المحتوى هنا يحتوي معلوماتٍ قديمة، الرجاء تحديثه بما يُناسب التغييرات الأخيرة.

أبو ديس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Circle-icons-hourglass.svg
المحتوى هنا يحتوي معلوماتٍ قديمةً. فضلًا ساعد بتحديثه ليعكس الأحداث الأخيرة أو المعلومات المُتاحة حديثًا. (أكتوبر 2017)
أبو ديس
Abu Dis , Abu Deis
بلدة
ابوديس خلف الجدار العازل
ابوديس خلف الجدار العازل

موقع أبو ديس على خريطة الضفة الغربية وقطاع غزة
أبو ديس
أبو ديس
موقع أبوديس في فلسطين
الإحداثيات: 31°45′44.35″N 35°15′57.05″E / 31.7623194°N 35.2658472°E / 31.7623194; 35.2658472
تقسيم إداري
السلطة الوطنية Flag of Palestine.svg الفلسطينية
محافظة القدس
بلدية أبو ديس
الحكومة
 • رئيس البلدية نبيل بدر[1]
المساحة
 • بلدة 28.30 كيلومتر مربع  تعديل قيمة خاصية المساحة (P2046) في ويكي بيانات
ارتفاع 630 م (2,070 قدم)
عدد السكان (2007)
 • منطقة حضرية 11,180 نسمة
معلومات أخرى
منطقة زمنية التوقيت المحلي الشتوي (ت.ع.م+2)
 • توقيت صيفي التوقيت المحلي الصيفي (ت.ع.م +3)
رمز المنطقة +970
رمز جيونيمز 285279  تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (GeoNames) (P1566) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي http://abudis.ps

أبو ديس بلدة فلسطينية تقع شرق القدس وملاصقة بها، وفي نطاق الضفة الغربية وهي تتبع محافظة القدس. منذ عام 1995 وهي تصنف كمنطقة "ب" حسب الأقسام إدارية لاتفاق أوسلو [بحاجة لمصدر]، ويملك الفلسطينيون نحو 27,869 دونم من أراضيها ويملك الإسرائيليون المحتلون نحو 339 دونم حتى عام 1999 وقد زاد هذا الرقم كثيراً حتى أصبحت مستوطنة معاليه أدوميم أكبر من ابوديس والعيزرية معاً.[2]

تاريخ[عدل]

خارطة أبوديس ، عام 1933 م
خط زمني لجدار الفصل العنصري لمنطقة رأس كبسة -الجزء الغربي من البلدة-، ~2كم من المسجد الأقصى .

ابوديس بلدة طاعنة في التاريخ لارتباطها في مدينة القدس صاحبة التاريخ الطويل، ولا بد للجيوش القادمة لمدينة القدس ان تمر بالبلدة. ولا يوجد دليل واضح لعمر البلدة وتأسيسها، وهناك أقوال انها منذ العهد الروماني، او حتى قبل ذلك.

التسمية[عدل]

هناك العديد من الروايات التي تحاول ان تقدم تفسيراً لهذه التسمية، لانه لم تقم اية محاولة جادة للتوثق تاريخياً من هذه الروايات والتحقق من مدى صحتها، ولأن بعضاً منها هو روايات شفوية يذكرها هذا اللسان ويكررها ذاك. [بحاجة لمصدر] ان أهالي بلدة أبو ديس عندما يتحدثون عن سبب تسمية بلدتهم بهذاالاسم يذكرون ما يلي: اسم أبو ديس له صلة وثيقة بعمل سكان البلدة، فكلمة ديس كلمة تركية الاصل تعني قش، وقد كان السكان قديما ياتون بالقش من مشارف البحر الميت، ومن غور الأردن، ويعملون منه الحصر الشعبية والتي كانت اجود من تلك التي كانت تصنع من سعف النخيل في بيت دجن، ويقول اصحاب هذا القول ان صناعة الحصر المصنوعة من هذا القش قد ازدهرت ازدهارا كبيرا، حيث كان لها مصنع يقع في مغارة الحصر في وسط أبو ديس وبهذا يكون معنى أبو ديس، أبو القش.

ويقال أن قرية أبو ديس تقوم على بقعة قرية (بيتا بوديسون) في العهد الروماني، ومنها اخذت البلدة اسمها الحالي، وقال اخرون ان أبو ديس من اصل لاتيني (بودني س) ومعناه خجول او متواضع. وقال البعض انها مشتقة من الكلمة اليونانية (DECA) ومعناها ام القرى العشرة نسبة إلى الخرب العشرة التي قامت ابوديس عليها وهي: (أبو سعد، ام الجمال، الخرايب، أبو الثيران، أبو حويلان، ام عبيد، أبو الصوان، المرصص، الرغابني، الزعرورة). [بحاجة لمصدر]

العصور الوسطى ومقاومة الصليبيين[عدل]

وابوديس خاصرة القدس وبوابتها الشرقية الجنوبية، ونقطة التقاء بين شمال الضفة الغربية وجنوبها ومنطقة أريحا والاتصال مع الأردن، وقد عسكر فيها الناصر صلاح الدين الأيوبي عندما أطبق بجنده على القدس ليحررها من أيدي الصليبيين، ويقال أن "مسجد صلاح الدين" في البلدة الرئيسي مبني على المكان الذي عسكر وجلس فيه القائد المحرر صلاح الدين الأيوبي.

العصر الحديث ومقاومة الاحتلال الاسرائيلي[عدل]

جغرافيا[عدل]

قبة الصخرة كما تشاهد من أبو ديس

بلدة أبوديس عبارة عن سلسلة من الجبال والوديان الخصبة التي تشكل قيعاناً صالحة للزراعة الشتوية والصيفية وتشتهر باللوزيات والزيتون وتعتمد على مياه الأمطار اعتماداً شبه كلي. يحدها من الشمال جبل الزيتون وبلدة العيزرية ، ومن الغرب راس العامود وسلوان والمسجد الاقصى، ومن الشرق مستوطنة معاليه أدوميم المقاة على أراضي البلدة، والخان الأحمر حتى تتصل إلى البحر الميت، ومن الجنوب السواحرة الشرقية، ومن الجنوب الغربي السواحرة الغربية وجبل المكبر و سلوان.

لذا فإن هذا الموقع الجغرافي الفريد كضاحية من ضواحي القدس، والمكانة الروحية الكبيرة، أوجد لها مكانة خاصة لدى الفلسطينيين، إضافة إلى كونها جزءاً من الضفة الغربية التي احتلت عام 1967 وجزءاً من أي عملية مؤثرة بالقدس الشرقية كعاصمة للدولة الفلسطينية.

الجدار الفاصل والاحتلال[عدل]

جنود صهاينه من حرس الحدود الإسرائيلي يمنعون الفلسطينيين من تسلق جزء من جدار الفصل العنصري أثناء باؤه للوصول للقدس من البلدة، 2004

الاحتلال الصهيوني بدأ في اقامة الجدار العازل -يسميه الفلسطينيون الجدار العنصري ويسميه الاحتلال الإسرائيلي الحاجز الأمني- الذي يقيم حداً فاصلاً بين أبوديس والقدس، حيث يحرم أهلها الذين يرون منها قبة الصخرة المشرفة، ويسمعون من بيوتهم صوت الأذان في المسجد الأقصى من الصلاة في تلك البقعة أولى القبلتين، بل إن الجدار اخترقها وقسم العائلات إلى قسمين واحد خلف الجدار والثاني أمام الجدار.

وفي عام 2009 أصدرت قوات الاحتلال الصهيوني قراراً بمصاردة أكثر من 500 دونم من أراضي أبو ديس، وذلك بهدف بناء الجدار العنصري في المنطقه الشرقيه من أراضي البلدة، والذي يفصل منطقة جنوب شرق القدس عن باقي مناطق الضفة، ويفصل الضفة الغربية شمالها عن جنوبها ويزيد من الخناق المفروض على المنطقة.

الأراضي[عدل]

تبلغ مساحة أبوديس 30,000 دونما ان مساحة أبوديس تزيد عن 30 كم2 وقد قام الاحتلال الإسرائيلي بمصادرة الكثير من أراضيها لإقامة المستوطنات، وأشهرها مستوطنة "معالي أدوميم" والتي تصنف على أنها ثاني أكبر المستوطنات في الضفة الغربية وتمتد إلى حدود محافظة أريحا. كما قام الاحتلال الإسرائيلي بضم الجزء الغربي من أبوديس والذي يقدر بنحو 600 دونم إلى القدس منذ بدايات الاحتلال عام 1967م ضمن ما سموه القدس الكبرى، أما باقي البلدة فقد الحق بالإدارة المدنية الإسرائيلية ويمر من أراضي البلدة جدار الفصل العنصري.

الاستيطان[عدل]

ذكر رئيس مجلس محلي أبو ديس، وعضو لجنة مقاومة الجدار والاستيطان عادل صلاح أن "الاحتلال أغلق ما مجموعة 26 ألف دونم من أصل 30 ألف دونم المساحة الإجمالية لبلدة أبو ديس، وذلك بموجب القرارات العسكرية التعسفية وجدار الفصل العنصري، وأبقى فقط على المناطق الضيقة والقائمة التي يتواجد فيها السكان".

أسفر عن هذه القرارات إقامة عدة مستوطنات من بينها، كيدار، وكيدار 1، وكيدار 2، ومعاليه أدوميم، ومن ثم تم توسيعها.

وفي عام 2013 كانت قد أعلنت سلطات الاحتلال الصهيوني عن وضع اليد ومصادرة المئات من الدونمات من أراضي بلدة أبو ديس شرقي القدس المحتلة.

وذكر المحامي بسام بحر رئيس لجنة الدفاع عن الأراضي ومقاومة الاستيطان في أبوديس أن ما تسمى بـ "الإدارة المدنية" الصهيونية أصدرت أوامر جديدة من أجل مصادرة ووضع اليد على أراضي بلدة أبوديس في الجهة الشرقية، بهدف توسيع حي الجهالين المقام حاليّاً على أراضي أبوديس.

يذكر أن المشروع الاستيطاني الجديد يستهدف ترحيل آلاف العائلات البدوية من المناطق المحيطة بمستوطنات معاليه أدوميم، وكيدار، وميشور أدوميم، وكافة المناطق المحيطة بمدينة القدس، وكذلك ترحيل العائلات البدوية التي تسكن بالقرب من منطقة الخان الأحمر لإقامة حي استيطاني جديد في منطقة "ميشور أدوميم"، والذي كان قد أشير إليه في الصحف العبرية.

يذكر أن هذا المشروع التهويدي بدأ العمل فيه منذ العام 1997 ، واستمر على مراحل عدة، تم خلالها ترحيل المئات من العائلات البدوية إلى منطقة أبوديس، وتوطينهم فيها، واعُتبر القرار بتوطين البدو في أراضي أبوديس طعنة بقرار عودة اللاجئين، حيث إن هؤلاء البدو لاجئون من منطقة السبع، وكان الأجدر إعادتهم إلى أراضيهم التي هجروا منها في السابق، وليس توطينهم على أراض مملوكة ملكية خاصة، واعتبر القرار الصهيوني مخالفاً لكافة القوانين والأعراف الدولية وحقوق الإنسان.

وبعد عدة أشهر من إعلان سلطات الاحتلال الصهيوني عن وضع اليد ومصادرة المئات من الدونمات من أراضي بلدة أبو ديس شرقي القدس المحتلة أصدرت سلطات الاحتلال الصهيوني قراراً جديداً بترحيل الآلاف من بدو محافظة القدس إلى مخيم قريب من مكب للنفايات شرق بلدة أبو ديس، وتجميعهم هناك، داخل مخيم كان يقيم فيه أكثر من ثلاثة آلاف نسمة من أبناء عرب الجهالين، كانوا رحلوا من منطقة سكناهم في عامي97 و98، بعد ترحيلهم من مناطق سكناهم الأصلية في تل عرادبالنقب عشية النكبة قبل أكثر من 60 عاماً.

وذكر سليمان مزارعة أحد الناشطين والمدافعين عن حقوق عرب الجهالين أن "خطوة كهذه ستقضي على المقومات الاقتصادية للعائلات البدوية في تلك المنطقة، إضافة إلى ما ستلحقه من نتائج على عادات وتقاليد البدو وثقافتهم التي نشأوا عليها قروناً طويلة، وما ستسببه من مشكلات اجتماعية، ومن تصادم واشتباك مع أصحاب الأراضي الشرعيين من أبناء بلدة أبوديس، والتي ستصادر مساحات من أراضيهم لهذا الغرض".

منشآت ومؤسسات[عدل]

أقيم على أراضيها العديد من المؤسسات الفلسطينية المهمة مثل: جامعة القدس، ومدرسة المعهد العربي- حيث تبرع أهالي البلدة بأراضي الجامعة والمدرسة-، ومؤسسة إحياء التراث والبحوث الإسلامية- وهي أكبر دار من دور الأرشيف المختصة في تراث وتاريخ فلسطين بشكل عام والقدس بشكل خاص-، ونادي شباب ابوديس ويضم العديد من النشاطات الرياضية مثل كرة القدم والتنس والمبارزة والكراتيه وغيرها، وجمعية الشبان المسلمين سابقاً، وجمعية انعاش القرية، والمجلس التشريعي الفلسطيني (غير كامل البناء منذ 1996)، وقيادة الشرطة الفلسطينية لمحافظة القدس،وجمعية الأمل الخيرية، وجمعية نهضة أبوديس، وجمعية الصداقة كامدن أبوديس، وعدد من الوزارات الحكومية، ومركز الدفاع المدني الفلسطيني في منطقة جنوب شرق القدس، وشركة سجاير القدس.

تضم أبوديس العديد من المنشآت التعليمية أهمها، جامعة القدس (أكبر مؤسسة تعليمية فلسطينية في القدس)، ومدرسة المعهد العربي، ومدرسة بنات ابوديس الثانوية، وتعتبر هاتين المدرستين من أفضل مدارس محافظة القدس. ومدرسة ذكور أبوديس الثانوية، ومدرسة ابوديس الأساسية، ومدرسة وكالة الغوث، وغيرها.

السكان[عدل]

عائلات[عدل]

في البلدة العديد من العائلات منها: خَنافسة، وحَلَبية ،وعُرَيقات، وأبوهلال، ومُحسن، وأبوفسِيسية، وعليان، والبَو، وصبّاح، وصلاح، وقُريع، وعَواد، وقاسم، ودَندَن، الحج حسن، ونوافلة، وربيع، وبَدِر، وعيّاد، وعريبه، وبَحَر، وعَفَانة، وجَفّال، ومَطرود، وعقروق، وحديدون، وحسن حمدان، وغيرهم.

شخصيات بارزة[عدل]

أ.د. حسام الدين عفانة، أ.د. محمد خليل محسن، أحمد قريع، صائب عريقات، واصف عريقات

شهداء[عدل]

قضى العديد من أبناء البلدة شهداء ومنهم (أبجدياً):

مصادر ومراجع[عدل]

روابط خارجية[عدل]