أندرويد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
أندرويد

Android robot.svg

Android Logo (2014).svg

Android 4.4.2.png
أندرويد 4.4.4 كيت كات

الشركة / المطور الاتحاد المفتوح للهواتف, جوجل، مشروع أندرويد مفتوح المصدر
عائلة نظام التشغيل شبيه يونكس، لينكس
حالة العمل جارية
النموذج المصدري مفتوح المصدر
آخر إصدار ثابت 2014-10-16؛ منذ 65 يومًا 5.0 (لولي بوب)
مدير الحزم متجر Google Play، ملفات APK
السلسلة معمارية إيه.آر.إم، MIPS، x86
لغة البرمجة
نمط النواة نواة مهجنة
واجهة المستخدم الرسومية واجهة مستخدم رسومية تدعم لمس متعدد
الترخيص
موقع ويب http://android.com/

أندرويد هو نظام مجاني ومفتوح المصدر مبني على نواة لينكس صُمّم أساسًا للأجهزة ذات شاشات اللمس كالهواتف الذكية والحواسب اللوحية, يتم تطوير الأندرويد من قبل التحالف المفتوح للهواتف النقالة الذي تديره شركة جوجل.

اشترت جوجل نظام أندرويد من المطورين الأساسيين للنظام في سنة 2005، في حين كان الإعلان الرسمي عنه في 5 نوفمبر 2007 بالتزامن مع انطلاق التحالف المفتوح للهواتف النقالة.

طرحت جوجل نظام أندرويد كنظام مفتوح المصدر تحت رخصة أباتشي، مشروع أندرويد مفتوح المصدر (AOSP) هو الفريق المسؤول عن تطوير وتحديث وإصلاح النظام.

لدى الأندرويد مجتمع ضخم من المطورين الذين يقومون بكتابة وتطوير البرامج والتطبيقات للأندرويد، ويعتمدون بشكل أساسي على الكتابة بلغة الجافا.

جوجل بلاي وهو متجر متاح علي الإنترنت وكتطبيق على هواتف أندرويد يُدار بواسطة جوجل. في سبتمبر 2012، وصل عدد التطبيقات المتواجدة بالمتجر 675,000 تطبيق وعدد التنزيلات 25 مليار تنزيل.

يعد الأندرويد حاليًا النظام الأكثر انتشارًا بـأكثر من مليار جهاز مُفعّل ونسبة مشاركة بالسوق بنسبة 64% حسب إحصاءات مارس 2013.

تاريخ[عدل]

بداية النظام[عدل]

تأسست أندرويد (Android) في بالو ألتو، كاليفورنيا (Palo Alto, California) في أكتوبر 2003 من قبل أندي روبين (Andy Rubin) (المؤسس المشارك Danger )، و ريتش مينر (Rich Miner ) (المؤسس المشارك Wildfire Communications, Inc.)، نيك سيرز (Nick Sears) (أحد نوَاب رئيس T-Mobile) و وكريس وايت (Chris White ) (رئيس تصميم الواجهات في WebTV) لتطوير "الأجهزة نقالة أكثر ذكاء ومعرفةً بمكان مالكها وتفضيلاته الخاصة". كما قال أندي روبين (Andy Rubin) . كانت النوايا في وقت مبكر من الشركة لتطوير نظام تشغيل متقدم للكاميرات الرقمية، وعندما تبين أن السوق الكاميرات الرقمية ليس كبير بما فيه الكفاية، حولوا جهودهم لإنتاج نظام تشغيل للهواتف الذكية لمنافسة انظمة سيمبيان (Symbian) و ويندوز موبايل (Windows Mobile) (لم يكن موجودا IPhone في ذلك الوقت). وعلى الرغم من الإنجازات التي قام بها المؤسسين والموظفين في وقت مبكر، الا انهم كانوا يعملون سرا، وكشفوا عن أنه فقط كانوا يعملون على برمجيات للهواتف النقالة.

شراء جوجل للنظام[عدل]

في أغسطس 2005، قامت شركة جوجل بشراء النظام من الشركة المالكة وضم المؤسسين السابقين وعلى رأسهم المهندس أندرو روبن الذي استمر بالعمل على تطوير النظام، ويعتبر هو المسؤول المباشر عن وصول نظام أندرويد إلى النجاح الذي نشهده حالياً.

أصل الكلمة[عدل]

كلمة android الإنجليزية تعني الأنسالة أو الروبوت على هيئة إنسان.

المميزات[عدل]

الواجهة[عدل]

Android notification area.png

واجهة نظام أندرويد مبنية على التلاعب المباشر[1]. الاستجابة للمسات الواجهة مبنية لتكون فوريَّة.

التطبيقات[عدل]

متجر جوجل بلاي هو متجر على الويب للبرامج تديره جوجل لأجهزة أندرويد، التطبيق "Google play" مثبت على معظم أجهزة أندرويد, حتى اغسطس 2013 هناك 900,000 تطبيق وجدت في المتجر. جوجل لديها العديد من البرامج في المتجر منها Goggles و Earth و Skymap و BBM

على عكس معظم الأنظمة الأخرى، يسمح نظام الأندرويد بتنصيب متاجر تطبيقات بديلة، من أشهر هذه المتاجر متجر أمازون المسمى Amazon Appstore

المجانية
يعتبر نظام أندرويد أكثر نظام مجاني حيث التطبيقات المجانية فيه يفوق عددها التطبيقات المدفوعة.
الويدجيت
هي تطبيقات صغيرة توجد على واجهة المستخدم مثل : تطبيق حي لحالة الطقس في الوقت الحالي، صندوق البريد الإلكتروني للمستخدم

التخزين

يستخدم الأندرويد لتخزين البيانات نظام إدارة قواعد البيانات إس كيو لايت وكذلك النسخ الخفيفة من قواعدالبيانات المترابطة. كما أنه يستخدم خدمات جوجل السحابية

نظم الاتصال

يدعم الأندرويد:

الرسائل

يدعم الأندرويد خدمة الرسالة القصيرة "SMS"،خدمة رسائل الوسائط المتعددة"MMS".

دعم اللغات

يدعم الأندرويد العديد من اللغات البشرية من بينها العربية بعد التحديث 4.0

متصفح الويب

المتصفح الموجود علي الأندرويد مبني علي واجهة ويب كيت مقترن مع محرك الجافاسكربت في متصفح كروم V8 ،ولقد حصل علي 93/100 في أختبار أسيد3.

دعم الوسائط

يدعم النظام العديد من الوسائط الصوت الفيديو ذات التركيب H.263 و H.264 (على شكل صيغة 3GP أو MP4) و AMR و FLAC و MP3 وغيرها

الحماية[عدل]

يعتبر نظام اندرويد نظاماً آمناً، لأنه مبني على نواة اللينكس. ويوفر الأندرويد العديد من تطبيقات الحماية من الفيروسات وحتى من مخاطر سرق الجهاز مثل برنامج lookout.

في أندرويد 4.1 تم إغلاق أكثر من 90% من الثغرات المتواجدة في النسخة السابقة، 4.0


كومة البرمجيات[عدل]

Android's architecture diagram


في قمة نواة لينكس، هناك البرمجيات الوسيطة، و المكتبات و واجهات برمجة التطبيقات المكتوبة بلغة سى ، و تطبيق البرمجيات التى تعمل على إطار تطبيق والذي يتضمن مكتبات جافا متوافقة قائمة على أساس توافق أباتشي. تطوير نواة لينكس تستمر بشكل مستقل عن قواعد رمز مصدر آخر من أندرويد. يستخدم الروبوت آلة دالفيك الافتراضية الجهاز الظاهري مع ترجمة في الوقت المناسب (JIT) لتشغيل آلة دالفيك الافتراضية "التنفيذ المباشر رمز" (آلة دالفيك الافتراضية للتنفيذ)، والتي عادة ما يترجم من جافا بايت كود.[2][3]أندرويد 4.4 كما يدعم وقت التشغيل التجريبي الجديد، أندرويد وقت التشغيل (ART)، والذي لم يتم تمكينه افتراضيا.[4]

أندرويد " مكتبة سى القياسية ، بيونيك، تم تطويرها من قبل جوجل خصيصا لأندرويد، واشتقاق من BSD معيار مكتبة سى للتعليمات البرمجية. وقد تم تصميم بيونيك نفسها مع العديد من الميزات الرئيسية المحددة لنواة لينكس. الفوائد الرئيسية لاستخدام بيونيك بدلا من مكتبة جنو لسي (سي العمومية) أو uClibc هي نموذج مختلف الترخيص، وأصغر بصمة لوقت التشغيل، والاستغلال الامثل لوحدات المعالجة المركزية ذات التردد المنخفض.[3]

إدارة الذاكرة[عدل]

منذ أن أبتكرت أجهزة الأندرويد عادة ما تكون البطارية تمد الأداة بالطاقة، تم تصميم الأندرويد لإدارة الذاكرة ( رام) للحفاظ على استهلاك الطاقة كحد أدنى، على النقيض من أنظمة التشغيل المكتبية التي تفترض عموما أنها متصلة بجهد المأخذ الرئيسي غير المحدود. عندما يكون هناك تطبيق أندرويد لم يعد قيد الاستخدام، سيقوم النظام تلقائيا بتعليقه في الذاكرة. في حين أن التطبيق لا يزال من الناحية الفنية "مفتوح"، والتطبيقات المعلقة لا تستهلك عادة أية موارد (على سبيل المثال، طاقة البطارية أو طاقة المعالجة) ويظل هكذا كامنا في الخلفية لحين الحاجة إليه مرة أخرى. هذا يجلب فائدة مزدوجة من خلال زيادة الاستجابة العامة لأجهزة أندرويد، وخاصة التطبيقات التى لا تحتاج إلى أن تكون مغلقة ويعاد فتحها من الصفر في كل مرة، وضمان أن التطبيقات فى الخلفية لا تستهلك طاقة دون داع.[5][6]

أندرويد يدير التطبيقات المخزنة في الذاكرة تلقائيا: عندما تكون الذاكرة منخفضة، سوف يبدأ النظام بغلق التطبيقات والعمليات التي كانت خاملة لفترة من الوقت، في ترتيب عكسي لأنها كانت الأخيرة المستعملة (الأقدم أولا). تم تصميم هذه العملية بحيث تكون غير مرئية للمستخدم، بحيث لا يحتاج المستخدم أن يقوم بإدارة الذاكرة أو إغلاق التطبيقات بنفسة.[7][8]ومع ذلك ، أدى الارتباك بشأن إدارة ذاكرة الأندرويد في مرحلة ما من الوقت بتطبيقات تنظيف الذاكرة يطورها طرف ثالث أصبحت شعبية في متجر جوجل بلاي . وتعتبر تلك التطبيقات عموما ضارة أكثر من كونها نافعة .[9]

عتاد أجهزة الأندرويد[عدل]

منصة الأجهزة الرئيسية لأجهزة أندرويد هي إيه.آر.إم (معالج) (إيه.آر.إمف 7 أو في وقت لاحق، وأندرويد 5.0 يدعم أيضا إيه.آر.-أى إمف 8 ) ، مع إلى إكس 86 ومعمارية ميبس كما دعمت رسميا. كل من 64 بت و 32 بت يتم دعم المتغيرات من كل ثلاثة معماريات منذ إصدار أندرويد 5.0.[10] منذ عام 2012 ، ظهرت أجهزة أندرويد مع إنتل بدأت المعالجات في الظهور، بما في ذلك الهواتف[11] وأجهزة التابلت.

اعتبارا من نوفمبر 2013, أندرويد 4.4 توصي ب 512 ميجابايت على الأقل من ذاكرة الوصول العشوائي,[12] بالنسبة للأجهزة دات "رام منخفضة" 340 ميجابايت هو الحد الأدنى المطلوب لا تشمل الذاكرة أى تخصيص لمختلف مكونات الأجهزة مثل المعالج القاعدي.[13] أندرويد 4.4 يتطلب 32-بت إيه.آر.إمف 7، ميبس أو معاج معمارى إكس 86 (الأخيران من خلال منافذ غير رسمية)، < [14][15] جنبا إلى جنب مع مكتبة الرسوميات المفتوحة 2.0 متوافق وحدة معالجة الرسوميات (جى بى يو).[16] أندرويد يدعم مكتبة الرسوميات المفتوحة إى إس 1.1، 2.0، 3.0 و 3.1. مطلوب بعض التطبيقات قد تتطلب صراحة نسخة معينة من برنامج مكتبة الرسوميات المفتوحة ES، والأجهزة جى بى يو مناسب لتشغيل هذه التطبيقات .[16]


أجهزة الأندرويد تتضمن العديد من مكونات الأجهزة الاختيارية، بما في ذلك كاميرات تصوير أو كاميرات الفيديو، و نظام التموضع العالمي، أجهزة التوجه بالاستشعار ، وضوابط مخصصة للألعاب، التسارع ، جيروسكوب ، مقاييس ، المغنطيسية ، مستشعر القرب ، ضغط الاستشعار ، وموازين الحرارة، والشاشة التي تعمل باللمس . بعض مكونات الأجهزة ، ليس مطلوبا دائما ولكن أصبحت قياسية في فئات معينة من الأجهزة، مثل الهواتف الذكية، وتطبيق متطلبات إضافية إذا كانت موجودة. وقد تتطلب بعض الأجهزة الأخرى في البداية، ولكن تم تقليص تلك المتطلبات أو القضاء عليها تماما. على سبيل المثال، الأندرويد طور في البداية باعتباره هاتف OS ، وقد تطلب بعض الأجهزة مثل الميكروفونات، في حين بمرور الوقت أصبحت وظيفة الهاتف اختيارية.[17] الأندرويد إستخدم خاصية الضبط التلقائي فى الكاميرا، والتى كانت في السابق تعمل بعدسة ثابتة التركيز [17] حتى أسقطت الكاميرا كشرط تماما عندما بدأ الأندرويد يستخدم موالف تليفزيون . بالإضافة إلى تشغيله على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية فقد لجأ عدة مصنعين إلى تشغيل أندرويد أصلا على أجهزة الكمبيوتر الشخصي العادي مع لوحة المفاتيح والماوس.[18][19][20] بالإضافة إلى توافرها في الأجهزة المتوفرة تجاريا، وأجهزة الكمبيوتر الشخصي المماثلة الإصدارات من أندرويد x86، التى تتوافر بحرية فى مشروع الأندرويد نسخة 4.4.[21] باستخدام محاكي الأندرويد التي هي جزء من أندرويد SDK ، أو باستخدام بلوستاكس أو اندي ، فالأندرويد يمكن أيضا تشغيله بصفة غير أصلية على x86.[22][23] Chinese companies are building a PC and mobile operating system, based on Android, to "compete directly with Microsoft Windows and Google Android".[24] The Chinese Academy of Engineering noted that "more than a dozen" companies were customising Android following a Chinese ban on the use of Windows 8 on government PCs.[25][26][27]

تاريخ الاصدارات[عدل]

شهد نظام الأندرويد عدداً من التحديثات منذ انطلاقه, وأهمها :

  • خبز الزنجبيل (Gingerbread): وهو التحديث رقم 2.3 للأندرويد. وفيه تم تحسين واجهة المستخدم، لوحة المفاتيح لينة ونسخ / لصق ميزات، وتحسين أداء الألعاب، وأضاف دعم SIP (المكالمات عبر بروتوكول الإنترنت).
  • قرص العسل (Honeycomb) : وهو التحديث رقم 3.0 للأندرويد, الذي يدعم الشاشات الكبيرة، ويقدم العديد من الميزات الجديدة في واجهة المستخدم، ودعم المعالجات متعددة النواة وتسريع أجهزة الرسومات. وأول جهاز تم طرح هذا الاصدار فيه هو، جهاز موتورولا زوم اللوحي (Xoom). وقد تفرع من نفس التحديث :
    • قرص العسل 3.1 : صدر في مايو 2011، وتم فيه تقديم الدعم لأجهزة الإدخال إضافية، ووضع المضيف USB لنقل المعلومات مباشرة من الكاميرات والأجهزة الأخرى، وأفلام وتطبيقات وكتب غوغل.
    • قرص العسل 3.2 : صدر في يوليو 2011, وتم فيه التحسين لمجموعة أوسع من أحجام الشاشات الجديدة "تكبير إلى ملء" وضع التوافق الشاشة، تحميل ملفات الوسائط مباشرة من بطاقة SD، ودعم الشاشة API الموسعة.
  • ساندويتش الآيس كريم (Ice Cream Sandwich): وهو التحديث رقم 4.0 للأندرويد, وقد أُعلن عنه يوم 19 أكتوبر 2011، وفيه تم إضافة ميزات قرص العسل إلى الهواتف الذكية، وإضافة الميزات الجديدة بما في ذلك التعرف على الوجه، ورصد استخدام شبكة البيانات والتحكم، الاتصالات الموحدة والشبكات الاجتماعية، والتحسينات و أعلنت Googleول انه فرع منه.
  • هلام الفول (Jelly Bean) : اندرويد 4.3 (جيلي بين) هو الإصدار الذي يتوفر على الهواتف ومن ابرز مميزاته سريعة وناعمة واكثر ما يميزة هو البحث الصوتي وخدمة Google Now التي تجلب لك المعلومة المناسبة في الوقت المناسب بالأضافة لتواجد كل مميزات الاصدار السابق ساندويتش

الآيس كريم أو يمكن القول انه فرع منه. و أعلنت Google عن جلي بين 4.3 في 24 يوليو 2013 وكانت أول أجهزة تعمل به هي Nexus 5 و Samsung Note 3

الجدول التالي الصادر رسمياً يوضح نسب استخدام إصدارات أندرويد المختلفة لغاية 11 يناير 2014 :

نسب استخدام أنظمة أندرويد المختلفة من ديسمبر 2009 حتى نوفمبر 2013
رقم الإصدار اسم النظام تاريخ الإطلاق المستوى نسبة الانتشار
4.4 كيت كات أكتوبر 31, 2013 19 1.4%
4.3.x هلام الفول يوليو 24, 2013 18 7.8%
4.2.x نوفمبر 13, 2012 17 15.4%
4.1.x يوليو 9, 2012 16 35.9%
4.0.3–4.0.4 ساندويتش الآيس كريم ديسمبر 16, 2011 15 16.9%
3.2 قرص العسل يوليو 15, 2011 13 0.1%
2.3.3–2.3.7 خبز الزنجبيل فبراير 9, 2011 10 21.2%
2.2 الحليب المجمد مايو 20, 2010 8 1.3%

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Touch Devices | Android Open Source". Source.android.com. اطلع عليه بتاريخ 2012-09-15. 
  2. ^ Delap، Scott (November 12, 2007). "Google's Android SDK Bypasses Java ME in Favor of Java Lite and Apache Harmony". InfoQ. اطلع عليه بتاريخ April 27, 2014. 
  3. ^ أ ب Burnette، Ed (June 4, 2008). "Patrick Brady dissects Android". ZDNet. اطلع عليه بتاريخ April 27, 2014. 
  4. ^ Toombs، Cody (November 6, 2013). "Meet ART, Part 1: The New Super-Fast Android Runtime Google Has Been Working On In Secret For Over 2 Years Debuts In KitKat". Android Police. اطلع عليه بتاريخ April 27, 2014. 
  5. ^ "The truth about Android task killers and why you don't need them". PhoneDog. June 26, 2011. اطلع عليه بتاريخ October 30, 2012. 
  6. ^ Victor Matos (September 9, 2013). "Lesson 3: Android Application's Life Cycle" (PDF). grail.cba.csuohio.edu. Cleveland State University. تمت أرشفته من الأصل على February 22, 2014. اطلع عليه بتاريخ April 15, 2014. 
  7. ^ "Android PSA: Stop Using Task Killer Apps". Phandroid.com. June 16, 2011. اطلع عليه بتاريخ October 30, 2012. 
  8. ^ Reto Meier. Professional Android 4 Application Development. Books.google.com. اطلع عليه بتاريخ February 9, 2014. 
  9. ^ "Updates". Lifehacker.com. اطلع عليه بتاريخ November 2, 2012. 
  10. ^ "Android Lollipop". developer.android.com. اطلع عليه بتاريخ November 24, 2014. "It's supported on ARM, x86, and MIPS architectures and is fully 64-bit compatible." 
  11. ^ Warman، Matt (June 7, 2012). "Orange San Diego Intel Android mobile phone review". The Daily Telegraph. Telegraph Media Group Limited. اطلع عليه بتاريخ June 19, 2013. 
  12. ^ "Android KitKat". Android Developers Portal. android.com. اطلع عليه بتاريخ November 16, 2013. 
  13. ^ Android Compatibility Definition Document (PDF) (الطبعة 4.4). Google. صفحة 33. 
  14. ^ Shah، Agam (December 1, 2011). "Google's Android 4.0 ported to x86 processors". Computerworld. International Data Group. اطلع عليه بتاريخ February 20, 2012. 
  15. ^ "Android on Intel Architecture". 01.org. July 11, 2013. اطلع عليه بتاريخ February 9, 2014. 
  16. ^ أ ب "Graphics". Android Developers. android.com. اطلع عليه بتاريخ November 15, 2013. 
  17. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع android-compatibility
  18. ^ "Lenovo N308 Desktop specs". PCWorld. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  19. ^ Michael Brown (May 8, 2014). "Three Android all-in-one PCs reviewed". PCWorld. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  20. ^ Shawn Knight. "Acer TA272 HUL Android All-in-One Review". TechSpot. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  21. ^ "ReleaseNote 4.4-r1 - Android-x86 - Porting Android to x86". اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  22. ^ "4 Ways to Run Android on Your PC and Make Your Own "Dual OS" System". Howtogeek.com. January 13, 2014. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2014. 
  23. ^ Brad Chacos (September 6, 2013). "Hybrid hijinks: How to install Android on your PC". PCWorld. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2014. 
  24. ^ Jose Pagliery (August 25, 2014). "China ditching Windows and Android for its own operating system". CNNMoney. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  25. ^ "BBC News - China plans new PC operating system in October". BBC News. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  26. ^ Paul Mozur (March 5, 2013). "China Criticizes Android's Dominance". WSJ. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 
  27. ^ "China targets own operating system to take on likes of Microsoft, Google". Reuters. اطلع عليه بتاريخ November 1, 2014. 

وصلات خارجية[عدل]