الاتجار بالبشر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

الاتّجار بالبشر أو الاتجار بالأشخاص هو بيع وشراء البشر، بخاصة الأطفال والنساء، وما يتعلق بهذا النشاط من أنشطة مكملة، بغرض الاستغلال من قبل المتّجر أو من قبل غيره. هذا الاستغلال قد يشمل: السخرة، الاسترقاق الجنسي، الاستغلال الجنسي بهدف الربح، الزواج بالإكراه، سلب الأعضاء الجسدية. قد يحدث الاتجار بالبشر في دولة واحدة أو بين أكثر من دولة، ولا يتضمن الاتجار بالبشر بالضرورة نقل الضحية من مكان لآخر. ويعد الاتجار بالبشر في المواثيق الدولية جريمة ضد الفرد؛ لاعتدائه على حق الضحية في الانتقال عن طريق الإكراه وبسبب ما يتضمنه من استغلال يهدف للربح.

التعريف[عدل]

يُعَرِّف بروتوكول منع وقمع ومعاقبة الاتجار بالأشخاص، وبخاصة النساء والأطفال ـ والذي يُعْرَف أيضاً ببروتوكول باليرمو، وأيضاً بروتوكول الاتجارـ الاتجار بالأشخاص كالآتي:

(أ) يقصد بتعبير "الاتجار بالأشخاص" تجنيد أشخاص أو نقلهم أو تنقيلهم أو إيواؤهم أو استقبالهم بواسطة التهديد بالقوة أو استعمالها أو غير ذلك من أشكال القسر أو الاختطاف أو الاحتيال أو الخداع أو استغلال السلطة أو استغلال حالة استضعاف، أو بإعطاء أو تلقي مبالغ مالية أو مزايا لنيل موافقة شخص له سيطرة على شخص آخر لغرض الاستغلال. ويشمل الاستغلال، كحد أدنى، استغلال دعارة الغير أو سائر أشكال الاستغلال الجنسي، أو السخرة أو الخدمة قسرا، أو الاسترقاق أو الممارسات الشبيهة بالرق، أو الاستعباد أو نزع الأعضاء؛

(ب) لا تكون موافقة ضحية الاتجار بالأشخاص على الاستغلال المقصود المبيّن في الفقرة الفرعية (أ) من هذه المادة محل اعتبار في الحالات التي يكون قد استُخدم فيها أي من الوسائل المبيّنة في الفقرة الفرعية (أ)؛

(ج) يعتبر تجنيد طفل أو نقله أو تنقيله أو إيواؤه أو استقباله لغرض الاستغلال "اتجارا بالأشخاص"، حتى إذا لم ينطو على استعمال أي من الوسائل المبينة في الفقرة الفرعية (أ) من هذه المادة؛

(د) يقصد بتعبير "طفل" أي شخص دون الثامنة عشرة من العمر."[1]

الإيراد[عدل]

قدرت منظمة العمل الدولية، في عام 2014، الربح السنوي المتحقق من العمل بالسخرة بحوالي 150 مليار دولار.[2]

استخدام المصطلح[عدل]

يختلف الاتجار بالأشخاص عن تهريب الأشخاص. فتهريب الأشخاص يتضمن التجاء بعض الاشخاص لمن يقوم بتهريبهم عبر الحدود بحيث يكون الشخص الذي يتم تهريبه بعد ذلك حرا، ولذلك فهو لا يتضمن الخداع أو الإكراه، بينما يتضمن بالضرورة الانتقال من مكان لآخر. على العكس من الاتجار بالأشخاص الذي يتضمن الإكراه أو الخداع ولا يتضمن بالضرورة الانتقال. على الرغم من تباين التعريفين فإن بعض المهربين قد يمارسون إكراها أو خداعا للمنقولين مما يحول تعريف نشاطهم إلي اتجار بالأشخاص. [3][4]

التأثير العالمي[عدل]

يؤثر الاتجار بالبشر على كل دول العالم، من خلال تقسيمها إلى دول المنبع، ودول الوجهة، ودول المرور. غالبا ما يحدث الاتجار بالبشر عبر الدول من الدول الأقل إنماء إلي الدول الأكثر إنماء، ويعد الفقر أحد أهم الأسباب التي  تجعل الأشخاص عرضة للاتجار بهم .[5]

A schematic showing global human trafficking from countries of origin and destination
خريظة توضع الاتجار بالبشر في العالم بين دول المصدر ودول الوجهة

الأنواع[عدل]

الاتجار بالأطفال[عدل]

يشمل الاتجار بالأطفال تجنيد من هم تحت سن الثامنة عشر ونقلهم وإيوائهم بغرض الاستغلال الجنسي بهدف الربح أو العمل القسري أو من أجل تجارة الأعضاء أو للتزويج أو للتجنيد العسكري أو للتسول أو لأي أنشطة أخرى قد تؤثرعلى النمو الطبيعي لجسد وعقل الطفل.[1]

تشير إحصائية المنظمة الدولية للهجرة لعام 2011 إلي أن 35% من الأشخاص الذين تعرضوا للإتجار بهم يبلغون من العمر أقل من 18 سنة.[6] وتشير تقارير بأن تايلند والبرازيل حققا أسوأ التسجيلات في تجارة الاطفال من أجل الجنس.[7]

من الأسباب المؤدية للاتجار بالأطفال الفقر المدقع للآباء مما يدفعهم لبيع الاطفال من أجل المال، أو عن طريق الإيهام بتقديم أطفالهم لحياة أكثر جودة. التبني قد يكون أحد صور الاتجار بالأطفال إذا أسيء استعماله.

الاتجار بالأشخاص بغرض الجنس[عدل]

يمس الاتجار بالجنس حياة حوالي 4.5 مليون إنسان في العالم[8]، حيث يجد الضحايا أنفسهم في مواقف إكراه وسوء معاملة لا يمكن الهروب منها[9] ويتضمن الاتجار الجنسي إكراه أشخاص مهاجرين على نشاطات جنسية كشرط لتسوية هجرتهم، فعلى سبيل المثال يتم وعد النساء والأطفال المتاجر بهم بالعمل في الأنشطة المنزلية وفي الصناعة، ولكن يتم أخذهم للعمل في المواخير، بينما يحال بينهم وبين أوراق سفرهم، ويتم تعرضهم للضرب والحبس والتنكيل الجسدي والجنسي، حيث ترهن حرياتهم بالعمل وتحقيق المكسب لفترة معينة [10][11]

الزواج القسري[عدل]

الزواج القسري هو تزويج أحد الطرفين أو كليهما بدون إرادته الحرة[12]. وتنص الاتفاقية التكميلية لإبطال الرق وتجارة الرقيق والأعراف والممارسات الشبيهة بالرق على إدانة صور مختلفة من تزويج المرأة قسرا، مثل:

1.    الوعد بتزويج امرأة، أو تزويجها فعلا، دون أن تملك حق الرفض، ولقاء بدل مالي أو عيني يدفع لأبويها أو للوصي عليها أو لأسرتها أو لأي شخص آخر أو أية مجموعة أشخاص أخري،

2.    منح الزوج أو أسرته أو قبيلته حق التنازل عن زوجته لشخص آخر، لقاء ثمن أو عوض آخر،

3.    إمكان جعل المرأة، لدي وفاة زوجها، إرثا ينتقل إلي شخص آخر.[13]

وتعد كل هذه الصور صورا من الممارسات الشبيهة بالرق.[13]

الاتجار بالأشخاص بغرض التشغيل[عدل]

الاتجار بغرض التشغيل هو أحد صور العبودية الحديثة، إذ يتم نقل أشخاص بغرض تشغيلهم قسرا من خلال التهديد أو العنف أو غيره من وسائل الإكراه. يتضمن الاتجار بغرض التشغيل صورا مختلفة مثل:

العمل القسري: وهو العمل او الخدمة الذي يؤديه الشخص دون إرادته الحرة وتحت تهديد العقوبة.[14]

إسار الدين: وهو الحال أو الوضع الناجم عن ارتهان مدين بتقديم خدماته الشخصية أو خدمات شخص تابع له ضمانا لدين عليه، إذ كانت القيمة المنصفة لهذه الخدمات لا تستخدم لتصفية هذا الدين أو لم تكن مدة هذه الخدمات أو طبيعتها محددة. [13]

الانماط الشائعة للاتجار بغرض التشغيل تشمل الأشخاص الذين يجبرون على العمل في الخدمة المنزلية، وأعمال الفلاحة، والصناعة تحت التهديد بالعنف والإكراه، بدون الحصول على مقابل مادي منصف. [15]

الاتجار بالأشخاص من أجل تجارة الأعضاء[عدل]

الاتجار بالأعضاء هو أحد صور الاتجار بالبشر، وقد يأخذ أشكالا مختلفة. ففي بعض الحالات، يجبر الشخص على التخلي عن عضو من أعضاء جسده، وفي حالات أخرى يوافق الضحية أن يبيع أحد أعضائه مقابل المال أو البضائع ، ولكن لا يتم الدفع له وفقا للاتفاق. وهناك حالات يسلب فيها الشخص أحد أعضاء جسده دون علمه، أثناء جراحة علاجية أخرى. أكثر الفئات تعرضا لمثل هذا النوع من الاتجار هم العاملون المهاجرون، المشردون، والأميون. ويعد الاتجار بالاعضاء أحد أنواع الجريمة المنظمة والتي يتورط فيها أطراف عدة. [16]

الاتجار بالأعضاء تجارة مربحة جدا، نظرا لطول قائمة الانتظار لمرضى جراحات نقل الأعضاء بسبب عدم توفر المتبرعين.[17]

مناهضة الاتجار بالبشر[عدل]

هناك مجموعة من المواثيق والبروتوكولات والاتفاقيات الدولية لمحاربة الاتجار بالبشر مثل:

  • الاتفاقية التكميلية لإبطال الرق.
  • بروتوكول منع وقمع ومعاقبة الاتجار بالأشخاص وخاصة النساء والأطفال
  • بروتوكول مكافحة تهريب المهاجرين عن طريق البر والبحر والجو
  • البروتوكول الاختياري بشأن بيع الأطفال وبغاء الأطفال والمواد الإباحية عن الأطفال
  • اتفاقية العمل القسري
  • اتفاقية إلغاء العمل الجبري
  • اتفاقية أسوأ أشكال عمل الأطفال
  • اتفاقية الحد الأدنى للسن 1973

في عام 2010، تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة خطة العمل العالمية لمحاربة الاتجار بالاشخاص، والتي تقوم على تعاون الحكومات المختلفة في اتخاذ الاجراءات اللازمة للحد من الظاهرة.[18]

أسفر القانون الأمريكي لحماية ضحايا الاتجار والعنف لعام 2000 عن إنشاء مكتب مراقبة ومحاربة الاتجار بالاشخاص التابع لوزارة الخارجية الأمريكية والذي من مهامه التعاون مع الحكومات الأجنبية من أجل محاربة الاتجار بالبشر، ونشر تقرير الاتجار بالبشر سنويا.[19]

وضعت الحكومة الكندية خطة لمحاربة الاتجار بالبشر تحت اسم خطة العمل الوطنية لمحاربة الاتجار بالأشخاص عام 2012، وهي خطة عمل تستمر لمدة أربع سنوات.[20]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب "مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان | بروتوكول منع الاتجار بالأشخاص، وبخاصة النساء والأطفال، وقمعه والمعاقبة عليه، المكمِّل لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة المنظّمة عبر الوطنية". www.ohchr.org. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  2. ^ Special Action Programme to Combat Forced Labour (20 May 2014). "Profits and poverty: The economics of forced labour" (PDF). International Labour Organization. p. 4. Retrieved 24 October 2016
  3. ^ Difference between Smuggling and Trafficking". Anti-trafficking.net. Archived from the original on 21 February 2013. Retrieved 30 December 2012
  4. ^ Special Action Programme to Combat Forced Labour (20 May 2014). "Profits and poverty: The economics of forced labour" (PDF). International Labour Organization. p. 4. Retrieved 24 October 2016.
  5. ^ diana.teixeira. "FAQs". www.unodc.org. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  6. ^ IOM. Figures and Trends Report on Human Trafficking. May 2011
  7. ^ "LA_Brazils_Child_Prostitution_Crisis". www.libertadlatina.org. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  8. ^ "Forced labour, modern slavery and human trafficking (Forced labour, modern slavery and human trafficking)". www.ilo.org (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  9. ^ Siddharth.، Kara, (2009). Sex trafficking : inside the business of modern slavery. New York: Columbia University Press. ISBN 9780231139601. OCLC 226360202. 
  10. ^ Migration Information Programme. Trafficking and prostitution: the growing exploitation of migrant women from central and eastern Europe. Geneva, International Organization for Migration, 1995
  11. ^ Chauzy JP. Kyrgyz Republic: trafficking. Geneva, International Organization for Migration, 20 January 2001 (Press briefing note
  12. ^ "BBC - Ethics - Forced Marriages: Introduction" (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  13. ^ أ ب ت "مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان | الاتفاقية التكميلية لإبطال الرق، وتجارة الرقيق، والأعراف والممارسات الشبيهة بالرق". www.ohchr.org. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  14. ^ "http://www.ilo.org/dyn/normlex/en/f?p=NORMLEXPUB:12100:0::NO::P12100_ILO_CODE:C02". www.ilo.org (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018.  روابط خارجية في |title= (مساعدة)
  15. ^ "Labor Trafficking". National Human Trafficking Hotline (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  16. ^ The Vienna Forum to fight Human Trafficking. 011 Workshop: Human Trafficking for the Removal of Organs and Body Parts. 13-15 February 2008
  17. ^ "Types of human trafficking / Trafficking in human beings / Crime areas / Internet / Home - INTERPOL". www.interpol.int (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  18. ^ "World Day against Trafficking in Persons, 30 July". www.un.org (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 
  19. ^ U.S. Department of State. Office to Monitor and Combat Trafficking in Persons, n.d. Web. 1 April 2013
  20. ^ "Human Trafficking". www.publicsafety.gc.ca (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2018. 

المؤسسة القطرية لمكافحة الإتجار بالبشر