يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

اضطراب الشخصية الانعزالية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (سبتمبر 2006)
اضطراب الشخصية الانعزالية
من أنواع مرض، واضطراب الشخصية   تعديل قيمة خاصية نوع فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الاختصاص طب نفسي   تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
تصنيف وموارد خارجية
ت.د.أ.-10 F60.1
ت.د.أ.-9 301.20
مدلاين بلس
000920   تعديل قيمة خاصية الرقم التعريفي لميديا بلس (P604) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. D012557

اضطراب الشخصية الانعزالية (بالإنجليزية: Schizoid personality disorder) وتعرف أيضا باضطراب الشخصية الانطوائية وهي الشخصية قليلة الكلام تحب العزلة وتتحاشي الناس بارادتها. وهوياتها فردية مثل القراءة والتأمل والأستماع للموسيقي وليس لها اصدقاء كثيرين.

آلية التشخيص[عدل]

الناس مع هذا النوع من الأضطراب غالبا ما تكون منعزلة وباردة وغير مبالية، وهذا الذي يسبب صعوبة في التعامل مع الآخرين. معظم الأفراد تشخيص الاضطراب يجدون صعوبة في إقامة علاقات شخصية أو التعبير عن مشاعرهم بطريقة ذات معنى. ويمكن أن يقف مكتوف الأيدي في مواجهة الأوضاع غير المواتية. التواصل مع أشخاص آخرين قد يكون غير مبال ومقتضب في بعض الأحيان. بسبب افتقارها للتواصل هادف مع أشخاص آخرين، الذين يتم تشخيص بهذا المرض لم تكن قادرا على تطوير انطباعات دقيقة لمدى نجاحها في الحصول على علاقة جنبا إلى جنب مع الآخرين.

ويعتقد أن هذه الصور لأنها مهمة لالوعي الذاتي للشخص والقدرة على تقييم تأثير أفعالهم في المواقف الاجتماعية. يقترح RD لينج أنه عندما لا يتم التخصيب واحد عن طريق الحقن الواقع بين الأشخاص، وتصبح الصورة الذاتية على نحو متزايد فارغة وتتطاير، الأمر الذي يؤدي الفرد أن يشعر غير واقعي.

عندما ينتهك الفضاء الفرد الشخصية، وأنهم يشعرون بالاختناق وتشعر بالحاجة إلى التحرر وتكون مستقلة. الناس الذين لديهم هذا المرض يميلون إلى أن تكون أسعد عندما تكون في علاقة فيها الشريك الأماكن القليلة المطالب العاطفية أو حميمة عليها. فإنه ليس من الناس على هذا النحو أنهم يريدون تجنب، ولكن العواطف الإيجابية والسلبية، العاطفية الحميمة، والإفصاح عن الذات.

وهذا يعني أنه من الممكن للأفراد فصامانية على تكوين علاقات مع الآخرين على أساس الأنشطة الفكرية والمادية والعائلية والمهنية، أو ترفيهية طالما هذه الأنماط من الصلة لا تتطلب أو إجبار الحاجة العاطفية الحميمة، والتي سوف الفرد المصاب رفض. دونالد Winnicott يفسر هذه الحاجة لتعديل التفاعل العاطفي بالقول أن الأفراد فصامانية "يفضلون لجعل العلاقات على شروطهم وليس من حيث الدوافع من أشخاص آخرين." الفشل في تحقيق ذلك، فإنهم يفضلون العزلة

الفروقات[عدل]

التحاليل[عدل]

العلاقات مع الآخرين[عدل]

من الواضح في هذه الشخصية أنها لا تحافظ على علاقات طويلة المدى،تجد صعوبة في التأقلم حينما تؤخذ من عالمها الذي تألفه لذلك نراها تعود اليه دوما كلما غابت عنه وتبقى فيه حتى تشعر بالطمأنينة. ومن الأشياء التي تخاف منها هذه الشخصية أن يكشف عن مكنوناتها ومما يزيد خوفها حين تصادف شخصية أخرى قادره على سبر أغوارها فتكون عدائية ولا تتحمل التعامل مع شخصية كهذه.

الفصامية السري[عدل]

العديد من الأفراد فصامانية جوهريا عرض ل، شخصية تفاعلية جذابة يتعارض مع الخصائص يمكن ملاحظتها شدد عليه DSM-IV و ICD-10 تعريفات للشخصية فصامانية. [6] كلاين يصنف هؤلاء الأفراد باسم "schizoids السري"، [6] الذين يقدمون أنفسهم كما تتوفر اجتماعيا، والمهتمين، وتعمل وتشارك في التفاعل حتى الآن لا تزال سحب عاطفيا وعزلها داخل سلامة العالم الداخلي.

الانسحاب أو انفصال عن العالم الخارجي هو سمة مميزة لعلم الأمراض فصامانية، ولكن قد تظهر إما في "الكلاسيكية" أو في شكل "سري". عندما الكلاسيكي، وأنها تطابق وصف نموذجي للشخصية فصامانية عرضت في DSM-IV. غير أنه "في كثير من الأحيان مجرد" الحالة الداخلية الخفية: ما تراه العين موضوعية قد لا تتطابق مع، العالم الداخلي شخصي للمريض. لذا يحذر كلاين التي لا ينبغي لأحد أن يغيب تحديد المريض فصامانية لأن المرء لا يمكن أن نرى انسحاب المريض من خلال الدفاعي، والتفاعل المريض التعويضي مع الواقع الخارجي. وهو يقترح أن نطلب حاجة واحدة فقط للمريض ما هي له أو لها تجربة ذاتية من أجل الكشف عن وجود رفض فصامانية من الحميمية العاطفية. [6]

وقد تم الاعتراف أوصاف شخصية فصامانية باسم "خفية" وراء المظهر الخارجي الاشتباك العاطفي بقدر ما يعود إلى 1940 مع وصف فيربيرن من "الاستثارة الشخصية الانطوائية"، حيث الفرد فصامانية غير قادرة على التعبير عن قدر كبير من الشعور وجعل ما يبدو أن الاتصالات الاجتماعية للإعجاب حتى الآن في الواقع يعطي شيئا، ويفقد شيئا. لأنه فقط "لعب دورا" لا تشارك شخصيته الخاصة. وفقا لفيربيرن، الشخص بريء الجزء الذي يلعب وبالتالي يسعى الفرد فصامانية للحفاظ على شخصيته الخاصة سليمة وبمنأى عن حل وسط ". [7]

مراجع إضافية لسر الشخصية الانطوائية تأتي من مسعود خان، [8] جيفري سينفيلد [9] وفيليب Manfield، [10] الذي يعطي وصفا واضح للفرد SPD الذين فعلا "تتمتع" التعاقدات الخطابة العادية ولكن التجارب صعوبة كبيرة في فواصل متى أفراد الجمهور محاولتهم الدخول له عاطفيا. [11] هذه الإشارات فضح المشاكل التي ينطوي عليها الاعتماد متفرد على السلوك يمكن ملاحظتها الخارجي لتقييم وجود اضطرابات الشخصية في بعض الأفراد

الانتشار[عدل]

الأسباب[عدل]

بالطبع فترة الطفولة هامة جداً لكل فرد فهي بالطبع لها تأثيرها الذي يظهر بشده في مراحل النمو، يمكننا أن نجزم بأن هذه الشخصية قد تعرضت للعنف الجسدي والنفسي في مراحل مبكرة من العمر مما يؤدي للشعور بالمرارة فتؤدي إلى غضب يكمن بداخلها ويكبر مع تقدمها بالعمر، وفي بعض الأحيان تظهر بوادر العنف مبكراً وفي البعض الآخر لا تظهر الا فيما بعد مما يجعلها أكثر حدة، لأن التنفيس أولاً بأول يخفف من الضغط ولكن حينما يتراكم الغضب يظهر بصورة بشعة وخطيرة ومكثفة لاحقاً. ومن المهم أيضاً الالتفات إلى أن اللامبالاة والإهمال من العوامل المهمة جداً في التأثير سلباً على هذه الشخصية.

العلاج[عدل]

للتغلب على مشكلةالشخصية الانعزالية أولا:يجب أن نجعل الوسط المحيط به ينعم بالهدوء والطمائنينة وبالتالي فإن هذا الهدوء سينعكس على نفسيته فيشعر بالهدوء النفسي -ثانيا:محاولة الاندماج مع المحيط او الاصدقاء وتكوين علاقات شخصية واكتساب المهارات الاجتماعية ثالثا:تكريس الثقة بالنفس مما يزيد من حدة الشخصية والتوجه إلى الأشياء الحسنة في الذات رابعا:اشعر بإيجابية تجاه نفسك،وتمتع بوقتك. وتذكَّر أن الهدف الحقيقي أن تجد شخصاً يحبك على ما أنت عليه.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

https://en.wikipedia.org/wiki/Schizoid_personality_disorder

وصلات خارجية يرجى تعديل النص[عدل]