وجدي غنيم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
وجدي غنيم
ولادة وجدي عبد الحميد محمد غنيم
8 فبراير 1951 (العمر 63 سنة)
محافظة الاسكندرية
مواطنة مصري
دين مسلم سني


وجدي عبد الحميد محمد غنيم (مواليد 8 فبراير 1951م بمحافظة الإسكندرية)، داعية إسلامي مصري قطري ومن أقطاب جماعة الإخوان المسلمين المصرية. متزوج وله 7 أولاد. أُبعد من البحرين عام 2008م بسبب موقفه من الكويت في حرب العراق إلى جنوب أفريقيا سافر إلى عدة بلدان منها إنجلترا التي أخرج منها ومنعه من الدخول إليها بتهمة التحريض على الإرهاب، وقد رحل إلى اليمن ومن ثم غادرها ورحل إلى ماليزيا من غير نفي أو أي قرار ترحيل من أي جهه معينه ولكن الشيخ صرح في مقابلات له أنه لا يريد أن يحرج الحكومه اليمنيه معه.

المؤهلات[عدل]

  1. بكالوريوس تجارة شعبة إدارة الاعمال من كلية التجارة جامعة الإسكندرية مايو 1973.
  2. اجازة حفص من معهد قراءات الإسكندرية الازهرى بسموحة 1984.
  3. عالية القراءات من معهد قراءات الإسكندرية الازهرى بسموحة 1988.
  4. دبلوم عالي في الدراسات الإسلامية من كلية الدراسات الإسلامية بالقاهرة مع تقدير جيد جداعام 1985.
  5. تمهيدى ماجيستير من كلية الدراسات الإسلامية بالقاهرة عام 1988.
  6. شهادة من مجمع فقهاء الشريعة بأمريكا بحضور دورة فقهية بعنوان نوازل الاسرة المسلمة في المجتمع الامريكى من 16 أبريل إلى 18 أبريل 2004.
  7. ماجيستير ودكتوراة من (Graduate Theological Foundation)بولاية(Indiana) بالولايات المتحدة الأمريكية.

العمل[عدل]

  • العمل وكيل حسابات بوزارة المالية من سنة 1976- حتى 2002(استقالة)
  • أمين عام نقابة التجاريين بالإسكندرية من سنة 1991-2001
  • أمين عام شعبة المحاسبة والمراجعة بالنقابة العامة بالقاهرة من سنة 1990-2001.
  • العمل كامام وداعية إسلامي في أمريكا لمدة 4 سنوات من 2001 الي 2004.

التحصيل العلمي[عدل]

  1. بكالوريوس التجارة شعبة إدارة أعمال من جامعة الإسكندرية عام 1973.
  2. إجازة حفص عن عاصم من معهد قراءات الإسكندرية الأزهري.
  3. عالية القراءات من معهد قراءات الإسكندرية الأزهري.
  4. دبلوم عالي في الدراسات الإسلامية من كلية الدراسات الإسلامية بالقاهرة.
  5. تمهيدي ماجستير من كلية الدراسات الإسلامية بالقاهرة

أشهر اقواله[عدل]

  • المكان الطبيعي الذي يجب أن تكون الأمة فيه الآن، هو في ميادين القتال مع إخواننا في غزة لأنهم يقاتلوا دفاعا عن مقدسات كل المسلمين في القدس التي هي وقف لكل المسلمين التي لا يجوز التنازل عنها [1]
  • هل الإسـلام يحـارب الفـن ويرفضـه جملـة؟! والجواب: بالطبع لا، ولكن ديننا الإسلامي يحارب الفجور، والفسق، والضلال، والضياع، والإباحيـة. فالتلفاز هو في الحقيقة نعمة أنعمها الله على عباده [1]

آراء سياسية[عدل]

  • بعد عزل الرئيس محمد مرسي قال وجدي ان الأمر اتضح أنه انقلاب عسكري وبالعافية وبالبلطجة العسكرية، لأنهم بلطجية وهذا انقلاب على الشرعية.[2]

المصادر[عدل]

طالع أيضا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]