بسترة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(ديسمبر 2009)

البسترة: هي عملية تسخين لسائل ما بغرض القضاء على البكتيريا أو الجراثيم. والاسم بسترة مأخوذ من مخترع هذه العملية الكيميائي وعالم الأحياء الدقيقة الفرنسي لويس باستير في تاريخ 1864.

ومن المعروف أن غلي المواد يتلف بعضها، وخاصة الفيتامينات، وكان باستير أول من توصل لطريقة تبيد أكبر قدر من البكتريا، وتحفظ أكبر قدر من الفيتامينات في الوقت نفسه. وتتلخص البسترة في التسخين ثم التبريد المباشر وبسرعة. والهدف هو القضاء على أكبر قدر من الكائنات الحية الدقيقة.

أنواع البسترة [1][عدل]

البسترة المستمرة البطيئة[عدل]

تسخين السائل لدرجة 85 مْ لمدة 30 دقيقة في جهاز حلزوني الأنابيب، وتبرد مباشرة بطريقة غير مباشرة. ويستخدم الماء الساخن في التسخين عند مروره في الأنابيب.

البسترة السريعة[عدل]

رفع حرارة السوائل إلى 89.5 – 90م لمدة 20 ثانية ثم التبريد المفاجئ إلى درجة 0 مئوية. يؤدي التبريد المفاجئ هنا إلى تمدد وانكماش أنسجة خلايا الكائنات الحية، فتتمزق خلاياها، وتموت.

البسترة اللحظية ( الخاطفة )[عدل]

تسخين إلى 90مْ لمدة 15 ثانية

الفرق بين البسترة و التعقيم[عدل]

-على خلاف التعقيم لا تهدف البسترة إلى قتل جميع الكائنات الدقيقة المسببة للأمراض الموجودة في الأكل أو الشرب بدلاً من ذلك فهي تقلل عدد مسببات الأمراض القابلة للحياة بحيث يكون من غير المحتمل أن تسبب أمراض (بشرط أن تكون المنتجات المبسترة محفوظة بمكان بارد وتستهلك قبل أنتهاء صلاحيتها), يذكر أن تعقيم الأكل والشرب على مستوى تجاري غير شائع لأن التعقيم يؤثر بشكل سلبي على جودة طعم المنتج.

أنواع البسترة[عدل]

هناك عدة أنواع من عمليات البسترة مثلاً البسترة عالية الحرارة قصيرة الفترة ويرمز لها بـ(HTST) في هذا النوع يمرر السائل عبر أنابيب مسخنة من الخارج بواسطة الماء الحار لتصل درجة حرارته من 71,5 إلى 74 درجة مئوية لمدة تصل من 15 إلى 20 ثانية. # البسترة فائقة الحرارة ويرمز لها بـ(UHT), والتي تتم عند درجة 138 مئوية لمدة لا تتعدى أجزاء الثانية. # البسترة ذات العمر الطويل ويرمز لها بـ(ESL), في هذه الطريقة يمرر السائل خلال درجة حرارة أقل من النوع الأول ولكن يتميز هذا النوع من البسترة بمرحلة مضادة للبكتيريا. طرق البسترة في الغالب مراقبة وتتحكم بها منظمات الغذاء والدواء في كل بلد مثل هيئة الغذاء والدواء

الحليب[عدل]

يعد الحليب وسط محبب لدى البكتيريا ،و فرصة تلوث الحليب غير المبستر ٣ مرات أكثر من أي صنف غذائي آخر كما يتسبب بالعديد من الأمراض مثل الحمى المالطية ،السل ،الحمى القرمزية ،سالمونيلا،دفتيريا ، وغيرها

مصادر[عدل]

Science-symbol-2.png
هذه بذرة مقالة عن موضوع علمي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.