الأخوان غريم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الأخوان فيلهلم غريم (الأيسر) يعقوب غريم (الأيمن)عام 1855 رَسَمتها إليزابيث جيرشو باومان

الأخوان غريم (بالألمانية: Brüder Grimm) هُما أخوانِ ألمانيّان أَحدُهما يُدعى يعقوب/جايكوب (1785-1863) والآخر فيلهلم (1786-1859)؛ كانا أكادِميّين ألمانيّيَن ولُغويّيَن وباحِثين ثقافيّيَن وكاتِبَين، قاما معاً بِجميع القِصص الشعبيّة الألمانيّة وتَخرِيجِها في كِتابٍ واحد خلال القَرن التاسِع عَشر؛ ويُعدّان من أكثر الروائِيين شُهرة، وشاعت قِصَصُهم بينَ الناس بِكثرة مَثلُ قِصّة سندريلا والأمير الضفدع وهانسل وغريتل ورامبيل ستيلتسكين وبياض الثلج والأقزام السبعة وذات الرداء الأحمر ورابونزل.

قَضى الأخوان حياتَهُما المُبكّرة في بَلدَةِ هاناو الألمانيّة، تُوفّي والِدُهما عامَ 1796 وأثّرت وفاتُه في نَفسَيهِما لمُدّةٍ طويلة. إرتادَ كِلاهُما جامعة ماربورغ حيثُ كانَ السَبب الرئيسيّ لانجِذابِهم نحوَ القِصص الشعبيّة الألمانيّة التي كرّسوا حياتَهُم من أجلِها، ولعلّ رواجَ الرومانسية خِلال القرن التاسِع عَشر جَعَلهُم مُهتَمّين بالقِصص الشعبيّة التقليديّة التي تُمثّلُ شكلاً جميلاً من الأدب والثقافَة الوطنيّة الألمانيّة. ومع هَدَفِهم للبحثِ عن القِصص الشعبيّة، فقد وَضعوا منهجيّةً يَسرونَ عليها خلالَ جَمع وتسجيلِ تِلكَ القِصص التي أصبَحتْ فيما بعد أساساً للدِراسات الفلكلوريّة. بينَ عامَي 1812 و1857، المَجموعَة الأولى نُقَحِت وصَدَرت عِدّة مرّات ونمى عَدَدُها من 86 قِصّة حتّى أكثَرَ من 200. بالإضافَة لأعمالِهما في مجالِ القِصص الشعبيّة، كَتَب الأخوان مجموعَة عن الأساطير والخُرافات الألمانيّة والإسكندنافيّة؛ كما بَدآ في عامِ 1838 بكتابَةِ مُعجَمٍ ألمانيّ مُتكامِل ولكن ماتا قبل إكمالِه.

انتَشرت مجموعَةُ القِصص الشعبيّة إنتشاراً واسِعاً. وتُرجِمَت لأكثَر من 100 لُغة حولَ العالم ومَعروفَة باسم قِصص الأخوان غريم؛ كما اقتُبِستْ في كثيرٍ من الأعمالِ السينيمائيّة، ولعلَ أهمَ من اقتَبَس مِنها هي لوتا راينيغر ووالت ديزني الذي أنتَجَ أحد أكثَر الأعمال شُهرةً كَـ سندريلا وبياض الثلج والأقزام السبعة والأميرة النائمة.

حياتهما[عدل]

سَنواتُهُما الأولى[عدل]

المنزِل الذي عاشَ الأخوين فيه مع عائِلتِهم في ريفِ مدينة ستاينو بينَ عامي 1791 حتَى 1796.

وَلِد يعقوب لودفيغ كارل غريم في 4 يناير 1785، وهوَ أكبِرُ من أخيه فيلهلم بِثلاثة عَشر شهراً، حيثُ وُلِدَ الآخر في 24 فبراير 1786. كِلا الأخوين وُلِدا في بلدَة هاناو، أبوهُما هوَ فيليب فيلهلم غريم كانَ رَجُل قانون، ووالِدَتُهما هي دوروثي غريم ابنَة عُضو مَجلِس مدينَة كاسل.[1] وقد كانَا الأخوين الثاني والثالِث من حيث الكِبر في أُسرة مكوّنةٍ من 9 أطفال، ثلاثةٌ مِنهم ماتوا صِغاراً.[2][3][4] انتَقَلَت العائِلة إلى ريف مدينة ستاينو، حيثُ عَمِل والِدَهُم قاضٍ هُناك. وقد صارَت العائِلة مَعروفةً محليّاً هُناك، وأقاموا في منزلٍ كبيرٍ مُحاطٌ بالحقول؛ وذكرَ جاك زيبز في كِتابِه الذي يُؤرّخ حياة الأخوين أنّهُما كانا مُستَمتِعان المدينة الجديدة وكانا مُفعَمانِ بالحياة.[1] تلقّى الأخوين تَعليمَهُما في المنزل عِندَ أساتِذة خُصوصيّين كما دَرسا المذهَب الكالفيني الذي غَرَس فيهم عَقيدَتَهُم الدينيّة طوالَ حياتِهم؛ ثُمّ لاحِقاً ارتادا المدارِس المحليّة.[1]

عام 1796 توفيَ والدُهما فيليب بسبب الالتهاب الرئوي مِمّا سبّب أزمة وضائِقةً ماليّة مُفاجِئة وقاسية لتِلكَ العائِلة الكبيرة. فتَخلّوا عن خَدَمِهم ومَنزِلِهم الواسِع واتَمدوا في مَعيشَتهم على الأموال التي كانَ يُرسِلها جَدُهم والدُ أُمّهِم وأخواتُها. وبِحُكم أنّ يعقوب كانَ كبيراً اضطُرّ لتولّي مسؤوليّة إخوانِه بِمُساعدة أخيه كذلك لِمُدّة عامين.[1]

تَرك الأخوين عائلتَهُما والمدينة عام 1798 ورحلا إلى مدينة كاسل ليرتادا مَدرسةً هُناك حيثُ دَفَعت خالَتُهما تكاليفَها. وبحلولِ ذاك الوقت كانوا دونَ عائلٍ يُعيلُهم، حيثُ توفي جَدُهما في ذاك العام وأُجبِرا على الاعتِماد على بَعضِهما البَعض وأصبَحا أكثَر قُربَاً لِبعضِهما، فعَمِلا معاً كما تفوّقا في دِراسَتِهما. أخيراً، تخرّج الأخوين وكانوا الأوائل على فصولِهم؛ تخرّج يعقوب عام 1803 وفيلهلم -الذي تغيّب سنةً كامِلة بسبب الحمى القرمزية- تخرّج عام 1804.[1][5]

حياتُهما في كاسل[عدل]

بعدَ تخرجهِما من المَدرسة، ارتادَ الأخوين جامعة ماربورغ؛ وكانْت في تلكَ الأيّام جامعةً صغيرة تَسَعُ حوالَي 200 طالبٍ فقط، وقد دَرسا فيها القانون. في البدَاية استُبعِد الأخوين بسبب حالَتِهما الماديّة والفقر الذي يُعانيانِ منه، ولكنّهما قُبِلا في النِهاية. بيدَ أنّهما كانا مَظلومَين في الجامعة بسبب الفَقر، حيثُ أنّه كانت تُعطَى رواتِب للطُلّاب ولكنَهما لم يَحصُلا على أيّ مِنها. وقد أكمَلا الدِراسة وتفوّقا فيها.[5]

فريدريش فون سافيني وهوَ أستاذُ قانونٍ في الجامعة، حَبّبهُما وألهَمهُما دِراسة التاريخ وفقه اللغة فَعادَ الأخوان لِدراسَة الأدب الألماني في العصور الوسطى.[6] كان الأخوان مؤيدين متحمسين للقومية الألمانية. لقد كانا يريدان رؤية المقاطعات الألمانية المِئتين موحّدة في دولة واحدة تماماً كرغبِة أستاذُهما فريدريش سافيني. الاخوان وفريدريش ومجموعَة أصدقائِه من الرومانسيين الألمان كَـ(كلمنس فون برنتانو، ولودفيج أخيم فون أرنيم، ويوهان جوتفريد هردر) يتشارَكونَ نَفسَ الأفكار حبثُ يَرون أن الشِعر الألماني يجب أن يعودَ لأبسَطِ صورة.[7] لِذلك كرّس الأخوان أنفُسَهُما لدراسَة اللغة الألمانيّة القديمة وهوَ ما ساعدهم على التغلّب على الاكتئاب حَسب تعبير فيلهلم نَفسُه.[7]

يعقوب وفيلهلم رَسَمهُما أخوهُما الصغير  لودفيغ إميل غريم عام 1843.

بحلولِ عام 1805 كانا لا يَزالان مَسؤولَين عن رِعاية والِدَتُهما وإخوانِهم الصِغار. وقد قَبِل يعقوب عَرضاً قدّمه أستاذُه فريدريش فون سافيني وهوَ أن يرحَل معهُ إلى باريس ويكونَ مُساعدِاً في إعداد البُحوث. ولدى عودَتِه إلى ماربورغ اضطُرّ إلى تركِ الدِراسة لإعانَة أُسرَتِه التي لا تَجِدُ ما تأكُله فَعَمِل مع لجنَة جنود إيسن. وقد كَتَب فيلهلم لخالتِه يقولُ فيها: "نحن خمسُ أشخاصُ نأكُل طعاماً لا يكفيني ونأكُله مرّة واحدة في اليوم."[6]

وَجد يعقوب فيما بعد عام 1808 عَملاً بدوامٍ كامِل ليكون امين مَكتبة كاسل.[2] وبعدَ موتِ أُمّهِما ذاك العام صارا مَسؤولَين بشكلٍ كامل عن أشقّائِهما، وقد دُفعا تكاليف دِراسة أخيهِما الصغير لودفيغ ليَدرُس في مدرسةٍ للفنون. ثُم انضَم فيلهلم لأخيه ليكونَ أمينَ مكتبة كاسل أيضاً.[1] وبناءً على طَلبِ برنتانو قامَا بذلِك الوقت بجمعٍ عدد من القِصص الشعبيّة الألمانيّة ولكن بدون تلك الأهمية وبطريقة سطحيّة إذ لم تَكُن لَديهِما فِكرة عن أهميّة ما يَفعلانِه في هذه المرحلة الأولويّة.[1]

خِلالَ عَملِهم في المَكتَبة نَشروا عَدداً من الكُتب بين عامَي 1812 و1830.[8] ففي عام 1812 نَشروا أولى مُجلّدات القِصص الشعبيّة واحتوى على 86 قِصة، وسُرعان ما تَبِعهُما مُجلّدين أُخرَيين وكِتابَاً عن الخُرافات والأساطير الألمانيّة وانتَشر انتِشاراً كبيراً.[2] احتوى الكِتاب على الخُرافات والأساطير الألمانيّة والدنماركيّة والإسكندنافيّة والأيرلنديّة، بالإضافة إلى تنقيحم المُستَمر للقِصص الشعبيّة. وقد تلقّى الأخوان الدكتوراه الفخريّة بسبب أعمالِهما من جامِعة ماربورغ وبرلين وفروتسواف.[8]

حياتُهما في غوتينغن[عدل]

في عامِ 1825 توزّج فيلهلم من هنرييت دوروثيا، وهيَ صديقةٌ للعائلة مُنذُ فترةٍ طويلة، كما زوّدت الأخوين ببعضِ القِصص، أمّا يعقوب فلم يتزوّج أبداً واستمرّ في العيش في منزِل أخيه.[9] في 1830 فُصِل الأخوان من العَمل فانتقلوا مع العائِلة إلى غوتينغن في مملكة هانوفر وعَمِلا في جامعة غوتنغن؛ يعقوب كانَ أستاذاً فيها وفيلهلم كانَ أميناً للمكتبة.[8][2]

يعقوب في واحِدة من مُحاضَراتِه. رَسَمها أخوه لودفيغ إميل عام 1830.

خلالَ السنوات السَبع التالية، استمرّ الأخوان بإجراء البحوث والكِتابَة والنَشر؛ ففي عامِ 1835 نَشَر يعقوب كتابَ الأساطير الألمانيّة (Deutsche Mythologie)، أمّا شَقيقُه فقد استمرّ في بتنقيحِ وإضافَة المزيد من القِصص إلى كِتابِهم القِصص الشعبيّة للنَشر. كما قاموا في الجامِعة بتدريسِ مادّة الدراسات الألمانية ويُعتَبرانِ من أوائِل من درّسوا هذه المادّة.[9]

كانَت الأوضاعُ السياسيّة في ألمانيا في عقد 1930 مُضّربة، ففي ذاك الوقت بدّأت ثورة الفلّاحين التي أدّت في النهاية لظهور حركة الإصلاح الديموقراطيّة الألمانيّة المعروفَة باسم ألمانيا الشابّة (Junges Deutschland). بدايةً، لم يَنحَز الأخوين نحوَ الحركة الثوريّة، وكانَ رَدُّ فِعلِهم مع خَمسةٍ من زُملائِهم ضِد مَطالِب المَلك أرنست أوغسطس الأول الذي أصبَح مَلِكاً في 1837 وطالَب بإعلان الولاءِ من موظفي الخِدمة المَدنيّة بما في ذَلِك أساتِذة الجامعة؛ وبِسبب عَدَمِ إعلانِهم الولاء للمَلِك فُصِلَ الأساتِذة السبعة من وظائِفهم ورُحّلوا عن المملَكة؛ فَعادوا إلى مدينة كاسِل مع عائِلتِهم، وبدونِ دخلٍ كبير واجَه الأخوان صَعوباتٍ ماليّة مرّة أُخرى.[9]

شرعا سنة 1838 فيما سَيكونُ المَشروعَ الأضخم في حياتِهما. فبدآ بكتابَة قاموسٍ شاملٍ للُغة الألمانيّة (Deutsches Wörterbuch)، ولم يُنشَر المُجلّد الأوّل حتّى عام 1854؛ وقد استعانا بأصدِقائِهما والمُؤيّدين للفِكرة من أجل الحُصول على المُساعدة الماليّة الكافيّة لإتمام المشروع ولأجلِ إيجاد عَملٍ ما.[9]

أعمالهما[عدل]

كانت رغبتهما في المساعدة على خلق هوية ألمانية متميزة هي بعض ما حفزهما في كتاباتهما وحياتهما.

في الدراسات اللغوية[عدل]

قام الأخوان، وهما في العشرينيات من عمرهما، على دراسة اللغة الألمانية المشتركة، وما طرأ عليها من تغير وتحول وتطور، وتوصلا إلى قانون غريم الصوتي.[10]

ومن ناحية ثانية، شرعا سنة 1838 في إعداد معجم ل لغة الألمانية Deutsches Wôrterbuch، ولكن هذا المعجم التاريخي مشروع ضخم لا يكفي أن يتولاه عالمان فقط.
و لهذا لم يقدرا أن ينجزا منه في حياتهما سوى المواد من الحرف A إلى جزء من حرف F.
بيد أن أهمية هذا المشروع جعلت حشداً من اللغويِين والعلماء الألمان يعملون بصورة متواصلة مدَة مائة عام تقريباً لإنجاز معجم غريم للغة الألمانية الذي صدر عام 1960 بـ 33 مجلداً تزن 84 كيلوغراماً.

في التراث الشعبيِ[عدل]

بدأ الأخوان غريم حوالي سنة 1807 بجمع الحكايات الشعبيّة الألمانية، وبقيا طوال حياتهما يتنقلان من ولاية ألمانيّة إلى أخرى، لجمع الحكايات التي ترويها النساء الألمانيّات لأطفالهن حول المدافئ في البيوت والأكواخ.
وأخذا ينشران هذه الحكايات الشعبية والخرافية في سلسلة عنوانها Kinder-und Hausmârchen.
ففي سنة 1812، نشرا 86 حكاية؛ وفي سنة 1814، 70 حكاية؛ وفي سنة 1815، نشرا مجموع حكايات السلسلتين السابقتين، أي 156 حكاية.
وفي كل طبعة جديدة يزداد عدد الحكايات.
وقد صدرت 6 طبعات من هذه الحكايات أثناء حياة المؤلفين، وطبعات لا حصر لها منذ وفاتهما حتى اليوم.[11]

في التاريخ[عدل]

نشر الأخوان دراسات ومقالات كثيرة في الدوريات المختلفة عن فترة العصور الوسطى.
وقد منحتهما جامعة ماربورغ الدكتوراه الفخريّة سنة 1819 لأبحاثهما اللغوية، والتاريخية، والتراثية.

أغلى ورقة نقدية ألمانية[عدل]

عُملة ورقة الألف مارك الألمانية(1992)

قرار الحكومة الألمانية الموحدة بعد سقوط جدار برلين وتوحيد الألمانيتين الغربيّة والشرقيّة سنة 1990، بإصدار أغلى ورقة نقدية ألمانية، ورقة الألف مارك، وهي تحمل صورة الأخوين غريم.
وظلّت هذه الورقة في التعامل حتى سنة 2002 عندما حلّ اليورو محل عملات البلدان الأوربية التي ضمّها الاتحاد الأوربي.

طالع أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ Zipes, Jack (1988). The Brothers Grimm: From Enchanted Forests to the Modern World (1st ed.). Routledge. ISBN 978-0-415-90081-2., pp. 2-5
  2. ^ أ ب ت ث Ashliman, D.L. "Grimm Brothers Home Page".University of Pittsburgh. Retrieved 11 March 2012.
  3. ^ Frederick Herman George (Friedrich Hermann Georg; 12 December 1783 – 16 March 1784), Jacob,Wilhelm, Carl Frederick (Carl Friedrich; 24 April 1787 – 25 May 1852), Ferdinand Philip (Ferdinand Philipp; 18 December 1788 – 6 January 1845), Louis Emil (Ludwig Emil; 14 March 1790 – 4 April 1863), Frederick (Friedrich; 15 June 1791 – 20 August 1792), Charlotte "Lotte" Amalie (10 May 1793 – 15 June 1833) and George Edward (Georg Eduard; 26 July 1794 – 19 April 1795).
  4. ^ Michaelis-Jena, Ruth (1970). The Brothers Grimm. London: Routledge & Kegan Paul.ISBN 978-0-7100-6449-3, p. 9
  5. ^ أ ب Zipes, Jack (1988). The Brothers Grimm: From Enchanted Forests to the Modern World (1st ed.). Routledge. ISBN 978-0-415-90081-2., pp. 31
  6. ^ أ ب Zipes, Jack (1988). The Brothers Grimm: From Enchanted Forests to the Modern World (1st ed.). Routledge. ISBN 978-0-415-90081-2., pp. 35
  7. ^ أ ب Zipes, Jack (2002). The Brothers Grimm: From Enchanted Forests to the Modern World (2nd ed.). Routledge. ISBN 978-0-312-29380-2. p 7-8
  8. ^ أ ب ت Zipes, Jack (2000). The Oxford Companion to Fairy Tales. Oxford University Press. ISBN 978-0-19-860115-9. P 218-219
  9. ^ أ ب ت ث Zipes, Jack (1988). The Brothers Grimm: From Enchanted Forests to the Modern World (1st ed.). Routledge. ISBN 978-0-415-90081-2., pp. 7-9
  10. ^ الأخوان غريم، موقع جامعة بيتسبرج،آخر تحديث 28 فبراير 2007.
  11. ^ الثابت والمتحول في العلاقة بين الأدب والسياسة، د. علي القاسمي.

وصلات خارجية[عدل]