الوحدة الوقائية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الوحدة الوقائية
Schutzstaffel
Schutzstaffel Abzeichen.svg
شعار وحدة الإس إس
Flag Schutzstaffel.svg
علم الإس إس
200px-Die Uniformen der Allgemeinen SS 32-45.jpg
الزي الرسمي.
Agency overview
التأسيس April 4, 1925
الوكالة السابقة SA-Logo.svg كتيبة العاصفة
Stabswache
منحل مايو 8, 1945
Superseding agency SA-Logo.svg Sturmabteilung (formerly)
الدولة علم ألمانيا النازية ألمانيا النازية
أوروبا المحتلة-الألمانية
مركز القيادة برلين
52°30′26″N 13°22′57″E / 52.50722°N 13.38250°E / 52.50722; 13.38250
عدد الموظفين 1,250,000 (c. فبراير 1945)
Ministers responsible هتلر, الفوهرر
هيملر, رايخ فوهرر إس إس
وكالات شقيقة Agency علم ألمانيا النازية الحزب النازي

وحدات إس إس أو شوتزشتافل.عن هذا الملف De-Schutzstaffel.ogg كانت منظمة تا بعة للحزب النازي الألماني أنشأت سنة 1925 وكلفت بمهمة حماية أدولف هتلر. في سنة 1926 وضعت تحت إمرة الأس أي أي الجناح العسكري للحزب النازي المعروف بقسم الهجوم واختصارها SA. في سنة 1939 أصبحت الأس أس وحدة شبه عسكرية مستقلة تضطلع بمهام بوليسية في صلب الحزب النازي. في سنة 1945 منعت هذه المنظمة واعتبرت منظمة إجرامية للدور الذي قامت به في المحرقة.

تاريخ الوحدة[عدل]

وحدة الصدام[عدل]

كون هتلر فرقة لحماية وتنظيم أماكن إلقاء خطبه وكانت حينها تعرف باسم فرقة حماية القاعات. وكانت هذه الوحدة تتكون من كل من يوليوس شريك ويوزيف بيرشتولد الذان كانا عضوان في الأس أي ومن بعض عناصر المدفعية التابعة لميونيخ. سنة 1923 طرأت خلافات داخلية بين هيرمن إيرهارت من جهة وإيرنست روم وأدولف هتلر من جهة أخرى فتم حل هذه الوحدة وتكوين ما يعرف بفرقة الصدام (Stroßtrupp) من 12 عشر عنصر من الأس أي. وكانت مهمة فرقة الصدام أوليا حماية هتلر من هجمات فرق الهجوم التابعة للحزب النازي. وكان كل من يوليوس شريك وجوزيف بيرشتولد يتوليان قيادة فرق الصدام المتكونة من أولريش غراف وإيميل موريس وكريستيان فيبر وجوزبف ديتريش ورودولف هيس وجاكوب غريمينغر وبالإضافة إلى فلتر بوخ وكارل فيلر. بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة لهتلر تم منع هذه المنظمة في 1923

إعادة التنظيم[عدل]

سنة 1925 تلقى يوليوس شريك الأوامر من هتلر بإعادة تكوين وحدات حماية القاعات اختار ثمانية أشخاص من وحدة الصدام وكون بذلك النواة الأولى لوحدة الأس أس التي تدرجت عبر عدة مسميات مثل حماية القاعات وفريق الحماية مرورا بفريق الهجوم ليستقر اسم على وحدة الوقاية الذي إختاره هيرمن غورينغ نسبة إلى تسمية إحدى وحدات الطياران الألماني. وسرعان ما تطورت هذه المنظمة لتشمل كل ألمانيا والآلاف من المنتسبين.

منافسة الأس أي[عدل]

وضعت قيود صارمة على عملية تكوين وحدات الأس أس. حيث كان قادة وحدات الهجوم الأس أي يريدون للأس أس أن تبقى تحت سيطرتهم. فكان يمنع أن تتخطى نسبة المنتمين الأس أس أكثر من عشرة بالمائة من عدد المنتمين للأس أي كما لم يسمح في البدء في تكوين وحدة أس أس في المقاطعات الألمانية إلا بعد تكوين وحدة أس أي كاملة.

نظرا لعدم رضاه عن هذا الوضع قدم يوزيف بيرشتولد استقالته من منصب قياة الأس أس في سنة 1927 وخلفه إيرهارد هايدن الذي سمى هاينريش هيملر كمساعد له. ولم يؤخذ هايدن على محمل الجد من قبل قيادات الأس أي فيما كانت عناصر الأس أس تعتبر عناصر الأس أي من الرعاع محبي الشغب وترى نفسها على أنها تنظيم نخبوي. وكانت الأس تنظر بحذر للأسس خاصة وأن هتلر ائتمن هذه لأخيرة على ما يعرف براية الدم سنة 1926.

في سنة 1929 أقال هتلر هايدن من منصبه كقائد للأس أس وذلك لأنه كان يحيك سراويل بذلته العسكرية عند حائك يهودي. فطلب هايدن شطب اسمه من كل قوائم الأس أس وانخرط في الأس أي إلا أنه تم اغتياله سنة 1933 في ميونيخ بعد أن أعطى مساعده هاينرش هيملر الأوامر بقتله.

مشاركة الأس أس في الحرب[عدل]

بدات ال س س بنشر الذعر في بداية 1933 وملاين من الشيوعيين، يهود، غجر، معارضين ومثليين ارسلوا بدون محاكمة إلى معسكر اعتقال.

هيكلة اس اس[عدل]

مرت الأس أس بعدة مراحل تنظيمية واستقر الأمر بها سنة 1939 بأن أصبح الأس أس تتكون من المصالح التالية:

  • مصلحة القيادة الرئيسية والتي كانت تضطلع بالمهام الإدارية ودفع الأجور وإدارة المدارس التكوينية لوحدات الأس أس وتسليحهم بالإضافة إلى تأمين العمليات اللوجيستية والخدمات الطبية للأس أس
  • مصلحة الأجناس الرئيسية وكانت مهمتها انتقاء وتكوين كوادر الأس أس بناء على معايير عنصرية
  • مصلحة أمن الرايش الرئيسية وكانت مهامها بوليسية في صلب الأس أس وتجمع كلا من مصلحة الأمن أس دي ومصلحة الشرطة الأمنية.
  • مصلحة الأمن وكانت تضطلع بمهام مخابراتية داخلية وخارجية.
  • مصلحة الشرطة الأمنية وكانت تشرف على الشرطة السرية والشرطة الإجرامية.
  • الجناح العسكري المعروف بسلاح الأس أس والمتكون من وحدات المتطوعين ووحدات رؤوس الموت التي كان منتسبوها يمثلون العسس في معسكرات الاعتقال.
  • مصلحة الإدارة والمالية وكانت مهمتها إدارة معسكرات الاعتقال وإستغلال المعتقلين في الحقل الصناعي.

انظر أيضاً[عدل]

وصلات خارجية[عدل]