طب النوم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

طب النوم :طب النوم هو تخصص طبي يُعني تشخيص وعلاج أضطرابات النوم والأمراض العقليه . منذ منتصف القرن 20 , الكثير من الابحاث زادت العلم والمعرفه وأجابت على الكثير من الأسئله حول عملية النوم والأستيقاظ .هذا التطور السريع في المجال جعله معتمد كا أحد التخصصات الفرعيه الطبيه التي تتعامل مع التقنيات الغير جراحيه في بعض البلدان .كما أن الغاز المنوم لدى طب الأسنان أصبح مؤهل للحصول على شهادة المجلس الطبي في بعض البلدان . تم الاعتراف به كتخصص مستقل على الأقل بعد 12 شهر من الدراسات العليا والبرامج التدريبه التي تجري في الولايات المتحده. في بعض البلدان , قد يكون الباحثين في طب النوم هم نفسهم الأطباء النفسين الذين يعالجون المرضى .

افتتحت اول عيادة للتنويم في الولايات المتحده الأمريكيه في عام 1970 مبسبب فضول الأطباء والفنيين لمعرفة طبيعة النوم, الدراسه كانت عن تشخيص وعلاج أنسداد التنفس خلال النوم وكانت هذه أول الدراسات. و في أوخر 1999اصبح من الممكن لأي طبيب أمريكي بدون أي تدريب او خبرة في طب النوم أن يفتح مختبر لتنويم.

يدرس طب النوم اضطرابات النوم والتي تشمل فرط النوم ونقص النوم، توقف النفس الانسدادي والمركزي والشخير، حركة الأطراف الدورية أثناء النوم، المشي والأكل والشرب أثناء النوم، نوب الفزع والكوابيس، اضطرابات النظم القلبي والضغط الشرياني، قصور القلب غير المفسر، الصرع، اضطرابات هضمية.[1] اضطراب النوم والاضطرابات المنتشره يمكن ان يكون لها عواقب وخيمه بالنسبه للأفراد المتضررين وكذلك عواقب على الأقتصاد وغيرها بالنسبه للمجتمع . المجلس الوطني القومي لسلامة النقل وقفاً لدكتور شالرز سيزلير عضو المؤسسه الطبيه والرئيس لقسم الطب في جامعة هارفرد جزء من طب النوم في مستشفى بريجهام و النساء اكتشفو أن 31 % من المسببات بالحوادث القياده المميته لها علاقه بالعقاقير والمسكرات كما في الحاله الثانيه 29% . كما ان الحرمان من النوم كان له علاقه وخيمه في هذه الحوادث مثل حادثة التسريب النفطي على عبارة إكسون فالديز وكذلك الحوادث النوويه في تشيرنوبيل وجزيرة ثري مايل وانفجار المكوك الفضائي تشالنجر.

طرق التشخيص[عدل]

الرحله في تاريخ الطب سوف تبقي في العقل بدائل التشخيص وأحتمالية وجود أكثر من مرض في المريض هي أول الخطوات . الاعراض لكل نوع مختلف من اضطرابات النوم قد تكون متشابهه ويجب تحديدعما أذا كانت المشكله النفسيه أوليه أو ثانويه . ويشمل تاريخ المريض المحاولات السابقه للعلاج والمواجهه والمراجعه الدقيقه للدواء.

تفاضل الاضطرابات المزمنه الأوليه من تلك الثانويه يؤثر على اتجاه خطط التقييم والعلاج . مقياس إبوورث مُصمم ليعطي اشاره أثناء النعاس مترافقه مع توقف التنفس أثناء النوم , او استبانات أخرى مصممه لقياس النعاس المفرط أثناء النهار , هذه ادوات تشخيصيه يمكن أن تستخدم بشكل متكرر لقياس نتائج العلاج .

مذكرة النوم وتعرف أيضاً بمفكرة النوم , تعطى للمريض في المنزل لمدة لاتقل عن الأسبوعين , في حين أن الخصوصيه قد تساعد تحديد المدى وطبيعة الاضطراب النومي ومستوى التيقظ في البيئه الطبيعية . المفكره التي تبقى مع الشريك او عند سرير الوالدين قد تكون مفيدة , كما ان سجلات النوم تستخدم الرصد الذاتي وفيما يتعلق بالسلوك وعلاجات أخرى . الصوره في أعلى الصفحه تظهر وقت الليل في المنتصف و في عطلة نهاية الاسبوع في الوسط تظهر تخطيط قد يساعد في ملاحظة الاتجاهات وحدة actigraph : هي جهاز للحركه الاشعاريه يوضع على المعصم من مدة تتراوح من أسبوع إلى اسبوعين , تعطي صوره أجماليه عن دورة النوم والأستيقاظ , وغالباً ماتستخدم لتحقق من صحة نتائج مذكرة النوم . هي فعاله من حيث التكلفه في حال أن الدراسه لا تتطلب دورة نوم كامله.

دراسة النوم , عاداة ماتكون في مختبر حيث ينام المريض , ويفضل أن يكون في موعد نومه أو نومها , دراسة النوم تقوم على تسجيل مراحل النوم والاحداث في الجهاز التنفسي كما تظهر التغيرات المتعدده في مختصر كهربائة الدماغ وEOG و ECG وتدقف الهواء عبر الأنف والفم والبطن والصدر والساق وحركات مستوى الاكسجين في الدم . جزء واحد من دراسة النوم يمكن أن يقاس أحياناً في المنزل مع الأجهزة المحموله , على سبيل المثال جهاز قياس التأكسج , والذي يسجل مستو الأكسجين في الدم أثناء الليل , دراسة النوم لاتستخدم بشكل روتيني أثناء تثيم مرضى الذين يعانون الأرق والاضطرابات الساعه البيولوجية ألا عند الحاجه لاستبعاد بعض الاضطرابات الاخرى , وعادة مايكون اختبار نهائي لتوقف التنفس أثناء النوم . أختبار اختفاء النوم المتعدد , عادة مايحدث بعد يوم كامل من دراسة النوم و بوجود الاجزه المستخدمه في الدراسه في مكانها , حيث يعطي المريض قيلوله كل ثاني ساعه , يقيس الاختبار عدد الدقائق المستغرقه منذ البدايه القيوله في النهار حتى علامات النوم , هو مقياس لعناس خلال النهار, كما أه يظهر ماذا تم تحقيق النوم REM في قيلوله قصيره , وهو مؤشر نموذجي لنوم . يمكن أجراء دراسات التصوير إذا كان يتم تقيم المريض لمرض الاعصاب او لتحديد انسداد او توقف التنفس اثناء النوم .

أنظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ د.نعيم خالد شحرور. "Mernar Magazine".