ديفيد هارفي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ديفيد هارفي
(بالإنجليزية: David Harvey)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
David Harvey2.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 31 أكتوبر 1935 (العمر 85 سنة)
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم،  والأكاديمية البريطانية  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية سانت جونز  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
طلاب الدكتوراه أندي ميريفيلد  تعديل قيمة خاصية (P185) في ويكي بيانات
المهنة عالم إنسان،  وجغرافي،  وأستاذ جامعي،  واقتصادي،  ومخطط حضري  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[1]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل جغرافيا  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
موظف في كلية لندن للاقتصاد،  وجامعة مدينة نيويورك،  وجامعة جونز هوبكينز  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
تأثر بـ كارل ماركس  تعديل قيمة خاصية (P737) في ويكي بيانات
التيار الجغرافيا النقدية  تعديل قيمة خاصية (P135) في ويكي بيانات
الجوائز
جائزة فاوترين لود  [لغات أخرى] (1995)
ميدالية الراعي  [لغات أخرى] (1995)[2]
زمالة غوغنهايم 
الدكتوراة الفخرية من جامعة أكسفورد  [لغات أخرى] 
الدكتوراة الفخرية من جامعة بوينس آيرس  [لغات أخرى] 
زميل الأكاديمية البريطانية 
الدكتوراة الفخرية من جامعة أوبسالا  [لغات أخرى] 
زمالة الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم  [لغات أخرى] 
الدكتوراة الفخرية من جامعة ولاية أوهايو  [لغات أخرى] 
الدكتوراة الفخرية من جامعة كنت  [لغات أخرى]   تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات
دايفد هارفي

ديفيد هارفي (بالإنجليزية: David Harvey)‏ ولد 1935 هو منظر اجتماعي وجغرافي ماركسي من أصل بريطاني وأستاذ لعلم الإنسان بمركز الدراسات العليا لجامعة مدينة نيويورك وأحد أهم الجغرافيين في العالم. بجانب كتاباته الجغرافية والأثنروبولوجية يتناول هارفي مواضيع متنوعة كالعدالة الاجتماعية، منطق الرأسمالية داخل إطارة البيئة المبنية، ما بعد الحداثة، وانتقاد الرأسمالية بشكل عام. تكمن أهمية هارفي في نقده للرأسمالية -خاصة في شكلها النيوليبرالي - وفي مركزية المفهوم الماركسي للطبقة الاجتماعية في تناوله.

الخلفية[عدل]

درس هارفي في مدرسة غيلينغهام المتوسطة للبنين والتحق بكلية سانت جون في كامبريدج حيث أتم الدراسة الجامعية والدراسات العليا. كانت أعمال هارفي المبكرة، وأولها أطروحة الدكتوراه (حول إنتاج الجنجل في كينت في القرن التاسع عشر)، ذات طبيعة تاريخية، نابعة من أسلوب الاستقصاء التاريخي الإقليمي المُتبع على نطاق واسع في كامبريدج وبريطانيا آنذاك. واصل هارفي اتباع هذا الأسلوب الاستقصائي التاريخي في أعماله اللاحقة (مثل عمله الذي حمل عنوان: حول باريس).

استقر هارفي في نيويورك. له ابنة واحدة ولدت في يناير 1990 وتدعى دِلفينا.[3]

حياته وأعماله[عدل]

بحلول منتصف الستينيات، كان هارفي يتبع الاتجاهات السائدة في العلوم الاجتماعية لتوظيف الطرق الكمية، وبذلك ساهم في العلوم المكانية والنظرية الوضعية. كانت جذور هذه الأعمال جليّة خلال فترة دراسته في جامعة كامبريدج: ضم قسم الجغرافيا حينها ريتشارد تشورلي وبيتر هاغيت. كان كتابه التفسير في الجغرافيا (1969) علامة فارقة في منهجية الجغرافيا وفلسفتها، إذ طبق مبادئ مأخوذة من فلسفة العلوم بشكل عام في مجال المعرفة الجغرافية. ولكن بعد نشره، مضى هارفي قدمًا، وتوجه اهتمامه نحو قضايا الظلم الاجتماعي وطبيعة النظام الرأسمالي. لم يتبنّ هارفي بعد ذلك حجج كتابه التفسير، لكنه وافق النقاد بشأن الفضاء المطلق والاستثنائية في جغرافيّة التقليد الإقليمي التاريخي الذي اعتبره نتيجة للمعرفة الكانتية التركيبية بالبداهة.

نمو الجغرافيا الماركسية في سبعينيات القرن الماضي والجغرافيا الحضرية[عدل]

بعد انتقاله من جامعة بريستول إلى جامعة جونز هوبكنز في بالتيمور بالولايات المتحدة، انضم هارفي نفسه إلى مجال الجغرافيا الراديكالية والماركسية حديث النشأة. كانت العنصرية والظلم والاستغلال جوانب بادية في بالتيمور، وكان النشاط حول هذه القضايا ملموسًا في أوائل سبعينيات القرن الماضي في الساحل الشرقي، ربما على نحو أكبر مقارنةً ببريطانيا. أُسست مجلة أنتيبود في جامعة كلارك; كان هارفي أحد أول المساهمين فيها. كانت اجتماعات رابطة الجغرافيين الأمريكيين في بوسطن في 1971 علامة فارقة، إذ صدّع هارفي وآخرون النهج التقليدي لأقرانهم.[4] في عام 1972، في مقال مشهور عن تشكّل الغيتوات، دعا هارفي إلى إنشاء «النظرية الثورية»، وهي نظرية «وثقتها التجربة الثورية».

العدالة الاجتماعية والمدينة (1973)[عدل]

كانت الجغرافيا الحضرية من أهم المجالات الفرعية التي تأثرت بظهور الجغرافيا الماركسية. نصّب هارفي نفسه زعيمًا لهذا المجال الفرعي من خلال كتابه العدالة الاجتماعية والمدينة (1973). جادل هارفي في أن الجغرافيا لا يمكن أن تظل «موضوعية» في مواجهة الفقر الحضري والعلل المرافقة له.[5] يقدم الكتاب مساهمة كبيرة للنظرية الماركسية بالقول إن الرأسمالية تبيد المساحات لضمان تكاثرها.

قراءة كتاب ماركس رأس المال[عدل]

الجانبان الراسخان في حياة هارفي وأعماله، تدريسه لكتاب ماركس رأس المال،[6] ودعمه للنشاط الطلابي والحركات المجتمعية والعمالية (خاصة في بالتيمور). أُتيحت سلسة محاضرات هارفي حول رأس المال على موقع يوتيوب،[7] وحظيت بشعبية كبيرة وأسفرت عن كتابين مصاحبين لمجلدي كتاب ماركس.[8]

مراجع[عدل]

  1. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb12047507r — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  2. ^ النص الكامل متوفر في: https://www.rgs.org/CMSPages/GetFile.aspx?nodeguid=5e66a0af-8ada-4b4b-9b00-915cbc97082b&lang=en-GB — المؤلف: الجمعية الجغرافية الملكية — العنوان : Gold Medal Recipients — الناشر: الجمعية الجغرافية الملكية
  3. ^ FreshEd #100 – A Marxist critique of higher education (David Harvey) by The FreshEd Podcast | Free Listening on SoundCloud نسخة محفوظة 19 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Fyfe, Nicholas R.; Kenny, Judith T. (2005). The Urban Geography Reader. New York: Psychology Press. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Fyfe, Nicholas R.; Kenny, Judith T. (2005). The Urban Geography Reader. New York: Psychology Press. صفحة 2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Harvey, D. 2008 "Reading Marx's Capital" An open course consisting of a close reading of the text of Marx's Capital Volume I in 13 video lectures by David Harvey. نسخة محفوظة 12 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Class 01 Reading Marx's Capital Vol I with David Harvey - YouTube نسخة محفوظة 11 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Harvey, David (2010). A Companion to Marx's Capital. Verso Books. ISBN 978-1844673599. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)