السنور صدئ الرقط

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

السنور صدئ الرقط

Rostkatze.JPG
 

حالة الحفظ   تعديل قيمة خاصية (P141) في ويكي بيانات

أنواع قريبة من خطر الانقراض[1]
المرتبة التصنيفية نوع[2][3]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي  تعديل قيمة خاصية (P171) في ويكي بيانات
فوق النطاق  حيويات
مملكة عليا  حقيقيات النوى
مملكة  حيوان
عويلم  ثنائيات التناظر
مملكة فرعية  ثانويات الفم
شعبة  حبليات
شعيبة  فقاريات
شعبة فرعية  أشباه رباعيات الأطراف
عمارة  رباعيات الأطراف
طائفة  ثدييات
طويئفة  وحشيات
صُنيف فرعي  مشيميات
رتبة ضخمة  وحشيات شمالية
رتبة عليا  لوراسيات
رتبة كبرى  أوابد
رتبة  لواحم
رتيبة  سنوريات الشكل
فصيلة  سنوريات
فُصيلة  قطية
جنس  قط آسيوي
الاسم العلمي
Prionailurus rubiginosus[2][3]  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
إيزيدور جوفروا سانت هيلير  ، 1831  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات 
Rustyspottedmap.jpg
 
خريطة إنتشار الكائن

معرض صور السنور صدئ الرقط  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات


سنور صَدئ الرُقط ؛ والذي يُعرف أيضاً بالقِطط المُرقطة بالصدأ أو القِطط ذو البُقع الصدأ أو قِطط الصدأ ( الأسم العلمي : Prionailurus rubiginosus ) هي واحدة من أصغر أفراد فصيلة السنوريات و أصغر القطط البرية في العالم ، لا تُعرف سجلاتها التاريخية إلا من الهند وسريلانكا . [4] في عام 2012 ، تم تسجيلها في سهل تيراي الغربي في نيبال . [5] ومنذ عام 2016 ، تم إدراجها في القائمة الحمراء للأنواع المُهددة بالإنقراض ، لأنها مُنتشرة قي مناطق مُتفرقة ، وتتأثر بفقدان وتدمير الموائل الرئيسية في الغابات النَفضِية المُعتدلة . [6]

التصنيف[عدل]

كان الأسم العلمي السابق لهذه القطط هو (Felis rubiginosa) وهو الذي استخدمه العالم الحيوان الفرنسي إيزيدور جوفروا سانت هيلير عام 1831 لعينة القطط المُرقطة بالصدأ في بونديشيري داخل الهند. [7] طُرح الأسم Prionailurus (القط الآسيوي) بواسطة نيكولاي سيفرتسوف عام 1858 كأسماً عام . [8] ثم اُقترحَ الأسم العلمي Prionailurus rubiginosus phillipsi من قبل العالم البريطاني ريجنالد إنس بوكوك عام 1939، حيث وصف عينةً منها في المقاطعة الوسطى لسريلانكا وكانت خاضعةً أيضا لجنس القط الآسيوي (Prionailurus) . [4]

علم تطور السلالات[عدل]

أظهر التحليل الوراثي للحمض النووي لهذه القطط في عينات الأنسجة من جميع أنواع السنوريات، وأن التشعب التطوري بدأ في قارة آسيا بالعصر الميوسيني، أي منذ حوالي 14.45  إلى 8.38  مليون سنة مضت2 . [9] [10] و يشير تحليل الحمض النووي للدنا ميتوكوندريا لجميع أنواع السنوريات إلى وجود تشعب منذ حوالي 16.76  إلى 6.46  مليون سنة مضت2 . [11]

تشير التقديرات إلى أن أنواع جنس القط الآسيوي (Prionailurus) كان لها سلفاً مشترك منذ 8.16  إلى 4.53  مليون سنة مضت2 ، [9] و 8.76  إلى 0.73  مليون سنة مضت2 . [11] من المحتمل أن يكون القط ذو البُقع الصدأ قد تباعد وراثيًا عن هذا السلف بين فترة 6.54  إلى 3.42  مليون سنة مضت2 . ويتفق كلا النموذجين على أن القط الصدأ كان أول قطة متباعدة من هذه السلالة ، يليها القط ذات الرأس المُسطح ( P. planiceps ) وقط السماك ( P. viverrinus ). كما يوضح مُخطط النسل التالي علاقات النشوء والتطور للقطط الصدأ كما تم اشتقاقها من خلال تحليل الحمض النووي النووي: [10]

مميزات[عدل]

رسم توضيحي لجمجمة [4]

القط الصدأ له فروً قصير رمادي ضارب إلى الحمرة على معظم الجسم مع وجود بقع صدئة على الظهر والجوانب. وتوجد أربعة خطوط سوداء فوق العينين ، ويمتد اثنان منها على الرقبة. هناك ستة خطوط داكنة على كل جانب من الرأس ، تمتد على الخدين والجبهة. الذقن والحلق والجانب الداخلي من الأطراف والبطن أبيض اللون مع بقع بنية صغيرة. وله شريط صدئ على الصدر.كما أن الكفوف والذيل رماديان متماثلان. [7]

سنور صدئ الرقط، هو أصغر القطط البرية في آسيا وتنافس قطط ذات الأرجل السوداء باعتباره أصغر قط بري في العالم. حيث يصل طوله 35 إلى 48 سنتيمتر (14 إلى 19 بوصة) وبطول 15 إلى 30 سنتيمتر (5.9 إلى 11.8 بوصة) مع الذيل ، ويزن فقط 0.9 إلى 1.6 كيلوغرام (2.0 إلى 3.5 رطل) . حيث يبلغ طول الذيل الكثيف نصف طول الجسم. [12]

توزيع والسكن[عدل]

قطة الصدأ في بيئتها الطبيعية
قطة ذات بُقع الصدأ ، تم تصويرها في تلال أنايمالاي جنوب الهند

توزيع القط الصدأ مُقيد نسبيًا. حيث يظهر بشكل رئيسي في الغابات النفضية الرطبة والجافة وكذلك الأراضي العشبية ، ولكن من المحتمل أن يكون غائبًا عن الغابات دائمة الخضرة . [13] تفضل النباتات الكثيفة والمناطق الصخرية. [14] [15]

في الهند ، كان يُعتقد منذ فترة طويلة أنها محصورة في الجنوب ، لكن السجلات أثبتت أنها موجودة في معظم أنحاء البلاد. [13] لوحظ في منتزه غير الوطنية بشرق كجرات ، في محمية تادوبا أنداري للنمور في ولاية ماهاراشترا وعلى طول شرق جبال الغات الشرقية في الهند. [15] [16] [17] [18] [19] كشفت مصيدة الكاميرا عن وجودها في محمية Pilibhit Tiger في تيراي الهندية وفي محمية نغزيرا للحياة البرية في ولاية ماهاراشترا. [20] [21] في غرب ولاية ماهاراشترا ، هناك مجموعة متكاثرة من القطط الصدئة المرقطة في منطقة زراعية يهيمن عليها الإنسان ، حيث تكون كثافة القوارض عالية. [22] في ديسمبر 2014 وفي أبريل 2015 ، تم تصويره بواسطة مصائد الكاميرات في حديقة كاليسار الوطنية ، هاريانا . [23] تم اكتشافه أيضًا باستخدام مصائد الكاميرات في قسم غابة ميرزابور في ولاية أوتار براديش في عام 2018. [24] [25] [26]

في مارس 2012 ، تم تصوير قطة صدئة في حديقة بارديا الوطنية لأول مرة ، وفي مارس 2016 أيضًا في حديقة شوكلافانتا الوطنية ، وكلاهما في نيبال. [5] [27]

في سريلانكا ، هناك عدد قليل من السجلات من الغابات المطيرة الجبلية والمنخفضة. هناك مجموعتان متميزتان ، أحدهما في المنطقة الجافة والآخر في المنطقة الرطبة. [28] في عام 2016 ، تم تسجيله لأول مرة في متنزه هورتون بلينز الوطني على ارتفاعات 2,084–2,162 متر (6,837–7,093 قدم) . [29]

علم البيئة والسلوك[عدل]

لا يُعرف سوى القليل جدًا عن البيئة وسلوك القطط ذات النقط الصدئة في البرية. الأسيرة هي في الغالب ليلية ولكنها نشطة أيضًا لفترة وجيزة خلال النهار. [12] تم تسجيل معظم الحيوانات البرية أيضًا بعد حلول الظلام. في حديقة هورتون بلين الوطنية في سريلانكا ، تم تسجيلها في الغالب بين غروب الشمس وشروقها ، مع نشاط محدود خلال النهار. [29] شوهد العديد من الأفراد يختبئون في الأشجار والكهوف. [30] [31] [32]

تتغذى بشكل أساسي على القوارض والطيور ، ولكنها قد تصطاد أيضًا السحالي والضفادع والحشرات . يصطادون في المقام الأول على الأرض ، ويقومون بحركات سريعة ومندفعة للقبض على فرائسهم. يبدو أنهم يغامرون في الأشجار للهروب من الحيوانات المفترسة الأكبر حجمًا. يحدد كل من الإناث والذكور مناطقهم بالرائحة عن طريق رش البول . [12]

التكاثر[عدل]

قطة صغيرة ذات بقع صدأ في حديقة الحيوان بارك دي فيلين ، فرنسا

يستمر شبق الأنثى خمسة أيام ، والتزاوج مدتهُ قصيرة بشكل غير عادي. نظرًا لإحتمال أن تكون الأنثى عُرضة للخطر خلال هذه الفترة ، فقد يكون التمويه أكثر مُلائمة لمساعدتها على تجنب الحيوانات المُفترسة الأكبر حجمًا. تقوم الأنثى بإعداد وكراً في مكان مُنعزل ، وبعد فترة حمل من 65-70 يومًا تلد قطًا صغيرًا أو قطتين. وعند الولادة ، تزن القطط 60 إلى 77 غرام (2.1 إلى 2.7 أونصة) فقط ، ويتم تمييزها بصفوف من البقع السوداء. ويصلون إلى مرحلة النضج الجنسي بعد حوالي 68 أسبوعًا ، وفي ذلك الوقت يُستبدل فرو القطط بفرو الكبار المميز للبقع الصدئة. تعيش القطط المُرقطة بالصدأ لمدة اثني عشر عامًا في الأسر ، لكن عمرها في البرية غير معروف. [12]

التهديدات[عدل]

يعد فقدان الموائل وانتشار الزراعة من المشاكل الخطيرة للحياة البرية في كل من الهند وسريلانكا. على الرغم من وجود العديد من السجلات للقطط الصدأ في المناطق المزروعة والمستقرة ، إلا أنه من غير المعروف إلى أي مدى تستطيع مجموعات القطط البقاء في مثل هذه المناطق. كانت هناك تقارير عرضية عن ظهور جلود قطط صدأ في التجارة. [13] وفي بعض المناطق ، يتم اصطيادهم للحصول على الطعام أو كآفات للماشية. [12]

في الحفظ[عدل]

قطة مُرقطة بصدأ في حديقة حيوان برلين ، 2008

تم إدراج تواجد هذه القطط في الهند بالملحق الأول لمعاهدة التجارة العالمية لأصناف الحيوان والنبات البري المهدد بالانقراض. وتم تضمينها في الملحق الثاني لنفس المعاهدة في سيريلانكا . يعتبر هذا النوع محمي بالكامل في معظم نطاقه ، ومع حظر الصيد والتجارة في الهند وسريلانكا أيضاً. [6]

اعتبارًا من عام 2010 ، أصبح تعداد هذه القطط في الأسر 56 فردًا في ثماني مؤسسات ، تم الاحتفاظ بـ 11 فردًا منهم في حديقة حيوان كولومبو في سريلانكا و 45 فردًا في سبع حدائق حيوان أوروبية. [33]

الأسماء المحلية[عدل]

في سريلانكا ، تعرف القطة الصدأ باسم كولا ديفيا "kola diviya" أو بالال ديفايا "balal diviya". [34]

المراجع[عدل]

  1. ^ معرف القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض: 18149 — تاريخ الاطلاع: 10 يوليو 2020 — العنوان : The IUCN Red List of Threatened Species 2020.2
  2. أ ب ت وصلة : التصنيف التسلسلي ضمن نظام المعلومات التصنيفية المتكامل — تاريخ الاطلاع: 19 سبتمبر 2013 — العنوان : Integrated Taxonomic Information System — تاريخ النشر: 27 يناير 1998
  3. أ ب ت وصلة : http://www.departments.bucknell.edu/biology/resources/msw3/browse.asp?s=y&id=14000195 — تاريخ الاطلاع: 19 سبتمبر 2015 — العنوان : Mammal Species of the World
  4. أ ب ت Pocock, R. I. (1939). "Prionailurus rubiginosus Geoffroy. The Rusty-spotted Cat". The Fauna of British India, including Ceylon and Burma. Mammalia. – Volume 1. London: Taylor and Francis Ltd. صفحات 276–280. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب Appel, A. (2016). "The first records of Rusty-spotted Cat in Nepal" (PDF). Small Wild Cat Conservation News (2): 8–10. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. أ ب Mukherjee, S.; Duckworth, J. W.; Silva, A.; Appel, A.; Kittle, A. (2016). "Prionailurus rubiginosus". IUCN Red List of Threatened Species. IUCN. 2016: e.T18149A50662471. اطلع عليه بتاريخ 18 أكتوبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. أ ب Geoffroy Saint-Hilaire, I. (1831). "Le Chat à Taches de Rouille, Felis rubiginosa (Nob.)". In Bélanger, C.; Geoffroy Saint-Hilaire, I. (المحررون). Voyage aux Indes-Orientales par le nord de l'Europe, les provinces du Caucases, la Géorgie, l'Arménie et la Perse, suivi des détails topographiques, statistiques et autre sur le Pégou, les Iles de Jave, de Maurice et de Bourbon, sur le Cap-de-bonne-Espérance et Sainte-Hélène, pendant les années 1825, 1826, 1827, 1828 et 1829. Tome 3: Zoologie. Paris: Arthus Bertrand. صفحات 140−144. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Severtzow, M. N. (1858). "Notice sur la classification multisériale des Carnivores, spécialement des Félidés, et les études de zoologie générale qui s'y rattachent". Revue et Magasin de Zoologie Pure et Appliquée. X: 385–396. مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. أ ب Johnson, W. E.; Eizirik, E.; Pecon-Slattery, J.; Murphy, W. J.; Antunes, A.; Teeling, E.; O'Brien, S. J. (2006). "The Late Miocene radiation of modern Felidae: A genetic assessment". ساينس. 311 (5757): 73–77. Bibcode:2006Sci...311...73J. doi:10.1126/science.1122277. PMID 16400146. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب Werdelin, L.; Yamaguchi, N.; Johnson, W. E.; O'Brien, S. J. (2010). "Phylogeny and evolution of cats (Felidae)". In Macdonald, D. W.; Loveridge, A. J. (المحررون). Biology and Conservation of Wild Felids. Oxford, UK: Oxford University Press. صفحات 59–82. ISBN 978-0-19-923445-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. أ ب Li, G.; Davis, B. W.; Eizirik, E.; Murphy, W. J. (2016). "Phylogenomic evidence for ancient hybridization in the genomes of living cats (Felidae)". Genome Research. 26 (1): 1–11. doi:10.1101/gr.186668.114. PMID 26518481. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. أ ب ت ث ج Sunquist, M.; Sunquist, F. (2002). "Rusty-spotted Cat Prionailurus rubiginosus (Geoffroy Saint-Hilaire, 1834)". Wild Cats of the World. Chicago: University of Chicago Press. صفحات 237–240. ISBN 0-226-77999-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. أ ب ت Nowell, K.; Jackson, P. (1996). "Rusty-spotted Cat Prionailurus rubiginosus". Wild Cats: status survey and conservation action plan. IUCN/SSC Cat Specialist Group, Gland, Switzerland. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Kittle, A.; Watson, A. (2004). "Rusty-spotted cat in Sri Lanka: observations of an arid zone population". Cat News (40): 17–19. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. أ ب Patel, K. (2006). "Observations of rusty-spotted cat in eastern Gujarat". Cat News (45): 27–28. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Pathak, B. J. (1990). "Rusty spotted cat Felis rubiginosa Geoffroy: A new record for Gir Wildlife Sanctuary and National Park". Journal of the Bombay Natural History Society. 87: 8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Dubey, Y. (1999). "Sighting of rusty spotted cat in Tadoba Andhari Tiger Reserve, Maharashtra". Journal of the Bombay Natural History Society. 96 (2): 310. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Manakadan, R.; Sivakumar, S. (2006). "Rusty-spotted cat on India's east coast". Cat News (45): 26. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Behera, S. (2008). "Rusty-spotted Cat in Nagarjunasagar Srisailam Tiger Reserve". Cat News (48): 19. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Anwar, M.; Kumar, H.; Vattakavan, J. (2010). "Range extension of rusty-spotted cat to the Indian Terai". Cat News (53): 25–26. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Patel, K. (2010). "New distribution record data for rusty-spotted cat from Central India". Cat News (53): 26–27. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Athreya, V. (2010). "Rusty-spotted cat more common than we think?". Cat News (53): 27. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Ghaskadbi, P.; Habib, B.; Mir, Z.; Ray, R.; Talukdar, G.; Lyngdoh, S.; Pandav, B.; Nigam, P.; Kaur, A. (2016). "Rusty-spotted Cat in Kalesar National Park and Sanctuary, Haryana, India". Cat News (63): 28–29. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ Sinha, D.; Chaudhary, R. (2019). Wildlife Inventory and Proposal for Sloth Bear Conservation Reserve in Marihan-Sukrit-Chunar Landscape of Mirzapur Forest Division, Uttar Pradesh. Mirzapur: Vindhyan Ecology and Natural History Foundation. صفحة 32. ISBN 978-93-5279-561-1. مؤرشف من الأصل في 7 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Aggarwal, M. (2019). "Declare UP's Mirzapur forests as a conservation reserve, says study". Mongabay Environmental News. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Sloth bear surprise for experts in Mirzapur forests". The Times of India. 2019. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Lamichhane, B. R.; Kadariya, R.; Subedi, N.; Dhakal, B. K.; Dhakal, M.; Thapa, K.; Acharya, K.P. (2016). "Rusty-spotted Cat: 12th cat species discovered in Western Terai of Nepal". Cat News (64): 30–33. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Deraniyagala, P. E. P. (1956). "A new subspecies of rusty spotted cat from Ceylon". Spolia Zeylanica 28: 113. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. أ ب Nimalrathna, T.; Choo, Y. R.; Kudavidanage, E.; Amarasinghe, T.; Bandara, U.; Wanninayaka, W.; Ravindrakumar, P.; Chua, M.A.H.; Webb, E.L. (2019). "First photographic record of the Rusty-spotted Cat Prionailurus rubiginosus (I. Geoffroy Saint-Hilaire, 1831) (Mammalia: Carnivora: Felidae) in Horton Plains National Park, Sri Lanka". Journal of Threatened Taxa. 11 (4): 13506–13510. doi:10.11609/jott.4094.11.4.13506-13510. مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Patel, K. (2011). "Preliminary survey of small cats in Eastern Gujarat, India". Cat News (54): 8–11. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ Anwar, M.; Hasan, D.; Vattakavan, J. (2012). "Rusty-spotted cat in Katerniaghat Wildlife Sanctuary, Uttar Pradesh State, India". Cat News (56): 12–13. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Vasava, A.; Bipin, C. M.; Solanki, R.; Singh, A. (2012). "Record of rusty-spotted cat from Kuno Wildlife Sanctuary, Madhya Pradesh, India". Cat News (57): 22–23. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ Bender, U. (2011). International Register and Studbook for the Rusty-Spotted Cat Prionailurus rubiginosus phillipsi (Pocock, 1939) (PDF). Frankfurt: Frankfurt Zoo. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Bambaradeniya, C. N. B. (2006). "Prionailurus Severtzov, 1858". The Fauna of Sri Lanka: Status of Taxonomy, Research, and Conservation. Colombo: IUCN. صفحة 244. ISBN 9558177512. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجية[عدل]