تعاطي المخدرات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تعاطي المخدرات
نتائج دراسة اللجنة العلميّة المستقلّة للأدوية (ISCD) في عام 2010 في تصنيف مستويات التلف المُسبَّب بالأدوية، حسب رأي خبراء الأغذية المتعلّقة بالدواء، عندما تمّ جمع أذيّة الذات وأذية الآخرين، كان الكحول الأكثر أذية من بين كل الأدوية المدروسة، مُسجِّلاً 72%[1]
نتائج دراسة اللجنة العلميّة المستقلّة للأدوية (ISCD) في عام 2010 في تصنيف مستويات التلف المُسبَّب بالأدوية، حسب رأي خبراء الأغذية المتعلّقة بالدواء، عندما تمّ جمع أذيّة الذات وأذية الآخرين، كان الكحول الأكثر أذية من بين كل الأدوية المدروسة، مُسجِّلاً 72%[1]

من أنواع اضطراب تعاطي المخدرات  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الاختصاص الطب النفسي
تصنيف وموارد خارجية
ت.د.أ.-10 F10.1-F19.1
ت.د.أ.-9 305
ق.ب.الأمراض 3961
مدلاين بلس 001945
ن.ف.م.ط. D019966

*تعاطي المخدّرات والتي تُعرف أيضًا إساءة استعمال المواد المخدرة، ويشير إلى إستخدامٍ غير قادر على التأقلم على نمط من المادّة المخدرة والتي يقوم المُستخدِم بإستهلاك هذه المادّة بكميّات أو مع أساليب لا تتغاضى عنه أصحاب المهن الطبية، ولا يقتصر تعاطي المخدرات أو الأدوية النفسيّة والمنشطة إلى تغيير المزاج، كما يُعتبر نشاط تعاطي المخدرات عندما تُستخدم بشكلٍ غير لائق (كما في المنشطات لتحسين الأداء في الرياضة)، وتغيير المؤثرات العقلية والمزاج ليست سوى أدوية من سوء المعاملة تحتاج برامج متخصّصة في علاج إدمان .

تعاطي المخدرات وغالبا ما تتضمن مشاكل في السيطرة على الإنفعالات والإندفاع .

هناك أكثر من تصنيف للمخدرات أشهرها تصنيف منظمة الصحة العالمية
أكثر الأدوية غالبا ما ترتبط مع هذا المصطلح ما يلي: الكحول، الباربتيورات، البنزوديازيبينات والقنب والكوكايين والميثاكوالون، أشباه أفيونيات والمنشطات البديلة.

آثار التعاطي[عدل]

إعتمادًا على المُركب الفعلي، تعاطي المخدرات بما فيها الكحول تؤدي إلى مشاكل صحية أو مشاكل إجتماعية أو الإعتلال أو الإصابات أو ممارسة الجنس غير الآمن أو العنف أو وفيات أو حوادث السيارات أو القتل أو الانتحار أو الاعتماد البدني أو الإدمان النفسي .

هناك إرتفاع في معدل الإنتحار بين مدمني الكحول ومتعاطي المخدرات الأخرى، يُعتقد أن الأسباب التي تتسبب في زيادة خطر الانتحار يتضمن سوء الاستخدام طويل المدى للكحول والمخدرات الأخرى والتي تتسبب في تشويه الفسيولوجية لكيمياء الدماغ فضلاً عن العزلة الإجتماعية وثمّة عامل آخر هو من آثار التسمم الحاد في الأدوية قد جعل الإنتحار أكثر من المحتمل أن يحدث. الإنتحار هو أيضا شائعٌ جدا بين المراهقين مدمني الكحول، مع 1 من كل 4 حالات الإنتحار لدى المراهقين تتعلق بتعاطي الكحول، وفي الولايات المتحدة الأمريكية إرتبط 30 في المئة من حالات الإنتحار إلى تعاطي الكحول، كما يرتبط تعاطي الكحول مع زيادة مخاطر إرتكاب جرائم جنائية من بينها الإعتداء على الأطفال والعنف المنزلي والاغتصاب والسطو والإعتداء .

أسباب تعاطى المخدرات[عدل]

  • إنخفاض ملحوظ في سن التّعاطى ليصل إلى مرحلة الطفولة ويبدأ من 10 سنوات بينما كان في السابق 30 عاما[2]
  • غياب دور الوالدين وانعدام الرّقابة، ويدل على ذلك أنّ أكثر من 80% من المدمنين يعيشون مع الأسرة في بيتٍ واحد في إشارةٍ صارخة على تهميش دور الأب والأم.
  • هناك علاقة وثيقة بين التدخين وتعاطى المخدرات، حيث أن 99% من المدمنين يُدخنون السجائر من بينهم 20% يدخنون أكثر من 40 سيجارة يوميا على أقل تقدير
  • إضطراب الشخصية والإنسياق وراء أصدقاء السّوء
  • الرغبة في التجربة وحب الفضول والإستطلاع
  • وقت الفراغ والمشاكل الأسرية من الأسباب الرئيسية للانخراط في مشكلة الإدمان والمخدرات.

مراجع[عدل]

  1. ^ "Scoring drugs", The Economist, data from "Drug harms in the UK: a multi-criteria decision analysis", by David Nutt, Leslie King and Lawrence Phillips, on behalf of the Independent Scientific Committee on Drugs. The Lancet. 2010 Nov 6;376(9752):1558-65. doi:10.1016/S0140-6736(10)61462-6 ببمد 21036393
  2. ^ علاج المخدرات | تعاطى المخدرات