غفار (قبيلة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

غفار قبيلة من القبائل العربية التاريخية. كان منهم الصحابي أبو ذر الغفاري. والصحابية أميمة بنت قيس الغفارية

نسب قبيلة غفار

غفار بن مليل بن ضمرة بن بكر بن عبد مناة بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.

تاريخ غفار و مساكنهم

سكنت غفار وادي الصفراء بين مكة و المدينة , و فشا الإسلام مبكرا في غفار , فقد اسلم أبو ذر الغفاري في مكة و كان خامس أهل الإسلام و أمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يرجع إلى بلاده حتى يسمع عنه. و بعد قيام دولة الإسلام بالمدينة حالفت ضمرة كلها و منها غفار المسلمين , و صارت غفار من رعايا الدولة المسلمة مع اسلم و مزينة و بعض عبد الله بن غطفان. و قد أحب رسول الله صلى الله عليه وسلم غفار و قال عنها: " غفار غفر الله لها" , و قال "[[الأنصار]_ و مزينة و جهينة و غفار و أشجع و من كان من بني عبد الله موالي من دون الناس و الله و رسوله مولاهم" . و قد اشتركت غفار في فتح مكة مع الرسول صلى الله عليه وسلم تحت قيادة خالد بن الوليد , و في غزوة تبوك , و لم ترتد بعد موت النبي صلى الله عليه وسلم و شاركت مع المسلمين في حروب الردة.

[1]دور غفار في فتح مصر

و اشتركت غفار مع عمرو بن العاص في فتح مصر , سكنت في خطة قريش و الأنصار و اسلم و جهينة , و عندما نظم عمرو بن العاص مرتبعات لكل قبيلة خرجت فرقة من غفار مع أبناء عمومتها بني ليث بن بكر إلى أتريب , و خرجت الفرقة الأخرى مع بني اسلم و جذام إلى تل بسطة (مركز الزقازيق الآن) و هربيط (مركز أبو كبير الآن) و طرابية (مركز فاقوس و أبو حماد و التل الكبير).

و لا شك أن غفار الآن قد ذابت في جذام و صارت بطونا فيها شأنها شأن بني اسلم الذين أصبحوا بطنا في جذام كذلك , و قد ذكر القضاعي في خططه أن بيوتا من بني ضمرة (غفار منها) سكنوا مع قريش في بلادها بالاشمونيين.

و كان من غفار صحابة أجلاء مثل أبي ذر خامس أهل الإسلام , و هو جندب بن جنادة بن سفيان بن عبيد بن حرام بن غفار , و الصحابي الجليل أبي رهم كلثوم بن الحصين الغفاري استخلفه النبي صلى الله عليه وسلم على المدينة. و من الصحابة الغفاريين الذين سكنوا مصر و اختطوا بها أبو بصرة حميل بن بصرة الغفاري رضي الله عنه الذي دفن بالقرافة. و من غفار الآن بيوت في قرية الغفارية مركز بلبيس و في الحسينية و أولاد صقر و ديرب نجم و كلها بمحافظة الشرقية , و سمعت بتواجد غفاري في بعض بلاد الصعيد بلا تثبت.

مراجع

  1. ^ "قبيلة غفار في التاريخ و النسب - بقلم م ايمن زغروت - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..". www.alnssabon.com. مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2019. 
Mosque02.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع إسلامي ديني أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.