المرأة في الصحافة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

النساء في الصحافة هم النساء اللاتى يشاركن في الصحافة. عندما أصبحت الصحافة مهنة، كانت المرأة مقيّده بالتقاليد للوصول إلى مهن الصحافة، وواجهت تمييزًا كبيرًا داخل المهنة. ومع ذلك، عملت النساء كمحررات ومراسلات ومحللات رياضيات وصحفيين حتى قبل التسعينات من القرن التاسع عشر.[1]

مذيعة أخبار تظهر مباشرة على شاشة التلفزيون في بولندا، 2007

الأوضاع[عدل]

تقدم خلال حركة أنا ايضًا عام 2017، عدد من الصحفيات البارزات اللواتي أبلغن عن تعرضهن للتحرش الجنسي في مكان عملهن.[2] ووفقًا لما قالته لورين وولف، وهي صحفية محققة ومديرة برنامج النساء تحت الحصار التابع لمركز المرأة الإعلامية، فإن الصحفيات يواجهن مخاطر خاصة على زملائهن من الذكور، ومن المرجح أن يتعرضن للمضايقات عبر الإنترنت أو الأعتداء الجنسي خلال أدائهن لعملهن.[3] وفقًا لتقرير أصدرته لجنة حماية الصحفيين بتاريخ 20 من شهر ديسمبر عام 2017، فإنه في عام 2017، قُتل 42 صحافيًا بسبب عملهم في جميع أنحاء العالم، وكان 19% من هؤلاء الصحفيين إناث. كان هذا أعلى بكثير من المعدل التاريخي البالغ 7% من الصحفيات اللواتي يُقتلن سنويًا بسبب عملهن، مع الأعتراض النظري أن الارتفاع ربما يرجع إلى تعيين النساء بشكل متكرر إلى أماكن خطرة.[3]

حسب البلد[عدل]

كندا[عدل]

نشرت صوفيا دالتون جريدة باتريوت في ترونتو 1840- 1848[4]، ثم في عام 1851 تمت متابعتها من قِبل ماري هيربرت، التي أصبحت أول امرأة صحفية ناشره في نوفا سكوتيا عندما نشرت مايفلاور أو السيدات أو جريدة السيدات الاكادينية.[5] تميزت فلورانس ماكلويد هاربر المولودة في كندا بعملها مع المُصور دونالد طومسون الذييغطي كلا من الجبهة الشرقية في الحرب العالمية الأولى وثورة فبراير في سان بطرسبرج عام 1917 لجريدة ليزلي الأسبوعية. كتبها اللاحقة، بلوستين روسيا و "روسيا المنبوذة" ، كانت بعض الحسابات الغربية الأولى للأحداث.[6]

الدنمارك[عدل]

في الدنمارك، أصبحت النساء محررات في وقت مبكر عن طريق وراثة الأوراق من أزواجهن، وأقدم الأمثلة على ذلك هي صوفي مورسينج، التي ورثت الجريدة الأسبوعية وشينليش سايتونج من زوجها في 1658 وتولت الصحيفة كمحرره، وكاثرين هيك، التي ورثت الصحيفة "الجريدة الأسبوعية الأوروبية" باسم أرملة في السنة التالية - على الرغم من أنها معروفة، مع ذلك، فإن هؤلاء النساء لم يكتبن في جرائدهن.[7]

كانت الكاتبة شارلوت بادن أول امرأة في الدنمارك نشرت مقالات في الصحف الدنماركية، التي شاركت من حين لآخر في الجريدة الأسبوعية مورجنبوست منذ عام 1786 إلى 1793.[8] في عام 1845، أصبحت ماري أرنيسن أول امرأة تشارك في الجدل السياسي العام في صحيفة دنماركية، ومنذ الخمسينيات، أصبح من الشائع أن تشارك المرأة في النقاش العام أو تساهم بمقال عرضي: من بينهم كارولين تستمان، التي كتبت مقالات السفر، وثيليا شوارتز، التي كانت شخصية معروفة في وسائل الإعلام من خلال مشاركتها في النقاش في الصحف بين عامي 1849 و 1871.[8] في سبعينيات القرن التاسع عشر، بدأت الحركة النسائية ونشرت مقالات خاصة بها، من قِبل محررات نسائية وصحفيات. ولكن حتى ثمانينات القرن التاسع عشر، بدأت النساء ينشطن مهنياً في الصحافة الدنماركية، ومن المرجح أن تصبح صوفي هورتن (1848-1927) أول امرأة تدعم نفسها كصحافية محترفة عندما كانت تعمل في جريدة سورو أمستيدنده في عام 1888.[8] وكانت لولو لاسين، التي عملت في جريدة البوليتيكين في عام 1910، أول صحفية مهنية نسائية وصحافية رائدة في مجال العلوم ، كما يمكن القول بأنها أول امرأة معروفة على المستوى القومي في هذه المهنة. في عام 1912، اشترك ثماني نساء أعضاء، خمسة في النادي الصحفي رابطة كوبنهاغن (جمعية الصحفيين في كوبنهاغن) وايضا مُجمل 35 امرأة عملن كصحفيات في الدنمارك.[8]

كينيا[عدل]

شاركت كاجور غاشاش، رئيسة تحرير جريدة هوستيل، في طبعة وينديزداي، وهي صحيفة وطنية في كينيا. شاركت كريستين كويش، رئيسة تحرير حواء(ايف)، في طبعة السبت من جريدة ذا ستاندرد، وهي صحيفة وطنية في كينيا. شاركت جوديث موبوبيا، محررة يوم الأحد في ذا ستاندرد، وهي صحيفة وطنية في كينيا.

فنلندا[عدل]

كانت الصحافية والمحررة السويديه كاثرينا أهلغرين، على الأرجح، أول صحفية ومحررة في مقاطعة فنلندا السويدية حينما نشرت مقالتها الخاصة بها، وهي باللغة السويدية "أوم أت رات بهيجا" في عام 1782، والتي كانت أيضًا من بين أولى الصحف في فنلندا.[9] تقليديًا، يُشار إلى أول صحفية باسم فريدريكا رونبيرج، التي كتبت قصائد ومقالات في هلسنكي مورجونبلاد تحت اسم زوجها يوهان لودفيج رونبيرج في (الثمانينيات) عام 1830. كانت أول امرأة فنلندينية تعمل كصحفية في فنلندا تحت اسمها الحقيقي هي أديلايد إرنروث، التي كتبت في هلسنغفورز داجبلاد وهوفودستادبلادليت لمدة 35 عام، منذ عام 1869 فصاعدًا.

فرنسا[عدل]

آن-مارغريت بيتيت دونير

تُعرف آن مارغريت بيتيت دونير (1663–1719) كواحدة من أشهر الصحفيات الإناث في القرن الثامن عشر في أوروبا. قُرأت تقاريرها عن المفاوضات المؤدية إلى معاهدة أوتريخت في جميع أنحاء أوروبا واعجبت بالتمييز الذي أفادت به عن شائعة القيل والقال.[10]

النرويج[عدل]

كانت أول صحفية في النرويج هي بيرغيث كوهلي، التي نشرت الصحيفة المحلية في مقاطعة بيرغن بين عامي 1794 و 1795.[11] شاركت النساء بمقالات في الصحافة خلال القرن التاسع عشر، لا سيما في أقسام الثقافة والمترجمين، لا سيما المجدلية ثورين، التي تمت الإشارة إليها على أنها صحفية مبكرة: من 1856، ماري كولبان (1814-1884) عاشت في باريس، حيث كتبت مقالات لمورجنبلاديت و مجلة الأخبار المصور الوستريت نيودسبيل، والتي يمكن اعتبارها أول مراسلة أجنبية في الصحافة النرويجية.[8] وكان من بين الرائدات الأخريات ويلهيلمين جولوسن، محرر صحيفة الثقافة فيجارو في عام 1882-1883، وإليزابيث شوين، محرر مجلة الأسرة فاميلي ميوزيم في عام 1878، وصحفي بيرغنسبوستن وأفتنبوستين.[12] كانت الصحفية النرويجية "نيرويجان" في العاصمة أوسلو لديها أول مراسلتين وهما ماري ماثيسين في داغسبوستن عام 1897، وآنا هفوسليف في أفتنبوستين في عام 1898: أصبحت الأولى أول امرأة في أوسلو اوركستراكلوب (رابطة الصحفيين في أوسلو) في عام 1902.[13]

بولندا[عدل]

في عام 1822، أصبحت واندا ماليكا (1800-1860) أول ناشرة صحفية في بولندا عندما نشرت برونيسلاف (أعقبها في عام 1826 - 31 من قِبل ويبور رومانسوو) ؛ كانت في عام 1818-1920 محررة يدوية، حيث نشرت دومونيك، وكانت أيضا صحفية رائدة، ونشرت عدّة مقالات في واندا.[14]

السويد[عدل]

في السويد، نشرت ماريا ماتراس، والمعروفة باسم "ن. وانكيجفس انكا"، الورقة العادية في ستوكهولم فيسك بوستدجديندر في عام 1690-1695، ولكن من غير المعروف إذا كانت قد كتبت في الصحيفة أيضًا أم لا.[15]

وينديلا حبيبي، رُسمت الصورة بواسطة ماريا رول 1842

أصبحت مارجريتا موما أول صحفية ورئيسة تحرير تم تعيينها كمحررة لجريدة المقالات السياسية، الأتصال بين اريدج سكيجا اوتش و ابوكانت فرونتيمبرس سكوجا في عام 1738.[16] خلال القرن الثامن عشر، تم نشر العديد من المجلات الدورية التي تدور حول النساء ومن قِبل النساء، ولكن كونهن نساء عادةً ما يتم نشرهن تحت اسم مستعار، نادرًا ما يمكن تحديده: واحدة من القلائل التي تم تحديدها هي كاترينا أهلجرين ، التي حررت الدورية النسائية النموذجية فريديرن المألوف (النساء الحديثه) في عام 1773.[17] أصبحت رئيسات التحرير النساء شائعات بشكل كبير خلال القرن الثامن عشر عندما تطورت الصحافة في السويد، لا سيما وأن أرملة زوجها الطابع والمحرر بطريقة طبيعية تولت إدارة عمل زوجها المتأخر: كانت آنا هامر، إحدى محررات الصحف النسائية الناجحة والشهيرة آنا هامر روسين، التي أدارت الجريدة الشعبية "هواد الجديد " بين عامي 1773 و 1795.[15]

وينديلا حبيبي

لم يبدأ عمل الصحف السويدية حتى القرن التاسع عشر في تقديم موظفين دائمين من زملاء العمل والصحفيين، وهو تطور وضع أول النساء كموظفات دائمات في مكاتب الصحف، والتي يُشار إليها باسم وينديلا هيبب في افتونبلاديت في عامي 1841-1851 وماري صوفي شوارتز في "سفينسكا تيدنينج داجليخت اليهاندا" في عامي 1851-1857.[15] في عام 1858، أصبحت لويز فلادين رائدة مهمة عندما أسست جريدتها الخاصة، وأصبحت أول امرأة تحصل على ترخيص للصحيفة، وألّفت طاقمًا من الموظفات الإناث بالكامل[15]، وأصبحت إيفا براج رائدة مهمة خلال مسيرتها المهنية في الجريدة السويدية اليوميه "Göteborgs Handels- och Sjöfartstidning" منذ عام 1865 حتي 1889.[18]

مصر[عدل]

هند نوفل (1860–1920)هي أول امرأة في العالم العربي تنشر مجلة (الفاتنات) فيما يتعلق بقضايا المرأة فقط.أيضًا زينب فواز صحافية غزيرة أخرى أسست صالون أدبي. هند نوفل (1860-1920), صحفية لبنانية وكانت أول امرأة في العالم العربى تنشر صحيفة تختص بقضايا المرأة فقط. أسست في 20 تشرين الثاني سنة 1892  مجلة الفتاة واستمرت المجلة إلى سنة 1894 .[1] كانت هند تتحاشى في مجلتها الشؤون السياسية والدينية وتعمل في حقل واحد هو الدفاع عن المرأة.

الجوائز والمنظمات[عدل]

ماريون لينيانا روزنبرغ (1961–2013) ناقدة موسيقية وكاتبة ومترجمة ومذيعة وصحفية.
  • جائزة الشجاعة في الصحافة، من المؤسسة الإعلامية الدولية للمرأة
  • جائزة الصحفي السياسي للمرأة البريطانية في المملكة المتحدة والتي تهدف إلى "تسليط الضوء على إنجازات النماذج النسائية المتميزة بيننا".[19]
  • جائزة يويوري للصحافة، برعاية صندوق المرأة للسلام وحقوق الإنسان
  • في عام 2002، كُرمت دائرة بريد الولايات المتحدة أربع صحفيات بارعات ، نيللي بيلي، مارجريت هيغينز، إثيل ل. باين وإيدا إم تاربل، مع إصدار أربعة طوابع بريد تذكارية 37.[20]
  • ندوة الصحافة والمرأة (JAWS)
  • تحالف الصحافيات السينمائيات
  • جمعية الصحفيات
  • مؤسسة إعلام المرأة الدولية
  • الاتحاد الوطني للصحافة النسائية

انظر أيضًا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. أ ب Rick Brown, "The Emergence of Females as Professional Journalists," HistoryReference.org [1]
  2. ^ "When harassment drives women out of journalism". Vox. December 18, 2017. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2017.
  3. أ ب "An Unusually Deadly Year for Women Journalists Around the World, Report Finds". The Intercept. December 20, 2017. اطلع عليه بتاريخ 31 ديسمبر 2017.
  4. ^ I. R. Dalton, "SIMMS, SOPHIA," in Dictionary of Canadian Biography, vol. 8, University of Toronto/Université Laval, 2003–, accessed 16 August 2017, http://www.biographi.ca/en/bio/simms_sophia_8E.html.
  5. ^ Phyllis R. Blakeley, "HERBERT, MARY ELIZA," in Dictionary of Canadian Biography, vol. 10, University of Toronto/Université Laval, 2003–, accessed 14 June 2016, http://www.biographi.ca/en/bio/herbert_mary_eliza_10E.html.
  6. ^ Blood Stained Russia - pictures from a 1918 book by Captain Donald C. Thompson نسخة محفوظة 13 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ John Chr. Jørgensen: Da kvinderne blev journalister. Københavns Universitet. Det Humanistiske Fakultet. Københavns Universitet. 2012
  8. أ ب ت ث ج John Chr. Jørgensen:Da kvinderne blev journalister. Københavns Universitet. Det Humanistiske Fakultet. Københavns Universitet. 2012
  9. ^ Henrika Zilliacus-Tikkanen: När könet började skriva – Kvinnor i finländsk press 1771–1900 (English: When gender started to write – women in Finnish media 1771–1900)
  10. ^ Regine Reynolds-Cornell: Fiction and reality in the Mémoires of the notorious Anne-Marguerite Petit DuNoyer (Tübingen: Narr 1999). ISBN 3-8233-5527-9
  11. ^ Bra böckers världshistoria / [chefredaktör: Kenneth Åström ; redaktion: Gil Dahlström ...]. Bd 10, Två revolutioner : 1750–1815 / av Kåre Tønnesson ; [översättning: Ingrid Emond ...] Malmö Bra Böcker 2001
  12. ^ Elisabeth Schøyen. (2009, 14. februar). I Store norske leksikon. Hentet 16. November 2015 fra https://snl.no/Elisabeth_Sch%C3%B8yen.
  13. ^ Kvaale, Reidun: Kvinner i norsk presse gjennom 150 år. Gyldendal Norsk Forlag, 1986
  14. ^ Leon Rogalski, Historya literatury Polskiéj, Volume 2, Nakładem Michała Glücksberga, księgarza, 1871. pp. 590–591
  15. أ ب ت ث Berger, Margareta, Pennskaft: kvinnliga journalister i svensk dagspress 1690–1975 [Penholders: Female journalists in Swedish press 1690–1975], Norstedt, Stockholm, 1977
  16. ^ Ann Öhrberg, Vittra fruntimmer. Författarroll och retorik hos frihetstidens kvinnliga författare (Uppsala 2001) 165–187, 339–345.
  17. ^ Berger, Margareta, Äntligen ord från qwinnohopen!: At last, words also from the women : om kvinnopress under 1700-talet, Akademilitt., Stockholm, 1984
  18. ^ Heggestad, Eva: Kritik och kön. 1880-talets kvinnliga kritiker och exemplet Eva Brag. Samlaren. Tidskrift för svensk litteraturvetenskaplig forskning. Årgång 115 1994. Svenska Litteratursällskapet.
  19. ^ "Women in Public Life Awards 2009". Womeninpubliclifeawards.co.uk. 4 March 2009. Retrieved 2010-03-28.
  20. ^ US Postal Service, 14 September 2002: Four Accomplished Journalists Honored On U.S. Postage Stamps Archived 9 May 2009 at the Wayback Machine.

المراجع[عدل]

  • Tad Bartimus, Tracy Wood, Kate Webb, and Laura Palmer, War Torn: Stories of War from the Women Reporters who Covered Vietnam (2002)
  • Maurine H. Beasley and Sheila J. Gibbons, Taking Their Place: A Documentary History of Women and Journalism, 2nd ed. (2003)
  • Kathleen A. Cairns, Front-Page Women Journalists, 1920–1950 (Women in the West) (2007)
  • Barbara T. and Jehanne M. Gheith, An Improper Profession: Women, Gender, and Journalism in Late Imperial Russia
  • Agnes Hooper Gottlieb, Women Journalists and the Municipal Housekeeping Movement, 1868–1914 (Women's Studies (Lewiston, N.Y.), V. 31.) (2001)
  • Catherine Gourley, War, Women, and the News: How Female Journalists Won the Battle to Cover World War II by (2007)
  • Donna L. Halper and Donald Fishman, Invisible Stars: A Social History of Women in American Broadcasting
  • Gabriel Kiley, "Times Are Better than They Used To Be", St. Louis Journalism Review (on women journalists)
  • Marjory Louise Lang, Women Who Made the News: Female Journalists in Canada, 1880–1945
  • Jose Lanters, "Donal's "babes" (Changing the Times: Irish Women Journalists, 1969–1981) (Book Review)", Irish Literary Supplement
  • Jean Marie Lutes, Front-page Girls: Women Journalists in American Culture and Fiction, 1880–1930 (2007)
  • Marion Marzolf, Up from the Footnote: A History of Women Journalists (Communication arts books) (1977)
  • Charlotte Nekola, "Worlds Unseen: Political Women Journalists and the 1930s", pp. 189–198 in Charlotte Nekola & Paula Rabinowitz, editors, Writing Red: An Anthology of American Women Writers, 1930–1940 (1987: The Feminist Press at The City University of New York City)
  • Nancy Caldwell Sorel, The Women Who Wrote the War (women wartime journalists)
  • Rodger Streitmatter, Raising Her Voice: African American Women Journalists Who Changed History
  • Rebecca Traister, "Ladies of the Nightly News"[1]
  • USC Annenberg School for Communication, Image of the Journalist in Popular Culture (IJPC) Database.[2]
  • Nancy Whitelaw, They Wrote Their Own Headlines: American Women Journalists (World Writers) (1994)

قراءة متعمقة[عدل]

  • Edy, Carolyn M. The Woman War Correspondent, the U.S. Military, and the Press, 1846-1947 (2017).
  • Library of Congress, "Two Centuries of American Women Journalists"[3] (exhibition)
  • Library of Congress, "Women Come to the Front: Journalists, Photographers, and Broadcasters During World War II"[4] (exhibition, 1998)
  • Washington Press Club Foundation, "Women in Journalism" (oral history archives; transcripts of approximately 60 oral history interviews documenting women journalists)[5]
  • C-Span, "Women in Journalism",[6] September 2004 (series of oral history interviews)
  • Journalism and Women Symposium[7]
  • New York State Library, Women in Journalism: Newspaper Milestones[8] (Researched and Compiled by Bill Lucey, 14 March 2005)

روابط خارجية[عدل]