ساتياجيت راي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ساتياجيت راي
(بالبنغالية: সত্যজিত রায়تعديل قيمة خاصية الاسم باللغة الأصلية (P1559) في ويكي بيانات
ساتياجيت راي

معلومات شخصية
الميلاد 2 مايو 1921(1921-05-02)
كلكتا، الراج البريطاني
الوفاة 23 أبريل 1992 (70 سنة)
كلكتا
الإقامة كلكتا  تعديل قيمة خاصية الإقامة (P551) في ويكي بيانات
الجنسية  الهند
العرق هنود  تعديل قيمة خاصية مجموعة عرقية (P172) في ويكي بيانات
الديانة هندوسية  تعديل قيمة خاصية الدين (P140) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة ممثل، مخرج ومنتج وكاتب سيناريو
لغة المؤلفات البنغالية[1]،  والهندية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية اللغات المحكية أو المكتوبة (P1412) في ويكي بيانات
سنوات النشاط 1950-1992
تأثر بـ جان رينوار،  وجون فورد،  وروبندرونات طاغور،  وفيتوريو دي سيكا  تعديل قيمة خاصية تأثر ب (P737) في ويكي بيانات
الجوائز
جائزة الأوسكار الفخرية  (1991)
جائزة الأسد الذهبي (1982)
جوائز فيلم فير لأفضل مخرج (عن عمل:Shatranj Ke Khilari) (1979)
الدب الذهبي  (عن عمل:Distant Thunder) (1973)
جائزة رامون ماجسايساى (1967)
جائزة الدب الفضي لأفضل مخرج  (عن عمل:Charulata) (1965)
IND Padma Bhushan BAR.png بادما بوشان (1965)
جائزة الدب الفضي لأفضل مخرج  (عن عمل:Mahanagar) (1964)
جائزة المجلس الوطني للمراجعة لأفضل فيلم أجنبي (عن عمل:The World of Apu) (1960)
جائزة البافتا لأفضل فيلم (عن عمل:Aparajito) (1959)
جائزة البافتا لأفضل فيلم (عن عمل:Pather Panchali) (1958)
جائزة المجلس الوطني للمراجعة لأفضل فيلم أجنبي (عن عمل:Pather Panchali) (1958)
جائزة الأسد الذهبي (عن عمل:Aparajito) (1957)
جائزة سانجيت ناتاك أكاديمي
Legion Honneur Chevalier ribbon.svg وسام جوقة الشرف   تعديل قيمة خاصية الجوائز المستلمة (P166) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات
IMDB صفحته على IMDB  تعديل قيمة خاصية معرف IMDb (P345) في ويكي بيانات

ساتيا جيت راي (بالإنجليزية: Satyajit Ray)‏ (2 مايو 1921 - 23 أبريل 1992) هو مخرج هندي، يُعتبر من بين أشهر المخرجين السينمائيين الهنود داخل الهند وخارجها حيث اكتشفه العالم من خلال افلام كبيرة منها أغنية الطريق وعدو الشعب وصالون الموسيقى وفيلمه الأخير الزائر. توفي راي يوم 23 ابريل 1992.

سيرة شخصية[عدل]

الحياة المبكرة والتعليم[عدل]

إن سلالة المخرج "ساتياجيت راي" معروفة في البلاد قبل ما لا يقل عن عشرة أجيال مضت. جده "أوبندكريشار راي تشودري" كان كاتبا ورساما وفيلسوفا وناشرا وعالم فلك. فضلا عن أنه كان الزعيم الديني لتيار "براهمو ساماج". كان والده "سوكومار راي" (ابن أوبيندراكيشور)، شاعرا وقاصا معروفا له قصائد فكاهية مشهورة باللغة البنغالية. وكان في العائلة أيضا رسامون ونقاد. المخرج "ساتياجيت راي" هو ابن "سوكومار" ووالدته "سوبرافا راي". ولد في مدينة كلكتا. عندما كان "ساتياجيت" بعمر ثلاث سنوات فقط، توفي والده. وكان على أمه "سوبرافا" أن تنفق على الأسرة وتعيلها.

درس "راي" الاقتصاد في "كلية الرئاسة" في كلكتا، ولكن اهتمامه ظل دائما هو الفنون الجميلة. في عام 1940، أصرت والدته على أن يكمل دراسته في "جامعة بهاراتيا" الحكومية التي أنشأها غوروديف رابيندراناث طاغور عام 1921. أحب "راي" بيئة كلكتا البسيطة، ولم يكن متحمسا لعالم "شانتينيكيتان" الفكري الراقي. بسبب إصرار والدته واحترامه لطاغور، قرر أخيرا الذهاب إلى بلدة "شانتينيكيتان" (160 كم شمال كلكتا) حيث الجامعة المسماة فيسفا-بهاراتي (التي تخرج منها أمارتيا سن وغيره). كانت الثقافة الفنية في "شانتينيكيتان" شرقية بحتة. يذكر "راي" في وقت لاحق أنه تعلم الكثير من الرسامين الشهيرين "ناندلال بوس" و"بينود بيهاري موخرجي". وقد قدم "راي" في وقت لاحق فيلما وثائقيا عن حياة الرسام "موخرجي" عنوانه "العين الداخلية". بعد رؤيته للمعالم الفنية الهندية مثل كهوف إليفانتا في قرية أجانتا، ومغارات إلورا أصبح من محبي الفن الهندي.

الرسم[عدل]

قبل الانتهاء من الدراسة التي كانت مدتها خمس سنوات، قطع "راي" دراسته في عام 1943، وغادر "شانتينيكيتان" وعاد إلى كلكتا حيث تم تعيينه في وكالة إعلان بريطانية. بدأت في وظيفة كان مسماها "مشرف تصاميم مبتدئ" وكان راتبها ثمانين روبية شهريا فقط. على الرغم من أنه أحب العمل على تصميم الإعلانات وكان يلقى معاملة جيدة إلى حد ما، كان هناك بعض الحزازيات بين موظفي الوكالة البريطانيين والهنود، لأن الموظفين البريطانيين حصلوا على أجور أعلى. إلى جانب ذلك، رأى "راي" أن "عملاء الوكالة كانوا في الغالب أغبياء". حوالي عام 1943، أسس "دك غوبتا" دار نشر "مطبوعات البصمة". طلب "غوبتا" من "راي" العمل لديه وتصميم أغلفة الكتب الجديدة التي تنشرها الدار، وأعطى الحرية الفنية الكاملة.

صمم "راي" أغلفة الكثير من الكتب المعروفة، من ذلك: كتاب جيم كوربت "آكلوا لحوم البشر في كومون"، وكتاب جواهر لال نهرو "إكتشاف الهند" كتاب التاريخ المعروف. كما عمل على تصميم غلاف نسخة الأطفال من الرواية البنغالية الشهيرة "أغاني على الطريق"، التي سميت في نسخة الأطفال "صفارة المانجو". كان "راي" معجبا جدا بهذه الرواية. حتى أنه قدم أول فيلم له مقتبسا من هذه الرواية. بالإضافة إلى تصميم غلاف الرواية، رسم أيضا الصور الداخلية لهذا الكتاب. العديد من هذه الصور أظهرها لاحقا في مشاهد الفيلم.

كما قدم "راي" خطين جديدين هما "راي رومان" و "راي بيجار". فاز روي بجائزة في مسابقة دولية في عام 1970. في كلكتا، كان "راي" يعتبر رساما ماهرا. كان "راي" يرسم الصور في كتبه ويصمم أغلفتها بنفسه، كما أنه كان يقوم برسم المواد الدعائية لأفلامه وكان يرسم قفيشاتها.

المراجع[عدل]

  1. ^ مستورد من : منصة البيانات المفتوحة من المكتبة الوطنية الفرنسية — http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11921263z — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة