ريتشارد دوكينز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من ريتشارد دوكنز)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


ريتشارد دوكينز
Clinton Richard Dawkins
صورة معبرة عن ريتشارد دوكينز
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة Clinton Richard Dawkins تعديل القيمة في ويكي بيانات
الميلاد 26 مارس 1941 (العمر 75 سنة)
نيروبي
الجنسية  المملكة المتحدة
الديانة إلحاد تعديل القيمة في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الملكية، والجمعية الملكية للأدب تعديل القيمة في ويكي بيانات
الحياة العملية
مشرف الدكتوراه نيكولاس تينبرغن
المهنة عالم سلوك الحيوان، وكاتب علم، ومقالاتي، وكاتب سيناريو، وأحيائي، وبروفيسور (أستاذ جامعي) تعديل القيمة في ويكي بيانات
أعمال بارزة الجين الأناني تعديل القيمة في ويكي بيانات
تأثر بـ تشارلز داروين، رونالد فيشر، دابليو دي هاملتون، دانيال دينيت، بيرتراند راسل، نيكولاس تينبرغن
التيار إلحاد تعديل القيمة في ويكي بيانات
إدارة جامعة أوكسفورد، وجامعة كاليفورنيا، بركلي تعديل القيمة في ويكي بيانات
الجوائز
الجمعية الملكية
التوقيع
صورة معبرة عن ريتشارد دوكينز
المواقع
الموقع http://richarddawkins.net

ريتشارد دوكينز (بالإنجليزية: Richard Dawkins) (ولد في 26 مارس 1941 في نيروبي، كينيا) هو عالم بيولوجيا تطورية وإيثولوجيا وكاتب أدبيات علمية بريطاني. من أبرز أعماله التأكيد على الدور الرئيسي للجينات كقوة دافعة للتطور.

إلى جانب أعماله في البيولوجيا التطورية، دوكينز يقدم نفسه على أنه ملحد،[1] إنساني-علماني، شكوكي، وعقلاني علمي،[2] مع ذلك فقد قدّم نفسه على أنه مسيحي الثقافة،[3] وهو معروف بآرائه في الإلحاد ونظرية التطور كما أنه من أبرز منتقدي نظرية الخلق ونظرية التصميم الذكي. له الكثير من المقابلات في التلفزيون والراديو.

حياته[عدل]

ولد دوكينز في 26 مارس 1941 لعائلة بريطانية في نيروبي، كينيا في فترة حكم الإمبراطورية البريطانية، حيث كان والده كلينتون جون دوكينز يعمل هناك أثناء الحرب العالمية الثانية. عاد ريتشارد إلى إنكلترا عام 1949 وهو بعمر 8 سنين. في وصفه لطفولته، دوكينز يقول أنه نشأ "نشأة أنغليكانية عادية" وقد كان مؤمنًا حينها بوجود الله، إلا أنه عندما أصبح يافعًا اقتنع بأن التطور تقدّم تفسيرًا أفضل للأنظمة المعقّدة للكائنات الحية، وأصبح لادينيًا.[4]

التحق دوكينز بجامعة أكسفورد عام 1959 وتخرّج بشهادة البكالوريوس في علم الحيوان عام 1962، وحصل من نفس الجامعة عام 1966 على شهادتي الماجستير والدكتوراه تحت إشراف عالم الإيثولوجيا الحائز على جائزة نوبل في الطب نيكولاس تينبيرغن.[5] في الفترة من 1967 وحتى 1969، عمل دوكينز كمحاضر مساعد في علم الحيوان في جامعة كاليفورنيا في بيركيلي بالولايات المتحدة. عاد دوكينز إلى جامعة أكسفورد عام 1970 حيث عمل كمحاضر في علم الحيوان.[6]

أعماله[عدل]

أكثر ما يشتهر به دوكينز في أعماله العلمية هو إشاعته لكون الجين وحدة الاصطفاء الأساسية في التطور. وترد وجهة النظر هذه بوضوح في كتبه.[7]

في عام 1976، نشر دوكينز أول كتاب له بعنوان "الجين الأناني" يحاول فيه تصحيح ما وصفه بسوء الفهم للداروينية.[8] دوكينز كتب أن الانتقاء يكون على مستوى الجينات وليس مستوى الأنواع أو الأفراد أو الجماعات كما كان يُعتقد حينها. دوكينز أيضًا قام في كتابه بسك مصطلح "الميم" كوحدة للتطور الثقافي للإنسان مكافئة لوحدة الجين في التطور البيولوجي. لاقى الكتاب نجاحًا بسبب محتواه وكذلك بسبب أسلوبه الذي جعله سهل القراءة بالنسبة للعامة.

كتبه الأخرى تتضمن "النمط الظاهري الموسع" (1982)، "صانع الساعات الأعمى" (1986)، "النهر الخارج من عدن" (1995)، و"الصعود إلى جبل اللااحتمال" (1996). في التسعينيات، بدأ دوكينز بإصدار برامج تلفزيونية وأفلام وثائقية عن التطور. في كتابه "تفكيك قوس القزح" المنشور عام 1998، اعتبر دوكينز أن نظرية التطور من الناحية الجمالية تتفوق على التفسيرات الغيبية لأصل الكائنات الحية. في كتابه "حكاية الجد الأعلى" المنشور عام 2004، يتتبع دوكينز النقطة التي يلتقي فيها فرع الإنسان مع فروع الأنواع الحية الأخرى في شجرة الحياة التطورية.

كتابه "وهم الإله" المنشور عام 2006 أثار أكبر قدر من الجدل. الكتاب يشرح المغالطات المنطقية في المعتقدات الدينية ويستنتج أنه لا يوجد أي خالق غيبي وأن الإيمان هو مجرد وهم. في نفس العام أطلق دوكينز مؤسسته المعروفة بـ"مؤسسة ريتشارد دوكينز للمنطق والعلوم"، وهي مؤسسة تسعى لتعزيز القبول بالإلحاد وتدافع عن الأجوبة العلمية للأسئلة حول الوجود. أطلق دوكينز عام 2007 الحملة العلنية لتشجيع الملحدين (اللاربوبيين) على الظهور والإعلان عن اعتقاداتهم. بالإضافة إلى ترويجه لمؤسسته عبر موقعها الإلكتروني ويوتيوب، قام دوكينز أيضًا بإنتاج المزيد من الأفلام الوثائقية مثل "أصل كل الشرور؟" (2006) و"أعداء المنطق" (2007).

مؤلفاته[عدل]

سنة النشر اسم الكتاب باللغة العربية اسم الكتاب باللغة الإنكليزية
1976 الجين الأناني The Selfish Gene
1982 النمط الظاهري الموسع The Extended Phenotype
1986 صانع الساعات الأعمى The Blind Watchmaker
1995 النهر الخارج من عدن River out of Eden
1996 الصعود إلى جبل اللااحتمال Climbing Mount Improbable
1998 تفكيك قوس القزح Unweaving the Rainbow
2003 قسيس الشيطان A Devil’s Chaplain
2004 حكاية الجد الأعلى The Ancestor’s Tale
2006 وهم الإله The God Delusion
2009 أعظم عرض على الأرض: الدليل على نظرية التطور The Greatest Show on Earth: The Evidence for Evolution
2011 سحر الواقع: كيف نعرف ما هو الحقيقي فعلاً The Magic of Reality: How We Know What's Really True
  • ملاحظة: العناوين باللغة العربية قد لا تكون ترجمة دقيقة أو احترافية للعناوين الأصلية بالإنكليزية

إنجازاته العلمية[عدل]

حصل دوكينز على درجة دكتوراه في العلوم من جامعة أكسفورد في عام 1989. وهو حاصل على الدكتوراه الفخرية في العلوم من جامعة هدرسفيلد، وجامعة وستمنستر، وجامعة دورهام، وجامعة هال، وجامعة أنتويرب، و جامعة أوسلو، والدكتوراه الفخرية من جامعة أبردين، وجامعة فريجي في بروكسل، وجامعة فالنسيا. ويحمل شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة سانت اندروز والجامعة الوطنية الأسترالية، وانتخب زميلاً في الجمعية الملكية للأدب في عام 1997 وهو واحد من الرعاة الجمعية العلمية لجامعة أكسفورد.

في عام 1987، حصل ريتشارد دوكينز من الجمعية الملكية على جائزة الأدب وحصل على جائزة لوس أنجلوس تايمز الأدبية لكتابه "صانع الساعات الأعمى". في العام نفسه، حصل على جائزة العلوم علوم وتكنولوجيا لبرنامج وثائقي أفضل تلفزيون من السنة.

وله جوائز أخرى من جمعية علوم الحيوان في الميدالية الفضية في لندن (1989)، وجائزة الابتكار فينلي (1990)، وجائزة مايكل فاراداي (1990)، وجائزة ناكاياما (1994)، والجمعية الإنسانية الأمريكية للجائزة (1996) ، وجائزة كوزموس الدولية (1997)، وجائزة كيستلر (2001)، وميدالية رئاسة الجمهورية الإيطالية (2001)، الإمبراطور 2001 و 2012 ليس لديه جائزة الملابس من الحرية من مؤسسة الدين، وكلفن وسام مرور مائتي عام الجمعية الملكية الفلسفية غلاسكو (2002)، وجائزة نايرمبيرغ للعلوم في المصلحة العامة (2009).

تصدر دوكينز قائمة مجلة بروسبكت لعام 2004 من أفضل 100 مثقف البريطاني العام، وفقا لتصويت القراء، وتلقي ضعف عدد الأصوات كما الوصيف. وفي عام 2005، حصل من مؤسسة ألفريد تويبفر مقرها هامبورغ على جائزة شكسبير في تقديراً لجهوده، فاز بجائزة توماس لويس لكتابة حول العلم لعام 2006، وفي 2007 أدرج من قبل مجلة تايم كواحد من 100 الأكثر تأثيرا الناس في العالم في عام 2007، وكان في المرتبة 20 في قائمة صحيفة الديلي تلغراف في عام 2007 من أعظم 100 عبقري حي. وحصل على جائزة ديسكير.

أقواله[عدل]

وصف ريتشارد دوكنز الطفل الأمريكي من أصل سوداني الذي اخترع ساعة وظنها أساتذته قنبلة بأنه "طفل داعش القاتل" [9]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ موريس تشيتندن، وايت روجر (23 ديسمبر 2007). "Dawkins to preach atheism to US". الصانداي تايمز.
  2. ^ "Why I am a secular humanist". جامعة أكسفورد.
  3. ^ "Dawkins: I'm a cultural Christian". BBC News. 10 December 2007. اطلع عليه بتاريخ 2008-03-01. 
  4. ^ سيمون هاتنستون (10 فبراير 2003). "Darwin's child". الغارديان.
  5. ^ "Curriculum vitae of Richard Dawkins". جامعة أكسفورد.
  6. ^ "The Current Simonyi Professor: Richard Dawkins". جامعة أكسفورد.
  7. ^ Lloyd، Elisabeth Anne (1994). "the+process+whereby+replicators+out-propagate+each+other"&cd=1#v=onepage&q="the%20process%20whereby%20replicators%20out-propagate%20each%20other" The structure and confirmation of evolutionary theory. Princeton University Press. ISBN 978-0-691-00046-6. 
  8. ^ مايكل شراغ (1995). "Revolutionary Evolutionist". وايرد.
  9. ^ عالم بريطاني يشبه "المخترع المسلم الصغير" بـ"طفل داعش القاتل" بعد مطالبته بتعويض 15 مليون دولار عن اعتقاله - CNNArabic.com

وصلات خارجية[عدل]