يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

ألفرد أدلر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أغسطس 2008)


ألفرد أدلر
صورة معبرة عن ألفرد أدلر
ألفرد أدلر
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة ألفرد أدلر
الميلاد 7 فبراير 1870(1870-02-07)
رودولفسهايم قرب فيينا، الامبراطورية النمساوية المجرية (حاليا رودولفسهايم-فونفهاوس، فيينا، النمسا)
الوفاة 28 مايو 1937 (67 سنة)
أبردين، إسكتلندا
الإقامة النمسا
الجنسية نمساوي
الزوجة رياسا إبشتاين
أبناء الكساندرا أدلر، كورت أدلر، فالنتين أدلر، كورنيليا أدلر
عدد الأطفال 4 تعديل القيمة في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة فيينا
المهنة طبيب نفسي، ومحلل نفساني، ونفساني، وطبيب، وكاتب غير روائي تعديل القيمة في ويكي بيانات
مجال العمل معالج نفسي, ،[طب نفسي
سبب الشهرة Individual psychology
ألفريد ادلر

ألفريد ادلر (7 فبراير 1870 - 28 مايو 1937)، هو طبيب عقلي نمساوي،[1] مؤسس مدرسة علم النفس الفردي،[2] اختلف مع فرويد وكارل يونج بالتأكيد على أن القوة الدافعة في حياة الإنسان هي الشعور بالنقص والتي تبدأ حالما يبدأ الطفل بفهم وجود الناس الآخرين والذين عندهم قدرة أحسن منه للعناية بأنفسهم والتكيف مع بيئتهم.[3]

من اللحظة التي ينشأ الشعور بالنقص فيها الطفل يكافح للتغلب عليها، ولأن النقص لا يحتمل الآليات التعويضية تنشأ من النفس وتؤدي لظهور أتجاهات عصابية انانية وإفراط تعويض وانسحاب من العالم الواقعي ومشاكله. أدلر ألقى الضغط الخاص على الشعور بالنقص ويظهر من اعتبارع على ثلاث علاقات مهمة: القائمة بين الفرد والعمل الاصدقاء والمحبوبين، تفادي مشاعر النقص في هذه العلاقات تقود الفرد لتبني هدف الحياة الغير واقعي ويتكرر التعبير عنه بإرادة غير عاقلة للقوة والسيطرة، وتقود إلى كل نوع من السلوك الضد اجتماعي من الاستبداد والتفاخر إلى الطغيان السياسي، أدلر آمن بأن التحليل النفسي والشعور بالجماعة يرعى السليم عقليا.

من أقواله[عدل]

  • الكذب لا يكون محسوسا إذا كانت الحقيقة لا يشعر انها خطرة
  • قاعدة بسيطة في التعامل مع الصعبين المراس ان تتذكر ان الشخص يكافح ليثبت تفوقه ويجب أن تتعامل معه من وجهة نظره
  • الموت نعمة عظيمة للبشرية بدونها لا تقدم حقيقي، الناس الخالدون لن يرقلوا ويثبطوا عزائم الصغار ولكن لن يملكوا محفز كافي للابداع
  • كل فرد يتصرف ويعاني بالتوافق مع غايته المميزة حيث الكل له قدر محتم والتي من الممكن الا يفهمها
  • كل علاج شاف وكل محاولة خرقاء لتظهر للمريض الحقيقة وستخدش مسؤولية المريض وحريته وبالتالي ستواجه بمقاومة حادة.
  • رقة الشعور هي تعبير عن الشعور بالنقص
  • الله الكامل الابدي الذي يوجه النجوم وهو سيد الأقدار ويرفع الإنسان من وضاعته الذي يتكلم من الكون لكل روح بشرية وهو الوحي الذي يظهر الكمال
  • في التحقق من الأسلوب العصابي للحياة ونشك بالعدو ونلاحظ كيف يعاني من ظرف المريض
  • انه من الأسهل الصراع من اجل مبدأ أكثر من أن تعيش من اجله
  • من أكثر الاتجاهات الفعالة في العصاب ان تقيس الرفض للتكلم
  • واجب وطنني ان يكذب الإنسان من أجل بلده
  • الإنسان يعرف أكثر مما يفهم
  • المعاني ليست محدد بالمواقف ولكن نحدد انفسنا بالمعاني التي نعطيها للموقف
  • مصاعبي تنبع مني
  • لا يوجد خبرة لسبب فشلنا أو نجاحنا لا نشكو من خبرتنا
  • ولكن نحدد ما يلائم أهدافنا
  • دولنا الحديثة تعد للحرب بدون أن تعرف مستقبل الحرب
  • الخطر الرئيس في الحياة أن تأخذ في الحسبان كثير من الحذر
  • المربي يجب أن بؤمن بالقدرة الكامنة في طلابه ويجب أن يوظف كل فنونه لإخراجها إلى خبرتهم
  • عظمة الشعور بالنقص انه يختبر والافوى انه يحث
  • على الاستيلاء والاكثر قسوة الاثارة العاطفية
  • الناس الأصحاء هم الذين لا تعرفهم جيدا
  • علم النفس يمكن ان يحصل على هدفه المناسب بفهم الطبيعة البشرية وباستخدام العلم سنجلب السلام للروح
  • فحص أنماط السلوك بعلاقتها مع المجتمع، العلاقة مع العمل والعلاقة مع الجنس
  • هناك قاعدة تقول ان تحب جارك كما تحب نفسك وعلى البشر تطبيقها كما يتنفسون والا سيهلكون
  • كل الذين يسلكون طريق الحرب يظهرون غير إنسانيين
  • ان تكون إنسان يعني ان تمل الشعور بالنقص والتي تدفع ضاغطة نحو الاستيلاء
  • الحرب ليست استمرار للسياسة بوسائل أخرى ولكن جريمة شاملة تقترف بحق المجتمع البشري
  • الحرب جريمة منظمة وتعذيب ضد الاخوة
  • لا يجب أن نقول ان الطفل إذا ربي بشكل سيء سيكون مجرما يجب أن نرى الاستنتاج الذي وضعه
  • يجب أن نفسر المزاج السيء كإشارة للنقص
  • يجب الا نتجاهل ما يشعر به المريض من اعراض

مصادر[عدل]

  1. ^ Alfred Adler, "Mathematics and Creativity," The New Yorker, 1972, reprinted in Timothy Ferris, ed., The World Treasury of Physics, Astronomy, and Mathematics, Back Bay Books, reprint, June 30, 1993, p, 435
  2. ^ Hoffman, E (1994). The Drive for Self: Alfred Adler and the Founding of Individual Psychology. Reading, MA: Addison-Wesley. pp. 41–91. ISBN 0-201-63280-2
  3. ^ Alfred Adler (1870-1937)