مجزرة القبير

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Emblem-scales.svg إن حيادية وصحة هذه المقالة أو هذا القسم مختلف عليها. رجاء طالع الخلاف في صفحة النقاش.

إحداثيات: 35°10′37.04″N 36°30′54.46″E / 35.1769556°N 36.5151278°E / 35.1769556; 36.5151278


مجزرة القبير
جزء من أحداث سوريا
الزمان 6 يونيو 2012
المكان القبير، حماة، علم سوريا سوريا
المظاهر قصف لجيش النظامي

اقتحام مسلّحين للمنازل وذبح قاطنيها بالسكاكين والحراب

قادة الفريقين
الشبيحة (ادعاء المتمردين)
المعارضة السورية (ادعاء الحكومة)
مدنيو القبير.
الخسائر
140 قتيل (بينهم 50 طفل، و25 امرأة)[1]

مجزرة القبير حدثت في قرية القبير الصغيرة قرب مدينة حماة في سوريا، في 6 يونيو 2012 خلال الحرب الأهلية الجارية في البلاد. تعرف القبير كقرية زراعية معظم سكانها من المسلمين السنة ومحاطة بقرى يقطنها علويين في وسط محافظة حماة.

القبير مزرعة صغيرة في ريف حماة تقع بجانب بلدة معرزاف و تقع شمالي غربي مدينة حماة على بعد 20 كم وجنوب مدينة محردة 2 كم، وتسكنها ثلاث عائلات (اليتيم-العلوان-الفارس).

وأشار الناشطون إلى أن أربعة أشخاص فقط بقوا على قيد الحياة بعد المجزرة في القبير، مُضيفًا أن جيش النظام اختطف عددًا من الشبان وجثث بعض الضحايا.[1]

ردود فعل[عدل]

سورية

  • نفى مصدر رسمي سوري في محافظة حماة، فجر الخميس، الاتهامات بارتكاب وحصول مجزرة في مزرعة القبير في ريف حماة أمس الأربعاء، مؤكداً أن هذه الأنباء "عارية عن الصحة تماما". وأضاف التلفزيون السوري أن «"مجموعة إرهابية مسلحة ارتكبت جريمة مروعة في مزرعة القبير في ريف حماة ذهب ضحيتها 9 مواطنين من النساء والأطفال".»[1][2] نفى مندوب سوريا في الأمم المتحدة بشار الجعفري صحة الصور التي نشرتها وسائل الإعلام قائلًا: «إن ما نشر من صور ليست صوراً لضحايا ما قيل إنها مجزرة في القبير.»[3]
  • المجلس الوطني السوري:وقال المسؤول الإعلامي في المجلس الوطني السوري محمد سرميني: «"هناك حوالى 100 قتيل في قريتي القبير ومعزراف بعضهم قتلوا بالسكاكين، وبينهم 20 طفلاً و20 امرأة"، متهماً قوات النظام السوري وشبيحته بارتكاب هذه المجزرة.»

دولية

المراجع[عدل]