نيفيل تشامبرلين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
نيفيل تشامبرلين
رئيس وزراء بريطانيا
في المنصب مايو 1937-مايو 1940
سبقه ستانلي بلدوين
خلفه ونستون تشرشل
تاريخ الميلاد 18 مارس 1869
مكان الميلاد إدغباستون Edgbaston إنجلترا
تاريخ الوفاة 9 نوفمبر 1940 (العمر: 71 سنة)
مكان الوفاة هيكفيلد Heckfield إنجلترا

آرثر نيفيل تشامبرلين (بالإنجليزية: Arthur Neville Chamberlain) رئيس وزراء ووزير بريطاني أسبق (18 مارس 1869 - 9 نوفمبر 1940) وهو سياسي ينتمي إلى حزب المحافظين. ولد نيفيل تشامبرلين عام 1869 وهو ابن جوزيف تشامبرلين أحد زعماء حزب المحافظين، ووزير المالية في وزارة سالسبوري وصاحب مبدأ التفضيل الإمبراطوري كما أنه أخ (غير شقيق) لأوستن تشامبرلين؛ وزير الخارجية في وزارة ستانلي بلدوين.

تدرجه في المناصب[عدل]

اتصلت سيرة نيفيل تشامبرلين بمقدمات الحرب العالمية الثانية، إذ انه لم يصبح عضوًا في البرلمان الا في سن الخمسين من عمره، إذ كان قبلها قد وجه اهتمامه إلى الأعمال التجارية وقضايا الحكم المحلي. كان رئيسًا لبلدية مدينة برمنغهام ومثّل المدينة بعدها في البرلمان عام 1918 وحتى نهاية حياته. وبفضل خبرته السابقة بحكم منصبه رئيسًا للبلدية نجح تشامبرلين في منصب وزير الصحة الذي تولاه في عهود حكومات حزب المحافظين للفترة ما بين 1923 1928وفي شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 1931 خلف سنودن إلى منصب وزير المالية الذي بقي فيه حتى أصبح خلفًا لبولدوين في منصب رئيس الوزراء وذلك في شهر آيار/ مايو عام 1937، وفي العام نفسه انتخب رئيسًا لحزب المحافظين.

سياسته الخارجية[عدل]

تميزت سياسته الخارجية بالحرص على السلام، فعمل على الغاء العقوبات التي فرضتها عصبة الأمم ضد إيطاليا بعد غزو الحبشة، وإعلان حياد إنجلترا في الحرب الأهلية الإسبانية، وعدم الاحتجاج على ضم النمسا لألمانيا. عقد هو ونظيره الفرنسي إدوار دلادييه معاهدة ميونخ مع ألمانيا النازية في نهاية سبتمبر 1938 بغية استرضاء زعيمها هتلر وحقن الدماء، وباستيلاء هذه الأخيرة على تشيكوسلوفاكيا في مارس/اذار 1939 ثم مهاجمة بولندا بدلت بريطانيا سياستها الخارجية باقرار مساعدة كل من بولندا ورومانيا واليونان وتركيا، وبعد دخول بريطانيا الحرب عام 1940 وفشل حملة النرويج أثار البرلمان حملة ضده مما أدى إلى استقالته في 10 مايو 1940 وخلفه تشرشل. جدير بالذكر انه عندما باشر تشامبرلين شخصيًا إدارة السياسة الخارجية رغم عدم خبرته بشؤون أوروبا لذا اعتمد على التقارير الخاصة التي كان يقدمها له مستشاره الخاص السير هوراس ولسون أكثر من اعتماده على المعلومات التي كانت تصله من وزراء الخارجية وهم إيدن (الذي استقال في شهر شباط/ فبراير عام 1938 بعد الإحباط) وهاليفاكس، واعتقد تشامبرلين بإمكانية احتواء الشكاوى من ألمانيا بعقد محادثات مباشرة مع هتلر. على هذا الأساس قام فعلاً بزيارة هتلر خلال ازمة تشيكوسلوفاكيا عام 1938 في بربختسغادن وغودسبرغ،

جوزيف تشامبرلين، والد نيفيل

الحرب على ألمانيا[عدل]

لم يتخل تشامبرلين عن محاولات استرضاء هتلر اجتنابا لشره، إلا عند الاحتلال النازي لمدينة براغ في شهر آذار/ مارس 1939 وحينذاك حاول إقامة تحالف مع بولندا ورومانيا واليونان، وبموجب تحالفه مع الأولى اعلنت حكومته الحرب على ألمانيا في شهر ايلول/ سبتمبر 1939، وظهرت واضحة للعيان مواقف تشامبرلين المترددة إضافة إلى سوء تحكمه في علاقاته الشخصية ظهرت خلال فصل الشتاء الأول من فترة الحرب، وقد قدم استقالته بعد احتلال ألمانيا للنرويج، ولكنه بقي في منصب رئيس مجلس اللوردات في حكومة تشرتشل الائتلافية حتى وفاته بعد ستة أشهر.

مراجع[عدل]