نفث الدم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
نفث الدم
كثيراً ما يسبب التهاب القصبات نفث الدم. يبين الجزء السفلي الأيسر من الصورة التهاب القصبات الذي قد يسبب مخاطاً مدمى.
كثيراً ما يسبب التهاب القصبات نفث الدم. يبين الجزء السفلي الأيسر من الصورة التهاب القصبات الذي قد يسبب مخاطاً مدمى.

تسميات أخرى نفث دموي, بصق الدم
النطق /hˈmɒptss/
معلومات عامة
الاختصاص طب الرئة
الأسباب
الأسباب التهاب القصبات، سرطان الرئة
المظهر السريري
الأعراض سعال دموي أو قشع مدمى
الإدارة
حالات مشابهة تقيؤ دموي  تعديل قيمة خاصية (P1889) في ويكي بيانات
التاريخ
وصفها المصدر قاموس بروكهاوس وإفرون الموسوعي  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P1343) في ويكي بيانات

نفث الدم أو بصق الدم (بالإنجليزية: Hemoptysis)‏، هو خروج الدم أو البصاق الممزوج بالدم من الحنجرة أو الرغامى أو القصبات الرئوية أو من الرئة. بمعنى آخر أن الطرق الهوائية تنزف. قد يخلط البعض بين نفث الدم والقيء الدموي. يمكن أن يحدث نفث الدم بسبب سرطان الرئة، الالتهابات (مثل السل، التهاب القصبات، والالتهاب الرئوي)، وبعض الحالات القلبية الوعائية. ويعد نفث الدم هائلاً إذا حدثت خسارة تزيد عن 300 مل من الدم خلال 24 ساعة. في هذه الحالات تكمن المخاوف من الاختناق أكثر من فقدان الدم.[1]

التشخيص[عدل]

التشخيص التفريقي[عدل]

خوازمية تشخيص النفث الدموي

هنالك الكثير من الحالات التي تشتمل على نفث الدم بما في ذلك التهاب القصبات[3] والالتهاب الرئوي.[1] عند الأطفال، عادة ما يحدث نتيجة جسم أجنبي في الطرق الهوائية. تشمل الأسباب الأخرى الشائعة سرطان الرئة (يشمل على سرطان غير صغير الخلايا وسرطان صغيرالخلايا)[4]، والسل.[5] بينما تشمل الأساب الأقل شيوعاً ورم الرشاشيات[6]، توسع القصبات[3]، حمى الصحراء، انصمام رئوي[7]، الطاعون الرئوي، داء النوسجات[8]، وذمة الرئة، والتليف الكيسي وأما الحالات النادرة تتضمن توسع الشعيرات النزفي الوراثي (الذي يعرف باسم «متلازمة ريندو اوسلر ويبر»)، متلازمة غودباستشر[9]، الغرناوية (داء الساركويد)[10]، وورام حبيبي ويغنري.[11] يعد الانتباذ البطاني الرحمي سبب نادر للنفث الدموي عند النساء، والذي يؤدي لنفث دموي متقطع ومتزامن مع الطمث عند 7% من النساء اللواتي يعانين من الانتباذ البطاني الرحمي الحنجري.[12] كذلك قد يحدث النفث الدموي أو يتفاقم بسبب الاستخدام المفرط لمميعات الدم مثل الوارفارين.[7]

يمكن للمخاط المختلط بالدم من الجيوب الأنفية أو منطقة الأنف أن يشخص خطأً على أنه نفث الدم (هذه الإفرازات يمكن أن تكون علامة على السرطان الأنفي أوسرطان الجيوب الأنفية، أو التهاب الجيوب الأنفية). يمكن أيضاً للإصابة الواسعة لغير الجهاز التنفسي أن تسبب سعال مدمى. لذلك يجب استبعاد الأسباب القلبية مثل فشل القلب الاحتقاني وتضيق الصمام التاجي.

يمكن التعرف على مصدر الدم من خلال مراقبة لونه؛ يكون مصدر الدم الأحمر الفاتح الرغوي من الجهاز التنفسي، أما الأحمر الغامق بلون القهوة يأتي مصدره من الجهاز الهضمي. يمكن أحياناً أن يكون لون نفث الدم بلون الصدأ.

العلاج[عدل]

يعتمد العلاج على السبب الكامن المسبب للحالة. يشتمل العلاج على استخدام محلول ملحي مثلج، وأدوية مضيقة للأوعية الدموية موضعية مثل الأدرينالين أو الفازوبريسين. أثبت دور حمض الترانيكساميك في تقليل الوفيات.[13] يمكن أن يستخدم التنبيب القصبي الانتقائي لانخماص الرئة التي تنزف، ويمكن أن يستخدم الدك القصبي. يمكن أن يستخدم التخثير الضوئي الليزي لإيقاف النزيف خلال تنظير القصبات. يمكن أن يتم القيام بتصوير الأوعية لشرايين القصبات لتحديد مكان النزيف، وكثيرا ما تتكون صمة.[14] يعتبر حالياً تصميم الشريان القصبي الخيار العلاجي الأول.[15][16][17][18][19] يكون الخيار الجراحي أحياناً الخيار العلاجي الأخير ويشتمل على استئصال فص رئوي أو استئصال الرئة بأكملها. ويمكن معالجة سرطان خلايا الرئة غير الصغيرة باستخدام ارلوتينيب أو جيفيتاينيب.[20] الأدوية المثبطة للسعال يمكن أن تزيد من حالات الاختناق.[1]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت Sabatine, [edited by] Marc S. (2014). Pocket medicine (الطبعة Fifth edition.). [S.l.]: Aspen Publishers, Inc. ISBN 1451193785. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)صيانة CS1: نص إضافي: قائمة المؤلفون (link)
  2. ^ Richard F.LeBlond. Diagnostics. US: McGraw-Hill Companies, Inc. ISBN 0-07-140923-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب Hemoptysis Causes - Hemoptysis - HealthCommunities.com نسخة محفوظة 23 يناير 2009 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Personal Health Records. Oxford, UK: Wiley-Blackwell. 2011-03-08. صفحات 85–97. ISBN 978-1-4443-2391-7. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Google Health – Google نسخة محفوظة 18 ديسمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ مدلاين بلس Pulmonary aspergilloma
  7. أ ب Other Causes of Hemoptysis - Hemoptysis - HealthCommunities.com نسخة محفوظة 08 يونيو 2009 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Histoplasmosis Symptoms - Diseases and Conditions - Mayo Clinic نسخة محفوظة 31 مايو 2013 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Pediatric Goodpasture Syndrome في موقع إي ميديسين
  10. ^ Sarcoidosis Signs & Symptoms - Sarcoidosis - HealthCommunities.com نسخة محفوظة 21 فبراير 2009 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Wegener's granulomatosis Symptoms - Diseases and Conditions - Mayo Clinic نسخة محفوظة 25 مايو 2013 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ McCann, Matthew R.; Schenk, William B.; Nassar, Aziza; Maimone, Santo (2020-09). "Thoracic endometriosis presenting as a catamenial hemothorax with discordant video-assisted thoracoscopic surgery". Radiology Case Reports. 15 (9): 1419–1422. doi:10.1016/j.radcr.2020.05.064. ISSN 1930-0433. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  13. ^ Kinoshita, Takahiro; Ohbe, Hiroyuki; Matsui, Hiroki; Fushimi, Kiyohide; Ogura, Hiroshi; Yasunaga, Hideo (2019-11-06). "Effect of tranexamic acid on mortality in patients with haemoptysis: a nationwide study". Critical Care. 23 (1). doi:10.1186/s13054-019-2620-5. ISSN 1364-8535. مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Uppsala Academic Hospital> Guidelines for treatment of acute lung diseases. August 2004. Authors: Christer Hanson, Carl-Axel Karlsson, Mary Kämpe, Kristina Lamberg, Eva Lindberg, Lavinia Machado Boman, Gunnemar Stålenheim
  15. ^ Woo, Sungmin; Yoon, Chang Jin; Chung, Jin Wook; Kang, Sung-Gwon; Jae, Hwan Jun; Kim, Hyo-Cheol; Seong, Nak Jong; Kim, Young-Joo; Woo, Young-Nam (2013-11). "Bronchial Artery Embolization to Control Hemoptysis: Comparison ofN-Butyl-2-Cyanoacrylate and Polyvinyl Alcohol Particles". Radiology. 269 (2): 594–602. doi:10.1148/radiol.13130046. ISSN 0033-8419. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  16. ^ Ishikawa, Hideo; Hara, Masahiko; Ryuge, Misaki; Takafuji, Jun; Youmoto, Mihoko; Akira, Masanori; Nagasaka, Yukio; Kabata, Daijiro; Yamamoto, Kouji (2017-02). "Efficacy and safety of super selective bronchial artery coil embolisation for haemoptysis: a single-centre retrospective observational study". BMJ Open. 7 (2): e014805. doi:10.1136/bmjopen-2016-014805. ISSN 2044-6055. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  17. ^ Ryuge, Misaki; Hara, Masahiko; Hiroe, Takanori; Omachi, Naoki; Minomo, Shojiro; Kitaguchi, Kazushi; Youmoto, Mihoko; Asakura, Norihiro; Sakata, Yasushi (2018-07-19). "Mechanisms of recurrent haemoptysis after super-selective bronchial artery coil embolisation: a single-centre retrospective observational study". European Radiology. 29 (2): 707–715. doi:10.1007/s00330-018-5637-2. ISSN 0938-7994. مؤرشف من الأصل في 25 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Panda, Ananya; Bhalla, Ashu Seith; Goyal, Ankur (2017-07-07). "Bronchial artery embolization in hemoptysis: a systematic review". Diagnostic and Interventional Radiology. 23 (4): 307–317. doi:10.5152/dir.2017.16454. ISSN 1305-3825. مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Olsen, Kathryn M.; Manouchehr-pour, Shawdi; Donnelly, Edwin F.; Henry, Travis S.; Berry, Mark F.; Boiselle, Phillip M.; Colletti, Patrick M.; Harrison, Nicholas E.; Kuzniewski, Christopher T. (2020-05). "ACR Appropriateness Criteria® Hemoptysis". Journal of the American College of Radiology. 17 (5): S148–S159. doi:10.1016/j.jacr.2020.01.043. ISSN 1546-1440. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  20. ^ Welcome to Elgg نسخة محفوظة 01 فبراير 2014 على موقع واي باك مشين.

روابط خارجية[عدل]