صراع إسرائيل وإيران بالوكالة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
صراع إسرائيل وإيران بالوكالة
جزء من علاقات إيرانية إسرائيلية  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
Iran Israel Locator (without West Bank).png
معلومات عامة
التاريخ 3 أغسطس 2005 (2005-08-03) – إلى الآن
(&&&&&&&&&&&&&012.&&&&&012 سنة، &&&&&&&&&&&&0131.&&&&&0131 يومًا)
البلد Flag of Iran.svg إيران
Flag of Israel.svg إسرائيل  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الموقع الشرق الأوسط
المتحاربون
 إيران
وكلاء:

دعم من:

 إسرائيل
وكلاء:

دعم من:

القادة
إيران علي خامنئي (2005–الآن)
إيران حسن روحاني (2013–الآن)
إيران محمود أحمدي نجاد (2005–2013)
إيران قاسم سليماني (2005–الآن)
InfoboxHez.PNG حسن نصر الله (2005–الآن)
إسرائيل بنيامين نتانياهو (2009–الآن)
إسرائيل أرئيل شارون (2006–2005)
إسرائيل إيهود أولمرت (2006–2009)

صراع إسرائيل وإيران بالوكالة[28] أو الحرب الإسرائيلية الإيرانية بالوكالة[29] (بالفارسية: جنگ نیابتی ایران واسرائیل)‎ هو صراع مستمر غير مباشر بين إسرائيل وإيران. يتمحور الصراع حول النضال السياسي للقيادة الإيرانية ضد إسرائيل وهدف إسرائيل في منع إيران من انتاج أسلحة نووية واضعاف حلفائها وأتباعها مثل حزب الله في لبنان. وتحارب قوات إيرانية في سوريا لدعم حكومة بشار الأسد.[30][31] أما إسرائيل فتقدم العلاج الطبي للثوار السوريين بينهم أعضاء في جبهة النصرة.

وفقًا لما ذكره رئيس الموساد يوسي كوهين، "طالما ظل النظام الحالي قائمًا، مع الاتفاق النووي أو بدونه، فإن إيران ستظل تشكل التهديد الرئيسي لأمن إسرائيل".[32]

وتشتبه إسرائيل في أن طهران تسعى إلى تحقيق هدف إقامة جسر بري مستمر من إيران (عبر العراق وسوريا) إلى لبنان، وإذا نجحت طهران فإنها ستكون "مغيرًا استراتيجيًا للعبة".[33][34][35] وفي الحرب الأهلية السورية، وأملًا في تعزيز قدراتها اللوجستية وقدراتها المتوقعة في المنطقة، تهدف طهران إلى تطهير الطريق من العاصمة الإيرانية إلى دمشق وساحل البحر المتوسط.[36][37]

وقد ساد الهدوء جبهة الجولان بين إسرائيل وسوريا منذ أن حافظت إسرائيل على معظم مساحة هضبة الجولان في حرب 1973، لكن بعد اندلاع الحرب الأهلية السورية في 2011 وقعت حوادث إطلاق نار على الحدود.

الخلفية[عدل]

تحولت العلاقات الإيرانية الإسرائيلية من العلاقات الوثيقة بين إسرائيل وإيران خلال عهد سلالة بهلوي إلى العداء منذ الثورة الإسلامية. وقد قطعت إيران جميع العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع إسرائيل، ولم تعترف حكومتها بإسرائيل كدولة، مشيرة إلى حكومتها بوصفها "النظام الصهيوني".

وأسفر الغزو الإسرائيلي للبنان عام 1982 عن مغادرة منظمة التحرير الفلسطينية للبنان. وقد استفاد الحلفاء الإسرائيليون في لبنان والسكان المدنيون الإسرائيليون من إنشاء المنطقة الأمنية التالية في جنوب لبنان، حيث تعرض الجليل لهجمات أقل عنفًا من جانب حزب الله، مما كانت عليه منظمة التحرير الفلسطينية في السبعينات (مئات الضحايا المدنيين الإسرائيليين). وعلى الرغم من هذا النجاح الإسرائيلي في القضاء على قواعد منظمة التحرير الفلسطينية والانسحاب الجزئي في 1985، فإن الغزو الإسرائيلي قد زاد بالفعل من حده النزاع مع المليشيات اللبنانية المحلية وأسفر عن تعزيز عدة حركات شيعية محلية في لبنان، بما في ذلك حزب الله وأمل، من حركة حرب عصابات لم تكن منظمة في السابق في الجنوب. وعلى مر السنين، ازدادت الخسائر العسكرية للجانبين ارتفاعًا، حيث استخدم الطرفان أسلحة حديثة، وتقدم حزب الله بتكتيكاته.

وزودت إيران منظمه حزب الله المقاتلة بكميات كبيرة من المساعدات المالية والتدريبية والسياسية والدبلوماسية والتنظيمية والأسلحة والمتفجرات في الوقت الذي أقنعت فيه حزب الله باتخاذ إجراء ضد إسرائيل.[38][39][40] وقد أورد حزب الله في بيانه لعام 1985 أهدافه الرئيسية الأربعه بأنها "مغادرة إسرائيل النهائية للبنان تمهيدًا لطمسها النهائي".[41] ووفقًا للتقارير الصادرة في فبراير 2010، تلقى حزب الله 400 مليون دولار من إيران.[39] وبحلول أوائل التسعينات، برز حزب الله، بدعم من سوريا وإيران، بوصفه المجموعة القيادية والقوه العسكرية، التي تحتكر رئاسة نشاط المغاورين في جنوب لبنان.

وفي يناير 2014 حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو من أن البرنامج النووي الإيراني لن يؤخر إلا ستة أسابيع نتيجة لاتفاقيته المؤقتة مع المجتمع الدولي.[42] في واحدة من أغرب الأزواج في المنطقة، تقوم إسرائيل والدول العربية الخليجية بقيادة السعودية على نحو متزايد بإيجاد أرضية مشتركة — ولغة سياسية مشتركة — لاستياءهما المتبادل من احتمال التوصل إلى اتفاق نووي في جنيف يمكن أن يكبح البرنامج الذري لطهران ولكنه يترك العناصر الرئيسية سليمة، مثل تخصيب اليورانيوم.[43] وفي يونيو 2017، صرح وزير الدفاع الإسرائيلي السابق موشيه يعالون أن "نحن والعرب، وهم نفس العرب الذين نظموا في تحالف في حرب استمرت ستة أيام لمحاولة تدمير الدولة اليهودية، يجدون أنفسهم اليوم في نفس القارب معنا... والبلدان العربية السنية، بصرف النظر عن قطر، في نفس القارب إلى حد كبير معنا، حيث إننا جميعًا نرى أن إيران النووية هي التهديد الأول ضدنا جميعًا".[44]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Adam Shatz (29 أبريل 2004). "In Search of Hezbollah". The New York Review of Books. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  2. ^ Iran punishes Hamas for stance on Syria
  3. ^ Iran Strengthens Ties To Palestinian Islamic Jihad - Al-Monitor: the Pulse of the Middle East
  4. ^ "Palestinian Islamic Jihad". Council on Foreign Relations. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  5. ^ al-monitor September 2013
  6. ^ Ian Black. "'Israeli attack' on Sudanese arms factory offers glimpse of secret war". the Guardian. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  7. ^ "Israeli jets 'bombed weapons factory in Khartoum', Sudan claims". Daily Telegraph. 24 أكتوبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  8. ^ "Exclusive: Three Israeli Airstrikes Against Sudan". 6 أغسطس 2011. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015.  .
  9. ^ False Flag | Foreign Policy
  10. ^ 'Israeli Mossad Agents Posed as CIA Spies to Recruit Terrorists to Fight Against Iran' - Haaretz
  11. ^ Israel used “false flag” operation to recruit anti-Iran militants, report alleges (Updated) | The Envoy - Yahoo News
  12. ^ "US Officials: Mossad Backing Iranian 'Terrorists'". 2 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  13. ^ "Le Figaro: Israel's Mossad recruiting Iranian dissidents to work against Tehran regime". 11 يناير 2012. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  14. ^ "New book claims Mossad assassination unit killed Iranian nuclear scientists". 11 يوليو 2012. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  15. ^ "Envoy: Israel Supporting PJAK, PKK through Southern Cyprus.". HighBeam Research. وكالة أنباء فارس. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  16. ^ Why Is Israel Watching the PKK? - Al-Monitor: the Pulse of the Middle East
  17. ^ "Azerbaijan granted Israel access to air bases on Iran border". 29 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  18. ^ "The Israeli-made Hermes 450 drone downed by Iran over Natanz took off from Azerbaijan". Debkafile. 27 أغسطس 2014. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  19. ^ Mossad contradicted Netanyahu on Iran nuclear programme - Al Jazeera English
  20. ^ Surging Out of Iraq? - Steven J. Costel - Google Books
  21. ^ The Iranian Sphere of Influence Expands Into Yemen | Foreign Policy
  22. ^ The Shi’I Crescent’S Push For Regional Hegemony And The Sunni Reaction
  23. ^ i24news - See beyond
  24. ^ Iran's Hegemonic Ambitions| Iran Intelligence
  25. ^ Iran boosts military support in Syria to bolster Assad | Reuters
  26. ^ The long arm of Iran in the Middle East - Columnists - The Journal Pioneer
  27. ^ Tehran’s Political and Military Hegemony Over Baghdad
  28. ^ Zada، John (10 نوفمبر 2011). "Israel's self-fulfilling prophecy on Iran". الجزيرة الإنجليزية. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015.  الوسيط |first1= يفتقد |last1= في Authors list (مساعدة);
  29. ^ "Israel attacks show Syria's conflict becoming a regional proxy war". The Daily Telegraph. 5 مايو 2013. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015.  الوسيط |first1= يفتقد |last1= في Authors list (مساعدة);
  30. ^ Saeed Kamali Dehghan (28 مايو 2012). "Syrian army being aided by Iranian forces". The Guardian. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015. 
  31. ^ "Iranian general admits 'fighting every aspect of a war' in defending Syria's Assad". Fox News. 28 أغسطس 2012. اطلع عليه بتاريخ 5 أغسطس 2015.  الوسيط |first1= يفتقد |last1= في Authors list (مساعدة);
  32. ^ "Mossad chief: Iran will pose threat to Israel with or without nuclear deal". 
  33. ^ "Top Israeli intel official: Threat of Iran's Mideast dominance 'immediate'". jpost.com. اطلع عليه بتاريخ 11 June 2017. 
  34. ^ "Tehran's land corridor through Syria, a reality". 13 June 2017. 
  35. ^ "Iran gaining foothold in the region and nearing Israeli border". 
  36. ^ "The Race to the Iraqi Border Begins". www.stratfor.com. 
  37. ^ correspondent، Martin Chulov Middle East (16 May 2017). "Iran changes course of road to Mediterranean coast to avoid US forces" – عبر The Guardian. 
  38. ^ Goldberg، Jeffrey (14 October 2002). "In the Party of God: Are terrorists in Lebanon preparing for a larger war?". النيويوركر. اطلع عليه بتاريخ 3 March 2007. 
  39. ^ أ ب "Iran Massively Rearming Hezbollah in Violation of UN Security Council Resolution". American Chronicle. 28 March 2010. تمت أرشفته من الأصل في 19 September 2011. 
  40. ^ Background Information on Designated Foreign Terrorist Organizations (PDF) (Report). وزارة الخارجية الأمريكية. 
  41. ^ Norton، Augustus (1987). Amal and the Shi'a: the struggle for the Soul of Lebanon. Austin: University of Texas Press. صفحات 167–187. ISBN 0-292-73040-3. 
  42. ^ "Israel's Netanyahu says Iran nuclear program delayed six weeks by deal". فوكس نيوز. 29 January 2014. 
  43. ^ Murphy، Brian (20 November 2013). "Israel, Gulf in 'Strange Alliance' Against Iran". Associated Press – عبر Yahoo News. 
  44. ^ JNi.Media. "Ya'alon: No More Arab Coalition Against Us, Also Containment Is VictoryThe Jewish Press - JNi.Media - 11 Sivan 5777 – June 5, 2017 - JewishPress.com". www.jewishpress.com. اطلع عليه بتاريخ 9 June 2017.