غروزني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
غروزني
بالروسية Грозный
بالشيشانية Соьлжа-ГӀала
شعار
الشعار
علم
غروزني is located in شيشان
غروزني
غروزني
الدولة علم روسيا روسيا
جمهورية شيشان
تأسست في 1818
إداريا
النوع عاصمة الجمهورية
العمدة مسلم خوتشييف
جغرافيا
مساحة المدينة 305 كم 2
السكان
تعداد سكاني 271.600 نسمة
سنة إحصاء 2010
كثافة سكانية 890 شخص في كل كم 2
تركيبة سكانية
الأديان الإسلام، المسيحية
الأعراق شيشانيون 95.7 %
روس 2.5 %
إنغوشيون 1.0 %
معلومات اخرى
منطقة زمنية UTC+4
رمز بريدي 364000-364099
الرمز الهاتفي 8712 7+
رمز المنطقة 95
رمز السيارة 95


أحد محاربي الشيشان يقف بالقرب من القصر الرئاسي في غروزني, التقطت الصورة في يناير 1995.

غروزني (روسية: Гро́зный;‏ شيشانية: Соьлжа-ГIала‏، Sölƶa-Ġala أو Жовхар‏ وDƶowxar) عاصمة الشيشان والشيشان إشكيريا انشئت عام 1818 كحصن روسى ولعبت دورا مهما في حرب القوقاز, ولم تبدا المدينة النمو الا بعد اكتشاف البترول. يبلغ عدد سكانها 213.600 حسب إحصاءات 2004 وقبل الحرب الشيشانية 400.000. غروزني.

تقوم العاصمة الشيشانية على جانبي سونجا رافد نهر تيريك. ويربو عدد سكانها على 230 ألف نسمة. نمت مدينة غروزني حول قلعة حملت الاسم ذاته، بناها ألكسي يرمولوف وكان قائد الجيش القيصري في القوقاز عام 1818، هنا أدى ميخائيل ليرمونتوف وليف تولستوي الخدمة العسكرية وكتبا روائع أدبهما تحت تأثير الأصالة القوقازية. بدأ استخراج النفط قرب غروزني عام 1893 فتحولت المدينة إلى أحد أكبر المراكز الصناعية في القوقاز. لحقت بالمدينة أضرار بالغة نتيجة العمليات القتالية في تسعينات القرن الماضي، وكانت القوات الروسية قد سيطرت عليها مرتين في عامي 1994 و1999 بينما اقتحمها الانفصاليون الشيشان واستولوا عليها عام 1996. مدينة غروزني التي كانت بالأمس مهدمة، تبدو اليوم حديثة وجميلة، وصارت واحدة من أجمل المدن الأوروبية.واللون الأزرق المميز لأبنيتها الجديدة يدعو إلى حياة أفضل ومستقبل وضاء. تم انجاز بناء المسجد الجامع "قلب الشيشان"، الجامع الرئيسي في غروزني، والأكبر في أوروبا، الذي يتسع لعشرة آلاف شخص، خلال عامين فقط، وإلى جانبه اقيمت الجامعة إلإسلامية ودار الإفتاء. وتغلب على شارع النصر خضرة الشجر، وأصلحت أبنيته لتتفق مع نمط خمسينات القرن الماضي وتجمع بين الأنموذجين الأوروبي والوطني. شارع بوتين أجمل معالم غروزني، كان يسمى بالحدودي، حيث كان يفصل بين القوزاق والقلعة، ثم بين البيض والحمر. ويوجد فيه مبنى كبير لصالة الحفلات. وغرس فيه أكثر من سبعمائة شجرة. كان بناؤه في خمسينات القرن العشرين فحمل طابع ذلك العصر. المؤسسات التعليمية في غروزني مشهورة وأهمها الجامعة الحكومية الشيشانية ومعهدا النفط والتربية، ويوجد في المدينة المسرح الدرامي، الذي يقدم الأعمال الكلاسيكية إضافة إلى المسرحيات المحلية التي تعكس تناقضات الحياة والتقاليد لدى الشيشان.

أبراج في العاصمة الشيشانية غروزني عام 2012
RT

نص هذه المقالة أو أجزاء منه منقولة عن موسوعة روسيا اليوم ومنشورة هنا برخصة المشاع المبدع نسبة المصنف إلى مؤلفه - المشاركة على قدم المساواة 3.0، عملا بالإذن الذي حصلت عليه مؤسسة ويكيميديا.