صمغ عربي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
The Acacia senegal, pictured in a medicinal handbook: Franz Eugen Köhler, Köhler's Medizinal-Pflanzen (1887)
Acacia gum

الصمغ العربي أو المستكة،الاسم العلمي : (Sengalia Senegal ) هو عصير شجرة السنغال 2/12 m. أكاسيا سينغال (Acacia senegal) أو أكاسيا سيال (Acacia seyal) وهو بوليسكاريد طبيعي لا لون له حتى اللون البني لا رائحة له يذوب في الماء الحار يكون خيوط لزجة طعمها حامض خفيف لا تذوب بالكحول. تتكون من ل-ارابينوزه د-جالاكتوزه ل-راهمنوزه ود-جلوكورونحامض بنسبة 3:3:1:1 L-Arabinose, D-Galactose, L-Rhamnose und D-Glucuronsäure يتم حصاد الصمغ من الأشجار البرية تجاريا في جميع أنحاء الساحل من السنغال و السودان إلى الصومال، على الرغم من أنه قد تم زراعتها تاريخيا في السعودية وغرب آسيا.

الصمغ العربي هو خليط من بروتين سكري و سكريات متعددة. وهو مصدر لسكريات أرابينوز و الريبوز، وكلاهما تم اكتشافه لأول مرة وفصله من الصمغ العربي، وتمت تسميتهما به.

السودان[عدل]

يعتبر السودان المصدر الأكبر عالمياً للصمغ العربي بإنتاجيته التي تجاوزت 80 % من الإنتاج العالمي للصمغ منذ خمسينيات وحتي تسعينيات القرن الماضي ، ورغم ان إنتاجه اليوم لا يزيد عن 50 % [1] من الإنتاج العالمي لايزال السودان المصدر الأكبر لهذا المنتج، ويعتمد مئات الالاف من السودانيين علي الصمغ كمصدر رئيسي للكسب وتسيطر الحكومة علي تجارته..[2]

وساهمت هجمات 11 سبتمبر في ابراز الصمغ في دائرة الضؤ حيث نشأت أسطورة حضرية في الغرب تفيد بأن أسامة بن لادن هو المسيطر الفعلي علي تجارة الصمغ في العالم عبر الحكومة السودانية ونادي بعض السياسيين بضرورة مقاطعة الصمغ العربي .[3] ، وعلي الجانب الاخر هدد السفير السوداني في الولايات المتحدة جون يوك لوث في مؤتمر صحفي عقد في واشنطن يوم 30 مايو 2007 م بحرمان الغرب من الصمغ العربي اذا ما استمر في فرض عقوبات علي السودان ، وقد ظهر السفير جون يوك لوث اثناء الموتمر محاطاً بمنتجات الكوكاكولا والعديد من منتجات الصودا الاخري التي تعتمد بشكل كلي الصمغ العربي في منتجاتها وقد صرح قائلاً : يمكننا ايقاف الصمغ وعندها سوف نفقد جميعاً هذا واشار لمنتجات الكولا.[4]

الاستخدام[عدل]

يُستخدم كعامل مستحلب و معلق و مثبت في المستحلبات و عامل رابط في المضغوطات و عامل رافع للزوجة . يستخدم غالباً في الأشكال الصيدلانية الفموية و الأشكال ذات التطبيق الوضعي كعامل معلق أو مستحلب ، و غالباً ما يكون ذلك بالمشاركة مع صمغ الكثيراء tragcanth كما يُستخدم في تحضير الحبوب lezenges و الحبيبات pastilles و كعامل رابط في المضغوطات بالرغم من أن استخدامه غير الدقيق يقود إلى الحصول على مضغوطات ذات زمن تفتت أطول من المطلوب . كما يستخدم الصمغ العربي في صناعة مستحضرات التجميل و صناعة الحلويات و المنتجات الغذائية الأخرى .

  • كما يستحدم كمثبت كيميائي . الصمغ العربي هو عنصر أساسي تقليدي في الطباعة الحجرية
  • ويستخدم في طباعة وإنتاج الطلاء، والغراء، ومستحضرات التجميل والتطبيقات الصناعية المختلفة.
  • و ذلك لاللزوجة في صناعة الحبر والصناعات النسيجية ،يقوم بهذه الأدوار بأقل تكلفة مواد.
  • يستعمل في المواد الغذائية والمشروبات كمحلي وكذلك في الدواء.
  • يستعمل أيضا في صناعة الألوان كرابط وكذلك الورق كمغلف ويستعمله الرسامون لخلط الألوان.
  • يستخدم في حالات الفشل الكلوي غسيل الكلى كمحلل اصطصفاء.
  • يستخدم في صناعة ملمعات الاحذية.
  • يستعمل كمادة لاصقة في الطوابع البريدية..[5]


التأثير على صحة الجسم : رغم أن الصمغ العربي يُعد مادة غير سامة إلا أنه سجل عدداً محدداً من حالات فرط التحسس لهذه المادة و ذلك بعد استنشاقه أو تناوله . و قد أدى وجوده في المستحضرات الزرقية إلى حدوث تفاعلات تأقية شديدة و لذلك لم يعد يستخدم في هذا المجال . إن منظمة الصحة العالمية لم تحدد المقدار المسموح يومياً منه كمادة مضافة للأغذية حيث أن الكميات الضرورية منه لتحقيق الغرض المطلوب لا تمثل أي خطورة على صحة الإنسان : LD50 (rubbit,oral) = 8,0 g/kg[6]

سلامة الاستعمال : تختلف الاحتياطات المتبعة أثناء التعامل مع المادة باختلاف الكمية و ظروف التعامل معها. و قد يسبب تهيج للعين و الجلد و إذا تم استنشاقه فإنه يخرش الجهاز التنفسي و لذلك يوصى باستعمال القفازات و الكمامة الواقية من الغبار المتناثر و حماية الأعين .[6]

التنافرات : إن الأكاسيـا تتنافـر مـع عـدد من المواد المتضمنة – أميدوبيرين – كريزول – إيتانول 95% - المورفين – الفيتول – فيسوستغمين – التيمول و الفانيلين .[6]

المراجع[عدل]

  1. ^ See page 4 of the World Bank Policy Note, Export Marketing of acacia gum from Sudan, March 2007 - http://siteresources.worldbank.org/INTAFRMDTF/Resources/Gum_Arabic_Policy_Note.pdf
  2. ^ James Gerstenzang and Edmund Sanders (2007-05-30). "Impact of Bush's Sudan sanctions doubted". Los Angeles Times. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-01. 
  3. ^ "Urban Legends Reference Pages: Rumors of War (Buy Gum!)". Snopes. 2001-09-19. اطلع عليه بتاريخ 2007-06-01. 
  4. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع washingtonpost
  5. ^ Smolinske، Susan C. (1992). Handbook of Food, Drug, and Cosmetic Excipients. صفحة 7. ISBN 0-8493-3585-X, 9780849335853 تأكد من صحة |isbn= (مساعدة). 
  6. ^ أ ب ت Handbook of Pharmaceutical Excipients SIXTH EDITION Edited by Raymond C Rowe BPharm, PhD, DSC, FRPharmS, FRSC, CPhys, MInstP Chief Scientist Intelligensys Ltd, Stokesley, North Yorkshire, UK Paul J Sheskey BSc, RPh Application Development Leader The Dow Chemical Company, Midland, MI, USA