أدولف آدم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
أدولف آدم
صورة معبرة عن أدولف آدم

معلومات شخصية
الميلاد يوليو 24، 1803
باريس
الوفاة مايو 3، 1856
باريس
مكان الدفن MontmartreCemetery تعديل قيمة خاصية المدفن (P119) في ويكي بيانات
الجنسية Flag of France.svg فرنسا تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الأب LouisAdam تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم Conservatoire national supérieur de musique et dedanse تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
تعلم لدى François Benoist، وFrançois AdrienBoieldieu تعديل قيمة خاصية تعلم لدى (P1066) في ويكي بيانات
طلاب ليو دليباس، وFrançoisBenoist تعديل قيمة خاصية طلاب (P802) في ويكي بيانات
المهنة ملحن، ومصمم رقص، وموسيقي، وتربوي، وناقد موسيقي، وعالم موسيقى، ومعلم موسيقى، وعازف بيانو تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
أعمال بارزة الليلة المقدسة، وLe postillon de Lonjumeau، وLa poupée de Nuremberg، وLetoréador تعديل قيمة خاصية أهم عمل (P800) في ويكي بيانات
التيار موسيقى كلاسيكية تعديل قيمة خاصية التيار (P135) في ويكي بيانات
إدارة Conservatoire national supérieur de musique et dedanse تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
جائزة روما تعديل قيمة خاصية جوائز (P166) في ويكي بيانات
أدولف آدم في عام 1855

أدولف كارليس آدم (بالفرنسية: Adolphe Charles Adam) ولد في (24 يوليو 1803 - 3 مايو 1856 ) هو موسيقار فرنسي برز في موسيقى أوبرا والباليه من ابرز مؤلفاته عن الباليه جيزيل (1844) ولي كورساير(1856 اخر مؤلفاته) وفي الاوبرا لي بوستيون دي لونجيمو (1836) ولي تريدور (1849).

حياته[عدل]

ولد ادولف ادم في باريس سنة 1803 والده اصبح فيلسوفا من جامعة باريس ووالدته كانت فيزيائية، أما هو ففضل الإتجاه إلى عالم الموسيقى.

كان يميل للمسرح من شبابه فأصبح تلميذا لادريان بوالديو في كونسرفتوار باريس وسرعان ما أصبح واحدا من أكثر الشخصيات الموسيقية غزيرة الإنتاج في القرن التاسع عشر في فرنسا. ألف نحو 70 أوبرا، تقريبا كلها كوميدي وأكثر من 12 باليه، أشهرها جيزيل، الذي عرض أول مرة في أوبرا باريس عام 1841. مع سيناريو كتبه ثيوفيل جوتييه (مأخوذ عن قصة لهاينريش هاينه)، جيزيل أول باليه رومانسي عظيم ونموذج لأعمال لاحقة لدليباس وتشايكوفسكي وآخرين. في حين طرقت أوبرات آدم أرض جديدة، راقت في الغالب للأذواق الباريسية وتمتعت بشعبية كبيرة في عصرها. أفضلها "ساعي البريد من لونجيمو" 1836، “جيرالدا" 1850، التي لحنت على ليبريتو ليوجين سكريب و"لو كنت ملكا" 1852، ما زالت تعرض أحيانا. إضافة إلى اعماله للمسرح، كتب آدم أيضا عدة مقطوعات للصالون، إضافة إلى مجموعة أعمال دينية وترنيمة الكريسماس "أيتها الليلة المقدسة".[1]

هوامش[عدل]

  1. ^ NPR Encylopedia of Classical Music
Eighth notes and rest.png
هذه بذرة مقالة عن الموسيقى أو مؤلف موسيقي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.