاعمدة باعتباره الرواق ,وكذالك ساحة واسعة مستديرة و بنية منشورية متوسطة . فقد شغل تماماً الرواق الكبير و المبنى المتحد مع الساحة مساحة المعبد السابق ,في حين انه تم بناء مقصورة في ساحة ميدان اغسطسي والذي فصل البانتيون عن كنيسة نبتون . وقد تم تشيد ساحة من الاروقة على جوانبه الثلاث أمام هذا المعبد و رصف بألواح من الحجر الجيرى .

مميزاته[عدل]

يعد بناء غرفة مستديرة كبيرة مجاورة للرواق بالمعبد الكلاسيكي هو الابتكار في العمارة الرومانية.كان يستخدم نموذج المساحة الدائري بواسطة قبو مغطى في نفس الوقت تقريبا في الغرف الحرارية الكبيرة، ولكنه كان في ذلك استخدام جديد في المعبد.فكان من المهم أن يظهر بوضوح تأثير المفاجأة بمجرد العبور من عتبة المدخل .

وكان يعتبر بناء القبة على أسطوانة دائرية، نموذجا للعمارة في ذلك الوقت.الفضاء الداخلي للدوران يتألف من اسطوانة مغطاه بصف كرة. يبلغ ارتفاع الاسطوانة مساوِ لنصف قطرها، وإجمالي ارتفاعه يساوي القطر،حتى تتمكن من الانخراط في المجال الكامل في المساحة الداخلية.ويبلغ قطر القبة هو 43.44 متر (150 قدم)، مما يجعلها أكبر قبة خرسانية من حيث الكتلة في التاريخ. تم بناء قبة كاتدرائية القديس بطرس أصغر قليلا.

البروناوس[عدل]

تغطية البروناوس

يتكون البروناوس من ثمانية أعمدة على الواجهة، وأربعة أعمدة على الجانبين، وعرضه 34،20 X15، 62 م، و1.32 متر فوق مستوى الساحة، بحيث يتم الوصول إليها عن طريق تسلق خمس خطوات.يبلغ إجمالي ارتفاعه 14.15 م و يبلغ قطرالأعمدة 1.48 متر من القاعدة.

يحتوي الإفريز على نقوش من أجريبا بأحرف من البرونز. وقد تم مؤخراً تسجيل بعض النقوش ذات صلة بحركة الاستعادة التي تمت في عصر سيبتيموس سيفيروس[3] على العارضة الراكزة على الأعمدة .في الداخل يوجد صفين من أربعة أعمدة تقسم المساحة إلى ثلاث بلاطات، والمركز مما يؤدى إلى الوصول إلى بوابة كبيرة تصل إلى الساحة ، بينما ينتهى الجانبان إلى محرابين كبيرين يحملان تماثيل من أوغسطس قيصر وأجريبا،انتقلت من المبنى القديم. فقد صنعت هذة الاعمدة من الجرانيت الرمادى ( في الجبهة ) أو الأحمر, وذلك من مقالع مصرية .وكانت أيضاً الأروقة حول الساحة من الجرانيت الأحمر، ولكن من أبعاد أصغر. وكانت التيجان الكورنثية، والقواعد والعناصر المتشابكة من الرخام تأثراً باليونان. وقد تم استبدال العمود الأخير من الجانب الشرقي، والذي خسر في القرن الخامس عشر، بآخر من الجرانيت الرمادي في عصر ألكسندر السابع. كما تم استبدال عمود من الطرف الشرقي من الواجهة بعمود آخر من الجرانيت الأحمر تحت اشراف البابا أوربان الثامن. وبهذا يكون تم تعديل تداول الألوان الأصلية .

وكان السقف مسند من قبل دعامات خشبية، معتمدة على بنية جدار دعم بواسطة أقواس في الأعمدة.تم تشكيل الغطاء الأصلي من قبل دعامات البرونزية، مع التشكيلات على شكل حرف U، وذلك اعتماداً على وصف أندريا باياديو. في احدى الروايات قيل أنها قد سلبت من قِبل البابا أوربان السابع ,حيث أمر بانشائها من أجل تصنيع مائة بندقية من أجل قلعة سانت أنجيلو. وتقول رواية أخرى أن البابا أوربان الثامن قدأمر بانشاء سقف من البرونز والذي كان يستخدم في مظلة سان بيدرو.كان الرصيف من قطع الرخام الملون،التي وضعت في دوائر ومربعات.

الهيئة الوسيطة[عدل]

الارتفاع والقسم

تم بناء الجسم الوسيطة الذي يربط الساحة مع الرواق في أعمال الطوب والبلاط، ويتكون من دعامتين كبيرتين ملتحقتين بالساحة.فهذة الأروقة تحيط الممر المؤدى إلى الدوار والتي تعتبر امتداد لوسط جناح الأروقة . ومن ناحية أخرى, يوجد بين الأعمدة و الساحة بعض من المساحات المتبقية والتي يشغلها نوعين من السلالم التي تؤدى إلى أعلى القبة .

معرض صور[عدل]

مراجع[عدل]

  • Claridge, Amanda (1998), Rome, Oxford Archaeological Guides, Oxford Oxfordshire: Oxford University Press, ISBN 0-19-288003-9
  • Cowan, Henry (1977), The Master Builders: : A History of Structural and Environmental Design From Ancient Egypt to the Nineteenth Century, New York: John Wiley and Sons, ISBN 0-471-02740-5
  • Favro, Diane (2005), "Making Rome a World City", The Cambridge Companion to the Age of Augustus, Cambridge University Press, pp. 234–263, ISBN 978-0-521-00393-3
  • Hetland, L. M. (2007), "Dating the Pantheon", Journal of Roman Archaeology 20 (1): 95–112, ISSN 1047-7594
  • King, Ross (2000), Brunelleschi's Dome, London: Chatto & Windus, ISBN 0-7011-6903-6
  • Kleiner, Fred S. (2007), A History of Roman Art, Belmont: Wadsworth Publishing, ISBN 0-534-63846-5
  • Lancaster, Lynne C. (2005), Concrete Vaulted Construction in Imperial Rome: Innovations in Context, Cambridge: Cambridge University Press, ISBN 0-521-84202-6
  • Loewenstein, Karl (1973), The Governance of Rome, The Hague, Netherlands: Martinus Nijhof, ISBN 978-90-247-1458-2
  • MacDonald, William L. (1976), The Pantheon: Design, Meaning, and Progeny, Cambridge, MA: Harvard University Press, ISBN 0-674-65345-9
  • Marder, Tod A. (1980), "Specchi's High Altar for the Pantheon and the Statues by Cametti and Moderati", The Burlington Magazine (The Burlington Magazine Publications, Ltd.) 122 (922): 30–40, JSTOR 879867

Marder, Tod A. (1991), "Alexander VII, Bernini, and the Urban Setting of the Pantheon in the Seventeenth Century", The Journal of the Society of Architectural Historians (Society of * Architectural Historians) 50 (3): 273–292, doi:10.2307/990615, JSTOR 990615

  • Mark, R.; Hutchinson, P. (1986), "On the structure of the Pantheon", Art Bulletin (College Art Association) 68 (1): 24–34, doi:10.2307/3050861, JSTOR 3050861
  • Ramage, Nancy H.; Ramage, Andrew (2009), Roman art : Romulus to Constantine (5th ed.), Upper Saddle River, N.J.: Pearson Prentice Hall, ISBN 978-0-13-600097-6
  • Rasch, Jürgen (1985), "Die Kuppel in der römischen Architektur. Entwicklung, Formgebung, Konstruktion, Architectura", Architectura 15: 117–139
  • Roth, Leland M. (1992), Understanding Architecture: Its Elements, History, And Meaning, Boulder: Westview Press, ISBN 0-06-438493-4
  • Thomas, Edmund (1997), "The Architectural History of the Pantheon from Agrippa to Septimius Severus via Hadrian", Hephaistos 15: 163–186
  • Wilson-Jones, Mark (2003), Principles of Roman Architecture, New Haven: Yale University Press, ISBN 0-300-10202-X

مصادر[عدل]

  1. ^ http://pantheon.monuments-nationaux.fr/es/
  2. ^ http://www.slideshare.net/claracan/panten-de-agripa
  3. ^ سيبتيموس سيفيروس (بالإسبانية). flickr وصل لهذا المسار في 18 اغسطس، 2013.