المجاعة في اليمن (2016–الآن)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
المجاعة في اليمن
البلدان  اليمن
المكان معظم التُراب اليمني
الفترة 2016 - حاليًا
الأسباب الحرب الأهلية اليمنية
التدخل العسكري بقيادة السعودية
استيلاء الحوثيون على السلطة


حدثت المجاعة في اليمن في ربيع عام 2017 وهددت أكثر من 7 ملايين شخص.[1] يُعاني أكثر من 3.3 مليون طفل والحوامل أو المرضعات من سوء التغذية الحاد.[2] أكثر من 100،000 طفل متضرر في محافظة الحديدة مع مدينة الحديدة أكثر المناطق تضررا في المحافظة.[3] وفقا للمجلس النرويجي للاجئين فإن المجاعة في اليمن ستصل قريبا إلى "أبعاد الكتاب المقدس".[4]

يزداد الجوع تعقيدا بسبب تفشي الكوليرا الذي يسبب 5000 حالة جديدة يوميا.[5]

الخلفية[عدل]

تُعدّ المجاعة التي ضربت دولة اليمن نتيجة مباشرة للتدخل العسكري بقيادة السعودية في اليمن وفرضها للحصار البحري عليه.[6][7][8] لكن وبالرغم من ذلك فاليمن بالفعل هوَ الدّولة الأكثر فقرا في شبه الجزيرة العربية وفي الشرق الأوسط كما تُعتبرُ مدينة الحديدة واحدة من أفقر المدن اليمنية لكن الحرب والحصار البحري[9][10] من قِبل التحالف الذي تقوده السعودية وبحرية الولايات المتحدة الامريكية[11] جعلت الوضع أسوأ من ذلك بكثير. لقد تسببت الحرب الدائرة هناكَ وبخاصّة الضربات الجوية السعودية في تدميرِ قوارب الصيد التي تُعد المصدر الرئيسي لكسب الرزق في مدينة الحديدة،[12][13][14] مما تسبّب في تركهم دون أي وسيلة لإعالة أسرهم.[15] ونتيجة لذلك؛ يموتُ طفلٌ واحد كل عشر دقائق.[16] وجدَ فريقُ خبراء الأمم المتحدة أن المملكة العربية السعودية قد أعاقت إيصال المساعدات الإنسانية إلى اليمن.[17] في السياق ذاته؛ يُشير مقال نشرتهُ صحيفة نيويورك تايمز إلى أنّ القوات السعودية قد تعمّدت استهداف وسائل إنتاج الأغذية وتوزيعها في اليمن[18] وذلك من خلال قصف المزارع،[19][20] قوارب الصيد،[21] الموانئ،[22] هذا فضلا عن مخازن الطعام وغيرها من الشركات[23] ممّا نجمَ عنهُ تفاقم للمجاعة. تسببت كل هذه الإجراءات في اتهامِ الأمم المتحدة لقوات التحالف التي تقوده السعودية بارتكاب جرائم حرب و«التجاهل التام لحياة الإنسان».[24][23][25][26][27]

بعدما استعادت قوات هادي المدعومة من قِبل السعودية مدينة المخا من يدِ الحوثيين منعت الصيادين من العمل.[28][29] مما دفع بالاتحاد اليمني للصيادين إلى اتهام التحالف بشن حربٍ ضد الصيادين.[30] في المنحى نفسه؛ اتهمَ السيناتور الأمريكي كريس مورفي الولايات المتحدة بالتواطؤ في الأزمة الإنسانية في اليمن قائلا: «الآلاف داخل اليمن يموتون اليوم ... نتحمل كل ما يحصل بسببِ قرارنا المتمثل بالأساس في تسهيل حملة القصف التي تسببت في قتل الأطفال وتأييد الاستراتيجية السعودية داخل اليمن والتي تقوم على استخدام المرض والجوع وسحب الدعم الإنساني كتكتيك للانتصار.[31]»

احتجاجات على تورط الولايات المتحدة في التدخل العسكري في اليمن في مدينة نيويورك عام 2017

في 11 كانون الأول/ديسمبر من عام 2017؛ أكّدَ جيمي ماك غولدريك منسّق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن أن 8 ملايين في هذا البلد الفقير مُعرضين لخطر المجاعة في حالة ما لم يتم تقديم المساعدات بشكل فوري وعاجل.[32][33] في 13 كانون الأول/ديسمبر عام 2017 ذكرَ مارك أندرو غرين من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية أنه لا توجد دلائل على أن الحصار قد تسبب في كل هذا لكنّه أكد في الوقت ذاته على أن تخفيف الحظر على الموانئ اليمنية سيساهم ولو بشكل قليل في تخفيف شدّة وضعية اليمنيين.[34][35] وفقًا لذي إيكونوميست فإنّ هناك أسباب رئيسية أخرى للمجاعة مثلَ إقبال اليمنيين على زراعة واستهلاك القات الأمر الذي يتطلب كمية كبيرة من المياه لزراعتها بالإضافة إلى كونها المخدرات الأكثر شعبية في اليمن. جدير بالذكر هنا أن نسبة الجوع الشديد قد زادت أو ارتفعت بمقدار 25% بحلول تموز/يوليو 2018 بالمقارنة مع نفس الإحصائيات عام 2017.[36]

2018[عدل]

2019[عدل]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Yemen on brink of famine, warns UN food relief agency chief, appealing for resources and access". UN News Center. 13 March 2017. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2018. 
  2. ^ "Yemen conflict: A devastating toll for children". يونيسف. مؤرشف من الأصل في 2 مارس 2019. 
  3. ^ Ahmed Al-Haj (16 September 2016). "Ravaged by conflict, Yemen's coast faces rising malnutrition". يو إس نيوز آند وورد ريبورت. Associated Press. مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2016. 
  4. ^ Famine of 'Biblical Proportions' Descending Upon Yemen; Child Dying Every 10 Minutes نسخة محفوظة 10 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Yemen faces world's worst cholera outbreak - UN". بي بي سي. 25 June 2017. مؤرشف من الأصل في 26 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 يونيو 2017. 
  6. ^ "Saudi de facto blockade starves Yemen of food and medicine". Reuters. مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 21 نوفمبر 2017. 
  7. ^ "Yemen under de facto blockade". Reuters. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 21 نوفمبر 2017. 
  8. ^ Kristof، Nicholas (31 August 2017). "The Photos the U.S. and Saudi Arabia Don't Want You to See". مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2017. 
  9. ^ Felipe Bueno (6 February 2017). "Food Crisis in Conflict-Ridden Yemen Borders on Famine". School of Diplomacy and International Relations at جامعة سيتون هول. School of Diplomacy and International Relations at جامعة سيتون هول. مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2018.  الوسيط |عمل= و |صحيفة= تكرر أكثر من مرة (مساعدة);
  10. ^ Julian Borger (4 June 2016). "Saudi-led naval blockade leaves 20m Yemenis facing humanitarian disaster". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2019. 
  11. ^ Stephen Snyder (14 October 2016). "US involvement in the Yemen war just got deeper". PRI. PRI. مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2019.  الوسيط |عمل= و |صحيفة= تكرر أكثر من مرة (مساعدة);
  12. ^ "UN humanitarian coordinator "shocked" by Saudi atrocities in Yemen -- Sott.net". Sott.net. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2019. 
  13. ^ "Bombing of schools by Saudi Arabia-led coalition a flagrant attack on future of Yemen's children". www.amnesty.org. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2019. 
  14. ^ "Yemen". Doctors Without Borders - USA. مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2018. 
  15. ^ سعيد کمالي دهقان؛ Ahmad Algohbary (8 February 2017). "Yemen's food crisis: 'We die either from the bombing or the hunger'". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2019. 
  16. ^ "UNICEF: One child dies every 10 minutes in Yemen". قناة الجزيرة. قناة الجزيرة. 12 December 2016. مؤرشف من الأصل في 2 مايو 2019. 
  17. ^ Editorial، Reuters. "Saudi-led coalition threatens Yemen by blocking aid -U.N. report". مؤرشف من الأصل في 6 أغسطس 2018. 
  18. ^ "U.S. Fingerprints on Attacks Obliterating Yemen's Economy". مؤرشف من الأصل في 7 مايو 2019. 
  19. ^ MENAFN. "Saudi air campaign targets Yemen's food supplies". مؤرشف من الأصل في 8 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 يناير 2018. 
  20. ^ "Saudi Arabia 'deliberately targeting impoverished Yemen's farms and agricultural industry'". The Independent. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2018. 
  21. ^ "Over 100 civilians killed in a month, including fishermen, refugees, as Yemen conflict reaches two-year mark". ReliefWeb. مؤرشف من الأصل في 8 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2018. 
  22. ^ "Saudi-led coalition strikes Yemeni port, civilians at risk". 10 February 2017. مؤرشف من الأصل في 8 يوليو 2018. 
  23. أ ب "Bombing Businesses - Saudi Coalition Airstrikes on Yemen's Civilian Economic Structures". 11 July 2016. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2019. 
  24. ^ "Saudi-led air strikes in Yemen killed 68 civilians in one day, UN says". The Independent. مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2018. 
  25. ^ "The UN just accused Saudi Arabia led coalition of war crimes". The Independent. مؤرشف من الأصل في 29 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2018. 
  26. ^ "Death toll from Saudi airstrike on Yemeni wedding rises to 88: report". AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز. 2018-04-23. مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2018. 
  27. ^ "Yemen Devastated by Saudi-Influenced Famine". Americans for Democracy & Human Rights in Bahrain. 2018-01-24. مؤرشف من الأصل في 22 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 05 يونيو 2018. 
  28. ^ Craig، Iona (12 December 2017). "Bombed into famine: how Saudi air campaign targets Yemen's food supplies". مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2019. 
  29. ^ "Saudi Arabia 'deliberately targeting impoverished Yemen's farms and agricultural industry'". 23 October 2016. مؤرشف من الأصل في 8 مايو 2019. 
  30. ^ Craig، Iona (12 December 2017). "Bombed into famine: how Saudi air campaign targets Yemen's food supplies". مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 05 يناير 2018. 
  31. ^ "Congress Votes to Say It Hasn’t Authorized War in Yemen, Yet War in Yemen Goes On". The Intercept. 14 November 2017. نسخة محفوظة 25 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ Al Jazeera News. (11 December 2017). "More than 8 million 'a step away' from famine in Yemen". Al Jazeera website Retrieved 11 December 2017. نسخة محفوظة 27 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  33. ^ United Nations. (11 December 2017). "UN aid official in Yemen urges lifting of blockade, says millions a ‘step away from famine’". UN News Centre website Retrieved 11 December 2017. نسخة محفوظة 14 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  34. ^ "U.S. aid chief says no sign Yemen port blockade easing to allow aid in". 12 December 2017. مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2019. 
  35. ^ "US aid chief says no sign Yemen port blockade easing to allow aid in". www.worldnews.easybranches.com. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2018. 
  36. ^ Kanso، Heba. "Yemen close to famine after port offensive, aid groups warn". مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2019.