علم السكان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
خارطة دول العالم حسب الكثافة السكانية

علم السكان[1] أو الدراسات السكانية أو الديمغرافيا هو فرع من علم الاجتماع والجغرافيا البشرية، يقوم على دراسة علمية لخصائص السكان المتمثلة في الحجم والتوزيع والكثافة والتركيب والأعراق ومكونات النمو (الإنجاب والوفيات والهجرة) - ونسب الأمراض، والحالات الاقتصادية والاجتماعية، ونسب الأعمار والجنس، ومستوى الدخل، وغير ذلك في إحدى المناطق. تهدف الدراسات السكانية لمعرفة سبب امتلاك العائلات لعدد أطفالها، والأسباب المؤثرة على زيادة نسب الوفيات، وأسباب الهجرة والتوزع الجغرافي. وتلك المعرفة ضرورية لتحديد الاحتياجات البشرية الحالية والمستقبلية.

تمثل الدراسات السكانية الطريقة المبدأية لفهم المجتمع البشري، فبالإضافة إلى تحققها من عدد البشر في منطقة معينة، تحدد سبب زيادة أو نقصان هذا العدد عن الإحصائية السابقة وتفسر هذا الأمر. كما تقدر الدراسات الميول المستقبلية لحدوث تغيير سكاني.

تاريخ[عدل]

يعتبر ابن خلدون (1332-1406) "أبو الدراسات السكانية" لتحليله الاقتصادي للمؤسسة الاجتماعية الذي أنتج أول عمل علمي ونظري عن السكان والتنمية وديناميكا الجماعات. وقد وضعت مقدمته الأساس لملاحظاته عن دور الدولة، الإتصالات والدعاية في التاريخ.[2]

أنواع علم السكان[عدل]

  • تاريخي: يدرس المجتمعات القديمة.
  • وصفي: يدرس عدد السكان في مجتمع ما بالإضافة إلى التوزع الجغرافي والتطور.
  • نظري: يدرس القضايا السكانية.

مراجع[عدل]

  1. ^ مقدمة في علم السكان وتطبيقاته - مركز بصيرة - ماجد عثمان - الولوج 31 أكتوبر 2012 نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ H. Mowlana (2001). "Information in the Arab World", Cooperation South Journal 1.

انظر أيضًا[عدل]

يمكن تحديد اوجه أهمية علم السكان في الاتى:

  1. يسهم علم السكان في توفير مرجعيه معلوماتيه تتعلق بالوضع السكانى للمجتمع بما يعطى صورة واقعيه عن خصائص السكان واتجاهات النمو ومعدلات المواليد والوفيات والتركيب العمرى للسكان بما يجعلها مصدرا مهم للتخطيط والتنميه وتلافى ما يحدث من مشاكل مستقبلا.
  2. يسهم علم السكان مع غيره من العلوم الأخرى ذات العلاقة (مثل: علم الاجتماع والاقتصاد) في تحديد وإبراز الجوانب المتعددة والمتداخلة لفهم السكان وبالتالى يمثل هذا العلم أهمية خاصة في كونه داعمًا للعلوم الأخرى من جهة ومستفيدا منها من جهة أخرى.
  3. أن الاهتمام بالسكان يعنى الاهتمام بأهم مكون من مكونات المجتمع ألا وهو الإنسان وهذا ما يعطي لعلم السكان أهمية خاصة.
  4. تبرز أهمية دراسات السكان من الناحية التخصصية النوعيه في الاتى:-
  • معرفة اتجاهات النمو السكانى من حيث الزياده والنقصان وتحديد الاجراءات والسياسه المطلوبة.
  • دراسة التغيرات السكانيه المتعلقة بالخصوبه والمواليد والوفيات والهجره وعلاقتها بمتغيرات النوع (ذكور واناث)والعمروتحديد الأساليب والتوجهات الملائمه لكل هذه التغيرات حتى لا تقود إلى خلل ديمو غرافى.
  • تحديد السكان ممن هم في سن النشاط الاقتصادى وتقدير إمكانيات المجتمع من الموارد البشرية ومن القوة العاملة المنتجة.
  • التعرف على أماكن الجذب والطرد السكانى وتحديد سياسات المستوطنات البشرية.
  • تساعد الدراسات السكانيه على توظيف وتسخير موارد المجتمع بصوره محسوبه ومقدره تقديرا دقيقا مما يساعد على تجنب الهدر في الموارد والإمكانيات.

_لعلم السكان عدة مفاهيم ومصطلحات أهمها:-