عرب مغتربون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
العرب المغتربون
Palestinian refugees.jpg
اللاجئون الفلسطينيون يخلون قراهم أثناء حرب 1948-1949 العربية الإسرائيلية.
التعداد الكلي
تقريبا. 30 إلى 50 مليون[1]
اللغات

العربية، الإسبانية، الإنجليزية، البرتغالية، الفرنسية، العبرية بين الآخرين

الدين

الإسلام، المسيحية، اليهودية، الدرزية وغيرها

المجموعات الإثنية القريبة

الشتات اللبناني  · الشتات العراقي  · الشتات الفلسطيني  · الشتات المصري

العرب المغتربون وقد تم تسمية هذه الصفحة بالشتات العربي لأنها تقوم بالتعبير عن النزوح من جميع الدول العربية إلى الدول غير العربية، ويشار إلى أنه كانت هناك أعداد كبيرة من العرب المهاجرين، وسلالتهم، الذين هاجروا طوعا وبمحض إرادتهم من بلادهم الأصلية وكان البعض الآخر منهم لاجئين، وإستقروا في دول غير عربية، وفي المقام الأول كانت الدول الغربية وكذالك أيضا أجزاء من آسيا وأمريكا اللاتينية، البحر الكاريبي، وغرب أفريقيا.

بحسب الدولة[عدل]

الهجرة البلد التعداد
حديثة البرازيل 12.000.000
حديثة إندونيسيا 5.000.000
حديثة فرنسا 2.000.000
قديمة سيلان 1.500.000
قديمة اندونيسيا 4.000.000
قديمة ماليزيا 1.000.000

سيلان[عدل]

نسبة ذوي الأصول العربية في سيلان هي 7.2% ويقدر عددهم بـ1.500.000[2]

الهند[عدل]

آغا خان وهو يستلم إحدى جوائزه.

يصعب تحديد اعداد العرب في الهند لكن بعض التقديرات تحددهم بين 7-9 ملايين، وكانت لهم مكانة مرموقة قبل توحيد الهند، لا يزال كثير منهم يحتفظ بالنسب والأسماء العربية لكنهم فقدوا لغتهم العربية، وأصول العرب في الهند تختلف فبعضهم من الحضارم والبعض الآخر من السادة الأشراف وبعضهم من بحارة شرق الجزيرة العربية، وأكبر تركيز لهم حاليا هو في مدينة حيدر أباد ثم في محبوب ناجار (جادشيلا)، وكذلك عموم منطقة نظام أباد وكذلك منطقة "کریم نگر" وبومباي وغوجارات (بالذات السورتيين "Surti")، قامت السلطات البريطانية ببث الدعايات ضدهم واتهامهم باحتكار التجارة ومعارضة توحيد الهند مما أدى إلى التضييق عليهم فغادر بعض منهم الهند إلى باكستان المسلمة.

فرنسا[عدل]

تتركز فيها أساسا جاليات من أصول مغاربية تحديدا من الجزائر, المغرب وتونس. كما توجد أيضا جالية أصغر عددا من لبنان وسوريا. انظر: عرب فرنسا

المهاجرون[عدل]

اليمنيون[عدل]

لقد عمل التجار العرب منذ مدة طويلة في جنوب شرق آسيا، في تجارة التوابل والاخشاب والمنسوجات، لكن التجار في هذه المنطقة كانوا أقلية ومعظمهم منحدرون من أصول عربية، وأغلبية البارزين منهم من الاندونيسيين، ماليزيين والسنغافوريين وجميعهم بالأصل من الحضارم (من حضرموت) بجنوب اليمن ، فهناك ما يقارب أربعة ملايين منهم في إندونيسيا وحدها، وحوالي 10 آلاف في سنغافورة، وما يقارب المليون في ماليزيا.

السوريين[عدل]

الهجرة السورية معتبرة في البرازيل حيث بدأت مبكرة في القرن التاسع عشر قرن ويكون السوريون في المرتبة الثانية عريبا في البرازيل والجنسيات العربية المتبقية بدرجة ثالثة، ولهم حضور في الأرجنتين البلد الذي يشكل فيه العرب نسبة 10%.

اللبنانيين[عدل]

الأمريكتين كانتا الوجهة للعرب المهاجرين حديثا، وكان ذالك في بدايات القرن التاسع عشر، ومع ذالك كان أكبر تجمع للعرب في خارج الشرق الأوسط في البرازيل التي تحتوي على أكثر من 12 مليون عربي، اكثرهم من سوريا ولبنان واللبنانيين داخل البرازيل أكثر بثلاث مرات من عددهم في لبنان حتى أن دولة لبنان أسست وزارة للمغتربين، وهناك أيضا فئة كبيرة تنحدر من أصول عربية في مجتمعات المكسيك، الأرجنتين، كولومبيا، جامايكا، جمهورية الدومنيكان، هايتي، ترينيداد وتوباغو، الاكوادور، وفنزويلا. وبالنسبة للجالية العربية الفلسطينية هناك مجموعات في شيلي وأمريكا الوسطى، وخصوصا السلفادور وهندوراس. هناك جالية كبيرة من السوريين في الأرجنتين وكذلك فنزويلا ويقدر عدد بعدة ملايين، وحوالي 300 ألف فلسطيني في شيلي. وفي الولايات المتحدة هناك حوالي 3،5 مليون شخص من أصول عربية، ومعظم هؤلاء العرب من لبنان وسوريا وفلسطين ومصر وغالبيتهم ينتمون للديانة المسيحية، وأيضا جنسيات عربية أخرى على مستوى أقل. بالنسبة إلى الانتشار والشتات اللبناني، في حين كانت التجارة الغرض من مغادرة البلاد سابقا، أصبح هناك سبب جديد مرتبط تماما بالهجرة من الديار وكان السبب في ذالك الحرب الاهليه اللبنانيه وحرب لبنان 2006، في أكتوبر 2006 مباشرة بعد فترة وجيزة من انتهاء الحرب بين حزب الله وإسرائيل، وقد كان تقرير أدنبره الشرق الأوسط (Edinburgh Middle East Report) يتعارض مع مقال يغطي هجرة الادمغه (Brain drain) من الجامعات اللبنانية، والنتيجة هي أن الطلاب اللبنانيون يقومون بالسفر إلى خارج بلادهم لمواصلة تعليمهم العالي في بيئة أكثر أمان. التواجد اللبناني في غرب أفريقيا كبير، فساحل العاج (موطن أكثر من 100000 لبناني)، السنغال (حوالي 20000 لبناني)، سيراليون (حوالي 6000 لبناني اليوم ؛ وحوالي 30000 قبل أندلاع الحرب الأهليه في عام 1991)، وليبيريا. ومنذ نهاية الحرب الاهليه في 2002 قد قام اللبنانيون بإعادة تأسيس التجارة في سيراليون.

العراقيين[عدل]

وفي 21 حزيران / يونيو، 2007 للميلاد، قام مندوب الأمم المتحدة السامي على موضوع اللاجئين فكانت التقديرات التخمينية بأن أكثر من 2,2 مليون عراقي قد رحلوا إلى الدول المجاورة للعراق، وأن هناك حوالي مئة ألف عراقي يفرون إلى سوريا والأردن شهريا، وكنتيجة للضغط الدولي المتزايد في يونيو/حزيران 1, 2007 للميلاد قالت إدارة جورج بوش بأنها مستعدة للاعتراف بحوالي 7 آلاف لاجيء عراقي لأنهم ساعدوا في التحالف منذ الاحتلال. وطبقا لواشنطن اللاجئين الدوليين، وقد إعترفت الولايات المتحدة بأقل من 800 لاجيء عراقي منذ الاحتلال، وقبلت السويد 18 ألف، وأستراليا أسكنت تقريباً 6 آلاف شخص.

المغرب العربي[عدل]

في فرنسا، البنلوكس، اسبانيا، إيطاليا وعدد كبير من بقية دول أوروبا أغلبية التجمعات العربية من المغرب العربي، وتحديدا من الجزائر, المغرب وتونس وغالبيتهم مسلمين، ويشكل العرب 25% من مجموع سكان مرسيليا. وفي كندا هناك أيضا جالية عربية مغاربية متوسطة تتركز غالبيتهم في مقاطعة كيبك الناطقة بالفرنسية.

التحديات[عدل]

لا يعرف بالضبط نسبة العرب الذين يعيشون في بلدان الشتات (المغتربون)، وهناك العديد من التحديات التي تواجه العرب في بلدان الشتات، وبالذات بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر ومن هذه التحديات: أولا: الاشتباه في العرب والمسلمين قد وصل إلى نسبة تسبب الذعر، حتى التمييز العنصري ضد العرب بمسلميه ومسيحييه قد وصل إلى معدلات مرتفعة. ثانيا: الارتباط بالأوطان أو أراضي الأجداد تعتبر قضية حساسة، وهذا التحدي بالذات يعتمد أي جيل نتحدث عنه بالنسبة لأبناء المهاجرين، في العادة، الجيل الأول يكون متمسك بحب الوطن الذي هجرة، وبشكل آخر الحنين إلى أرض الوطن، وبدرجة آخرى الصدمة الثقافية جراء الاختلافات بين البلدين، والاستياء الناجم عن الخروج من البلاد بسبب الظروف الغير مناسبة. ثالثا: بعد فترة من الصدمة الثقافية يبدأ جيل العرب من المهاجرين الأوائل من الاستيعاب البطيء للثقافة الجديدة، ونرى هذا في الجاليات العربية الأسترالية حيث يشارك المهاجرون العرب مع المهاجرون العرب فقط ويتفادون حتى الاحتكاك بالعرب الأستراليون بالمنشأ، ويمكن التحقق من ذالك عن طريق ضعف اللغة الإنجليزية عند أبناء المهاجرين.

شخصيات مشهورة[عدل]

سياسيون[عدل]

علماء ومفكرون[عدل]

  • د. مايكل عطية بريطاني ويعرف عالميا بأنه واحد من أعظم العقول الرياضية في العالم وأشهر علماء الرياضيات في القرن العشرين، ونال أعلى الجوائز الدولية في العلوم والرياضيات ومنها فوزه بجائزة الملك فيصل للعلوم عام 1987م، وفوزه بجائزة «فيلدز» وهي المعادلة لجائزة نوبل (لعدم وجود فرع نوبل للرياضيات).
  • عمار حياني (سوري الأصل) طبيب مواليد 1959 ابتكر علاجاً لمرض سرطان الدم عند الأطفال في الولايات المتحدة - شيكاغو
  • شيخ مظفر شكور جراح ورائد فضاء ماليزي.
  • شادية رفاعي حبال (سورية الأصل) تشغل منصب أستاذة كرسي فيزياء الفضاء في جامعة ويلز في بريطانيا وترأس تحرير المجلة الدولية الخاصة بفيزياء الفضاء، خريجة جامعة دمشق
  • د. عدنان وحّود (سوري الأصل) عالم ومخترع ألماني، نال وسام المخترعين الأوروبي لعام 2003، ومنحته شركة دورنييه، التي تسلم إدارة قسم التطوير فيها 15 عاما، وسام الإبداع.

رجال أعمال[عدل]

  • كارلوس سليم حلو (لبناني الأصل)، هو رجل الأعمال المكسيكي، قد تم إدراج اسمه كأغتى رجل في العالم من قبل فوربز.
  • زها حديد أشهر سيدة معمارية، بريطانية عراقية المولد لاب كان وزيرا سابقا في العهد الملكي. تمتاز تصاميمها بالغرابة والسوريالية. لديها العديد من الاعمال الشهيرة في بريطانيا والمانيا والنمسا واميركا وغيرها.
  • جاك ناصر

رياضيون[عدل]

فنانون[عدل]

  • مالك جندلي (سوري الأصل) ألماني المولد، مؤلف موسيقي عازف بيانو شهير، أعاد توزيع أقدم نوطة موسيقية في العالم بعنوان (أصداء من أوغاريت).
  • سلمى حايك (لبنانية الأصل)، ممثلة مكسيكية.
  • رشيد طه (جزائري الأصل)، مغني الراي.

آخرون[عدل]

إنظر إلى[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ "Arabic Language - ninemsn Encarta". تمت أرشفته من الأصل على 2009-10-31. 
  2. ^ [1]