المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

أيزيدور اسحق رابي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
أيزيدور اسحق رابي
صورة معبرة عن أيزيدور اسحق رابي

معلومات شخصية
الميلاد 29 يوليو 1898(1898-07-29)
الإمبراطورية النمساوية المجرية
الوفاة 11 يناير 1988 (عن عمر ناهز 89 عاماً)
نيويورك، نيويورك، الولايات المتحدة
الجنسية بولندي
الديانة يهودية   تعديل قيمة خاصية الديانة (P140) في ويكي بيانات
عضو في الأكاديمية الوطنية للعلوم، والجمعية الفيزيائية الأمريكية، والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم، والجمعية الأميركية لتقدم العلوم، والجمعية الأمريكية للفلسفة   تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المؤسسات جامعة كولومبيا، معهد ماساتشوستس للتقنية
المدرسة الأم جامعة كورنيل، جامعة كولومبيا
مشرف الدكتوراه Albert Potter Wills[1]   تعديل قيمة خاصية مشرف الدكتوراه (P184) في ويكي بيانات
طلاب الدكتوراه جوليان شفينجر، نورمان رامسي، مارتن بيرل
المهنة فيزيائي، وعالم نووي، وأستاذ جامعي   تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل فيزياء
سبب الشهرة رنين نووي مغناطيسي
إدارة جامعة كولومبيا   تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
الجوائز
Public Welfare Medal (1985) 
قلادة أورستد (1982) 
جائزة نوبل في الفيزياء (1944) 
وسام نيلز بور الذهبي الدولي 
Hotel-de-Salm-Paris.JPG وسام جوقة الشرف 
Four Freedoms Award - Freedom from Fear 
وسام إليوت كريسون 
Atoms for Peace Award   تعديل قيمة خاصية جوائز (P166) في ويكي بيانات
التوقيع
صورة معبرة عن أيزيدور اسحق رابي

' 'إزيدور اسحاق رابي ، ولد في ريمانوي في النمسا-المجر (اليوم هي تابعة لبولندا) بتاريخ 29 يوليو 1898 وتوفي بنيويورك بتاريخ 11 يناير 1988. فيزيائي أمريكي من والدين النمساوي هنغاري، الحائز على جائزة نوبل للفيزياء عام 1944.

السيرة الذاتية[عدل]

من عائلة يهودية، دخل الولايات المتحدة بعد عام من ولادته. تحصل على شهادة في الكيمياء من جامعة كورنيل في 1919 وتابع دراسته في جامعة كولومبيا، حيث حاز على شهادة الدكتوراه عام 1927.

بدأ رابي في 1930 البحث عن طبيعة القوى التي تربط البروتون في النواة الذرية ، مما أدى به إلى خلق طريقة الكشف الحزم الجزيئية عن طريق الرنين المغناطيسي، والتي منحته جائزة نوبل للفيزياء عام 1944.

في عام 1940، أعطي إجازة من جامعة كولومبيا للعمل على تطوير رادار بصفته مديرا مساعدا لمختبر الإشعاع في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. كما وافق على مضض بأن يصبح مستشارا مع الالتزام بالذهاب إلى المختبر الوطني للوس ألاموس. الجنرال ليسلي غروفز أصر على مجيءه إلى لوس الاموس.

بعد الحرب واصل جهوده البحثية، التي تسهم في اختراع الليزر و الساعة الذرية. وهو مؤسس المختبر الوطني بروكهافن والمنظمة الأوروبية للبحوث النووية.

وهو معروف بمقولة "إن العالم سيكون أفضل من دون ادوارد تيلر"، الذي يعتبر أب القنبلة الهيدروجينية. في 1967، فاز بجائزة الذرة من أجل السلام.

مراجع[عدل]