ديمة الخطيب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
ديمة الخطيب
ديمة الخطيب

معلومات شخصية
الميلاد 14 يوليو 1971 (العمر 46 سنة)
دمشق، سوريا
الإقامة قطر، الوطن العربي
الجنسية  فلسطين سوريا
عائلة حسام الخطيب
الحياة العملية
التعلّم جامعة جنيف جامعة دمشق جامعة نيس
المهنة مراسلة، صحفية، مدونة
المواقع
الموقع http://dimakhatib.blogspot.com

ديمة الخطيب صحفية فلسطينية ، مدونة وكاتبة ومترجمة. هي "مديرة عامة| للجزيرة بلس ،[1] القناة الفائزة بجائزة خدمة الأخبار الرقمية بالإنجليزية والعربية والإسبانية. وهي مبادرة أطلقتها شبكة الجزيرة الإعلامية بسان فرانسيسسكو ، الولايات المتحدة الأمريكية . ديمة واحدة من النساء العربيات القليلات الرائدات في الإعلام العربى .[2]

حياتها[عدل]

ولدت ديمة الخطيب بدمشق لأم سورية من الطبقة البرجوازية آنذاك في دمشق وأب فلسطيني نزح من فلسطين إلى سوريا بفعل الاحتلال الإسرائيلي لبلده وتهجيره قسرًا هو وعائلته سنة 1948.[3] تتحدث ديمة 8 لغات (عربية ، إنجليزية ، فرنسية ، برتغالية ، إيطالية ، صينية ، ألمانية) . انضمت لقناة الجزيرة عام 1997 كمتدربة في طاقم العمل الصحفى ثم أصبحت مخرجة ، مراسلة في الصين ومن ثم مديرة مكتب الجزيرة بأمريكا اللاتينية ، وذلك قبل التحول الكلى للصحافة الرقمية على الإنترنت في السنوات الأخيرة.[4][5]

ديمة الخطيب أم لابن اسمه فارس وقد أخذت استراحة من عملها لتصبح أم وتقول أنها قد أخذت استراحة محارب من الاعلام كى تخوض معركة الأمومة ، لان التنقل بين المناطق الكثيرة التي تعمل بها كمراسلة لا يناسب حياة الأم ، وحاليًّا تحرص عندما تكون موجودة معه على إعطائه كل الوقت وهذه طريقتها في تعويضه عن غيابها لعملها .[6][7]

عملها[عدل]

بدأت ديمة الخطيب لفت الانتباه خلال حرب العراق ، عندما عملت كمخرج اخبار مباشرة بالدوحة لقناة الجزيرة العربية . وقامت ديمة بمقابلة لقناة سي ان ان مع لارى كينج ووولف بليتزر .[8] وكانت موجودة في الوثائقى غرفة التحكم ، عام 2004 وهو فليم وثائقى عن قناة الجزيرة وتغطيتها لغزو العراق في 2003 .[9]

تم تصنيف ديمة من ضمن الأكثر تأثيرا عربيا على وسائل التواصل الاجتماعى .[1][2][3][4][5][10] وحصلت ديمة على الانتباه خلال الثورات العربية لمتابعتها للأحداث والتواصل عبر حسابها على تويتر .[11][12][13] وبداية اشتراك ديمة في تويتر كان لمتابعة ما ينشره السياسيون في أمريكا اللاتينية من اخبار هامة هناك ، ثم أصبح تويتر بالنسبة لها وسيلة تواصل مع الناس ، اكتشفت ديمة عالم التدوين من خلاله ، وقامت بعمل مدونتها " وريقات من ديمة " وتكتب فيها خارج عملها كصحفية تليفزيونية . اليوم تعالج جميع القضايا الاجتماعية ، الإعلامية ، الشعر ، الامومة ،فلسطين وقضايا أخرى .[14]

أثناء عملها في أمريكا اللاتينية كان لها صلة حصرية وقريبة من الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز [15][16] وأجرت مقابلات مع عدد من الزعماء مثل الرئيس البوليفي إيفو موراليس والرئيس البرازيلي لولا داسيلفا . وتقاريرها من جميع أنحاء أمريكا الجنوبية والوسطى أعطت العالم العربي إنطباع غير مسبوق عن هذه القارة البعيدة . وكانت ديمة مصدر للأخبار العاجلة من كاراكاس مثل خبر تشافيز كونه أول رئيس دولة يقوم بإدانة إسرائيل بشدة خلاص الصلاع الإسرائيلي اللبناني[17] وقطع العلاقات مع إسرائيل لسنوات لاحقة . كما أنها رفضت مطالبات هروب الرئيس معمر القذافي إلى فنزويلا .[18] كما أن ديمة أعدت تقارير عن الصين ، وتقارير عن سكان أمريكا اللاتينية الأصليين .[7]

نشرت ديمة مجموعة من القصائد باللغة العربية باسم حب لاجئة ، متاحة في جمالون .[19] كما أنها شاركت في تأليف كتاب باللغة الأسبانية عن الثورات العربية .

ديمة محاضرة عن الصحافة في الجامعة الأمريكية بدبى ما بين 2013-2015 ووتكلمت في محادثات حول العالم . كما أنها تنظم أمسيات شعرية في مدن من مختلف أنحاء الخليج ، بالإضافة إلى أوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية .[20]

قبل عمل ديمة الخطيب مع قناة الجزيرة عملت لإذاعة سويسرا العالمية في برن ومنظمة الصحة العالمية بجنيف ، وكذلك صحيفة الراية وإذاعة قطر الناطقة بالفرنسية في الدوحة . كما أنها أول صحفى عربى يذهب إلى الأمازون ، وتعتبرها ديمة مغامرة خطرة لكنها اكتشفت هناك أن الانسان أخطر من الغابة والمشكلة هو الانسان وطريقة تعامله مع الغابة حيث تعرضت لمحاولة ابتزاز من مرافق الرحلة وأحسن انه أخطر من أي وحش يمكن أن يهاجمها في الغابة .العرب القطرية: حوار مع ديمة الخطيب 2015.[6]

وفى أغسطس عام 2015 تم تعيين ديمة الخطيب من قبل شبكة الجزيرة مديرا لمنصتها الرقمية الجزيرة بلس .[21]

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب <
  2. ^ أ ب https://www.youtube.com/watch?v=d7jnu7fWQrI
  3. ^ أ ب http://www.dimakhatib.blogspot.com/
  4. ^ أ ب "Dima Khatib | Off the Strip for free thinkers and adventurers". Sandraoffthestrip.com. 2011-02-18. Retrieved 2011-04-12.
  5. ^ أ ب Ralph D. Berenger, ed. (2004). Global Media Go to War: Role of News and Entertainment Media During the 2003 Iraq War. Marquette Books. p. 66. ISBN 978-0-922993-10-9
  6. ^ أ ب ديمة الخطيب: سفيرة أمريكا اللاتينية العربية.2012
  7. ^ أ ب العرب القطرية: حوار مع ديمة الخطيب 2015.
  8. ^ "CNN.com". CNN.
  9. ^ Shiv Malik (2005-01-24). "Broadcast and be damned". London: The Independent. Archived from the original on 2005-03-06. Retrieved 2010-12-07
  10. ^ "Arab TV Gets a New Slant: Newscasts Without Censorship". The New York Times. 1999-07-04
  11. ^ Mackey, Robert (2011-01-14). "Arab Bloggers Cheer on Tunisia's Revolution". The New York Times.
  12. ^ Owen, Paul; Weaver, Matthew (2011-01-17). "Tunisia crisis: live updates". The Guardian. London.
  13. ^ https://www.youtube.com/watch?v=3lzeTVJe7MI
  14. ^ https://www.youtube.com/watch?v=XHPLSz7nv0E
  15. ^ https://www.youtube.com/watch?v=qyZyunfbCxw
  16. ^ https://www.youtube.com/watch?v=CNnQpCPv68c
  17. ^ http://english.aljazeera.net/NR/exeres/0393C044-9D53-43FB-9B2F-3F15DF88AF91.htm
  18. ^ "Libya protests spread and intensify | World News". Axisoflogic.com. 2011-02-22. Retrieved 2011-04-12
  19. ^ http://jamalon.com/en/catalog/product/view/id/36644032
  20. ^ https://www.youtube.com/watch?v=dhSqtDiWRec
  21. ^ الجزيرة : تعيين ديمة الخطيب مديرا للجزيرة بلس 2015 .