أشيقر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث



مدينة أشيقر بلدة سعودية في منطقة الرياض. وهي من بلدان إقليم الوشم التاريخي التابعة لمحافظة شقراء، وتسمى قديماً عِكل نسبةً لقبيلة عكل من قبائل الرباب.

تتميز اشيقر بالآثار القديمة حيث لآزالت بيوتها الطينية تقاوم عوامل التعرية المتغيرة ويوجد بأشيقر جبل معروف ومشهور على مستوى المنطقة الوسطى حيث يوجد بها ضلع الجنينة والذي يحتوي على استراحات وحدائق وصالة إحتفالآت والعاب للأطفال ويعتبر رئة يتنفس من خلالها أبناء الوشم وسدير. تعتبر أشيقر مدينة هادئة تحيطها الطبيعة العربية من كل الجهات فمن نفود إلى ضلوع إلى مزارع النخيل..

أُشيقر بضم الهمزة وفتح الشين وسكون الياء وكسر القاف وضم الراء على وزن أٌفعيل التصغير أشيقر من الشقرة اللون المعروف.

سميت أشيقر بهذ ا الاسم نسبة إلى جبل الأشقر الذي يحدها من الشمال ويمتد بشكل قوس من الشرق إلى الغرب مائلاً إلى الشرق يسيراً

سكان مدينة أشيقر[عدل]

تعتبر قبيلة بني تميم هي مؤسس هذه البلدة وهم حكامها منذ القدم. خرج من هذه البلدة عوائل معروفة منهم على سبيل المثال آل ثاني حكام قطر ولآزال لهم نخيل في الديرة القديمة. وكذلك العطيشان وهم انساب الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.واخوال الأمير متعب بن عبد الله. كما خرج من أشيقر أسرة ال الشيخ الذين ينتمون أصلا إلى اشيقر حيث خرج سليمان بن علي المشرف جد الشيخ محمد بن عبد الوهاب لتولي القضاء في حريملاء.كما خرج رئيس مجلس الأمة الكويتي ال خريف (الخرافي)، كما خرج منها عائلة آل سعيّد في المزاحمية والحريق وحوطة بني تميم والحلوة والرياض ومنهم ذرية محمد وراشد ال سعيّد وايضا خرجت أسرة القاضي وأسرة العيدان المشارفة من الوهبة من بني حنظلة من تميم ومنبعهم مثل منبع كل الوهبة من بلد اشيقر وهاجر منهم لحريملا الشيخ حسن بن عيدان وهو عالم تولى قضاء حريملاء لمايزيد عن 30 سنة بامر الشيخ محمد بن عبدالوهاب ومن تبقى من العيدان باشيقر هاجروا الى بريدة في اخر القرن الثالث عشر الهجري وهم من كبار اسر بريدة حاليا ولهم علاقات قوية مع الملك عبدالعزيز وابناءه.. ومنهم الأمير متعب بن عبدالله الذي يوجد لديه ابناء خاله من هذه العائله العريقة.

خرج من أشيقر عوائل كثيرة لآزالوا متواصلين مع أبناء عمومتهم وبلدهم في المناسبات.ولذلك تسمى اشيقر ب "رحم نجد" لكثرة رجوع الكثير من عوائل نجد إليها.كما تعتبر قبيلة باهلة ثاني قبيلة في اشيقر والتي يندرج منها أسرة العبداللطيف وهي من أكبر أسر اشيقر.

سكان وقبائل بلدة أشيقر[عدل]

بنو تميم[عدل]

وقد انتشرت قبيلة بني تميم واسرها المتحضرة في أقاليم نجد في سدير وفي الوشم. ويعد المؤرخون بأن الوهبة أصلهم من أشيقر ويعدون هم أهلها الأصليون وينقسم الوهبة في أشيقر إلي قسمين هما::

1-آل ريس بن زاخر: وعوائلهم: العتيق ،اليحيى ، الضويّان ، الفارس،العويد ،آل فيروز, القاضي، آل عمر، المقبل، العلويط، آل بسّام، العدوان، البجادي، أبانمي، الخلف، آل سعيّد، الجاسر، القهيدان، اليوسف، العياف، البسيمي،الحصيني، الخراشي، العبدالوهاب، السكران بالإضافة إلى أسرة ال الشيخ الذين ينتمون أصلا إلى اشيقر حيث خرج سليمان بن علي المشرف جد الشيخ محمد بن عبد الوهاب لتولي القضاء في حريملاء.

ومن بني تميم العناقر :

ومنهم المنيعي والمناع والسلوم الذين نزحوا من القراين من غسلة الى اوشيقر ولازال بعض منهم يعيش هناك.

ومن بطن بني عمرو:

1- النواصر: وأصولهم ترجع إلي الفرعة وهم أمرائها حتى الآن الفايز، الدخيّل، الحسيني، الحسين،الحصين، المعجل ويشكلون تميم أغلبية سكان أهل أشيقر حاليا. وأصل آل ثاني حكام قطر من أشيقر.

2- بنو العنبر منهم عائلة (الحامد).

2-آل محمد: وعوائلهم: الفريح، المسند، الوهيبي، """أباحسين"""، الوزان، المانع، الشيحة،آل بن سليمان، اللهيب، المنصور، الحميد، أبو حيمد، الدريفيس، الشباني، الناصر، العياضي، الشرفان، القصير، النجيدي ومن بطن سعد العناقر (العنقري) وأصولهم من ثرمداء وأثيثية وعوائلهم: المنيعي ، ''''الشنيبر'''' ، العقيلي ، الرزيزاء، القاسم.

وكان منهم أمراء أشيقر الرقراق .ابناء محمد بن شبانة الملقب {رقراق} 


باهلة:

هي قبيلة عربية مضرية من أصرح القبائل نسباً وأفصحها لغةً، و(باهلة) اسم القبيلة الذي عرفت به منذ أقدم عصورها إلى هذا العهد، وهو مصدر فخر واعتزازٍ لأبنائها، وهم أبناء مالك بن أَعصُر - ويقال يَعْصُر بضم الصاد فيهما – بن سعد بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، وأعْصُرُ له ولدان هما مالك وعمرو، فمالك هو أبو قبيلة باهلة. ومنهم أبو امامة الباهلي الصحابي الجليل ومنهم الإخباري المشهور وعلامة الأدب وشيطان الشعر كما لقبه هارون الرشيد عبد الملك بن قريب الأصمعي ومنهم شيخ المجاهدين وفاتح الشرق العظيم قتيبة بن مسلم الباهلي الغني عن التعريف وإخوته وأبناؤه الأمراء والقادة،. وعوائلهم هي العبد اللطيف في اشيقر، الغانم في ثرمداء؛السويدان في الوشم والرياض، الركبان في المجمعه، الرميح في المجمعه، الدخان في سدير، السبيل في نفي منهم الشاعر عبد الله بن سبيل، البواهل في الدرعيه والاحساء جدهم سليمان بن موسى الباهلي الذي شارك في وقعة البطحاء 1163 ومنهم أمير الدرعيه (سابقا) محمد بن عبد الرحمن الباهلي، الرشيد في السر، العويد في الاثله،

ويسكن أشيقر من البواهل العبد اللطيف ويعدون العبد اللطيف من أكبر عوائل باهلة وأشهرها

بنو خالد:

بنو خالد من أشهر قبائل الجزيرة، كانت لها السيطرة في القرنين التاسع والعاشر الهجريين، بل إلى المنتصف القرن الثاني عشر، على نجد وكانت لها حكومة في الاحساء امتد نفوذها إلى نجد. ومن روع بني خالد: الجبور ومنهم آل مقدام وبنو نهد والبيوتات والعماير وآل صبيح وأل حميد ومنهم آل عريعر امراء الاحساء فيما مضى ويعد أل عريعر هم شيوخ الخوالد ومنهم علماء حاليا مثل سلمان العودة وإمام المسجد الحرام ومن مشاهيرهم في بلاد نجد جبر بن سيار حاكم القصب..ومنهم الشاعر حميدان الشويعر (حمد بن ناصر السياري) ويعد فخد الجبور الذي يندرج تحته السيايرة من أصول نجدية ومن عوائلهم السيايرة: ومسكنهم الأصلي يقال أنه القصب ونجد عموما وعوائلهم وعوائل السيايره هي..الحفير والسالم من البليهد ويرجعون إلي بليهد غسلة بالقرائن

وعوائل الصبيح: آل صبيح :فخد كبير في الخوالد منتشر في الشرقية ونجد ومنهم الماجد من الثبوت من آل صبيح ويعدون من أهل البرة وأشيقر وهم أمرائها

سبيع :

من أشهر القبائل النجدية وبلادها كانت اسافل اودية السراة في وادي رنية ووادي الخرمة ز وهي من بني عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر - من هوازن من قيس عيلان من مضر. وقد لحق بها بطون كثيرة مثل بني ثور من الرباب والعرينات ومليح وغيرهما. ومن عوائلها في أشيقر كلها من بني ثور بطن من سبيع السماعيل (من آل بكر) ، من آل جراح، من بني ثور) السبيعي (من آل إسماعيل) الخنيفر (من بني ثور)

شمر:

شمر قبيلة عربية عريقة الاصالة وتمتد جذورها إلى بطن من بطون قبيلة طي، ومنهم زيد الخيل وحاتم الطائي. وطي هو بن أد ابن يشجب ابن كهلان ابن سبأ الذي تنتسب اليه العرب العاربة. وقبيلة شمر لها تاريخ عريق حافل بالأحداث والبطولات والامجاد وشمر لهم حاضرة وأسسوا حاضرة منذ الجاهلية في الجبلين أجاء وسلمى

ومن أفخاذها: عبده وزوبع والأسلم ويوجد في أشيقر عائلة من شمر وهي عائلة العديان من فخذ الأسلم.

قحطان:

ومن عوائلهم في أشيقر الجويبر. المفدى من آل علي، من آل سعيد، من آل عاصم السيف من آل علي، من آل سعيد، من آل عاصم

بني لام ::

بنو لام من قبيلة طي، وذكر الحمداني ان بني لام في امرة آل ربيعة في عرب الشام. وبنو لام ثلاثة بطون هي: آل مغيرة وآل كثير وآل فضل. وعوائلهم في أشيقر: الموسى من آل مغيرة، من بني لام

السهول :

هم من قبائل العرض، ومساكنهم في اطراف الرياض وتنقسم القبيلة إلى عدة افخاذ وهي الظهران وآل محيميد والمحلف والبرازات وآل مرصوع والسرية. وقيل أيضا عنهم التالي: السهول :هم قبيله عدنانيه من بن عامر بن صعصعه هم : بالتفصيل سهل بن أنس بن ربيعه بن كعب بن أبي يكر بن كلاب بن ربيعه بن عامر بن صعصعه بن معاويه بن بكر بن هوازن بن منصور بن خصفه بن قيس بن عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان ومن عوائلهم في أشيقر المغضب

العلماء في بلدة أشيقر[عدل]

عرفت أشيقر بكثرة علمائها وقضاتها وقد خرجت منها أحفاد الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمة الله رحمةً واسعه وقد اعتبرها الشيخ بن بسام في كتابه علماء نجد خلال ستة قرون المصدر العلمي الأول في نجد وترجم لكثيرٍ من علمائها.

تراجم بعض العلماء في بلدة أشيقر :

1- الشيخ إبراهيم بن عبد اللطيف بن عبد الله بن عبد اللطيف الباهلي العالم الجليل وقاضي الوشم منذ عام 1337 هـ

2- الشيخ عثمان بن عبد الرحمن أباحسين (؟ - ١٤١٨ هـ)

عمل فقيها وإماما لمسجد الشمال في القرية القديمة وتلقى العلم على يده الكثير من العلماء وأبناء أشيقر.

3- الشيخ محمد بن عبد الوهاب آل فيروز (1072 هـ - 1135 هـ)

اسمه وولادته: هو الشيخ محمد بن عبد الوهاب بن عبد الله بن فيروز، ولد في مدينة أشيقر سنة 1072 هـ ونشأ بها.

طلبه للعلم: تفقه على مذهب الإمام أحمد بن حنبل وكان من مشايخه:

  • الشيخ سيف بن عزاز النجدي.
  • الشيخ عبد الوهاب بن عبد الله بن عبد الوهاب آل فيروز.

عينه الشيخ صباح بن جابر عميد أسرة الصباح قاضيا في مدينة الزبارة سنة 1109 هـ. لما رحل آل صباح إلى مدينة الكويت جعلوه قاضيا لهم فيها وبقي في القضاء إلى أن توفي ثم خلفه تلميذه الشيخ أحمد بن عبد الله آل عبد الجليل الحوطي.

قام بمهمة التدريس في مدينة الزبارة والأحساء والكويت فانتفع بعلمه عدد من المشايخ الفضلاء منهم:

  • العلامة محمد بن عبد الرحمن آل عفالق الحنبلي.
  • الشيخ عبد الله بن محمد آل فيروز.
  • الشيخ سليمان بن ثاقب النجدي.
  • الشيخ أحمد بن سليمان بن علي بن مشرف النجدي.
  • الشيخ عبد الرحمن بن إبراهيم آل فيروز.
  • الشيخ أحمد بن عبد الله آل عبد الجليل قاضي الكويت.

ذكر الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن البسام أن للمترجم أجوبة فقهية على أربعين مسألة فقهية للعلامة عبد الله بن ذهلان النجدي (ت 1099 هـ) عرفت بمسائل ابن ذهلان.

وفاته: ظل الشيخ محمود السيرة إلى أن توفي بالكويت سنة 1135 هـ.

مصادر الترجمة:

من أعلام مدينة المبرز -عبد الله بن عيسى بن علي الذرمان - ط الأولى 1425 هـ 2004 م

4- الشيخ إبراهيم بن صالح بن عيسى (1270 هـ - 1343 هـ)

هو الشيخ إبراهيم بن صالح بن إبراهيم بن محمد بن عبد الرحمن بن حمد بن عبد الله بن عيسى بن علي بن عطية من بني زيد.

ولد في شهر شعبان 1270 هـ في بلدة أشيقر. ونشأ فيها نشأة صالحة وتعلم مبادئ القراء والكتابة، حفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب ثم أخذ في طلب العلم في بلده ثم رحل إلى المجمعة ثم عنيزة ثم الزبير لطلب العلم وكانت الزبير تغص بفطاحل علماء الحنابلة فأخذ عنهم ثم سفره إلى الهند وليس له غرض من رحلته إلا طلب العلم ومجالسة العلماء والأخذ عنهم واقتناص الأخبار التاريخية والفوائد الأدبية حتى أدرك في العلوم الشرعية والعربية والأدبية والتاريخية إدراكا تاما لاسيما في الأدب والتاريخ والأنساب حتى أصبح مرجعا ومعتمدا في الفنون.

أبرز من تلقى عنهم العلم:

  • الشيخ أحمد بن إبراهيم بن عيسى - قاضي المجمعة - قرأ عليه فيها.
  • الشيخ صالح بن حمد المبيض - قاضي الزبير - قرأ عليه في الزبير.
  • الشيخ عيسى بن عكاس - قاضي الأحساء - قرأ عليه في الأحساء عشر سنين.
  • الشيخ علي بن عبد الله بن عيسى - قاضي شقراء - قرأ عليه فيها رحلته سنين عديدة.
  • الشيخ صديق حسن خان - قاضي الهند - لازمه سنين.
  • الشيخ صالح بن عثمان القاضي - قاضي عنيزة - لازمه في حلقاته.

أبرز تلاميذه:

  • الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن جاسر -رئيس محكمة التمييز في الحجاز- سابقاً.
  • الشيخ عبد الله بن عبد الوهاب بن زاحم -رئيس محاكم المدينة المنورة-
  • الشيخ محمد بن علي البيز -رئيس محاكم منطقة الطائف-
  • الشيخ عمر بن فنتوخ -إمام وخطيب جامع أشيقر والمدرس بمدرسته-
  • الشيخ عبد الرحمن بن ناصر آل سعدي -عالم عنيزة- المشهور.
  • الشيخ عثمان بن صالح القاضي -عنيزة-
  • الشيخ سليمان بن صالح البسام -وهو أخص أصحابه-
  • الشيخ محمد بن عبد العزيز السناني.
  • الشيخ محمد بن عبد العزيز بن مانع - عنيزة -مدير المعارف- سابقا.
  • الشيخ محمد الناصر الحناكي.
  • الشيخ عبد الله بن حمد الدوسري.
  • الشيخ عبد الله بن خلف الدحيان -الكويتي-

مؤلفاته واثاره:

  • عقد الدرر.
  • تاريخ نجد يبتديء من عام 1303 هـ إلى 1339 هـ.
  • تاريخ بعض الحوادث الواقعة في نجد يبتديء من عام 820 هـ إلى عام 1340 هـ.
  • نبذة عن بلاد العرب.
  • نبذة عن تاريخ أشراف مكة المكرمة.
  • جزء متوسط في أنساب العرب القحطانيين والعدنانيين.

وفاته:

كان الشيخ يتردد على (عنيزة) ويقيم فيها مددا طويلة وله أصحاب وأحباب يأنسون به وفي آخر سني حياته استوطن (عنيزة) بأهله وأولاده حتى توفي فيها ضحى يوم السبت 8 شوال 1343 هـ.


5- الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن جاسر (1323 هـ - 1401 هـ)

هو الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن جاسر بن محمد بن عثمان بن عثمان بن عبد الله بن محمد بن أحمد بن بجاد ينتهي نسبه إلى بسام بن عقبة من آل راجح من أوهبة تميم.

ولد في شهر محرم 1323 هـ في بلدة أشيقر. ورباه والده أحسن تربية ولما بلغ من العمر سبع سنين جعله عند مقرئ يسمى عبد الرحمن بن موسى يعلمه القرآن الكريم ولما بلغ من العمر أربع عشرة سنه حفظ القرآن الكريم.

أبرز من تلقى عنهم العلم:

لقد أشتغل بطلب العلم لدى شيخه إبراهيم بن صالح بن عيسى من بلد أشيقر ولازمه ملازمةً تامه وكان ابتداء طلبه العلم لدى شيخه إبراهيم المذكور المذكور عام 1336 هـ ولا زال يقرأ عليه في كثير من الفنون قراءة بحث وتحقيق إلى عام 1342 هـ ومن الكتب التي قرأها على شيخه أول الطلب (مجموعة التوحيد) ثم بعد إكمالها قرأ عليه فتح المجيد ثم شرح الدليل وشرح الزاد وشرح الشينشوري مع حاشية إبراهيم الباجوري في الفرائض كرره قراءة على شيخه عشر مرات تقريباً وفي اللغه العربية شرح الشيخ خالد على الأجرومية ثم متممة الأجرومية وشرحيهما للأهدل والفاكهي ثم شرح القطر ثم قرأ عليه شرح المنتهى للشيخ منصور البهوتي قراءة بحث وتحقيق وتفهم وتدقيق وأكمل دراسته عليه مرتين وعلق على شرح المنتهى على النسخه الخطية أثناء الدرس والمطالعة حاشية حافلة تحتوي على فوائد نفسية ومباحث غزيرة وهي باقية حتى الآن لم تجرد ولو جرت لجاءت في مجلدين وليتها تجرد، لأن الكتابة قد استغرقت جميع مواضع البياض ويخشى من انقطاع أطراف الورق فتذهب الفائدة بفقدان بعض الكلمات.

وقرأ على شيخه في العروض كتاب الجدول الصافي في علمي العروض والقوافي وقرأ عليه الجزرية وشروحها لابن المصنف والشيخ زكايا الأنصاري وغيرهما وقرأ عليه أطرفا من الكتب الستة وتفسير القرآن العظيم وغير ذلك من الفنون وقد أجازه بسنده للرواية عنه وبعد رحيل شيخه إبراهيم إلى عنيزة رحل إلى مكة المكرمة فاستوطنها سكنا له وقرأ على علماء الحرم المكي ولازمهم وتضلع في العلم فكان فقيهاً لا يجارى وقد وهبه الله فهما ثاقبا وقوه في الحفظ وفراسة في الأحكام ومن العلماء الذين درسوه الشيخ سعد وقاص البخاري من علماء مكة المكرمة.

ومن مشايخة العالم الشيخ محمد الطيب الأنصاري المدني فقرأ عليه قراءة بحث وتحقيق وقد خصص له مجلساً للقراءة عليه وقد استفاد منه علما كثيراً وقد أجازه جماعة من العلماء الأعلام والأجلاء الكرام منهم العلامة الشيخ أحمد بن إبراهيم بن حمد العيسى.

أعمالة:

في صفر سنة 1350 هـ تولى القضاء في بالمستعجلة بمكة المكرمة ثم تعين في الطائف وذلك في سنة 1355 هـ ثم تعين في قضاء المدينة المنورة وذلك سنة 1356 هـ وأقام فيها قاضياً سبع سنين ثم صدر أمر ملك الملك عبد العزيز بنقله إلى مكة المكرمة في أول عام 1363 هـ وأن يكون رئاسة القضاء عضواً وسكرتير ثم صدر أمر الملك عبد العزيز بأن يكون معاوناً لرئيس القضاه بمكة المكرمة ثم مساعداً لرئيس القضاء في مكة ولما انشئت هيئة التمييز للأحكام تعين عضواً فيها ثم رئيساً لها حتى أحيل على التقاعد لأكماله السن النظامية في 1/7/1393 هـ فتجرد للعبادة ونفع الخلق الكثير وكان آية في مكارم الأخلاق.

مؤلفاته واثاره:

  • كتاب (مفيد الأنام ونور الظلام في تحرير أحكام حج بيت الله الحرام) في أحكام الحج.
  • حاشية على (المنتهي).
  • كتاب (تحفة الأحباب في أعيان تميم والرباب) سبعة أجزاء بخطه (مخطوط).

وفاته:

توفي - ـ في مكة وصلي عليه في المسجد الحرام ودفن في مقبرة العدل في تاريخ 10/2/1401 هـ. له من الأبناء عبد العزيز وإبراهيم رحمهما الله.

6-الشيخ أحمد بن محمد البجادي (؟ - 1078 هـ)

هو الشيخ أحمد بن محمد بن أحمد بن بجاد بن راجح بن عقبة بن راجح بن عساكر بن بسام بن عقبة بن ريس بن زاخر بن محمد بن علوي بن وهيب فهو من آل راجح - الرواجح - من آل زاخر بن محمد من الوهبة من تميم.

ولد في بلدة أشيقر. ونشأ فيها وأخذ مبادئ القراءة والكتابة ثم شرع وطلب العلم على مشائخها وأشهر مشائخه الذين عنهم هو العلامة محمد بن إسماعيل. قال عنه الشيخ إبراهيم بن عيسى: ((الشيخ أحمد البجادي العالم الفقيه النبيه كان عالماً جليلاً وله مسائل في الفقه عديدة وأجوبة سديدة)).

وفاته:

توفي في أشيقر عام 1078 هـ.

مكانة بلدة أشيقر العلمية:

لا توجد أخبار كثيرة عن نجد في الفترة التاريخية الممتدة من القرن الرابع الهجري إلى القرن العاشر الهجري إلا بعض الوثائق الشخصية التي تكشف جانباً من أحوالها لابتعادها عن مجريات الأحداث بعد انتقال الخلافة من المدينة المورة إلى الشام والعراق وبعدها عن طرق قوافل الحجاج، ومع ذلك فإن الدلائل التاريخية تشير إلى أن أهل أشيقر كانت لهم صلتهم بالعالم الخارجي، فكان هناك أتصال بين علمائها وعلماء الحرمين الشريفين، كما كان لأهلها رحلات مبكرة لطلبة العلم في الشام والعراق، هيأت لها علماء كان لهم إسهامات كبيرة في نشر العلم والمذهب الحنبلي، ولم يتجاوز الشيخ أبو عبد الرحمن بن عقيل الظاهري الواقع عندما وصف أشيقر بأنها ((رمانة محشوة بالعلماء، يرحلون في الآفاق، ويرحل إليها أهلي الجزيرة، ويتلقون عنهم))... ولا عجب فقد غدت أشيقر مركزاً علمياً رئيساً في نجد طوال ثلاثة قرون هي : القرن العاشر والحادي عشر والثاني عشر بعد أن توافر لها عماء كثر، قيل : إنهم كانوا يمثلون نصف علماء نجد، حتى كان الطلبة من نجد يفدون إليها لتلقي العلوم من هؤلاء العلماء الذين كان بعضهم يتولى أمور القضاء والفتوى والتدريس في مناطق نجد المختلفة وكان لهم دور كبير في بروز مراكز علمية بها مثل بلدتي مقرن (الرياض) والعيينة في القرن الحادي عشر، وبلدتي المجمعة في سدير وعنيزة في القصيم في القرن الثاني عشر.



7- الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجاسر (1323هـ - 1401هـ)


- مولده: ولد هذا العالم الجليل في بلد أشيقر (من أعمال الوشم) في شهر محرم سنة 1323 هـ، ورباه والده أحسن تربية ولما بلغ من العمر سبع سنين جعله عند مقرئ يسمى عبد الرحمن بن موسى يعلمه القرآن الكريم ولما بلغ من العمر أربع عشرة سنة حفظ القرآن المجيد.

- مشايخه: ثم اشتغل بطلب العلم لدى شيخه إبراهيم بن صالح بن عيسى من بلد أشيقر ولازمه ملازمة تامة وكان ابتداء طلبه العلم لدى شيخه إبراهيم المذكور سنة 1336 هـ، ولا زال يقرأ عليه في كثير من الفنون قراءة بحث وتحقيق إلى سنة 1342 هـ، ومن الكتب التي قرأها على شيخه في أول الطلب (مجموعة التوحيد) ثم بعد إكمالها قرأ عليه فتح المجيد ثم شرح الدليل وشرح الزاد وشرح الشينشوري مع حاشية إبراهيم الباجوري في الفرائض كرره قراءة على شيخه عشر مرات تقريباً وفي اللغة العربية شرح الشيخ خالد على الأجرومية ثم متممة الأجروية وشرحيهما للأهدل والفاكهي، ثم شرح القطر ثم قرأ عليه شرح المنتهى للشيخ منصور البهوتي قراءة بحث وتحقيق وتفهم وتدقيق وأكمل دراسته عليه مرتين وعلق رحمه الله على شرح المنتهى على نسخته الخطية أثناء الدرس والمطالعة حاشية حافلة تحتوي على فوائد نفسية ومباحث غزيرة وهي باقية حتى الآن لم تجرد ولو جردت لجاءت في مجلدين وليتها تجرد لأن الكتابة قد استغرقت جميع مواضع البياض ويخشى من انقطاع أطراف الورق فتذهب الفائدة بفقدان بعض الكلمات. وقرأ على شيخه في العروض كتاب الجدول الصافي في علمي العروض والقوافي وقرأ عليه الجزرية وشروحها لابن المصنف والشيخ زكريا الأنصاري وغيرهما وقرأ عليه أطرفاً من الكتب الستة وتفسير القرآن العظيم وغير ذلك من الفنون وقد أجازه بسنده للرواية عنه وبعد رحيل شيخه إبراهيم إلى عنيزة رحل إلى مكة فاستوطنها سكناً له وقرأ على علماء الحرم المكي ولازمهم وتضلع في العلم فكان فقيهاً لا يجاري وقد وهبه الله فهما ثاقباً وقوة في الحفظ وفراسة في الأحكام، ومن العلماء الذين درسوه الشيخ سعد وقاص البخاري من علماء مكة المكرمة. ومن مشايخه العالم العلامة البحر الفهامة السلفي الشيخ محمد الطيب الأنصاري المدني رحمه الله فقرأ عليه قراءة بحث وتحقيق وقد خصص له مجلساً للقراءة عليه وقد استفاد منه علماً كثيراً وقد أجازه جماعة من العلماء الأعلام والأجلاء الكرام منهم العلامة الشيخ أحمد بن إبراهيم بن حمد العيسى.

- أعماله: في صفر سنة 1350 هـ، تولى القضاء في المستعجلة بمكة ثم تعين في الطائف وذلك في سنة 1355 هـ، ثم تعين في قضاء المدينة المنورة على ساكنها أفضل الصلاة والسلام وذلك سنة 1356 هـ، وأقام فيها قاضياً سبع سنين ثم صدر أمر الملك عبد العزيز رحمه الله بنقله إلى مكة في أول عام 1363 هـ، وأن يكون برئاسة القضاء عضواً وسكرتيراً ثم صدر أمر الملك عبد العزيز رحمه الله بأن يكون معاوناً لرئيس القضاة بمكة ثم مساعداً لرئيس القضاء في مكة ولما أنشئت هيئة التمييز للأحكام تعين عضواً فيها ثم رئيساً لها حتى أحيل على التقاعد لإكماله السن النظامية في 1-7-93 هـ، بموجب القرار رقم 2697 في 25-6-93 هـ، فتجرد للعبادة ونفع الخلق الكثير وكان آية في مكارم الأخلاق،

توفى رحمه الله في 10-2-1401 هـ، له من الأبناء عبد العزيز وإبراهيم.

- مؤلفاته: له من المؤلفات (كتاب مفيد الأنام ونور الظلام في تحرير الأحكام لحج بيت الله الحرام، وحاشيته على المنتهى وشرحها علقها أثناء الدرس وفي أوقات المطالعة وهي باقية على الهامش لم تجرد وقد تقدم ذكرها، وله فوائد في الفقه الحنبلي لا تقل عن ستة كراريس وله رسالة سماها تنبيه النبيه والغبي فيما التبس على الشيخ المغربي ألفها في المدينة المنورة في آخر شعبان سنة 1358 هـ، رد فيها على شيخ مغربي أنكر تكليم الله لموسى وزعم أن جبريل أظهر لموسى كلام الله من اللوح المحفوظ وهذا اعتقاد مبدع خلاف ما عليه أهل السنة والجماعة من أن الله جل وعلا كلم موسى حقيقة بكلام سمعه موسى من الله تقدس وعلا وتتضمن الرسالة سماع جبريل عليه السلام القرآن الكريم من رب العزة والجلال والإكرام وأن الله يتكلم إذا شاء بصوت. ولشيخنا رسالة في وجوب السمع والطاعة لولي أمر المسلمين وإن جار ما لم يأمر بمعصية ألفها في بلد شقراء في 25-8-1347 هـ، وألفت لمناسبة حصلت حين ذاك وهي رسالة مفيدة، وله غير ذلك من الرسائل والمسائل وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

الكتاتيب والتعليم[عدل]

لم يكن هناك مدارس نظامية ولم يكن هناك مبان أو معلمون يقومون بالتدريس كما هو عليه الآن ولكن العلم مطلوب في كل زمان ومكان حسب الاستطاعة لمن يرغب فيه وربما كانت الظروف أقوى من الرغبة وحرمت المتعلم من طلب العلم لأي سبب وأهمها الظروف الاقتصادية وعدم الاستطاعة في دفع التكاليف والحاجة لهذا المتعلم للعمل ومساعدة والديه واطعام نفسه وأحياناً أهله معه. ومن ذلك نشأت مدارس الكتاتيب أقلام وألواح ومحبرة وحلقات من الطلاب يقوم بتعليمهم رجل واحد. من هذه المدارس في أشيقر:

  • المدرسة الأولى:

مدرسة غرب مسجد الفيلقية. عبارة عن غرفة 10 في10 م تقريباً فرشت بالحصباء يقوم بالتدريس فيها أحد المتعلمين.

  • المدرسة الثانية:

مدرسة المسجد الشمالي وتقع في غرفة في أعلى المسقاة بناها عثمان أبا حسين ودرس فيها عام 1360 هـ. وقدكان للتعليم مرحلتان الأولى التدريس للمبتدئين من الصغار ممن يتعلمون القراءة والكتابة وحفظ وتلاوة القرآن الكريم ومعهم أدواتهم الدراسية. الثانية: هي للمتقدمين في العلم وهي حلقات المشايخ لمن يرغبون في مواصلة التعليم وهذه أشبه ما تكون بالتعليم الجامعي أو العالي.

من المعلمين القدامى الذين درّسوا في زمن الكتاتيب في هذه المدارس عبد الرحمن بن عبد اللطيف بن موسى، محمد بن عبد الرحمن بن موسى، عبد العزيز بن فنتوخ، موسى بن عبد الرحمن بن منصور بن عبد الرحمن أبا حسين،واستمرت هذه المدارس وغيرها من المدارس قبلها تنشر العلم حتى افتتح التعليم النظامي والمدارس الحكومية وذلك في عام 1369 هـ كأول مدرسة ابتدائية حكومية بمعلميها ونظامها الذي أنهى بعده عهد الكتاتيب. ثم افتتحت بعد ذلك المدرسة المتوسطة والثانوية واكتمل التعليم بمراحله الثلاث. وكان أول مدير لمدرسة أشيقر الابتدائية هو الشيخ عبد العزيز بن سليمان الفريح. وقد كان مقرها بجوار مسجد الفيلقية في البلدة القديمة في بيت من الطين وبعدها انتقلت إلى مبنى حكومي.

وقد ذكرها الشاعر مضرس بن ربعي الأسدي فقال:

تحمـل من وادي أشيقر حــاضرة والوى بريعان الخيام أعاصره

ولم يبق بالوادي لأسـمـاء منزل وحوراء الا مزمن العهـد دائرة

ولم ينقص الوسمي حتى تنكرت معالمه واعتم بالبنت حـاجـره

فلا تهـلـكن النفس لومـاً وحسرة على الشيء سـدّاه لغيرك قادره

وذكر بعض معالم أشيقر الشاعر ناهض بن تومة الكلابي سنة 220 هـ

فمـا العـهـد من أسـمـاء الا محله كما خط في ظهر الأديم الرواقـش

برمحين أو بالمنحى دب فوقها سقا الريح أوجزع من السيل خادش

يقول الشيخ محمد بن مانع عند ما زار مدينة أشيقر حيث كان في ذلك الوقت مديرا للمعارف قبل أنشاء وزارة المعارف وعندما غادرها التفت إلى بوابة السور قائلا (الله أكبر كم خرج من هذه الدروازة من عالم) يعني بذلك الكم الكثير من الأدباء والقضاة والمعلمين وطلبة العلم الذين خرجوا من أشيقر لنشر العلم أو للاستزادة في طلبه من البلدان الأخرى.

وقال الشيخ حمد الجاسر (في القرن العاشر كانت مدينة أشيقر الواقعة في إقليم الوشم من أبرز مدن نجد وأشهرها من حيث كثرة العلماء الذين تولوا مناصب القضاء في مختلف مدن وقرى نجد). ولقد انتشر أبناؤها ممن تعلموا في هذه المدينة في أنحاء المملكة محققين مراكز مرموقة لهم وناشرين ما تعلموه من علوم للآخرين.

المراجع من الكتب عن بلدة أشيقر:

  • الحركة العلمية في أشيقر، عبد الرحمن بن منصور أبا الحسين، الطبعة الأولى، الرياض، 1419 هـ، 1999 م

الوصف المادي 485 ص ؛ 24 سم

  • أشيقر والشعر العامي، سعود بن عبد الرحمن اليوسف، الطبعة الأولى، بيانات النشر الرياض: دار الصميعي للنشر، 1416 هـ، 1995 م الوصف المادي 400 ص ؛ 24 سم
  • من تاريخ منطقة الوشم: بلدة أشيقر، حمد بن عبد العزيز الضويان، الطبعة الأولى، بيانات النشر الرياض : دار زمزم للنشر والتوزيع، 1411 هـ

الوصف المادي 143 ص ؛ 24 سم


الدوريات عن بلدة أشيقر

  • أشيقر: بلد العلماء والنخيل والأوقاف، سعود اليوسف - حمد عبد العزيز الحميد، مجلة الفيصل، العدد والتاريخ العدد 272 (1422 هـ)، الصفحات ص 31 ــ 84
  • الأمثال العامية في بلدة أشيقر، عبد الله بن بسام البسيمي، مجلة الفيصل، العدد 299 (جمادى الأولى 1422 هـ)

الصفحات ص 142 -ـ 143

  • دور علماء أشيقر في انتشار الحركة العلمية في نجد، عويضه بن متيريك الجهني، مجلة العصور، العدد والتاريخ المجلد الثامن، الجزء الثاني (محرم 1414 هـ / يوليو 1993 م)، الصفحات ص 397 ــ 429

الخدمات والمرافق الاجتماعية[عدل]

أسست وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ممثلة بـالرئاسة العامة لرعاية الشباب نادي رياضي ثقافي اجتماعي هو نادي رمحين السعودي وهو النادي الوحيد حاليا بالبلدة، ويقبع حاليا بـالدرجة الثالثة (دوري المناطق). كما تم تاسيس جمعية اشيقر الخيرية تحت إشراف وزارة الشؤون الاجتماعية وسجلت برقم ١١٥ تغيير مسمى نادي رمحين إلى أشيقر / بواسطة طارق الفريح

  وبذلك يصبح مسمى النادي بعد التعديل (نادي أشيقر

روابط ذات علاقة[عدل]