ألمانيا الشرقية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 52°03′07″N 12°23′20″E / 52.052°N 12.389°E / 52.052; 12.389

ألمانيا الشرقية
جمهورية ألمانيا الديمقراطية
→ Merchant Flag of Germany (1946-1949).svg
 
→ Blank.png
1949–1990 Flag of Germany.svg ←
ألمانيا الشرقية
علم
ألمانيا الشرقية
شعار
الشعار الوطني : "Proletarier aller Länder, vereinigt Euch!"
("Workers of all nations, unite !")
ألمانيا الشرقية

عاصمة برلين الشرقية
نظام الحكم جمهورية اشتراكية
اللغة الألمانية
الرئيس
فيلهلم بيك 1949–60
فالتر أولبريشت 1960–73
فيلي شتوف 1973–76
إريش هونيكر 1976–89
ايكون كرينز 1989
مانفريد كيرلاخ 1989–90
سابين بيرغمان بول 1990
رئيس الوزراء
أوتو جروتول 1949–64
فيلي شتوف 1964–73
Horst Sindermann 1973–76
Willi Stoph 1976–89
Hans Modrow 1989–90
Lothar de Maizière 1990
التشريع
السلطة التشريعية Volkskammer
الانتماءات والعضوية
الأمم المتحدة (18 سبتمبر 1973–2 أكتوبر 1990)
حلف وارسو (14 مايو 1955–2 أكتوبر 1990)
مجلس التعاون الاقتصادي (29 سبتمبر 1950–2 أكتوبر 1990)  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
التاريخ
الفترة التاريخية الحرب الباردة
التأسيس 7 أكتوبر 1949
Final settlement 25 سبتمبر 1990
اتحاد ألمانيا 3 أكتوبر 1990
المساحة
المساحة 100,000 كيلومتر مربع  تعديل قيمة خاصية المساحة (P2046) في ويكي بيانات
السكان
السكان 20,000,000 (1990)  تعديل قيمة خاصية عدد السكان (P1082) في ويكي بيانات
بيانات أخرى
العملة Mark der DDR (M) until 30 June 1990, named:
1948–64 Deutsche Mark (DM)
1964–67 Mark der Deutschen Notenbank (MDN)

مارك ألماني (DM) as of 1 July 1990
رمز الهاتف الدولي 37

اليوم جزء من  ألمانيا
ملاحظات
1 Although .dd was reserved as corresponding أيزو 3166 for East Germany, it was not entered to the root before the country was disestablished.[1]
2 Country code +37 was withdrawn in 1992; the numbers range was divided into ten new country codes, re-allocated among several post-Soviet states and European microstates.


ألمانيا الشرقية ; رسميا جمهورية ألمانيا الديمقراطية ( بالالمانية Deutsche Demokratische Republik دويتشه ديموكراتشه ريبّوبليك ) . وهي دولة سابقة داخل الكتلة الشرقية خلال فترة الحرب الباردة. استمرت من 1949 إلى 1990، و قد حكمت القطاع الألماني الذي احتلته القوات السوفيتية في نهاية الحرب العالمية الثانية وفقا لاتفاق بوتسدام، الحدود الشرقية للدولة هي خط أودر-نيس . المفارقة ان المنطقة السوفييتية كانت تحيط ببرلين الغربية، ولكنها لم تكن واقعة تحت الادارة السوفيتية ، ونتيجة لذلك، ظلت برلين الغربية خارج سيطرة الحكم السوفيتي و الجمهورية الألمانية الديمقراطية . وكثيرا ما وصفت جمهورية ألمانيا الديمقراطية باعتبارها احدى الدول التابعة للاتحاد السوفيتي. و كانت السلطات السوفيتية بدات في نقل المسؤوليات الادارية لقادة الحزب الشيوعي الألماني في عام 1948، في حين اصبحت المنطقة الخاضعة لهم دولة اعتبارا من 7 تشرين الاول 1949. ومع ذلك ظلت القوات السوفيتية في ألمانيا الشرقية خلال الحرب الباردة، وفي عام 1953 قامت القوات السوفيتية بدعم قوات الشرطة المحلية في مواجهة انتفاضة شعبية . سياسيا و حتى عام 1989، كان الحزب الشيوعي المدعوم من السوفييت، هو الحزب الحاكم في البلاد و كان الحزب يدعى حزب الوحدة الاشتراكي الألماني . في حين عملت الأطراف السياسية الاخرى من خلال الجبهة الوطنية لألمانيا الديمقراطية. واستخدمت الدولة قوات الأمن المعروفة ب( شتازي ) لقمع المعارضة. من الناحية الاقتصادية، فقد كان الاقتصاد الألماني الشرقي اقتصاداً يخطط مركزيا . و كانت معظم مؤسساته و نشاطاته مملوكة للدولة . اما عدد السكان فقد تراجع من 18,000,000 نسمة عام 1950 إلى 16,000,000 نسمة عام 1990 . و قد قامت الحكومة و بشكل دائم باستخدام نظام الدعم للحفاظ على انخفاض أسعار مجموعة كبيرة من السلع والخدمات الأساسية. على الرغم من أن الدولة كانت ملزمة بدفع تعويضات الحرب الكبيرة لاتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفياتية، الا انها أصبحت الدولة ذات الاقتصاد الأغنى في دول الكتلة الشرقية . ورغم ذلك بقيت متخلفة عن نسبة النمو في جارتها جمهورية ألمانيا الفيدرالية . و قد كانت الهجرة إلى الغرب تمثل مشكلة كبيرة لكون العديد من المهاجرين كانوا صغارا ومن ذوي التعليم الجيد ، و الذي كان يؤثر سلبا على اقتصاد الدولة . و لذا حاولت الحكومة منع السكان من المغادرة بتحصين الحدود الغربية، وبدءا من عام 1961 قامت الحكومة بإنشاء جدار برلين لمنع الانتقال إلى ألمانيا الغربية المجاورة . وقتل حرس الحدود عدة مئات من الأشخاص أثناءمحاولتهم الهروب باجتياز الحدود بين الألمانيتين.

في عام 1989، أدت ثورة سلمية وتحركات شعبية واسعة في ألمانيا الديمقراطية إلى تدمير جدار برلين ثم بروز حكومة ملتزمة بالتحرر السياسي والاقتصادي . و في العام التالي، عقدت انتخابات حرة لأول و أخر مرة في الدولة ، نتج عنها حكومة قادت المفاوضات الدولية التي ادت لاحقا إلى توقيع معاهدة تسوية نهائية حددت توحيد الالمانيتين بحدود ألمانيا النهائية. ثم جرى حل الجمهورية الألمانية الديمقراطية واعادة توحيد ألمانيا في 3 تشرين الأول 1990.

التاريخ[عدل]

بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية خضعت المناطق الشرقية من ألمانيا للاحتلال السوفيتي خلال الفترة ما بين عامي 1945 و1949 وقام السوفييت بتطهير معاقل النازيين. وبحلول 7 أكتوبر 1949 سلمت القوات السوفييتية مقاليد الحكم للألمان لتتأسس بذلك جمهورية ألمانيا الشرقية.

خرج الألمان المظاهرات عام 1989 ، وذلك قبل نهاية جمهورية ألمانيا الشرقية بأشهر.

انهار سور برلين في تاريخ 9 نوفمبر من عام 1989 وبتاريخ 22 نوفمبر من نفس العام تم اعادة فتح بوابة براندينبورغ مؤذنة بالانهيار الكامل للنظام الاشتراكي لألمانيا الديمقراطية.

تقسييم الولايات[عدل]

بعد ترسيم الحدود الألمانية عام 1945 كان هناك 5 ولايات تحت سيطرة السوفييت هي :

وفي عام 1952 تم تغيير هذه التقسيمات إلى محافظات هي :

وفي عام 1990 تم اعادة التقسيم القديم بعد الوحدة الألمانية.

المراجع[عدل]

  1. ^ Top-Level-Domain .DD Information site about .dd in German language

أنظر أيضا[عدل]