طنطا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
طنطا
طنطا  تعديل قيمة خاصية (P1448) في ويكي بيانات
شارع أحمد البدوي يظهر في آخره مسجد أحمد البدوي بقلب المدينة

طنطا
طنطا
طنطا
طنطا

خريطة مدينة طنطا

اللقب مدينة شيخ العرب ومدينة البدوي
تقسيم إداري
البلد مصر[1]
عاصمة لـ محافظة الغربية
التقسيم الأعلى محافظة الغربية
عاصمة سابقة لـ إقليم الطنداتاوية
المسؤولون
المسؤول الأعلى محمود عيسي
خصائص جغرافية
إحداثيات 30°47′00″N 31°00′00″E / 30.783333°N 31°E / 30.783333; 31
الأرض 19.5 كم²
الارتفاع 12
السكان
التعداد السكاني 593,600 نسمة (إحصاء 2023)
الكثافة السكانية 30,604 (سنة 2023)
  • الذكور 300,331
  • الإناث 293,269
معلومات أخرى
التوقيت 2+
الرمز البريدي 31511
الرمز الهاتفي 40
الرمز الجغرافي 347497

خريطة

طنطا مدينة مصرية وعاصمة محافظة الغربية.[en 1] وهي ثالث أكبر مدن الدلتا من حيث المساحة والسكان بعد المنصورة والمحلة الكبرى، تبعد 93 كم شمال القاهرة و120 كم جنوب شرق الإسكندرية.[2] أسماها العرب القدامى «طَنتُدا»، وهي ملتقى هام للطرق الحديدية والبرية في الدلتا وتربطها بأنحاء البلاد شبكة مواصلات جيدة.

وأهم شوارعها شارع الجيش (البحر سابقًا) وشارع الجلاء وشارع النحاس وشارع سعيد وشارع المديرية وشارع علي مبارك. كما بها فرع لجامعة الأزهر وجامعة طنطا واللتان تضمان العديد من الكليات في التخصصات المختلفة، يتبع المدينة قرية خرسيت الفرعونية يوجد بها أيضا مقر قناة الدلتا المحلية، وتشتهر بصناعة الحلوى والمسليات والزيوت والصابون والآلات الزراعية والكتان والنسيج. تشتهر المدينة بالسياحة الدينية وهي مركز سياحي داخلي هام خاصة بمسجد أحمد البدوي.

التسمية[عدل]

اسم المدينة الحالي محرف من اسمها القبطي القديم طانيطاد (Tantant)[3] ولكن تغير الاسم عدة مرات حتى ظهر الاسم الحالي، فقد ذكرها ابن حوقل (المتوفى عام 380 هـ) في كتابه صورة الأرض باسم طنتتا.[4] ذكرها الإدريسي (المتوفى عام 560 هـ) في كتابه نزهة المشتاق في اختراق الآفاق باسم طنطنة.[5] ذكرها ابن مماتي (المتوفى عام 606 هـ) في كتابه قوانين الدواوين باسم طندتا.[6] ذكرها ابن جبير الأندلسي (المتوفى عام 614 هـ) في رحلته باسم طندتة.[7] وعند ياقوت الحموي (المتوفى عام 626 هـ) باسم طنتثنا.[8] وجاءت عند ابن دقماق (المتوفى عام 709 هـ) باسم طندتا.[9]

وتعرف طنطا أيضا بمدينة شيخ العرب ومدينة البدوي.[10]

التاريخ[عدل]

أطلق الفراعنة على هذه المنطقة اسم تناسو[11] أو طناسو[3] أسـماها الإغريق في القرن الرابع قبل الميلاد تانيتاد وفي عصر الرومان عرفت باسم طنتثنا وعيّن لها مجلـس للأعيان. وفي العصر البيزنطي أطلق عليها طو وكان بها أسقفية كبيرة.[12]

وقت الفتح الإسلامي لمصر كان أسمها طانيطاد ثم عرب إلى طنتدا ولكنها كانت قليلة الأهمية حتى القرن الخامس الهجري عندما أصبحت قصبة إقليم الطندتاوية وذلك في عهد المستنصر بالله الفاطمي وعين عليها واليًا يتولى أمرها. كبُرت القرية في عهد صلاح الدين الأيوبي واتساع عمرانها حتى بلغت مساحتها 100 فدان.[13] وزادت أهميتها بعد استقرار أحمد البدوي ثالث أقطاب الصوفية بها عام 634 هجري،[14] أعيد تنظيم الدلتا في عام 777 هجري في عهد السلطان الأشرف زين الدين شعبان وكانت فيه طنطا تابعة لإقليم الغربية الذي حاضرته المحلة الكبرى (وذلك منذ أيام الفتح الإسلامي)،[15] ثم نقلت إدارة القرية في عام 1223 هجري إلى محافظة المنوفية وذلك أثناء الحملة الفرنسية على مصر.[16]

أعاد محمد علي باشا تقسيم الدلتا في عام 1813 وفيه عادت إدارة طنطا إلى إقليم الغربية (كان يشمل ثلثي أراضي الدلتا) إلى طنطا ثم سمى الإقليم بمديرية الغربية. أصبحت المدينة في عام 1836 عاصمة مديرية الغربية، تبع ذلك ضم مديرية المنوفية إلى الغربية في عام 1854 وسميت بمديرية روضة البحرين.[17][18] كانت طنطا كما ذكر على مبارك باشا في عام 1888 ميلاي «كانت عديمة الانتظام ضيقة الحارات غير محكمة البناء» ولكن تغيرت المدينة في عهد الخديوي إسماعيل حيث وسعت في عهدها شوارعها وعين لها مهندس تنظيم ومدير للصحة وبلغت مساحة المدينة 180 فدانًا.[19]

جغرافيا[عدل]

تقع مدينة طنطا وسط دلتا النيل في شمال مصر وتتوسط عاصمتي مصر القاهرة والإسكندرية، يرتفع قلب المدينة عن الأرضي الزراعية المحيط بها بقرابة 3 أمتار،[20] ويعتقد أن ذلك بسبب أن المدينة مبنية على أكوام قديمة.[21] تربة المدينة (مثل بقية الدلتا) تربة سوداء طينية رسوبية متشكلة من طمي النيل.[22] قدرت مساحة طنطا في عام 2007 ب 3604 فدان منها حوالى 1258,57 فدان تستخدم سكانيًا وتمثل تقريبا 34,92%، أما مساحة الخدمات والمرافق فتبلغ 547,31 فدان وتمثل ما نسبته 15,19%، وتمثل مساحة الأراضي المستخدمة في الأنشطة الاقتصادية 181,52 فدان وتمثل حوالى 5,4%، تصل مساحة الطرق والفراغات إلى 1116,69 فدان أي تقريبا 44,85%.[23]

يحد مركز طنطا من الشمال مركز قطور ومن الشمال الشرقي المحلة الكبرى وسمنود ومن الشرق السنطة والجنوب الشرقي زفتى ومن الجنوب والجنوب الغربي بركة السبع وتلا ومن الغرب كفر الزيات والشمال الغربي بسيون، ويوضح ذلك الجدول بالأسفل:

المناخ[عدل]

تمتاز طنطا بمناخ دافئ شتاء حار صيفًا وهو معتدل نسبيًا طوال العالم ويلطف من جو المدينة الرياح الشمالية ومياه الترع التي تحيط بالمدينة،[24] تقع طنطا ضمن الإقليم الأوسط قليل المطر الذي يبلغ متوسط هطول المطر فيه ما بين 25 مم و100 مم.[25]

البيانات المناخية لـطنطا، مصر
الشهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر المعدل السنوي
الدرجة القصوى °م (°ف) 29.2
(84.6)
32.0
(89.6)
36.8
(98.2)
41.6
(106.9)
45.3
(113.5)
44.7
(112.5)
41.5
(106.7)
42.5
(108.5)
41.2
(106.2)
38.7
(101.7)
35.6
(96.1)
28.2
(82.8)
45.3
(113.5)
متوسط درجة الحرارة الكبرى °م (°ف) 18.7
(65.7)
19.4
(66.9)
22.1
(71.8)
27.1
(80.8)
31.0
(87.8)
33.6
(92.5)
33.1
(91.6)
32.7
(90.9)
31.6
(88.9)
29.2
(84.6)
24.2
(75.6)
20.3
(68.5)
26.9
(80.4)
المتوسط اليومي °م (°ف) 12.0
(53.6)
12.8
(55.0)
14.5
(58.1)
18.4
(65.1)
22.1
(71.8)
25.4
(77.7)
26.0
(78.8)
25.8
(78.4)
24.2
(75.6)
21.6
(70.9)
17.5
(63.5)
13.5
(56.3)
19.5
(67.1)
متوسط درجة الحرارة الصغرى °م (°ف) 6.5
(43.7)
6.6
(43.9)
7.8
(46.0)
11.2
(52.2)
14.3
(57.7)
17.3
(63.1)
19.7
(67.5)
19.7
(67.5)
17.8
(64.0)
15.3
(59.5)
11.5
(52.7)
8.0
(46.4)
13.0
(55.4)
أدنى درجة حرارة °م (°ف) 0.2
(32.4)
0.4
(32.7)
0.8
(33.4)
4.6
(40.3)
8.3
(46.9)
12.0
(53.6)
14.8
(58.6)
16.4
(61.5)
13.7
(56.7)
9.1
(48.4)
5.0
(41.0)
1.6
(34.9)
0.2
(32.4)
الهطول مم (إنش) 13
(0.5)
8
(0.3)
7
(0.3)
3
(0.1)
2
(0.1)
0
(0)
0
(0)
0
(0)
0
(0)
2
(0.1)
4
(0.2)
12
(0.5)
51
(2.1)
متوسط أيام هطول الأمطار (≥ 1.0 mm) 1.7 0.9 0.9 0.5 0.2 0.0 0.0 0.0 0.0 0.3 0.6 1.5 6.6
متوسط الرطوبة النسبية (%) 72 69 68 60 57 58 66 71 69 67 70 71 66.5
ساعات سطوع الشمس الشهرية 205.6 198.8 256.7 280.3 325.1 357.9 332.6 342.8 280.5 278.0 229.7 205.3 3٬293٫3
المصدر #1: الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي[وب-إنج 1]
المصدر #2: سجل الأرصاد الجوية لدرجات الحرارة القياسية (1961-1990)[وب-إنج 2]

التقسيم الإداري[عدل]

طنطا هي قاعدة مركز طنطا، وتنقسم المدينة إلى حيّان (حي أول، حي ثاني)، ويتبعها 14 وحدة محلية و48 قرية.[وب-عر 1] ويرأس المدينة محمود عيسى منذ 30 نوفمبر 2023 (4 شهور) وهو أيضا رئيس حي ثاني،[وب-عر 2] ويرأس الحي الأول ممدوح النجار، ويرأس مركز طنطا حسام عبد اللطيف.[وب-عر 3] تبلغ مساحة مركز مدينة طنطا 330.934 كم2.[26]

كانت منطقة الحيّان والمركز تسمى سابقًا بمركز محلة منوف حيث كانت توجد إدارته في قرية محلة منوف ثم نقلت إدارته إلى طنطا في عام 1884، ولكن بقى باسم مركز محلة منوف حتى عام 1896 عندما سمي بمركز طنطا، ثم فصلت مدينة طنطا عن المركز[27] وسميت مأمورية بندر طنطا في عام 1890، ثم بسبب كثافة سكان المنطقة وكثرة أعمالها قسمت المأمورية إلى التقسيم الحالي وذلك في عام 1912.[15]

الشياخات[عدل]

يوجد بمدينة طنطا 10 شياخات في حي أول و17 شياخات في حي ثاني.، كالآتي:[28][29]

حي أول حي ثان
السيد البدوي أحمد البابلى
سعد الدين محمد مجاهد
أحمد ماهر حسن سالم
طه الحكيم عبده الرفاعى
على مبارك السيد منصور
النادي محمد عبد العال
أم المؤمنين محمود أبو شليب
ابن الفارض أحمد هاشم
سيجر أحمد عبد الرحمن
العجيزي محمد طه
رمضان مصطفى
الشعراوي
أحمد الباجوري
محمد إسماعيل
أحمد عواجة
فخري جعيصة
محمد جعيصة

الاقتصاد[عدل]

شارع رئيسي

تقع المدينة بوسط الدلتا بين فرعي رشيد ودمياط، لذا فهي تربط محافظة الغربية مع هذه المدن ومحافظاتها كما أنها مركزًا للمواصلات على مستوى الدلتا حيث تلتقي فيها الطرق الإقليمية المؤدية لكل من دمياط وكفر الشيخ والإسكندرية والقاهرة. وهنا يكمن أثرها الاقتصادي حيث تعتبر البوابة والمعبر الرئيسي بين المدن ونقل المحاصيل الزراعية والمنتجات الأخرى، تعد المدينة مزارًا سياحيًا هام لوجود مسجد ومقام أحمد البدوي وكذلك الأضرحة الأخرى.

الزراعة[عدل]

أغلب أراضي مركز طنطا هي أراضي زراعية وتزرع المحاصيل التقليدية كالقطن والأرز والقمح وقصب السكر.[30][26] ذكر المهندس عادل العتال وكيل وزارة الزراعة بالغربية في عام 2017 أن مركز طنطا هو ثاني يتصدر مراكز المحافظة في زراعة القمح حيث تصل إلى 21500 فدان.[وب-عر 4] يوجد بمركز طنطا 26259 وحدة حيوانية بإجمالي 33,15% من الثروة الحيوانية بالمحافظة.[26]

الصناعة[عدل]

يوجد بالمدينة مصانع للغزل والنسيج ومصنع طنطا للزيوت والصابون[26] ومعمل تكرير البترول بالإضافة إلى العديد من مصانع القطاع الخاص بمختلف الصناعات مثل الأسمدة والسكاكر والمبيدات الزراعية والمواد الغذائية.[30] تقع المنطقة الصناعية بالمدينة على طول شارع الجلاء.[23] يوجد بقرية أخناواي الزلاقة التابعة للمدينة مصانع للبلاستيك والرخام.

السياحة[عدل]

يذكر أن عدد زوار طنطا سنويا من 100 ألف إلى 200 ألف زائر كثير منهم في مولد أحمد البدوي،[31] الذي يقام لمدة أسبوع في شهر أكتوبر وسط إجراءات أمني مشددة ويجذب الآلاف من المتصوفة من جميع محافظات مصر، وهو أحد أكبر الاحتفالات الدينية بمصر. يعتبر المولد موسمًا تجاريًا مهمًا ويتجمع له البائعون، يبعون قصب السكر والأرز باللبن والكشري والأعلام للزائر، إضافة إلى محلات الحلوى والمقاهي والمطاعم.[32] من العادات في المولد القدح في صاحب الضريح وهو وفق المريدين قدح بغرض المدح.[وب-عر 5]

أما أشهر مزار مسيحي بالمدينة فهي كنيسة مارجرجس القبطية الأرثوذكسية التي تأسست عام 1934 بمرسوم من الملك فؤاد الأول واكتمل إنشاؤها عام 1939. وهي أكبر كنيسة بطنطا. تعرضت هذه الكنسية لهجوم إرهابي ضمن تفجيرات أحد السعف قتل فيه 276 شخص وأصيب 176.[وب-إنج 3]

الشوارع التجارية والأسواق[عدل]

يوجد بطنطا عدد كبير من الشوارع التجارية والأسواق ولكل منطقة صناعة أو حرفة تشتهر بها منها:

الأسواق

  • سوق ناصر: يشتهر بالأحذية والملابس.
  • سوق السلام: يشتهر بالملابس والمواد الغذائية.
  • سوق السباعي: يشتهر بالخضراوات والفاكهة.
  • سوق الجملة: يشتهر بتجارة الخضراوات والفاكهة بالجملة.
  • سوق الجبان: يشتهر بالخضراوات والفاكهة.
  • سوق الجلاء: يشتهر بالخضراوات والفاكهة.
  • سوق الحكمة: الطيور والخضار والفاكهة.
  • سوق شوقي: الخضار والفاكهة.
  • سوق الفاكهة: يشتهر بالفاكهة ويوجد خلف السيد البدوي.

الشوارع

  • شارع طه الحكيم: يشتهر بأجهزة الهواتف المحمولة.
  • شارع سعد الدين: يشتهر بالأدوات الكهربائية ولوازم الديكور والمواد الغذائية.
  • شارع الصاغة: يشتهر بالمصوغات.
  • شارع السكة الجديدة: يشتهر بالحمص والحلويات.
  • شارع حلقة القطن: القطن وتجار مستلزمات البقالة والجملة.
  • شارع درب الأثر: يشتهر بالعطارة والياميش.
  • شارع الأثرية: يشتهر بالحلويات والمواد الغذائية.
  • شارع سوق الفسيخ: يشتهر بالأسماك وبه شارع متفرع خاص بصناعة الأحذية
  • شارع سوق النحاس: يشتهر بالمشغولات النحاسية والألومنيوم.
  • شارع تل الحدادين: يشتهر بالحدادة.
  • شارع البحر وشارع سعيد: يشتهران بالتوكيلات التجارية ومقار الشركات الكبرى.
  • شارع الخان والبورصة: يشتهران بالملابس.
  • شارع الجلاء: وكالات المواد الغذائية.
  • شارع عمر زعفان: الأدوات الكهربائية.
  • شارع القنطرة: الكبابجية.
  • شارع أحمد ماهر: الأحذية والملابس.
  • شارع محب: توكيلات ومحلات ملابس.
  • شارع النحاس: محلات البدل وتوكيلات.
  • درب الإبشيهي: يشتهر بقطع غيار الأدوات الكهربائية والمنزلية.
  • شارع عبد الحليم: أجهزة إلكترونية والدش والموبيليا.
  • شارع المديرية: الأدوات المكتبية والكتب.
  • درب الشرفا: تجارة الأقمشة ومستلزمات العرائس.
  • درب الفلاية: مستلزمات الخياطة.
  • العتاسة: تشتهر بالبقوليات.
  • شارع حسن عفيفي (السلخانة): يشتهر ببيع اللحوم وإصلاح السيارات.
  • شارع شمس الدين (سكه المحلة): قطع غيار السيارات.
  • شارع القشطي: تجارة الأخشاب.
  • شارع ترعة الشيتي: أكبر تجمع سكاني وتجاري بمدينة طنطا وبه جميع الخدمات التجارية والصناعية والخدمية.

السكان[عدل]

طنطا هي ثالث أكبر مدينة بالدلتا وهي ذات كثافة سكانية كبيرة، بلغ عدد سكانها 593,600 نسمة في تقدير 2023[33] كانت طنطا في تعداد 2006 ثاني أكبر مدن الدلتا بعد المحلة وقبل المنصورة، ولكن تراجعت أمام المنصورة. ترجع الزيادة الكبيرة في عدد سكان المدينة إلى سبيين: الزيادة الطبيعية والهجرة من الريف إليها فتعد طنطا أحد الوجهات الرئيسية للمهاجرين في الدلتا.[34] اتصل بنيان طنطا بسبب الزيادة السكانية الكبيرة بقرى وعزب قحافة وكفر عصام وسبرباي وكفر سيجر وكفر ستوتة والعجيزي القريبة منها.[23]

تعاني طنطا من الاعتداء على الأراضي الزراعي وتدهور قلب المدينة القديم وغياب الخدمات السكانية وتلوث البيئة وزيادة الاختناقات المرورية لأسباب عدة منها افتقارها لظهير صحراوي والافتقار للرقابة على العمران وغياب التنسيق بين الجهات التنفيذية.[23]

تطور عدد سكان طنطا من تعداد 1882 حتى تقدير 2023[35]
السنة/الحي 1882[36] 1897[36] 1907[36] 1917[36] 1927[36] 1937[36] 1947[36] 1960[37] 1966[38] 1976[39] 1986[40] 1996[41] 2006[42] 2017[43] 2023[33]
حي أول 33,750 57,289 54,437 74,195 46,967 51,568 74,265 101,171 غير متاح 151,425 175,272 193,667 208,579 268,529 315,737
حي ثان 43,049 43,692 65,661 83,128 131,815 161,245 179,226 214,275 236,326 277,863
المجموع 90,016 95,260 139,926 184,299 229,644 283,240 336,517 372,893 422,854 504,855 593,600

الدين[عدل]

مثل باقي المدن المصرية معظم سكان طنطا مسلمون سنة مع وجود أقلية مسيحية أغلبها من الأقباط الأرثوذكس. يوجد بالمدينة المقر الرئيسي للطريقة الأحمدية بالمسجد الأحمدي. بلغ عدد مسلمي المدينة 311,516 نسمة وعدد المسيحين 24,982 في تعداد عام 1986 من أصل 336,517 سكان بالمدينة وقتها.[معلومة 1][40] يرأس الطائفة الأرثوذكسية الأنبا بولا مطران طنطا وتوابعها.[44]

التعليم[عدل]

مدرسة الجلاء التجريبة المتكاملة بطنطا
المعهد الأحمدي الأزهري بطنطا.

يتميز تعليم مدينة طنطا بجودة عالية وتغطية شاملة لجميع مستويات التعليم، حيث ترتفع معدلات التلاميذ المقيدين في التعليم الأساسي والثانوي إلى 95.7%[بحاجة لمصدر] وتقوم الدولة بعمل برامج متابعة التعليم على مستوى الدولة ومن ضمنها مدينة طنطا. ويعتبر معدل التلاميذ المقيدين بجميع المراحل 83.3% التعليمية لسنة 2003.[بحاجة لمصدر]

يوجد بطنطا مجموعة متنوعة من المدارس الخاصة والحكومية مثل مدارس اللغات والمدارس الأزهرية والمدارس التقنية، مما يوفر خيارات تعليمية متعددة للطلاب وأولياء الأمور. للتعليم طنطا إرث تاريخي طويل وخاصة التعليم الديني يوجد بها مدارس مثل مدرسة طنطا الثانوية للبنين والمعهد الأحمدي.[45]

بلغ عدد الأميين بالمدينة 47,500 في تعداد 2017، وذوي الشهادة الثانوية 28,408، ومن لديهم شهادة جامعية 117,385.[43]

جامعة طنطا[عدل]

جامعة طنطا

جامعة طنطا من الجامعات البارزة بإقليم الدلتا ويوجد بها مختلف التخصصات العلمية بدأت كفرع لجامعة الأسكندرية في عام 1962 ثم انفصلت وأصبحت جامعة منفردة باسم جامعة وسط الدلتا في عام 1972.[وب-عر 6][46]

تغير اسمها إلى جامعة طنطا عام 1973[47] وزاد عدد الكليات بها، تضم في الوقت الحالي 16 كلية هي الآتية: (الطب البشري، العلوم، التربية، التجارة، الصيدلة، طب الأسنان، الآداب، الحقوق، التمريض، الهندسة، الزراعة، التربية الرياضية، التربية النوعية، كلية الحاسبات والمعلومات، كلية الفنون التطبيقية بالإضافة إلى معهد فني تمريض).[وب-عر 6] يقع مقر إدارة جامعة طنطا بشارع الجيش كما توجد كلية التربية أمام ديوان عام المحافظة بشارع الجيش وكلية التجارة بشارع سعيد كما تقع الكليات العلمية كليات الطب والتمريض والعلوم والأسنان بالمجمع الطبي بجوار مستشفى الجامعة[وب-عر 7] وتقع باقي الكليات بمجمع سبرباي[وب-عر 7] باستثناء كلية التربية النوعية التي توجد بشارع بطرس.

يرأس الجامعة حاليا منذ عام 2020 الدكتور محمود أحمد ذكى محمد.[وب-عر 8][وب-عر 9] أعلنت الجامعة في سبتمبر 2020 عن إنشاء جامعة طنطا الأهلية التابعة لها بمجمع الكليات بسبرباي.[وب-عر 10]

جامعة الأزهر[عدل]

كلية القرأن الكريم بطنطا

يوجد بطنطا مجمع كليات تابعة لجامعة الأزهر به 3 جامعات أولها هي كلية أصول الدين والدعوة المتأسسة في عام 1976،[وب-عر 11] وكلية الشريعة والقانون المتأسسة في عام 1978 بموجب القرار الرئاسي رقم 614،[48] وكلية القرآن الكريم للقراءات وعلومها المتأسسة في 30 سبتمبر 1991 م بموجب القرار الوزارى رقم 1503.[49]

الصحة[عدل]

لافتة مستشفى حميات طنطا
مدخل مستشفى طنطا الجامعي

بطنطا تحتوي على عدد كبير من المستشفيات والمراكز الطبية التي توفر خدمات الرعاية الصحية للمواطنين. تتنوع هذه الخدمات بين المستوى الأساسي والتخصصي، حيث تتوفر في المدينة مستشفيات حكومية وخاصة، بالإضافة إلى ذلك تحتوي بطنطا على عيادات طبية خاصة ومراكز تشخيصية وصيدليات ومراكز رعاية صحية أسرية تقدم خدمات الرعاية الأولية والوقائية.

ومن المستشفيات الحكومية بها:[وب-عر 12]

  • مستشفي 57357[وب-عر 13]
  • مستشفى المنشاوي العام[50]
  • مستشفى طنطا الجامعي[وب-عر 14]
  • مستشفى المبرة للتأمين الصحي[وب-عر 15]
  • مستشفى التامين الصحي الجديد
  • المركز القومي للأورام
  • مستشفى صدر طنطا[وب-عر 16]
  • مستشفى حميات طنطا
  • مستشفى الصحة النفسية بطنطا
  • مستشفى طنطا العسكري[وب-عر 17]
  • مستشفى رمد طنطا
  • مستشفى الهلال الأحمر بطنطا
  • مستشفى الطوارئ الجامعي بطنطا
  • مستشفى طنطا الدولى للقلب والصدر

نادي طنطا[عدل]

تأسس نادي طنطا في عام 1932 (منذ 92 سنة) وهو أقدم نوادي طنطا يلعب حاليًا في الدوري المصري الدرجة الثانية وقد لعب عدة مواسم في الدوري الممتاز.[51]

المعالم[عدل]

توجد بمدينة طنطا عدد كبير من المعالم الأثرية الإسلامية والقبطية ومن أهمها:

مسجد أحمد البدوي[عدل]

الباب الرئيسي لمسجد أحمد البدوي
سبيل على بك الكبير

المسجد الأحمدي أشهر مساجد منطقة الدلتا هو أكبر مساجد مدينة طنطا ومحافظة الغربية وبلغت مساحته بعد إعادة بنائه في القرن الرابع عشر الهجري فدان ونصف. المسجد وهو مربع الشكل وهو عبارة عن صحن يحيط به أربع أروقة يغطي الصحن قبة مرتفعة، وفي الجانب القبلي من المسجد يوجد قبر أحمد البدوي وتلميذه عبد المتعال والشيخ مجاهد. وللمسجد سبعة أبواب، أربعة بالجهة الغربية، وباب واحد بالجهات الثلاث الأخرى.[52][53]

بدأ بناء المسجد في القرن السابع الهجري كزاوية صغيرة للطريقة الأحمدية ثم أقام عليه السلطان المملوكي الأشرف قايتباي مئذنة وقبة. أقام علي بك الكبير في القرن الثاني عشر الهجري مسجدا بجوار الضريح كما شيد المقصورة النحاسية الحالية لضريح أحمد البدوي وكذلك أنشأ سبيلا في مواجهة المسجد، وكُتابا لتعليم الأطفال اليتامى. وأوقف علي بك الكبير أرضا زراعية وعقارات للإنفاق على المسجد والعلماء والفقراء وطلاب العلم، وأتباع الطريقة الأحمدية.[52][10]

تحول المسجد الأحمدي إلى معهد للعلوم الإسلامية خلال القرن الثاني عشر الهجري على غرار الجامع الأزهر، وكان عدد طلابه أكثر من 2000 طالب، وله شيخ كشيخ الأزهر وبلغ قمة مجده وازدهاره خلال القرن الرابع عشر الهجري.[53] وقد أجريت له عمارات وتوسعات سابقة في عصر عباس الأول ومحمد سعيد والخديوي إسماعيل وعباس حلمي الثاني والملك فؤاد. جدد المسجد الأحمدي سنة 2008 وبلغت تكاليف عمارته 17 مليون جنيه.[10] إمام وخطيب المسجد الحالي الدكتور محمود الهلالي الهلالي عبد الصمد.[54]

سبيل على بك الكبير[عدل]

هو سبيل أنشأه علي بك الكبير والي مصر المملوكي في عهد الدولة العثمانية عام 1770 قبل مسجد أحمد البدوي ثم نقل لاحقا إلى موقعه الحالي في شارع الجلاء بالحديقة المتحفية، السبيل مبنى على الطراز الإسلامي ويظهر ذلك من النقوش والزخارف الإسلامية عليه وكذلك نوافذ وأبواب السبيل، وقد حرق السبيل ونهب أيام ثورة 25 يناير.[وب-عر 18] وأصدر محافظ الغربية السابق اللواء محمد الفخرانى في عام 2011 الأمر مشروع تطوير السبيل والمنطقة المحيطة به باعتباره أحد معالم مدينة طنطا الأثرية ولموقعة بشارع الجلاء أحد أكبر شوارع مدينة طنطا.[وب-عر 19]

متحف طنطا[عدل]

لافتة متحف طنطا بشارع محب قبل تطويره

افتتح متحف طنطا في عام 1913 في قاعة مخصصة له في مجلس مدينة طنطا لعرض بعض الآثار.[55] ثم نقل في عام 1957 إلى مدخل سينما البلدية. أما المبنى الحالي فقد بدأت هيئة الآثار إنشائه في عام 1981 وافتتاح في عام 1990،[56] مبنى المتحف مكون من خمسة طوابق تستخدم على النحو الآتي:[وب-عر 20]

  • الطابق الأول للآثار الإسلامية
  • الطابق الثاني للمخطوطات
  • الطابق الثالث للآثار المصرية في العصرين اليوناني والروماني وكذلك الآثار القبطية
  • الطابق الرابع به الآثار المصرية القديمة
  • الطابق الخامس يحوي المكاتب الإدارية، ومخزناً وقاعة للمؤتمرات.

يوجد المتحف في أول شارع محب المتفرع من شارع البحر، لا يعد المتحف متحفاً إقليمياً حيث به آثار من نتاج التنقيبات الأثرية التي جرت في المواقع الأثرية بالمحافظة بالإضافة إلى آثار من محافظات ومتاحف أخرى بقصد إثراء المجموعة. أغلق المتحف في عام 2000 بسبب عدة مشاكل ثم أعيد فتحه في عام 2019 بقطع أثرية عددها ألفين.[وب-عر 20]

مسرح طنطا[عدل]

افتتح المسرح رئيس وزراء مصر الأسبق مصطفى باشا النحاس عام 1936 باسم مسرح بلدية طنطا وقد بني على المعمار الإيطالي وإنشئ ليكون مركزاً رئيساً لنشر الثقافة بالمحافظة. طور جهاز خدمة المشروعات المسرح ابتداء من عام 2010 لمدة 8 سنوات بقيمة 50 مليون جنيه وافتتح المبنى بعد التطوير وزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم ومحافظ الغربية السابق اللواء أحمد صقر باسم المركز الثقافي لمدينة طنطا.[وب-عر 21][وب-عر 22]

يقع المسرح في ميدان الجمهورية في مدينة طنطا تبلغ مساحته 1500 متر مربع ويتسع لـ 450 مشاهد، ويضمّ المسرح قاعات لتكنولوجيا المعلومات وصالة لكبار الزوار وغرفاً للفنانين وصالات للتدريبات وقاعات للأنشطة الثقافية والفنية، وتبلغ خشبة المسرح 12 متراً طولاً و20 متراً عرضاً بارتفاع 20 متراً.[وب-عر 22][وب-عر 21]

المواصلات[عدل]

محطة قطار طنطا

تعتبر مدينة طنطا ملتقى النقل والمواصلات بجمهورية مصر العربية ودلتا النيل حيث تتوسط مدينتي القاهرة والإسكندرية. يوجد بطنطا أتوبيسات مرفق النقل الداخلي بمحافظة الغربية وأتوبيسات الجمعية التعاونية لنقل الركاب كما يوجد ميكروباصات وسيارات أجرة، يوجد بطنطا أربع مواقف رئيسية هي موقف الجلاء وموقف سوق الجملة وموقف المعرض وموقف سبرباي وتربط المواصلات الداخلية بين أجزاء مدينة طنطا المختلفة، وتعاني مدينة طنطا من اكتظاظ المواصلات العامة بسبب كثافة السكان وضيق شوارع المدينة عم زيادة أعداد السيارات مما يسبب حالات زحام مروري.

بالنسبة للسكة الحديد فيوجد بالمدينة محطة طنطا وهي أكبر محطة قطارات بالدلتا وثاني أقدم محطة في مصر بعد محطة مصر بالقاهرة بدأ تشغيل المحطة في عام 1856 على خط القاهرة الإسكندرية.[57] تكمن أهمية المحطة في كونها محطة رئيسية بين القاهرة والإسكندرية وكونها محطة النقل المركزية في الدلتا حيث يخدمها 203 قطار.[وب-عر 23]

الأعلام[عدل]

ملاحظات[عدل]

  1. ^ كان تعداد السكان عام 1986 آخر تعداد سكاني به تصنيف حسب الدين، وأُلغي في التعداد اللاحق عام 1996.

فهرست المراجع[عدل]

منشورات[عدل]

باللغة العربية

  1. ^   تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات"صفحة طنطا في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 2024-04-13.
  2. ^ الشهاوي (2012)، ص. 403.
  3. ^ أ ب رمزي (1953)، ص. 102.
  4. ^ ابن حوقل (1938)، ص. 141.
  5. ^ الإدريسي (1409)، ص. 335.
  6. ^ ابن مماتي (1943)، ص. 161.
  7. ^ ابن جبير، ص. 17.
  8. ^ الحموي (1977)، ج. 4، ص. 43.
  9. ^ ابن دقماق (1309)، ص. 95.
  10. ^ أ ب ت العشري (أبريل 1981)، ص. 39.
  11. ^ عطا (2002)، ص. 11.
  12. ^ مبارك باشا (1888)، ج. 13، ص. 45.
  13. ^ الشهاوي (2012)، ص. 411.
  14. ^ المناوي (1938)، ص. 322.
  15. ^ أ ب رمزي (1953)، ص. 103.
  16. ^ الشهاوي (2012)، ص. 412.
  17. ^ الشهاوي (2012)، ص. 413.
  18. ^ شمس الدين نجم (2014)، ص. 62.
  19. ^ مبارك باشا (1888)، ج. 13، ص. 46.
  20. ^ فكري (1879)، ص. 53-54.
  21. ^ حسن (2017)، ص. 279.
  22. ^ حسن (1996)، ص. 67-68.
  23. ^ أ ب ت ث أحمد عثمان الخولى؛ معاذ على بسطويسى؛ سامية فاضل ابراهيم؛ أسماء مصطفى الشامي (20 أبريل 2016). "تحليل وتقييم إمكانية التكثيف العمراني لاستيعاب النمو المستقبلي في مدن الدلتا دراسة تحليلية للهيكل العمراني واسعار الآراضي" (PDF). مجلة البحوث الحضرية. كلية التخطيط العمراني والإقليمي، جامعة القاهرة. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2023-08-04.
  24. ^ "طنطا". أحوال مصرية. مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية ع. 26–20: 114. 2003.
  25. ^ غانم (2016)، ص. 150.
  26. ^ أ ب ت ث محمـــد أحمـــد صقــر، میــــاده؛ احمد عبده، سعید؛ عبد القوی، احمد (1 ديسمبر 2019). "مقومات الصناعات الغذائیة في محافظة الغربیة". مجلة البحث العلمی فی الآداب. ج. 5 ع. 10: 161–183. DOI:10.21608/jssa.2019.75485. ISSN:2356-833X. مؤرشف من الأصل في 2024-03-10.
  27. ^ رمزي (1953)، ص. 8.
  28. ^ "قرار وزراي رقم 563 لسنة 2017". الوقائع المصرية (نُشِر في 26 أبريل 2017). ع. 96. 20 مارس 2017.
  29. ^ حبیب، أحمد (1 يناير 2021). "التحلیل المکانى لخدمة الصراف الآلى في مدینة طنطا باستخدام نظم المعلومات الجغرافیة GIS". حولیة کلیة الآداب ـ جامعة بنى سویف. ج. 10 ع. 8: 9. DOI:10.21608/jbsu.2021.142041. ISSN:2314-8179. مؤرشف من الأصل في 2021-01-30.
  30. ^ أ ب شربل (1998)، ص. 352.
  31. ^ دياب (1994)، ص. 102.
  32. ^ الدالي (2012)، ص. 213.
  33. ^ أ ب "عدد السكان التقديرى للأقسام في 1/ 1/ 2023" (PDF). الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2024-01-19. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-09.
  34. ^ قناوى (2013)، ص. 62.
  35. ^ "تعداد-السكان وظروف سكنية-محافظات". الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء. مؤرشف من الأصل في 2023-06-16. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-09.
  36. ^ أ ب ت ث ج ح خ مصلحة الإحصاء والتعداد (1953). "الكراسة رقم 12 - مديرية الغربية". تعداد سكان المملكة المصرية لسنة 1947. المطبعة الأميرية بالقاهرة. ج. 1.
  37. ^ مصلحة الإحصاء والتعداد (1962). "محافظة الغربية". التعداد العام للسكان 1960. دار النصر للطباعة والنشر والإعلان. ج. 1.
  38. ^ الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (يوليو 1966). "النتائج النهائية لتعداد السكان بالعينة 1966". تعداد 1966.
  39. ^ الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (سبتمبر 1978). "تعداد السكان، النتائج التفصيلية، محافظة الغربية". التعداد العام للسكان والإسكان 1976.
  40. ^ أ ب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء. "محافظة الغربية". الحصر الشامل - خصائص السكان، النتائج النهائية للتعداد العام. ج. 2.
  41. ^ الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (ديسمبر 1998). "محافظة الغربية". النتائج النهائية للتعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت.
  42. ^ الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (مايو 2008). "محافظة الغربية". النتائج النهائية للتعداد العام.
  43. ^ أ ب الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (2017). "محافظة الغربية السكان والظروف سكنية". النتائج النهائية للتعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت.
  44. ^ "الأنبا بولا مطران طنطا". مؤرشف من الأصل في 2024-04-08. اطلع عليه بتاريخ 2024-04-07.
  45. ^ العشري (1981)، ص. 44.
  46. ^ "قرار جمهورية مصر العربية بالقانون رقم 49 لسنة 1972" (PDF). الجريدة الرسمية. أكتوبر 1972. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2016-12-26.
  47. ^ "قانون رقم 54 لسنة 1973" (PDF). الجريدة الرسمية ع. 31. 2 أغسطس 1973. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2016-12-26.
  48. ^ "قرار رئيس جمهورية مصر العربية رقم 914 لعام 1978". الجريدة الرسمية. 30 ديسمبر 1978.
  49. ^ "الحركة الثقافية في شهر". مجلة الفيصل. مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية ع. 179: 8. ديسمبر 1991.
  50. ^ الشريف (2017)، ص. 55.
  51. ^ أيوب (2013)، ص. 213.
  52. ^ أ ب مبارك باشا (1888)، ج. 16، ص. 54.
  53. ^ أ ب محمد (1971)، ص. 304–305.
  54. ^ "الأوقاف: حققنا نقلة نوعية في الدفع بالشباب في العمل القيادي وعلى منابر المساجد الكبرى". مصراوي.كوم. مؤرشف من الأصل في 2024-04-09. اطلع عليه بتاريخ 2024-04-07.
  55. ^ عبد الرحمن زكى (1949)، ص. 106.
  56. ^ أديب (2000)، ص. 705.
  57. ^ شلبي (1988)، ص. 36.
  58. ^ الشريف (2017)، ص. 273.
  59. ^ كراتشكوفسكي (1964)، ص. 1.
  60. ^ المطيعي (2003)، ص. 45.
  61. ^ الشريف (2017)، ص. 69.
  62. ^ زهر الدين (2001)، ص. 499.
  63. ^ الملاح (2021)، ص. 347.
  64. ^ علي (2011)، ص. 110.
  65. ^ قاسم (1999)، ص. 131.
  66. ^ قاسم (2020)، ج. 1، ص. 84.
  67. ^ السيد (2015)، ص. 485.
  68. ^ قاسم (1999)، ص. 62.
  69. ^ بابتي (2009)، ص. 44.
  70. ^ كامل (1971)، ص. 7.
  71. ^ قاسم (2020)، ج. 2، ص. 668.

باللغة الإنجلزية

وب[عدل]

باللغة العربية

  1. ^ "محافظة الغربية". الهيئة العامة للاستعلامات. 27 يوليو 2022. مؤرشف من الأصل في 2024-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  2. ^ "تكليف محمود عيسى للعمل رئيسًا لمركز ومدينة طنطا بجانب عمله رئيسًا لحي ثان طنطا". بوابة الأهرام. 30 نوفمبر 2023. مؤرشف من الأصل في 2024-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  3. ^ "قيادات المحافظة". gharbeia.gov.eg. مؤرشف من الأصل في 2022-07-05. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  4. ^ "وكيل "زراعة الغربية": المحلة الكبرى تتصدر المركز الأول في زراعة القمح". اليوم السابع. 2 يناير 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-01-13. اطلع عليه بتاريخ 2024-04-10.
  5. ^ "مصر.. مواكب وخرافات ومنافع مالية بمولد السيد البدوي". الجزيرة نت. مؤرشف من الأصل في 2024-03-10. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-10.
  6. ^ أ ب "عن الجامعة". tanta.edu.eg. مؤرشف من الأصل في 2023-10-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  7. ^ أ ب "شبكة معلومات جامعة طنطا". جامعة طنطا. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  8. ^ "رئيس جامعة طنطا". tanta.edu.eg. مؤرشف من الأصل في 2023-10-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  9. ^ "قرار جمهوري بتعيين الأستاذ الدكتور محمود ذكى رئيساً لجامعة طنطا". eng.tanta.edu.eg. مؤرشف من الأصل في 2024-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  10. ^ "مجلس جامعة طنطا يوافق على إنشاء جامعة طنطا الأهلية". tanta.edu.eg. مؤرشف من الأصل في 2024-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  11. ^ "نبذة عن الكلية". جامعة الأزهر بالقاهرة. مؤرشف من الأصل في 20يوليو 2022. اطلع عليه بتاريخ 16 يوليو 2023. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  12. ^ "الخدمات". www.gharbeia.gov.eg. مؤرشف من الأصل في 2022-07-09. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-10.
  13. ^ Egypt 57357(CCHE)، Children’s Cancer Hospital. "Children's Cancer Hospital Egypt 57357(CCHE) website". مؤرشف من الأصل في 2024-03-09. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-10.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: أسماء عددية: قائمة المؤلفين (link)
  14. ^ "عن المستشفى | مستشفى طنطا التعليمي العالمي". مستشفي طنطا التعليمي العالمي. مؤرشف من الأصل في 2024-04-07. اطلع عليه بتاريخ 7 إبريل 2024. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  15. ^ "تطوير مستشفى المبرة بطنطا بتكلفة 6 ملايين جنيه". مصراوي.كوم. مؤرشف من الأصل في 2024-04-07. اطلع عليه بتاريخ 2024-04-07.
  16. ^ "مستشفى الصدر بطنطا صرح طبى يخدم محافظات الدلتا.. 102 سرير و15 عناية مركزة". اليوم السابع. 27 فبراير 2023. مؤرشف من الأصل في 2024-04-08. اطلع عليه بتاريخ 2024-04-07.
  17. ^ "مستشفيات القوات المسلحة". وزارة الدفاع. مؤرشف من الأصل في 2024-02-04. اطلع عليه بتاريخ 7 إبريل 2024. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  18. ^ "السياحة". www.gharbeia.gov.eg. مؤرشف من الأصل في 2022-08-17. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-07.
  19. ^ محمد على. "تطوير سبيل على بك الكبيير". gate.ahram.org.eg. مؤرشف من الأصل في 2011-05-11. اطلع عليه بتاريخ 2011-05-03.
  20. ^ أ ب "«متحف طنطا» في مصر يستقبل الزوار بعد 19 عاماً من الإغلاق". aawsat.com. مؤرشف من الأصل في 2024-03-14. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-07.
  21. ^ أ ب "بعد غياب استمر 8 سنوات : وزارة الثقافة تعيد مسرح طنطا للحياه". moc.gov.eg. مؤرشف من الأصل في 2018-07-01. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  22. ^ أ ب الكويتية، جريدة الجريدة؛ الجمَّال، أحمد (2 يوليو 2018). "«مسرح طنطا» يعود إلى الحياة بعد توقُف 8 سنوات". جريدة الجريدة الكويتية. مؤرشف من الأصل في 2018-07-01. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-06.
  23. ^ "محطة طنطا". www.enr.gov.eg. 21 يونيو 2020. مؤرشف من الأصل في 2022-12-02.
  24. ^ "السيد البدوي". الجزيرة نت. مؤرشف من الأصل في 2024-03-04. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-04.
  25. ^ University، Ain Shams. "أمنحوتب الفراعنة.. هاني عازر .. مهندس القطارات والأنفاق المصري". www.asu.edu.eg. مؤرشف من الأصل في 2023-03-20. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-04.
  26. ^ الكويتية، جريدة الجريدة (21 مايو 2010). "أحمد شوبير نجم في ذاكرة المونديال". جريدة الجريدة الكويتية. مؤرشف من الأصل في 2024-03-04. اطلع عليه بتاريخ 2024-03-04.

باللغة الإنجليزية

  1. ^ "Tanta Climate Normals 1961–1990". الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي. مؤرشف من الأصل في 2023-10-20. اطلع عليه بتاريخ 2015-01-25.
  2. ^ "Tanta, Egypt weather Station Record Meteo". Record Meteo. مؤرشف من الأصل في 2023-04-17. اطلع عليه بتاريخ 2013-07-04.
  3. ^ Joe Sterling؛ Sarah Sirgany؛ Ian Lee (10 أبريل 2017). "Egypt Cabinet OKs state of emergency after Palm Sunday church bombings". CNN. مؤرشف من الأصل في 2023-09-20.
  4. ^ "Mahmoud Khalil Al Hussary". Assabile (بالإنجليزية). Archived from the original on 2016-11-19. Retrieved 2016-11-17.
  5. ^ "Dr. Nabil Farouk Biography". Rewayat Club (بالإنجليزية). Archived from the original on 2023-07-31. Retrieved 2016-11-15.
  6. ^ Almazroui, Ayesha (8 Mar 2015). "If we want to keep Arabic alive, don't blame English" (بالإنجليزية). The National. Archived from the original on 2016-11-16. Retrieved 2016-11-15.
  7. ^ "Professor Nasr Hamid Abu Zayd". Philosophers of the Arabs (بالإنجليزية). Archived from the original on 2016-11-17. Retrieved 2016-11-17.
  8. ^ "Kamal Amien Bio". Fine Art Gov Egypt (بالإنجليزية). Archived from the original on 2023-04-12. Retrieved 2016-11-17.
  9. ^ "Sayed Nossier". SR / Olympic Sports (بالإنجليزية). Archived from the original on 2015-02-20.
  10. ^ "Patriarch Maximos V (George) Hakim †". Catholic Hierarchy (بالإنجليزية). Archived from the original on 2023-08-11. Retrieved 2016-11-17.

ثبت المراجع[عدل]

باللغة العربية

  • الإدريسي، "الإقليم الثالث، الجزء الرابع"، نزهة المشتاق في اختراق الآفاق، بيروت: عالم الكتب، ج. 1، ص. 335، QID:Q120648765
  • ابن جبير. رحلة ابن جبير. بيروت: دار ومكتبة الهلال. ص. 17.
  • ابن دقماق (1309). الانتصار لواسطة عقد الأمصار (ط. 1). بولاق، مصر: المطبعة الكبرى الأميرية. ج. 5. ص. 95.
  • فكري، أمين (1879). جغرافية مصر. مطبعة وادي النيل. ص. 54–53.
  • مبارك باشا، علي (1888). الخطط التوفيقية الجديدة لمصر القاهرة ومدنها وبلادها القديمة والشهيرة. المطبعة الكبرى الأميرية. ص. 45–48.
  • المناوي، عبد الرؤوف (1938). الكواكب الدرية في تراجم السادة الصوفية (ط. مصر). ج. 1. ص. 322.
  • ابن حوقل (1938)، "مصر"، صورة الأرض، بيروت: دار صادر، ج. 1، ص. 141، QID:Q121009915{{استشهاد}}: صيانة الاستشهاد: ref duplicates default (link)
  • ابن مماتي، الأسعد (1943). قوانين الدواوين. تحقيق:عزيز سوريال عطية. الجمعية الزراعية الملكية. ص. 161.
  • زكى، عبد الرحمن (1949). دور التحف في مصر والجمعية العلمية. مكتبة النهضة المصرية. ص. 106.
  • رمزي، محمد (1953). القاموس الجغرافي للبلاد المصرية: من عهد قدماء المصريين إلى سنة 1945، القسم الثاني. الهيئة المصرية العامة للكتاب. ج. 2. ص. 102–103.
  • كراتشكوفسكي, إغناطيوس يوليانوفتش (1964). حياة الشيخ محمد عياد الطنطاوي (بالروسية). Translated by عودة, كلثوم. تدقيق وتحرير عبد الحميد حسن ومحمد عبد الغني حسن. القاهرة: المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية.
  • محمد، سعاد ماهر (1971). مساجد مصر وأولياؤها الصالحون. أشرف عليه: محمد تفيق عويضة. المجلس الأعلى للشئون الإسلامية. ج. 2. ص. 304–305.
  • كامل، محمود (1971). عبده الحامولي: زعيم الطرب والغناء (1841-1901). محمد الأمين.
  • ياقوت الحموي (1977)، "ط"، معجم البلدان (ط. 1)، بيروت: دار صادر، ج. 4، ص. 43، OCLC:1014032934، QID:Q114913343
  • العشري، جلال (أبريل 1981). "طنطا زهرة وادي النيل". مجلة الفيصل. مركز الملك فيصل للدراسات والبحوث الإسلامية ع. 47: 1.
  • شلبي، حلمي أحمد (1988). فصول في تاريخ تحديث المدن في مصر، 1820-1914. الهيئة المصرية العامة للكتاب. ص. 36. ISBN:9789770117613.
  • دياب، سيد أحمد (1994). السياحة في مصر خلال القرن التاسع عشر. الهيئة المصرية العامة للكتاب. ص. 102. ISBN:9789770137505.
  • حسن، محمد إبراهيم (1996). دراسات في جغرافية مصر العربية وحوض البحر الأحمر، مقوماتها الطبيعية والبشرية ومظاهر الإنتاج والتلوث البيئي. مركز الإسكندرية للكتاب. ص. 67–68.
  • شربل، كمال موريس (1998). الموسوعة الجغرافية للوطن العربي (ط. 1). بيروت: دار الجيل. ص. 352.
  • قاسم، محمود (1999). دليل الممثل العربي في سينما القرن العشرين. مجموعة النيل العربية. ISBN:9789775919021.
  • أديب، سمير (2000). موسوعة الحضارة المصرية القديمة. دار العربى للطباعة والنشر والتوزيع. ص. 705. ISBN:9789773190200.
  • زهر الدين، صالح (2001). موسوعة رجالات من بلاد العرب. المركز العربي للأبحاث والتوثيق. ج. 3.
  • عطا، السيد محمد أحمد (2002). تاريخ الغربية وأعمالها في العصر الإسلامي، 21-567 ھ/642-1171 م. الهيئة المصرية العامة للكتاب. ISBN:9789770178584.
  • المطيعي، لمعي (2003). موسوعة نساء ورجال من مصر. دار الشروق. ج. 2. ISBN:9789770907894.
  • بابتي، عزيزة فوال (2009). موسوعة الأعلام (العرب والمسلمين والعالميين) 1-4. دار الكتب العلمية. ج. 3.
  • علي، محمد عباس محمد (2011). البيئة المصرية وأثرها على إبداعات فناني الجرافيك المعاصرين. المنهل. ISBN:9796500016085.
  • الدالي، محمد صبري (2012). التصوف وأيامه دور المتصوف في تاريخ مصر الحديث. دار الكتب والوثائق القومية. ص. 213. ISBN:9789771809494.
  • الشهاوي، صلاح عبد الستار محمد (31 يناير 2012). "طنطا عاصمة محافظة الغربية زهرة وادي النيل وعروس الدلتا". التفاهم. سلطنة عمان: وزارة الأوقاف والشئون الدينية. ج. 10 ع. 35.
  • قناوى، عبد الرحيم (2013). العشوائيات مشاكل وحلول. مكتبة الأنجلو المصرية.
  • شمس الدين نجم، زين العابدين (2014). مصر في عهدى عباس وسعيد. دار الشروق. ص. 62. ISBN:9789770920954.
  • فؤاد صالح السيد (2015). أعظم الأحداث المعاصرة (1900 - 2014 م). المنهل. ISBN:9796500148564.
  • غانم، إبراهيم علي (2016). أمن مصر المائي: جغرافيا وهيدرولوجيا وقانونيا وسياسيا (ط. 1). المنهل. ص. 150. ISBN:9796500404677.
  • حسن، سليم (2017) [1957]. موسوعية مصر القديمة. مؤسسة هنداوي. ج. 12. ص. 279–281. ISBN:9781527316256.
  • الشريف، عمر (2017). أعلام منسية من أرض الغربية. ببلومانيا للنشر والتوزيع.
  • ياسر، أيوب (2018). مصر وكرة القدم التاريخ الحقيقي... أين وكيف بدأت الحكاية (ط. 1). الدار المصرية اللبنانية. ISBN:9789777951876. OCLC:1051179485.{{استشهاد بكتاب}}: صيانة الاستشهاد: التاريخ والسنة (link)
  • قاسم، محمود (2020). موسوعة الممثل في السينما العربية (ط. 1). E-Kutub Ltd. ج. 1. ISBN:9781780585482.
  • قاسم، محمود (2020). موسوعة الممثل في السينما العربية (ط. 1). لندن: E-Kutub Ltd. ج. 2. ISBN:9781780585499.
  • الملاح، إيهاب (2021). على أجنحة السرد. منشورات إيبيدي. ISBN:9789776748873.

باللغة الإنجلزية