قمر الكوكب الصغير

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
صورة للكويكب 243 إيدا.بواسطة المسبار غاليليو النقطة الصغيرة على اليمين هى القمر داكتيل. في عام 1993

أقمار الكواكب -الصغيرة هى عبارة عن اجرام فلكية في مدار حول الكواكب -الصغيرة وتعتبر اقمار طبيعية للكواكب الصغيرة ,ويعتقد أن العديد من الكويكبات في حزام كايبر قد تمتلك أقمارا،اكتشافات 'أقمار الكواكب -الصغيرة (والاجرام الثنائية، بشكل عام) في بعض الحالات مهمة لتحديد مداراتها و تقدم تقديرات عن كتلتها وكثافتها في مرحلتها الابتدائية، مما يمكن من معرفة خواصها الفيزيائية التي هي عموما ليست ممكنة في غير هذة الحالة[1].وكان أول ذكر في العصر الحديث من احتمال وجود الأقمار الطبيعية للكويكبات في عملية احتجاب النجم الساطع كف الجذماء من الكوكب الصغير 6 هيبي في عام 1977,المراقب، و هواي الفلك بول دي ميلي رصد بالعين المجردة انكسار في لمعان النجم 0.5 ثانية, من موقع قريب من فيكتوريا، تكساس. في وقت لاحق وبعد ساعات ، تم الإبلاغ عن عدة ملاحظات في المكسيك ان انكسار لمعان النجم منسوب سببة الى الكويكب (6) هيبي نفسه. وعلى الرغم من عدم الجزم ’تعتبر هذه الحالة أول حالة موثقة رسميا لوجود رفيق لكويكب.[2], و اعتبارا من أكتوبر عام 2016، هناك أكثر من 300 كوكب معروفة تملك اقمارا . .[3]

المنشأ[عدل]

كويكبان مزدوجان متسوايا الكتلة يطوفان حول مركز ثقلهما المشترك.

اصل و منشأ أقمار الكواكب الصغيرة غير معروف على وجة التحديد و يوجد مجموعة متنوعة من النظريات حولها,وهناك نظرية مقبولة على نطاق واسع و هي ان أقمار الكواكب الصغيرة تشكلت من حطام الأصطدام الأولي , او عبارة عن اجرام عابر وقع تحت تأثير جاذبية الجرم الأكبر .

تشكيل الأقمار من قبل الاصطدام مرتبط بالزخم الزاوي للمكونات على سبيل المثال كتلتها وطريقة تفككها اقرب الى النموذج الثنائي’ مثال بلوتو وقمرة شارون.

الثنائيات البعيدة ولكن مع مكونات من ذات الحجم ، من غير المرجح أن تكون سلكت هذا السيناريو،إلا إذا تم فقدان كتلة كبيرة في هذا الحدث. وتتفاوت المسافات في الأنظمة الثنائية المعروفة من بضع مئات من الكيلومترات مثل 243 إيدا وقمرة داكتيل’ لأكثر من 3000 كم (379 Huenna) ,في كويكبات وراء نبتونية تتراوح المسافة بين الكويكب وقمرة من من 3000 إلى 50،000 كم.[4]

الكواكب القزمة[عدل]

من بين الكواكب القزمة، فمن المؤكد ان سيريس لا يوجد لديه أقمار أكبر من 1 كم في الحجم، على افتراض أن يكون لها نفس البياض كما لسيريس [5]. بلوتو لة خمسة أقمار معروفة. أكبرها شارون وهو أكبر من نصف حجم بلوتو ، وكبير بما يكفي للدوران حول نقطة خارج سطح بلوتو. ماكيماكي رصد تلسكوب هابل التابع لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا قمراً صغيراً مظلماً يدور حول الكوكب القزم ماكيماكي MakeMake، ثاني ألمع الكواكب القزمة الجليدية الموجودة في حزام كايبر - بعد بلوتو. وقد لاحظ العلماء أن هذا القمر، والذي يُرمز له بالرمز إس/2015 (136472) 1 ويُلقّب بـ MK 2، هو أخفتُ من كوكب ماكيماكي بأكثر من 1,300 مرة.[6] الكويكب هاوميا لدية قمرين وتفترض التظرية انهما تشكلا نتيجة اصطدم بجسم آخر صخري من تلك الاجسام القريبة من النظام الشمسي،اسما نماكا (Namaka) وهياكا (Hi'iaka) [7] ديسنوميا هو القمر الوحيد المعروف للكوكب القزم إريس[8]

مراجع[عدل]

  1. ^ Dr. William J. Merline & Maria Martinez (2000-10-26). "Astronomers Image Double Asteroid". SwRI Press Release.  (mentions both 90 Antiope and 762 Pulcova)
  2. ^ Dunham، David W.؛ Maley، Paul D. (December 1977). "Possible Observation of a Satellite of a Minor Planet". The Minor Planet Bulletin. 5: 16–17. 
  3. ^ Marchis، F.؛ Baek, M.؛ Berthier, J.؛ Descamps, P.؛ وآخرون. (2008). "Multiple Asteroid Systems: New Techniques to Study New Worlds" (PDF). Lunar and Planetary Institute. 
  4. ^ Noll, Keith S. "Solar System binaries", Asteroids, Comets, Meteors, Proceedings of the 229th Symposium of the IAU, Rio de Janeiro, 2005, Cambridge University Press, 2006., pp. 301–318 Preprint
  5. ^ Bieryla، Allyson؛ Parker, J. W. (December 2006). "Search for Satellites around Ceres". 2007 AAS/AAPT Joint Meeting, American Astronomical Society Meeting 209, #25.02; Bulletin of the American Astronomical Society. 38: 933. Bibcode:2006AAS...209.2502B. 
  6. ^ Hubble Discovers Moon Orbiting the Dwarf Planet Makemake | NASA
  7. ^ [http://www.alkoon.alnomrosi.net/solar/OuterHaumea.html موقع الكون - المجموعة الشمسية - الكواكب القزمة - هويما
  8. ^ Santos-Sanz، P.؛ وآخرون. (2012). ""TNOs are Cool": A Survey of the Transneptunian Region IV. Size/albedo characterization of 15 scattered disk and detached objects observed with Herschel Space Observatory-PACS". arXiv:1202.1481Freely accessible [astro-ph.EP].