تأثير أهارونوف-بوم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تأثير أهارونوف-بوم هو ظاهرة كمومية كتبت في عام 1949 من قبل فيرنر إرنبيرغ و ريمون إلدريد سيداي و اكتشفت في عام 1959 من قبل ديفيد بوم وياكير أهارونوف: تداخل الموجات بين شعاعين الإلكترون يمكن تعديلها بواسطة وجود المجال المغناطيسي خارج المسارات الكلاسيكية للإلكترونات.[1] تأثير أهارونوف-بوم هو تسليط الضوء على الكم حيث أن كمية حركة (الكلاسيكية) الجسيمات من شحنة  تساوي حيث هي إمكانية الناقلات، هو النبض.

المراجع[عدل]

  1. ^ "معلومات عن تأثير أهارونوف-بوم على موقع scienceworld.wolfram.com". scienceworld.wolfram.com. مؤرشف من الأصل في 19 أغسطس 2018. 
  • (بالإنجليزية) Y. Aharonov et D. Bohm, « Significance of electromagnetic potentials in quantum theory », في Phys. Rev., vol. 115, 1959, p. 

485-491 [lien DOI] .

  • (بالإنجليزية) Y. Aharonov et D. Bohm, « Further Considerations on Electromagnetic Potentials in the Quantum Theory », في Phys. Rev., vol. 123, 1961, p. 

1511-1524 [lien DOI] .

  • (بالإنجليزية) W. Ehrenberg et R. E. Siday, « The Refractive Index in Electron Optics and the Principles of Dynamics », في Proc. Phys. Soc., vol. B62, 1949, p. 

8-21 [lien DOI] .

  • Mécanique Quantique, Tome 1, Appendice III, §4.b, C Cohen Tanoudji, B Diu, F Laloe, Hermann 1997, ISBN 2 7056 5767 3
Science.jpg
هذه بذرة مقالة عن الفيزياء بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.