إنتل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
إنتل
Intel Corporation (بالإنجليزية)[1] عدل القيمة على Wikidata
Intel logo (2020, dark blue).svg
2200missioncollegeblvd.jpg
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
النوع
الشكل القانوني
المقر الرئيسي
موقع الويب
intel.com (لغات متعددة) عدل القيمة على Wikidata
المنظومة الاقتصادية
الشركات التابعة
الصناعات
المنتجات
أهم الشخصيات
المؤسسون
المدير التنفيذي
الموظفون
121٬100[6] (2021) عدل القيمة على Wikidata
الإيرادات والعائدات
البورصة
العائدات
الربح الصافي
رسملة السوق
الدخل التشغيلي

إنتل (بالإنجليزية: Intel)‏ هي من أكبر شركات التكنولوجيا متعددة الجنسيات في الولايات المتحدة الأمريكية وهي متخصصة برقاقات ومعالجات الكمبيوتر، تأسست الشركة في عام 1968 كشركة للإلكترونيات المتكاملة ومقرها في (سانتا كلارا، كاليفورنيا، أمريكا)، تأسست هذه الشركة على يد روبرت نويس وغوردون مور، إنتل هي واحدة من أكبر أسواق صانعي رقائق أشباه الموصلات في العالم بناء على الإيرادات.[8] وهي مبتكرة سلسلة معالجات إكس 86، الموجود في كثير من الحواسيب الشخصية، إنتل تورد المعالجات ولوازمها لمصنعين أجهزة الكمبيوتر، مثل أبل وهوليت باكارد وسامسونج وديل وغيرها الكثير، إنتل أيضا تصنع مجموعة شرائح للوحة الأم وتنتج إنتل العديد من قطع الحاسوب الصغيره منها اللوحة الأم، بطاقات الشبكات، ذاكرة الفلاش، وكرت الشاشة، والمعالجات، وغيرها من الأجهزة والقطع التي تستخدم في الحاسوب. كان أول معالج (رقاقة المعالج الدقيق التجارية) تم صنعه في عام 1971.

وتعتبر إنتل من الشركات التي أسهمت في تطوير بروتوكولات الشبكات ومن أشهرها إيثرنت.

التاريخ[عدل]

الأصل[عدل]

تأسست شركة إنتل في ماونتن فيو، كاليفورنيا، في عام 1968 على يد الكيميائي غوردون مور، والفيزيائي روبرت نويس، بمساعدة من المستثمر آرثر روك.[9] في البداية كان الاسم المقترح للشركة هو مور-نويس، إلا أن عدم ملائمة الاسم دفع المؤسسين إلى إطلاق اسم إن إم إليكترونيك عام 1968 ولكن الاسم لم يستمر سوى لشهر، ليتم إطلاق اسم إنتل على الشركة باختصار اسم الإلكترونيات المتكاملة.[10]

التاريخ المبكر[عدل]

فيديريكو فاجين مصمم معالج إنتل 4004

بعد ثمانية أشهر من تأسيس الشركة قامت إنتل بأطلاق ذاكرة الوصول العشوائي الساكنة بسعة 64 بت شوتكي 3101.[11] وبعد عام فقط قامت انتل بتصنيع أول ذاكرة وصول عشوائي ديناميكية إنتل 1103.[12] تلقت انتل أول طلب دولي لها من شركة حاسبات رياضية في اليابان من اجل تصنيع رقاقة مدمجة للحاسبات الشركة الرياضية اثناء عمل شركة إنتل على المشروع اكتشف المهندس تيد هوف طريقة تصنيع أول وحدة معالجة مركزية عن طريق وضع 2300 ترانزستور في رقاقة تمسك باليد، قامت الشركة بتسميته إنتل 4004 وبدأت بيعه في 1971.[13]

استمرت انتل بتطوير منتجاتها وتحسين قدراتها وفي عام 1981 قامت بالتعاون مع شركة آي بي إم للحاسبات وبالتعاون مع شركة مايكروسوفت تم إطلاق أول حاسوب شخصي. وعلى الرغم من خسارة آي بي إم سوق الحواسب الشخصية استمرت انتل تربعها على عرش المعالجات الخاصة بكافة الحواسب والاجهزة الالكترونية حيث ان الشركة حققت عائدات بمقدار مليار دولار في عام 1983. في عام 1985، تم تشغيل أول مجمع تصنيعي لشركة إنتل للمعالجات الدقيقة والذاكرة خارج الولايات المتحدة في في القدس.[14] وفي عام 1993 قامت إنتل بإطلاق معالج بنتيوم خامس معالج تبنيه الشركة ومن أجل هذا المعالج بدأت انتل ببناء لوحات أم خاصة بمعالجاتها مما جعل عائدات الشركة تتضاعف لتصل إلى 2.3 مليار دولار.

تباطؤ الطلب في عام 2000[عدل]

بعد عام 2000، تباطأ نمو الطلب على المعالجات الدقيقة المتطورة. بسبب المنافسة، ولا سيما من شركة إي إم دي جعل حصة السوق لانتل تهبط إلى اقل من 80% بعد ان كانت تسيطر عليه بشكل شبه كامل لعقد زمني كامل.[15] في أوائل العقد الأول من القرن الحالي، حاول كرايغ باريت تنويع أعمال الشركة خارج مجال أشباه الموصلات، لكن القليل من هذه الأنشطة كان ناجحًا في النهاية. في عام 2001 هبطت عائدات الشركة بمقدار 87% حيث أصبح واضحاً لشركة انتل بأن سباق بناء معالجات اسرع من المعالجات السابقة غير مفيد.[13]

استعادة الريادة (2005-2009)[عدل]

في عام 2005، أعاد الرئيس التنفيذي بول أوتيليني تنظيم الشركة لإعادة تركيز أعمال الشركة على :

  • المؤسسة
  • المنزل الرقمي
  • الصحة الرقمية
  • التنقل

في عام 2006، كشفت إنتل عن معمارية إنتل كور المصغرة الخاصة بها لتلقى استحسان النقاد على نطاق واسع؛[16] كان يُنظر إلى هذه المعالجات على أنها قفزة استثنائية في أداء المعالج والتي استعادت عن طريقها إنتل بضربة واحدة الكثير من ريادتها في هذا المجال.[17]

في 10 يناير 2006، قامت شركة أبل بتجهيز مجموعة آي ماك إنتل بمعالجات إنتل كور دو الدقيقة. في 6 سبتمبر 2006، قامت شركة أبل بتجهيز مجموعة آي ماك إنتل بمعالجات إنتل كور 2 دو. في 3 يونيو 2009، أعلنت إنتل عن استحواذها على شركة ويند ريفير، بتكلفة تقارب 884 مليون دولار أمريكي.[18]

عمليات الاستحواذ والاستثمارات (2010 إلى الوقت الحاضر)[عدل]

في عام 2010، اشترت إنتل شركة مكافي مقابل 7.68 مليار دولار.[19] كشرط للموافقة على الصفقة، وافقت إنتل على تزويد شركات الأمن المنافسة بجميع المعلومات الضرورية التي من شأنها أن تسمح لمنتجاتها باستخدام رقائق إنتل وأجهزة الكمبيوتر الشخصية.[20] بعد الاستحواذ، كان لدى إنتل حوالي 90.000 موظف، من بينهم حوالي 12000 مهندس برمجيات.[21]

في عام 2013، احتلت إنتل المرتبة الرابعة في تصنيف الشركات العالمية الأكثر ابتكارًا من قبل بوز وشركاه لأن الشركة أنفقت 10.1 مليار دولار في عام 2013 على البحث والتطوير، أو حوالي 19٪ من حجم أعمالها.[22]

في أبريل 2014، أعلنت شركة إنتل عن استثمار 4.1 مليار يورو لتحديث مصنع المعالجات الدقيقة في كريات جات، جنوب إسرائيل.[23] في ديسمبر 2014، أعلنت إنتل عن استثمار 1.6 مليار دولار على مدى 15 عامًا في مصنعها في تشنغدو.[24]

في 1 يونيو 2015 أعلنت إنتل عن استحواذها على شركة ألتيرا الأمريكية، التي توظف 3000 شخصًا، والمتخصصة في المكونات الإلكترونية القابلة لإعادة البرمجة، مقابل 16.7 مليار دولار.[25] في أكتوبر 2015، استحوذت إنتل على قسم المعالجات الدقيقة المحمولة في شركة فيا للتقنيات بمبلغ يقدر بـ 100 مليون دولار.[26] في أبريل 2016، أعلنت إنتل عن تسريح 12000 موظف بحلول عام 2017 كجزء من إعادة هيكلة تهدف إلى تنويع نشاطها.

في عام 2017، أعلنت شركة إنتل عن استحواذها على شركة موبيل أي الإسرائيلية المتخصصة في أجهزة الاستشعار الذكية للسيارات، بمبلغ 14.3 مليار يورو.[27] في يوليو 2019، أعلنت إنتل عن بيع قسم شرائح المودم المحمول لديها وموظفيها البالغ عددهم 2200 موظف مقابل مليار دولار. في ديسمبر 2019، أعلنت إنتل عن استحواذها على هابانا لابس، وهي شركة إسرائيلية متخصصة في رقائق الذكاء الاصطناعي، مقابل ملياري دولار.[28] في يناير 2019، قال وزير المالية الإسرائيلي موشيه كحلون إن إنتل قررت استثمار نحو 11 مليار دولار لتوسيع عملياتها في إسرائيل.[29][30] اعتبارًا من يناير 2020، يشغل عمر إشراق منصب المدير التنفيذي ورئيس مجلس إدارة الشركة.[31][32]

في 2 سبتمبر 2020، أعلنت شركة إنتل رسميًا عن الدفعة الأولى من معالجاتها من الجيل الحادي عشر المسمى تايجر لايك والمخصصة للحواسيب المحمولة.[33] في 7 يناير 2021، أعلنت شركة إنتل خلال الفترة القادمة أنها تخطط لإستخدام تقنية كاميرة RealSense لتعزيز أنظمة التعرف على الوجه لتقدم آداء أفضل وأكثر دقة، وذلك من خلال إستشعار العمق في أنظمة جديدة، حيث قامت إنتل بدمج التقنية بشبكة عصبية لتطوير أنظمة التعرف على الوجه.[34]

استحواذات الشركة[عدل]

الرقم تاريخ إعلان الاستحواذ الشركة المجال الدولة السعر المراجع
1 يونيو 4, 2009 ويند ريفير نظام مضمن  الولايات المتحدة 884 مليون دولار أمريكي [35]
2 أغسطس 19, 2010 مكافي أمن الحاسوب  الولايات المتحدة 7.6 مليار دولار أمريكي [36]
3 أغسطس 30, 2010 إنفينيون تكنولوجيز اتصال لاسلكي  المانيا 1.4 مليار دولار أمريكي [37]
4 مارس 17, 2011 سيليكون هيف معالج إشارة رقمية  هولندا غير معروف [38]
5 سبتمبر 29, 2011 تيلماب برمجية  إسرائيل 350 مليون دولار أمريكي [39]
6 أكتوبر 30, 2011 انفيجن برمجية  إسرائيل 60 مليون دولار أمريكي [40]
7 أبريل 13, 2013 مشيري إدارة API  الولايات المتحدة 180 مليون دولار أمريكي [41]
8 مايو 6, 2013 ستونزوفت أمن الحاسوب  فنلندا 389 مليون دولار أمريكي [42]
9 يوليو 16, 2013 أمك انتراكتيف حركات اليد  إسرائيل غير معروف [43]
10 سبتمبر 13, 2013 إنديسيس معالجة اللغات الطبيعية  اسبانيا غير معروف [44]
11 مارس 25, 2014 بايزس تقنيات ملبوسة  الولايات المتحدة غير معروف [45]
12 أغسطس 13, 2014 افاجو تكنولوجيز أشباه الموصلات  الولايات المتحدة 650 مليون دولار أمريكي [46]
13 ديسمبر 1, 2014 باسورد بوكس أمن الحاسوب  كندا غير معروف [47]
14 يناير 5, 2015 فوزكس تقنيات ملبوسة  الولايات المتحدة 24.8 مليون دولار أمريكي [48]
15 فبراير 2, 2015 لانتك الأتصالات  المانيا 345 مليون دولار أمريكي [49]
16 يونيو 1, 2015 ألتيرا أشباه الموصلات  الولايات المتحدة 16 مليار دولار أمريكي [50]
17 يونيو 18, 2015 ريكون تقنيات ملبوسة  الولايات المتحدة 175 مليون دولار أمريكي [51]
18 أكتوبر 26, 2015 سافرون تكنولوجيز حوسبة معرفية  الولايات المتحدة غير معروف [52]
19 يناير 4, 2016 اسيندنج تكنولوجيز طائرات دون طيار  المانيا غير معروف [53]
20 مارس 9, 2016 ريبلاي تكنولوجيز تقنيات الفيديو  إسرائيل غير معروف [54]
21 أبريل 5, 2016 يوجي تك إنترنت الأشياء  ايطاليا غير معروف [55]
22 أغسطس 9, 2016 نيرفانا سيستمز تعلم الآلة  الولايات المتحدة 350 مليون دولار أمريكي [56]
23 سبتمبر 6, 2016 موفيدوس رؤية حاسوبية  ايرلندا غير معروف [57]
24 مارس 16, 2017 موبيل أي المركبات ذاتية القيادة  إسرائيل 15 مليار دولار أمريكي [58][59]
25 يوليو 12, 2018 أي اسيك أشباه الموصلات  الولايات المتحدة غير معروف [60]
26 أبريل 16, 2019 أومنتيك تسريع عتاد الحاسب  المملكة المتحدة غير معروف [61][62]
27 ديسمبر 16, 2019 هبانا لابس تعلم الآلة  إسرائيل 2 مليار دولار أمريكي [63]
28 مايو 4, 2020 موف ات  إسرائيل 900 مليون دولار أمريكي [64]
29 مايو 20, 2020 رايفت نيتوركس شبكات  الولايات المتحدة غير معروف [65]

شعار الشركة[عدل]

ظل شعار إنتل الأول دون تغيير لمدة 37 عامًا. في عام 1991، وعلى الرغم من ظهور كلمة إنسايد في شعار إنتل إلا أنه أصبح شعار الشركة. تم إعادة تصميم الشعار في 30 ديسمبر 2005 واستمر حتي 1 سبتمبر 2020. في 1 سبتمبر 2020 أعلنت إنتل عن شعار جديد، وهو رابع تغيير للشعار في تاريخ الشركة.[66]

مقر الشركة الرئيسي والمصانع[عدل]

مقر شركة إنتل الرئيس في سانتا كلارا

يقع المكتب الرئيسي الذي يحمل اسم روبرت نويس في سانتا كلارا في وادي السيليكون في كاليفورنيا في الولايات المتحدة. تمتلك إنتل مصانعها الخاصة على عكس منافستها الرئيسية إي إم دي.[67]

تمتلك إنتل 6 مصانع لإنتاج المعالجات في:

المنتجات[عدل]

معالجات إنتل خلال هذه السنوات الماضية تُصنَّيف على ثلاث أصناف core i3 core i5 core i7 حيث أن الشركة تقوم بتصغير معمارية معالجاتها وجعلها بكفائة أعلى وتطلق معمارية جديدة كل 18 شهر وتبدأ بتصغيرها وجعلها بكفاءة أعلى وبعد 18 شهر تعيد العملية من جديد.

مراجع[عدل]

  1. أ ب "ANNUAL REPORT PURSUANT TO SECTION 13 OR 15(d) OF THE SECURITIES EXCHANGE ACT OF 1934 For the fiscal year ended December 29, 2018.".
  2. ^ وصلة مرجع: https://www.intel.de/content/www/de/de/support/articles/000015107/programs.html. الوصول: 26 يوليو 2021.
  3. ^ باسم: Intel Corp. (Santa Clara). مذكور في: أرشيف صحافة القرن العشرين. مُعرِّف مُجلَّد في أرشيف صحافة القرن العشرين (PM20): co/012781. الوصول: 27 يوليو 2021.
  4. ^ مذكور في: المكتبة الوطنية المركزية للبرمجيات.
  5. أ ب مذكور في: Steve Jobs (paperback edition, 2015). الصفحة: 10. الناشر: سايمون وشوستر. تاريخ النشر: سبتمبر 2015.
  6. أ ب ت ث "Intel Annual Report 2021 SEC 10-K" (PDF) (بالإنجليزية).{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)
  7. ^ "Forbes Intel (INTC) Stock Key Data" (بالإنجليزية).{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)
  8. ^ "التقرير السنوي إنتل 2007" (PDF). إنتل. 2007. مؤرشف من الأصل (PDF) في 5 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ السادس من يوليو 2011. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  9. ^ "شركة إنتل Intel: تاريخ في سطور - انطلاقة شرارة الحواسيب الشخصية". كواليس المال. 12 يوليو 2020. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  10. ^ "Secret of Intel's name revealed - The Inquirer". archive.vn. 29 يونيو 2012. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  11. ^ "1969: Schottky-Barrier Diode Doubles the Speed of TTL Memory & Logic | The Silicon Engine | Computer History Museum". www.computerhistory.org. مؤرشف من الأصل في 2020-11-30. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  12. ^ inventions, Mary Bellis Inventions Expert Mary Bellis covered; films, inventors for ThoughtCo for 18 years She is known for her independent; documentaries; Alex, including one about; Bellis, er Graham Bell our editorial process Mary. "The Invention of Intel 1103 Computer Memory". ThoughtCo (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-11-25. Retrieved 2021-01-08.
  13. أ ب "قصة شركة انتل (Intel) الأب الروحي لكافة الحواسيب". الموبايل العراقي. 29 أغسطس 2019. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  14. ^ "Semiconductors Industry". Business Sectors (بالإنجليزية). Archived from the original on 2019-02-11. Retrieved 2021-01-08.
  15. ^ "Intel Core 2 Duo a big leap in chip race | The Seattle Times". archive.seattletimes.com. مؤرشف من الأصل في 2020-10-07. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  16. ^ "Intel's Core 2 Duo lives up to hype | Tech News on ZDNet". web.archive.org. 30 أبريل 2009. مؤرشف من الأصل في 2020-10-07. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  17. ^ "Intel Conroe Core 2 Duo/Extreme Processors". HEXUS. مؤرشف من الأصل في 2020-08-12. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  18. ^ News, Bloomberg (5 Jun 2009). "Intel Buys a Software Company to Extend Chip Market (Published 2009)". The New York Times (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0362-4331. Archived from the original on 2021-01-08. Retrieved 2021-01-08. {{استشهاد بخبر}}: |الأخير= has generic name (help)
  19. ^ "Intel in $7.68bn McAfee takeover". BBC News (بالإنجليزية البريطانية). 19 Aug 2010. Archived from the original on 2020-08-22. Retrieved 2021-01-08.
  20. ^ "Intel wins conditional approval from EU for McAfee acquisition of $ 7.68 billion « Business « techshrimp.com". web.archive.org. 29 يناير 2011. مؤرشف من الأصل في 2020-10-07. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  21. ^ Clark, Nick Wingfield And Don (4 Jan 2011). "Microsoft Alliance With Intel Shows Age". Wall Street Journal (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0099-9660. Archived from the original on 2020-08-01. Retrieved 2021-01-08.
  22. ^ "Facebook entre dans le classement des 10 entreprises les plus innovantes - Challenges". www.challenges.fr. مؤرشف من الأصل في 2020-11-16. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  23. ^ "Intel va réaliser « l'un des plus gros investissements de l'histoire d'Israël »". Le Monde.fr (بالفرنسية). 3 May 2014. Archived from the original on 2020-11-18. Retrieved 2021-01-08.
  24. ^ "Intel investit 1,6 milliard de dollars en Chine pour percer dans le mobile". www.journaldunet.com (بالفرنسية). Archived from the original on 2019-04-23. Retrieved 2021-01-08.
  25. ^ "Electronique : Intel rachète Altera". Le Monde.fr (بالفرنسية). 1 Jun 2015. Archived from the original on 2020-11-19. Retrieved 2021-01-08.
  26. ^ Hottot, Kevin (6 Oct 2015). "Intel rachète la branche télécoms de VIA". www.nextinpact.com (بالفرنسية). Archived from the original on 2020-09-19. Retrieved 2021-01-08.
  27. ^ "Voiture autonome : Intel s'offre la pépite Mobileye". Les Echos (بالفرنسية). 13 Mar 2017. Archived from the original on 2020-10-27. Retrieved 2021-01-08.
  28. ^ Rabinovitch, Steven Scheer, Ari (16 Dec 2019). "Intel buys Israeli AI startup Habana Labs for $2 billion". Reuters (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-05-29. Retrieved 2021-01-08.
  29. ^ Rabinovitch, Steven Scheer, Ari (29 Jan 2019). "Intel to get $1 billion state grant for $11 billion Israel chip plant expansion". Reuters (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-10-31. Retrieved 2021-01-08.
  30. ^ "إنتل"-تستثمر-10-مليار-دولار-لبناء-مصنع-جديد-في-اسرائيل "i24NEWS". www.i24news.tv. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  31. ^ Alspach، Kyle (21 يناير 2020). "Intel Names Omar Ishrak As Its New Board Chairman". CRN. مؤرشف من الأصل في 2020-04-05. اطلع عليه بتاريخ 2020-01-23.
  32. ^ "Intel appoints Bangladeshi-American Omar Ishrak as board chairman". The Daily Star (بالإنجليزية). 23 Jan 2020. Archived from the original on 2020-04-05. Retrieved 2020-01-23.
  33. ^ "إنتل تعلن رسميًا عن معالجات الجيل الحادي عشر وتُغيّر شعارها". البوابة العربية للأخبار التقنية. 2 سبتمبر 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-11-16. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  34. ^ "إنتل تستخدم تقنية RealSense لتعزيز أنظمة التعرف على الوجه". أخبار الآن. مؤرشف من الأصل في 2021-01-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  35. ^ "Intel to Acquire Wind River Systems for Approximately $884 Million". windriver.com. 4 يونيو 2009. مؤرشف من الأصل في 2020-08-09. اطلع عليه بتاريخ 2013-12-09.
  36. ^ "Announcement | McAfee, Inc". Mcafee.com. 28 فبراير 2011. مؤرشف من الأصل في 2016-01-01. اطلع عليه بتاريخ 2013-06-14.
  37. ^ Peter Ha (30 أغسطس 2010). "Intel acquires Infineon's Wireless Solutions Business for $1.4 billion". TechCrunch. مؤرشف من الأصل في 2020-11-19. اطلع عليه بتاريخ 2013-06-14.
  38. ^ Rue Liu (17 مارس 2011). "Intel Acquires Silicon Hive In Push For Mobile Processing Chips". SlashGear. مؤرشف من الأصل في 2020-08-09. اطلع عليه بتاريخ 2014-01-21.
  39. ^ Intel to acquire Telmap, dole out easy to implement location APIs to AppUp developers. Engadget.com. Retrieved on December 9, 2013. نسخة محفوظة 2019-05-02 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ "Source: Intel in talks to buy Israel's InVision Biometrics". Globes. 30 أكتوبر 2011. مؤرشف من الأصل في 2020-10-26. اطلع عليه بتاريخ 2019-02-07.
  41. ^ "Source: Mashery Is Selling To Intel For More Than $180M". TechCrunch. 17 أبريل 2013. مؤرشف من الأصل في 2020-10-20. اطلع عليه بتاريخ 2013-06-14.
  42. ^ "Intel's McAfee Is Buying Stonesoft, A Finnish Networked Firewall Specialist, For $389M In Cash". TechCrunch. 6 مايو 2013. مؤرشف من الأصل في 2020-11-27. اطلع عليه بتاريخ 2013-06-14.
  43. ^ Ingrid Lunden (16 يوليو 2013). "Gesture In The Picture, As Intel Picks Up Omek But PrimeSense Dismisses Apple Acquisition Rumors". TechCrunch. AOL Inc. مؤرشف من الأصل في 2020-11-18. اطلع عليه بتاريخ 2013-09-14.
  44. ^ Ingrid Lunden (13 سبتمبر 2013). "Intel Has Acquired Natural Language Processing Startup Indisys, Price "North" Of $26M, To Build Its AI Muscle". TechCrunch. AOL Inc. مؤرشف من الأصل في 2020-08-01. اطلع عليه بتاريخ 2013-09-14.
  45. ^ IntelPR. "Intel Completes Acquisition of BASIS Science Inc". Intel Newsroom. مؤرشف من الأصل في 2016-01-28.
  46. ^ Ian King (14 أغسطس 2014). "Intel to Buy Avago's Networking Business for $650 Million". Bloomberg.com. مؤرشف من الأصل في 2014-10-06.
  47. ^ "Intel Buys PasswordBox To Add ID Management To Its Security Business". TechCrunch. AOL. مؤرشف من الأصل في 2020-10-31.
  48. ^ "Intel buys $25 million stake in Google Glass rival Vuzix". The Verge. Vox Media. 5 يناير 2015. مؤرشف من الأصل في 2020-11-29.
  49. ^ "Intel 2015 Acquisitions". 31 ديسمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2020-06-23. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-09.
  50. ^ Clark، Don؛ Cimilluca، Dana (1 يونيو 2015). "Intel Agrees to Buy Altera for $16.7 Billion". Wall Street Journal. مؤرشف من الأصل في 2020-11-18. اطلع عليه بتاريخ 2015-06-01.(الاشتراك مطلوب)
  51. ^ "Intel Acquires Recon". 17 يونيو 2015. مؤرشف من الأصل في 2020-11-19. اطلع عليه بتاريخ 2016-01-13.
  52. ^ "Intel buys Saffron AI because it can't afford to miss the next big thing in tech again". مجلة فورتشن. 26 أكتوبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2020-11-08. اطلع عليه بتاريخ 2015-01-28.
  53. ^ "Intel Acquires Ascending Technologies". 4 يناير 2016. مؤرشف من الأصل في 2020-11-19. اطلع عليه بتاريخ 2016-03-09.
  54. ^ "Intel buys Israeli 3D video tech firm Replay Technologies". Reuters. 9 مارس 2016. مؤرشف من الأصل في 2020-11-17. اطلع عليه بتاريخ 2016-03-10.
  55. ^ "Intel buys Yogitech, aims to bolster IoT safety efforts". ZDNet. 5 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2020-11-17. اطلع عليه بتاريخ 2016-04-05.
  56. ^ "Intel buys deep learning startup Nervana Systems for a reported $350 million". TechCrunch. 9 أغسطس 2016. مؤرشف من الأصل في 2020-10-27. اطلع عليه بتاريخ 2016-08-09.
  57. ^ Clark، Don؛ Jamerson، Joshua (6 سبتمبر 2016). "Intel to Buy Semiconductor Startup Movidius". مؤرشف من الأصل في 2020-11-08.
  58. ^ "Intel Completes Tender Offer for Mobileye". Intel Newsroom (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-11-11. Retrieved 2019-04-19.
  59. ^ "Intel buys Mobileye in $15.3B deal, moves its automotive unit to Israel". TechCrunch (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2021-01-08. Retrieved 2019-04-19.
  60. ^ "Intel acquires eASIC to bolster programmable chip business". VentureBeat (بالإنجليزية الأمريكية). 12 Jul 2018. Archived from the original on 2020-08-05. Retrieved 2018-07-12.
  61. ^ "Intel Acquires Omnitek, Strengthens FPGA Video and Vision Offering". Omnitek (بالإنجليزية البريطانية). 16 Apr 2019. Archived from the original on 2019-11-05. Retrieved 2019-04-19.
  62. ^ Cutress، Ian. "Intel Acquires Omnitek: FPGA Video Acceleration and Inferencing". www.anandtech.com. مؤرشف من الأصل في 2020-11-07. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-19.
  63. ^ "Intel Acquires Artificial Intelligence Chipmaker Habana Labs". Intel Newsrpp (بالإنجليزية الأمريكية). 16 Dec 2019. Archived from the original on 2020-12-31. Retrieved 2019-12-16.
  64. ^ Hawkins, Andrew J. (4 May 2020). "Intel acquires transit data startup Moovit for $900 million". The Verge (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-12-08. Retrieved 2020-05-05.
  65. ^ Cutress، Ian (20 مايو 2020). "Intel Acquires Rivet Networks: Killer Networking is all in for Team Blue". AnandTech. مؤرشف من الأصل في 2020-10-29. اطلع عليه بتاريخ 2020-05-21.
  66. ^ "عملاقة المعالجات إنتل تطلق شعارها الجديد". عالم التقنية. 2 سبتمبر 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-09-03. اطلع عليه بتاريخ 2021-01-08.
  67. ^ "AMD lâche ses parts dans les usines GlobalFoundries - Le Monde Informatique". LeMondeInformatique (بالفرنسية). Archived from the original on 2020-09-18. Retrieved 2021-01-08.
  68. ^ "Jobs at Intel in Chandler, Arizona". Intel (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-12-20. Retrieved 2021-01-08.
  69. ^ "Jobs at Intel in Rio Rancho, New Mexico". Intel (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-06-14. Retrieved 2021-01-08.
  70. ^ "Jobs at Intel in Hillsboro, Oregon". Intel (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-12-30. Retrieved 2021-01-08.
  71. ^ "Jobs at Intel in Ireland". Intel (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-12-13. Retrieved 2021-01-08.
  72. ^ "Intel Locations in Israel". Intel (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-11-11. Retrieved 2021-01-08.

وصلات خارجية[عدل]