رشايدة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الرشايدة
Rashaida family.png
التعداد الكلي
220,000 - 250,000[ادعاء غير موثق منذ 905 يوماً]
مناطق الوجود المميزة
علم السودان السودان: 101,000[1]
علم إريتريا إريتريا: 45,000[1]
اللغات

العربية

الدين

الإسلام

الرشايدة هم قبيلة عربية الأصل استوطنت جزيرة العرب ولا زالت في الحجاز ونجد وباقي دول الخليج العربي فيما كانت تعرف باسم بني عبس واشتهرت بقوتها ونفوذ أبنائها مثل عنترة بن شداد وعروة بن الورد وزهير بن مالك والصحابي الجليل حذيفة بن اليمان ولم تستمر بني عبس مستقرة بعد حروب داحس والغبراء في الجاهلية والتي استمرت قرابة الأربعين عاما.

ينتشر أبنائها في السودان و الكويت و البحرين و قطر و عمان و مصر و ليبيا و تونس و الجزائر و المغرب و فلسطين و إريتريا و السعودية و الإمارات و الأردن والمدن المحاذية للبحر الأحمر وهم يدينون بالإسلام السني.[2] يتركز معظم أبناء القبيلة في مدينة حائل والمدينة المنورة والقصيم في نجد والحجاز في المملكة العربية السعودية وفي الكويت وليبيا ومصر وعمان والأردن وقطر في مدينة كسلا السودانية.

نسب قبائل بني رشيد[عدل]

Commons-emblem-issue.svg هذا المقال بحاجة إلى تجزيئه إلى أقسام فرعية. يمكنك مساعدة ويكيبيديا بإجراء التعديلات اللازمة.
رجاءً أزل هذا الإخطار بعد أن يتم التقسيم.

قبيلة بني رشيد العبسية أحد أهم فروع بني عبس الشهيرة بجمرة العرب من غطفان جمجمة العرب العدنانية والتي لها من التاريخ العريق ما يجعلها غنية عن التعريف. وما زالت عبس تقطن موطنها محتفظة بجوهرها وما زالت جمرتها ملتهبه متمثلة في جذوتها قبيلة بني رشيد وهو رشيد العبسي الملقب بالزول والذي عاش في بداية القرن الثامن الهجري وهو من أحفاد رشيد العبسي الأول مؤسس القبيلة. التي ما زالت متقدة تضىء شموع شبابها حيث يطلق على بني عبس فرسان العرب وسيوفها وقد وصفهم العلامة محمد البسام التميمي في ذكر أخبار العرب في كتابه الدرر المفاخر في أخبار العرب الأوخر سنة 1818 مـ حيث يقول عن ذوي رشيد العبسي (ومنهم ذوي رشيد الذين قامت بتوضيح أفعالهم الأسجاع والأناشيد. الجائدون إذا الجود عدم والصامدون الحرب إذا لم يجد أهلها منصدم شادوا عمادها وأحيوا من السنة الشهباء جمادها) ويعتبر فرع اليمان من بني عبس الذي أشتهر في الإسلام فقد كان حذيفة بن اليمان العبسي صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم رافع راية هذا البيت أهم فروع قبيلة عبس في موقعها حرة بني عبس وحرة النار وحرة ليلى وحرة الكورة وحرة أثنان وحرة فدك ولابة ظرغط وبلدة ثهمد والأكليل وذات الحرامل ووادي الرمة وغيرها من مواطن غطفان المنيعة وقد ورد في الأغاني لأبي فرج الأصفهاني ج4 ص 134 حذيفة طوائف من بني عبس في بلادهم أغار عليها الطماح في بني حنيفة وبني قيس من ثعلب بن بكر بن وائل في اليوم الثاني من رحرحان الواقع في بلاد غطفان. ويعتبر عبس هو جد القبيلة وهو عبس بن بغيض بن ريث بن غطفان بن سعد بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان وأشتقاق كلمة عبس بفتح العين وسكون الياء من عبس الرجل. يعبس عبوسا وعبسا فهو عابس فعبس اسم أصله الصفة وعبس من أسماء الأسد. وأهم فروع سلايل عبس هي قبيلة بني رشيد العبسية، وقد أشارت جميع المصادر والمراجع التاريخية القديمة والحديثة إرتباط سلايل عبس بموطنها فلا يسيطر على حرة النار وحرة عبس سوى بني عبس التي ينتشر فروعها في كافة هذه الحرار المنيعة ففي أشعار النابغة وصف لبلاد غطفان وعبس وما حولها من الحرار والسهول قال النابغة. فإن منازلي وبلاد قومي *** جنوب قنا هنالك فالهضاب وفي أعتذاريات النابغة من النعمان أتاني أبيت اللعن أنك لمتني *** وتلك التي أهتم منها وأنصب وفي تلك الأعتذارية ذكر لعديد من البلدان العبسية الغطفانية القيسية المضرية في الحرة مثل يثقب ورخة وروضة الأجداد وحرة النار وكلها تعرف بأسمائها القديمة أو مع قليل من التصحيف ف(يثقب) اسمه الآن(أثقب) جبل في شمال شرق (فدك) ليس بالبعيد عنها و(فدك) قاعدة مهمة في قلب بلاد غطفان وقد وردت في المصادر التاريخية أخبار تتصل بميراثها بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم. وقال النابغة متباهيا بحصانة بلاده الغطفانية أما عصيت فإني غير منفلت *** مني اللصاب فجنبا حرة النار إذ أصنع البيت في سوداء مظلمة ** تقيد العير يسري بها السار تدافع الناس عنا حين نركبها *** من المظالم تدعى أم صبار و(أم صبار) هي الحرة: الأرض البركانية السوداء وهي اللابة في اللسان العربي الفصيح، وقد أنتقل هذا اللفظ (لافا) إلى الأنجليزية عن طريق الأسبانية. قال النابغة يخاطب عامر بن الطفيل أحد فرسان العرب المشاهير وزعيم بني عامر القيسية لو عاينتك كماتنا بطوالة *** بالحوزرية أو بلابة ظرغد لثويت في قد هنالك موثق *** فالقوم أو لثويت غير موسد و(ضرغد):- حرة ظرغد وهي من ديار بني رشيد وحرة النار هي أعظم الحرار في جزيرة العرب موزعة على أسماء عدة أهمها حرة عبس كما ورد في كتاب شبه الجزيرة لخير الدين الزركلي وهي غرب جبل الرأس الأبيض وحرة(فدك)في جنوبها الشرقي يقول عنترة بن شداد العبسي طال الثواء على رسوم المنزل ** بين اللكيك وبين ذات الحرامل و(اللكيك:(هو جبل الأكليل بجوار جبل الرأس الأبيض وذات الحرامل وهو شعيب ما زال يدعى بنفس الاسم وهو شعيب (أبو حرامل) من شعبان الحرة في سفوح حرة بني رشيد من الجهة الجنوبية الغربية وكذلك شعيب وادي الرمث وشعيب(ضال) المعروف قديما في(ثال) قال عنترة العبسي وبني صياح قد تركنا منهم *** جزر بذات الرمث فوق أثال وبلدة(الثمد) المعروفه قديما (بثهمد) وتقع ما بين خيبر والمدينة التي ذكرها عنترة بقصيدته التي دونت في ديوانه بعنوان (قالوا اللقاء غدا) بين العقيق وبين برقة ثهمد *** طلل لعبلة مستهل المعهد وحرة النار هي أعظم الحرار في جزيرة العرب موزعة على أسماء عدة: أهمها حرة فدك في جنوبها وجنوبها الشرقي وحرة ظرغد في شمالها وهذه الأخيرة تنقطع في ضغن عدنة حيث جنفاء المعروفة باسم الشملي وحرة عبس وهي بالغرب من جبل الرأس الأبيض وحرة ليلى والكورة وحرة أثنان ولابة ظرغد والأكليل وبلدة الثمد وذات الحرامل وحرة خيبر وغيرها من امنع الأمكنة لعجز الغزاة عن التوغل فيها: ومن اعتذاريات النابغة قوله عفا ذا وحسما من فرتني فالفوارع **فجنبا أريك فالقلاع الدوافع و(أريك) جبل العلم و(العلم) لا يزال يحمل اسمه القديم في جنوب منطقة حائل إلى الجنوب الشرقي منها وما زالت بني رشيد تقطن جميع قراه وهجره وترعى شعابه وتشرب مياهه وتتنفس هواءه أما(ظغن عدنة) فهو حد السهل من الحرة في شمالها وشرقها وبه أمواه وموارد غطفان وعبس التي تحتل رقعة واسعة مما يعرف الآن باسم منطقة حائل في شمال المملكة. قال النابغة أرى البنانة أقوت بعد ساكنها *** وذو سدير أقوت منهم أقر وقال في الأعتذاريات ليهنأ بني ذبيان أن بلادهم *** خلت لهم من كل مولى وتابع وقال الحطيئة العبسي منعنا مدافع الثلبوت حتى *** تركنا به راكزين الرماحا ندافع عن قرى غطفان لما *** خشينا أن تذل وأن تباحا و(وادي أقر) يسيل من الحرة شرقا فيفيض إلى الحليفتين العليا والسفلى. وديار عبس فسيحة رحبة بين الحجاز ونجد قال بن سعيد في النشوة: (أن غطفان خصت من القيسية بالبلاد النجدية التي توالي وادي القرى. إن إرتباط القبيلة بالمواقع المنيعة مواقع القبيلة الأم (عبس الغطفانية) من أهم الدعائم التاريخية القوية وما زالت(قبائل بني رشيد) في مواقعها حتى العصر الحديث فلم تنضب منابع قبائل جزيرة العرب بهجراتها الجزئية إلى مواقع أخرى في البلاد العربية. بل بقيت أصولها في الجزيرة ثابتة وعروقها في مآثرها مغروسة وثقلها في مرابعها راسية وهذا واقع لا يمكن تجاوزه كما قال العلامة حمد الجاسر علامة الجزيرة قبيلة بني رشيد التي حافظت منذ القدم على مميزاتها القبلية استقرت في مساكن أصولها القديمة من قبيلة عبس في حرار خيبر وما حولها متمسكة بعاداتها العربية الأصيلة من الشجاعة والنخوة والحفاظ على الحرمات وإكرام الضيف وحماية الملتجيء وصلتها القوية بفروعها في المملكة وخارجها في السودان والكويت ومصر وليبيا. وقد وصل امتداد قبيلة بني عبس في القرن الثامن الهجري في الحجاز حتى وصل إلي جده على ساحل البحر الأحمر في عهد الشريف ومن ثم هجرتها إلى السودان على اثر الحروب مع الشريف وكذلك بسبب ظروف الجفاف في جزيرة العرب وقد كانت هجرتها على مراحل إحداها كانت عام 1270 هـ بقيادة مبارك السمهودي إلى مصر وكذلك عام 1287 هـ والأخيرة كانت عام 1288 هـ الموافق 1872 مـ إلى السودان وارتيريا بقيادة الشيخ سعد العويمري والشيخ مرشود العايدي وكانت وقتئذ نحو ألف رجل ومعهم أسلحتهم وإبلهم وهي أعداد كبيرة الآن في منطقة شرق السودان في كسلا. ولقبيلة بني رشيد في الكويت من التاريخ الناصع مع آل الصباح حاكم الكويت والقبائل الأخرى ما يدعو للفخر والاعتزاز. كما بقيت سلايل عبس جذوة جمرة العرب في موطنها حرة النار وما حولها من بلاد عبس وغطفان كما بينها سابقا تستوطنها في حرة بني رشيد كما هو موضح على خريطة جزيرة العرب لعام 1419 هـ وهنا أورد بعضا مما قاله المؤرخون ممن تبرأ بهم الذمة من أهل العلم والمعرفة والدراية بعلم الأنساب والتاريخ مثل الشيخ حمد الجاسر علامة الجزيرة العربية() في الوثيقة الموقعة من فضيلته برقم 643/2 عندما قمت بزيارته في الرياض بتاريخ 28 / 11 / 1416 هـ والتي يقول فيها: (الذي أعرفه عن قبيلة بني رشيد أنها قبيلة عربية ذات أصل عريق لقد ثبت لدي وتحققت مما أطلعت عليه من المؤلفات القديمة والحديثة ومما عرفته عن مشاهدة واختلاط وصلة أن قبيلة بني رشيد التي لا تزال بعض فروعها يستوطن قرى في جبل أبانين في القصيم وقرى في حرة خيبر وما حولها يرجع في الأصل إلى الجذم العدناني ثم قبيلة غطفان وماتفرع منها كبني عبس). التوقيع حمد الجاسر. والجدير بالذكر أن حداء رعاة الإبل عند بني رشيد في الجزيرة العربية والسودان (بركن حيران عبس بين ظل وبين شمس) والجدير بالقول أيضا أن صيحة الحرب عند بني رشيد قبل العهد السعودي الميمون هي (صبيان عبس) وللشعر عند العرب مكانة فهو ديوان العرب يسجل أحداثهم ويروي تاريخهم ولما كان الشعر الجاهلي هو مصدر مهم للتوصل إلى أخبار وتاريخ العصر الجاهلى من خلال الشعر فإن بني عبس كانت وما زالت تحظى بدرر الشعر والشعراء ولكل حقبة من الزمن أو مرحلة من المراحل يكون للقبيلة شاعر أو أكثر يتحدثون بلسان حالهم وبلهجة قومهم 00 يقول عنترة بن شداد شاعر وفارس بني عبس ما زال الشباب وما أكتهلنا *** وما أبلا الزمان لنا جديد وما زالت صوارمنا حدادا *** تقد بها أناملنا الحديد ملأنا سائر الأقطار خوفا *** فأضحى العاملون لنا عبيدا وجاوزنا الثريا في علاها *** ولم نترك لقاصدنا وفودا إذا بلغ الفطام لنا رضيع *** تخر له أعادينا سجودا فمن يقصد بداهية إلينا *** يرى منا جبابـرة أسودا ويوم البذل نعطي ما ملكنا *** ونملأ الأرض أحسانا وجودا وننعل خيلنا في كل حرب *** عظاما دامية أو جلودا ويقول الشيخ ابن حمد الجلادي قبل المائة عام حنا هل العادة سلايل بني عبس ** كم عايل يزمر وحنا عذابه ويقول الأبيتر قبل ما يقارب الثمانون عاما أنتم عتيبة وحنا عبس *** قوم على الشهب خيالة ويقول بن عجوين أيضا0000 حنا عيال عنترة بني عبس قديم * فارس الفرسا ن عطبين الرماة ويقول هديبان بن على العويمري بني رشيد اللي من أول ليا الآن ** سلاحهم يعبى لرأس المعادي عيال عبس مطوعت كل طغيان ** مثل الحرار اللي جردها الهدادي ويقول الشاعر /مساعد ربيع الرشيدي أمام سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز عندما شرف سموه حفل قبائل بني رشيد في حائل: سيدي حنا سلايل عبس حنا عبس حنا * سعد عين اللي ليامنه نخانا نعتزيله دون حد الدار منا وأن بغت منا ومنا * والجهات الأربع والخامسة والمستحيله

تراث قبيلة الرشايدة في الإعلام[عدل]

ظهرت رقصة من تراث قبيلة الرشايدة العربية تسمى عندهم بـ (الزريبي) في أغنيتين:

أغنية نفسي طموحة من كلمات غياهيب وألحان إبراهيم السويدي وكانت من غناء الفنان ميحد حمد وإخراج بسام الترك

أغنية شمس المحبة من كلمات غياهيب وألحان وغناء عيضة المنهالي وإخراج بسام الترك، وتم تصوير هذه الأغنية في مدينتي العين ورأس الخيمة

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب التوزيع الجغرافي للرشايدة، موقع مشروع جوشوا للمجموعات الإثنية.
  2. ^ Snap Shots، جريدة الأهرام Weekly, 29 December 2005 - 4 January 2006, Issue No. 775