حمى رثوية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الحمى الرثوية (أو الحمى الروماتزمية) مرض التهابي يحدث بعد اصابة الإنسان بالتهاب اللوزتين ناتج من عدوى بكتيريا مكورة سبحية من المجموعة أ نتيجة لردة فعل الجهاز المناعي ضد هذه البكتريا فيبدا الجسم المضاد يستهدف عضلة القلب والمفاصل لوجود تشابه في التركيب بين البكتريا وهذه الأنسجة.

الأعراض[عدل]

- تظهر الآعراض عادة بين سن 5-15 سنة

-التهاب المفاصل وخاصة رسغ القدم والركبتين ورسغا الذراعين والكوعين وتصبح المفاصل المصابة متورمة وساخنة وتسبب الألم للمصاب حينما تلمس أو تحرك.

-حدوث التهاب في كل أنسجة القلب مما يؤدي إلى التشوه الوظيفي في كل من عضلة القلب وصماماته خصوصا الصمام التاجي والصمام الأبهري الذي يؤدي لصعوبه في التنفس وزياده ضربات القلب.

- طفح جلدي واحمرار

- وبعض الحركات اللاراديه في اليدين والوجه

علامات وأعراض أخرى[عدل]

  • ألم في البطن
  • نزيف الأنف
  • يسبق الإصابة العقدية : الحمى القرمزية، ارتفاع antistreptolysin 0 أو غيرها من الأضداد العقدية، أو الزرع الإيجابي للبلعوم.

[1]

العلاج[عدل]

في عام 1876 تم اكتشاف الآثار المفيدة لدواء الصفصافين (salicin) الذي يستخرج من شجرة الصفصاف بصورة خلات الصفصافيك Acetylsalicylic Acid ويعتبر الأسبرين أيضا من أكبر الأدوية أثرا لعلاج أعراض الحمى الرثوية كالحرارة والانتفاخات الجلدية والالتهابات المفاصل.

و يعطى المريض الكورتيزون (Cortisone) أحياناً أيضا في محاولة لتقليل التغيرات الالتهابية في القلب وبهذا يقل الدمار الذي يحدث للصمامات القلبية.

الوقاية[عدل]

يتضمن العلاج آخذ جرعات من البنسلين pincillin لمده خمسة سنوات أو لغاية سن 21 سنة.

المراجع[عدل]

  1. ^ \^ a b Ed Boon, Davidson's General Practice of Medicine, 20th edition. P. 617.

المراجع[عدل]