العلاقات الإسرائيلية البحرينية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
العلاقات الإسرائيلية البحرينية
البحرين إسرائيل
Bahrain Israel Locator.png

السفارات
لا توجد سفارة للبحرين في إسرائيل
لا توجد سفارة لإسرائيل في البحرين
الحدود
لا توجد حدود برية مشتركة

العلاقات الإسرائيلية البحرينية، تعترف مملكة البحرين باسرائيل كدولة، والعلاقات الدبلوماسية والاقتصادية العامة بين البلدين قائمة.[1][2][3] في عام 2019، قال وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة على هامش مؤتمر البحرين للسلام الاقتصادي في مقابلة مع القناة 13 الإسرائيلية إن إسرائيل جزء أساسي وشرعي من منطقة الشرق الأوسط.[4][5][6]

في بداية عقد 1990 حصل بعض الدفء في العلاقات قبيل اتفاقيات أوسلو، لكنها تباطأت خلال الانتفاضة الفلسطينية الثانية، ثم عادت حيث اعترفت البحرين بحق إسرائيل بالوجود في مايو 2018.[7]

التاريخ[عدل]

زار أول وفد رسمي إسرائيلي البحرين في أواخر سبتمبر 1994.[8] وشارك وزير البيئة الإسرائيلي يوسي سريد في المُناقشات الإقليمية حول القضايا البيئية والتقى بوزير الخارجية البحريني.[9]

في أكتوبر 2007، عقد وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة اجتماعا مع اللجنة اليهودية الأمريكية حيث قال «يجب على اللاجئين الفلسطينيين العودة إلى فلسطين.» في الشهر نفسه من خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة وقال أنه التقى بعد ذلك وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني حيث لاقى انتقادات شديدة من مجلس النواب البحريني.[10]

في 16 يناير 2009 نقلت صحيفة القدس العربي عن صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز ووزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني التقيا قبل نحو شهر بشكل سري في نيويورك ملك البحرين حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة. أضافت الصحيفة: "أشار المراسل السياسي للصحيفة ايتمار آيخنر استنادا إلى مصادر مطلعة وموثوقة في تل أبيب إلى أن هذا اللقاء هو الأرفع مستوى الذي يتم بين شخصيات إسرائيلية وبحرينية مضيفا أنه في الفترة ذاتها التقت ليفني في نيويورك نظيرها العماني. هذه اللقاءات تندرج ضمن ما سمته النشاط الدبلوماسي الهادئ الذي تقوم به الدولة العبرية في عدد من دول شبه الجزيرة العربية التي ترفض الاعتراف بدولة إسرائيل ولا إقامة علاقات دبلوماسية معها قبل تأسيس دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية".

وكان ولي عهد البحرين سلمان بن حمد آل خليفة التقى بيريز في الأمم المتحدة كما سبق للمسؤول الإسرائيلي يوسي بيلين أن زار المنامة على رأس وفد إسرائيلي وكان وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة دعا إلى إقامة منظمة إقليمية تضم الدول العربية وإسرائيل وإيران وتركيا مشددا على أن هذه المنظمة يجب أن تضم الجميع وأن تتجاوز الأعراق والأديان.[11]

ندد وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة بحادثة اقتحام السفارة الإسرائيلية في القاهرة 2011، حيث قال: إن عدم الدفاع عن مبنى السفارة يعد انتهاكًا صارخًا لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية لعام 1961".[12]

ويكيليكس[عدل]

في عام 2011 وسط الاحتجاجات كشفت برقيات ويكيليكس نشرتها صحيفة هاآرتس بعض العلاقات الخفية بين المسؤولين البحرينيين والإسرائيليين. في لقاء مع سفير الولايات المتحدة في فبراير 2005 تفاخر ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة حول وجود اتصال مع وكالة الاستخبارات الوطنية الإسرائيلية الموساد. أشار إلى أن البحرين مستعدة لتطوير العلاقات في المجالات الأخرى أيضا. يقال أن الملك أعطى أوامر بأن التصريحات الرسمية لا تستخدم عبارات مثل العدو والكيان الصهيوني عند الإشارة إلى إسرائيل بعد الآن. ومع ذلك رفض فكرة وجود علاقات تجارية قائلا أنه من المبكر جدا سوف يتم تأجيلها حتى إقامة دولة فلسطين المستقلة.[13]

تطبيع العلاقات[عدل]

في يونيو 2019، تلقت ست وسائل إعلام إسرائيلية دعوات رسمية لتغطية مؤتمر السلام الاقتصادي في البحرين.[14] في يوليو 2019، التقى وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة، ونظيره الإسرائيلي يسرائيل كاتس في الولايات المتحدة.[15] في أكتوبر 2019، شاركت المسؤولة الإسرائيلية دانا بنفنستي-غباي في "مجموعة العمل حول الأمن البحري والجوي" في المنامة بالبحرين.[16] في ديسمبر 2019، زار الحاخام الإسرائيلي شلومو عمار البحرين لحضور حدث بين الأديان.[17]

في مايو 2020، أعلنت الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني أنها تلقت توجيهات من جهات رسمية وأوامر عليا تقضي بإيقاف ندوة إلكترونية كانت ستعقدها عن مقاومة التطبيع في منطقة الخليج العربي.[18]

في يونيو 2019، تلقت ست وسائل إعلامية إسرائيلية دعوات رسمية كي تغطي ورشة عمل السلام الاقتصادي الإسرائيلي الفلسطيني في البحرين.[19] في يوليو 2019، التقى وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة بنظيره الإسرائيلي يسرائيل كاتس في الولايات المتحدة.[20] في أكتوبر 2019، حضرت المسؤولة الإسرائيلية دانا بنفينستي جباي "مجموعة عمل حول الأمن الملاحي والجوي" في المنامة.[21] في ديسمبر 2019، زار رئيس حاخامات القدس شلومو عمار البحرين لحضور منتدى ديني.[22]

قال الملك حمد بن عيسى لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أثناء زيارته للبحرين إن بلاده ملتزمة بإقامة دولة فلسطينية وترفض ضغوطات واشنطن على الدول العربية لتطبيع العلاقات مع إسرائيل،[23] ومع ذلك قالت البحرين إنها تسمح بمرور الطيران الإسرائيلي عبر أجوائها من وإلى الإمارات العربية المتحدة، وجاء هذا القرار بناءً على طلب الإمارات عقب الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي، وهذا القرار يقلل وقت الطيران بين الإمارات وإسرائيل عدة ساعات.[24]

في يوم 28 يناير 2020، قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وجود رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالإعلان عن بعض تفاصيل صفقة القرن، وذلك بحضور بعض السفراء العرب، وهم سفراء عمان والبحرين والإمارات، حيث حضر سفير البحرين عبد الله آل خليفة في واشنطن، وقد شكرهم الرئيس ترامب قائلا: "أشكر نتنياهو بشكل خاص، وعمان والبحرين والإمارات لمساعدتنا وإرسال سفرائهم للحضور اليوم"، وقال نتنياهو: "يا لها من سعادة أن نرى سفراء عمان والإمارات والبحرين معنا هنا".[25]

في 15 أغسطس 2020، وبعد إعلان الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إنّ هناك مباحثات متقدمة تجري مع البحرين سعيًا لتطبيع العلاقات.[26] كما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية في 2 سبتمبر 2020 أنه من المتوقع أن تعلن البحرين قريبًا تطبيع العلاقات مع إسرائيل.[27]

أعلن دونالد ترامب في 11 سبتمبر 2020 أنَّ البحرين وافقت على تطبيع العلاقات مع إسرائيلي بعد التطبيع الإماراتي في خلال 30 يومًا، حيث كتب عبر تويتر: «خطوة تاريخية جديدة اليوم! الدولتان الصديقتان العظيمتان إسرائيل ومملكة البحرين توصلتا لاتفاق سلام. ثاني دولة عربية تعقد السلام مع إسرائيل في 30 يومًا!».

المراجع[عدل]

  1. ^ "Bahrain foreign minister defends Australia's decision on Jerusalem". Reuters (باللغة الإنجليزية). 2018-12-16. مؤرشف من الأصل في 02 سبتمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Bahrain minister calls for open communication with Israel". gulfnews.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ staff, T. O. I. "Jerusalem chief rabbi visits Bahrain for interfaith event". www.timesofisrael.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 09 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ عرب 48 (2019-06-26). "وزير خارجية البحرين: إسرائيل جزء أساسي وشرعي من المنطقة". موقع عرب 48 (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 16 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "The Bahrain Conference: What the Experts and the Media Missed". Yale Insights (باللغة الإنجليزية). 2019-07-03. مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Ahren, Raphael. "Bahrain FM to Times of Israel: Israel is here to stay, and we want peace with it". www.timesofisrael.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Bahrain Sides With Israel Against Iran". pjmedia.com. 10 May 2018. مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ The Middle East and North Africa, Europa Publications Limited
  9. ^ "When Bahrain Once Welcomed Israelis". Haaretz. 22 ديسمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 04 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Barak Ravid (20 February 2011). "WikiLeaks: Bahrain FM planned to meet Israeli officials in support of peace process". هاآرتس. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2015. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ صحف: ملك البحرين التقى بيريز سرا والسحر ينتشر بالأردن نسخة محفوظة 18 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  12. ^ Nahmias, Roee (10 September 2011). "Egypt to try Israel embassy rioters". مؤرشف من الأصل في 19 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 30 أبريل 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ يوسي ميلمان (8 April 2011). "Haaretz Wikileaks exclusive / Bahrain King boasted of intelligence ties with Israel". Haaretz. مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2015. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "At economic peace summit, being an Israeli in Bahrain feels almost normal". The Times of Israel. 26 June 2019. مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Ahren, Raphael. "After long wait, some Israeli news outlets okayed to cover Bahrain summit". www.timesofisrael.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "In rare formal visit, Israeli official attends anti-Iran conference in Bahrain". The Times of Israel. 21 October 2019. مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Jerusalem chief rabbi visits Bahrain for interfaith event, meets king". The Times of Israel. 10 December 2019. مؤرشف من الأصل في 09 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ ""بناء على أوامر عليا".. سلطات البحرين تقطع ندوة إلكترونية عن مناهضة التطبيع في الخليج". www.aljazeera.net. مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "At economic peace summit, being an Israeli in Bahrain feels almost normal". The Times of Israel. 26 June 2019. مؤرشف من الأصل في 03 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Ahren, Raphael. "After long wait, some Israeli news outlets okayed to cover Bahrain summit". www.timesofisrael.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "In rare formal visit, Israeli official attends anti-Iran conference in Bahrain". The Times of Israel. 21 October 2019. مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Jerusalem chief rabbi visits Bahrain for interfaith event, meets king". The Times of Israel. 10 December 2019. مؤرشف من الأصل في 21 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Bahrain rejects US push to normalise relations with Israel". Al Jazeera. Aug 26, 2020. مؤرشف من الأصل في 09 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Bahrain to allow UAE-Israel flights to cross its airspace". Al Jazeera. September 4, 2020. مؤرشف من الأصل في 08 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "ترامب يشكر 3 دول عربية على مساعدتهم في إتمام "صفقة القرن"". سبوتنيك. 28 يناير 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ الإخبارية, سما. "الاعلام العبري : البحرين في طريقها لاقامة علاقات ديبلوماسية مع اسرائيل قريبا". سما الإخبارية. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ نت, الميادين (2020-09-02). "إعلام إسرائيلي: من المتوقع أن تعلن البحرين قريباً التطبيع مع "إسرائيل"". شبكة الميادين. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)