المقدادية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
المقدادية
شهربان
تاريخ التأسيس 1920 (منذ 101 سنة)
تقسيم إداري
البلد  العراق[1]
المحافظة محافظة ديالى
القضاء قضاء المقدادية
المسؤولون
المحافظ مثنى التميمي
قائممقامية زيد ابرهيم علي
خصائص جغرافية
إحداثيات 33°58′09″N 44°55′50″E / 33.9691698°N 44.9305653°E / 33.9691698; 44.9305653
المساحة 478 كم²
الارتفاع 71 متر
السكان
التعداد السكاني 155,968[2] نسمة (إحصاء 2014)
معلومات أخرى
التوقيت 3+ (+3 غرينيتش)
الرمز البريدي 61009
الرمز الهاتفي 00964
الرمز الجغرافي 99062  تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات

المقدادية، (وتسمى -شهربان- بالكردية والفارسية : شهربان) وهي مدينة عراقية تقع ضمن محافظة ديالى، وثاني أكبر قضاء في ديالى بعد مركز المحافظة. سميت بهذا الاسم نسبة إلى الولي الصوفي المقداد بن محمد الرفاعي المدفون في محيط القضاء.[3][4]

الموقع[عدل]

تبعد المدينة حوالي 90 كم إلى الشمال الشرقي من مدينة بغداد و40 كم شمال شرق بعقوبة. ومدينة المقدادية تمتد على أرض زراعية خصبة تزيد مساحتها على 200 الف دونم وتشتهر بالبساتين وخاصة في زراعة النخيل والرمان والبرتقال.

يعتبر صدور ديالى (سد ديالى الثابت) الذي يقع على نهر ديالى مشروعا استراتيجيا وفيه فائدة سياحية. يخترق المدينة نهر هو أحد روافد نهر ديالى ويسمى بنهر المقدادية ويدعى محليا باسم (الشاخة) ويعني باللهجة الكردية الفيلية الرافد من النهر.

السكان[عدل]

تتضارب الأرقام حول عدد سكان المقدادية، وتكاد تتفق على أن العدد يقارب 280 ألف نسمة، نحو 70% منهم من العرب، و20% من الأكراد، والبقية من التركمان وأقليات عراقية أخرى,[5] وفي تقارير سابقة قيل أن عدد سكانها حوالي 155 ألف نسمة عام 2014م[6]، ونسبة ما بين 80-90% من السكان هم من العرب، و 5% من الأكراد وما بين 3%-4% من التركمان وفيها أقلية من الجيجان الذين قدموا قبل أكثر من 150 سنة من بلاد القوقاز هاربين من البطش القيصري الروسي أيام ثورة الامام شامل الداغستاني وجميع سكانها من المسلمين.

التاريخ[عدل]

أصبحت المدينة رسميا بمستوى ناحية عام 1920م، ثم تحولت بارادة ملكية عام 1950م، لتصبح قضاء باسم قضاء المقدادية.

يسمى مركز المدينة باسم شهربان، وهو الاسم الشائع منذ مئات السنين وكما ذكر ذلك المؤرخ ياقوت الحموي في معجم البلدان أو (شاره بان shareban وكذلك شاره وان Sharawan) وكانت بلدة مشهورة ايام الدولة الساسانية وتعني باللغة الكردية وكذلك الفارسية (حاكم المدينة: شهر: مدينة، بان: سيد أو صاحب)، أما مايشاع عن ان الاسم مشتق من (حاكمة المدينة: شهر: مدينة، بانو: سيدة أو صاحبة) فهو تأويل بعيد.

أحياؤها ومعالمها[عدل]

تتألف شهربان القديمة من عدة محلات منها محلة الحدادين ومحلة النجارين ومحلة الجيروان ومحلة الكراد ومحلة المصاليخ ومحلة الرمادية وقلعة حسن اغا وقرية بلور وقرية سلامة وسيد صادق والسوق الرئيس للمدينة الذي تضمن خان حسن اغا وخان صالح وخان هوبي.

اما الأحياء السكنية الجديدة ضمن المدينة الكبيرة التي تسمى اليوم (المقدادية: وهو تعريب لأسم المدينة عمل به لاول مرة في الثلاثينيات من القرن العشرين عندما أستحدثت - ناحية المقدادية- إداريا)، فان أبرزها أحياء المعلمين والعسكري وفلسطين والعصري والعزي وحي النضال ( قرية بلور سابقا ) والحرية والرمادية وحي الشهداء إلى جانب قرية قزلجه.

أحياء مدينة المقدادية حتى سنة 2014[7]
اسم الحي رقم المحلة عدد المساكن
العروبة 114 331
الأشبال 118 184
النور 122 189
الكرامة 124 70
الفداء 115 175
الثائر 121 74
الثورة / 1 (السلامة) 104 566
النصر (العصري) 201 604
الشموخ (الجزيرة والمحطة) 219 - 208 247
الحرية 101 234
دور الضباط 105 212
السلام 204 332
الثورة/2 106 445
التحرير (العِزّي) 108 535
التأميم 210 721
المعلمين 203 504
فلسطين 205 391
الأبرار (برشتة) 211 270
الجهاد (الحاج محسن) 112 356
النضال (بلور) 212 - 214 - 216 829
آشور (العسكري/1) 207 - 209 857
الصمود 101 - 103 105 308
الخلود (النواب ضباط) 102 201
الكندي (العسكري/2) 215 - 217 - 219 1046
الشهداء 107 377
الحسين 221 122
مجموع المساكن 10180

المساجد[عدل]

أما مساجدها ففيها الكثير من المساجد القديمة والمشهورة ابرزها جامع المقدادية الكبير بني عام 1034 هـ/1625م , ومسجد الأورفلي، وجامع نازندة خاتون في الحي العصري، وجامع حي المعلمين وجامع الحرية وجامع حذيفة بن اليمان وجامع أبو ذر الغفاري وجامع الشهيد خليل عبد الكريم الصالح وجامع العروبة [8] بالإضافة إلى مسجد وحسينية المقدادية وجوامع أخرى.

كان مركز مدينة شهربان في بداية الاربعينيات من القرن العشرين يتالف من (100) بيت، ستون منها من المسلمين وأربعون من اليهود (إذ ما زالت بقايا الكنيس اليهودي ماثلة في دربونة التوراة لحد الآن ولم يشغلها أحد)، وقد اشتهرت مدينة المقدادية بالمقاومة الاسلامية أيام الأحتلال الأمريكي للعراق.

وفي المقدادية يقع معسكر المنصورية من أهم مواقع الجيش العراقي والذي انطلق منه الزعيم عبد الكريم قاسم آمر اللواء 19 في ثورة 14 تموز، ويعتبر معسكر المنصورية من أكبر مخازن اعتدة الجيش العراقي المحصنة تحت سلاسل جبل حمرين.

يوجد في المقدادية العديد من المدارس التي أقدمها وأشهرها مدرسة المقدادية الابتدائية والتي أسست سنة 1910م، والتي كانت بنايتها مستشفىً عسكريا أيام حكم الإنكليز قبل أن تنتقل إليها المدرسة من محلة النجاجير، ومدرسة الأحداث الملغاة، ومدرسة المقدادية الابتدائية للبنات ومدرسة المقدادية الثانية للبنين والتي تحول اسمها فيما بعد إلى (الشرقية) ومدرسة المقدادية الابتدائية للبنات الثانية والتي تحول اسمها فيما بعد إلى (المعالي) وأقدم متوسطة هي متوسطة الكندي للبنين إذ تأسست عام 1934 واعدادية المقدادية للبنين علم 1970م، وتوجد فيها المستوصفات الطبية والمستشفيات أيضا.

الأوضاع الأمنية[عدل]

  • اغتال مسلحون مجهولون مراسل ومصور قناة الشرقية العراقية في أول حادثة اغتيال لصحفيين يشهدها العام 2016، حيث كانا برفقة قائد عمليات دجلة الفريق مزهر العزاوي، في جولة تفقدية في المقدادية، وبعد مغادرة موكب العزاوي، تحركوا للالتحاق به، ولكن تم اعتراض طريقهم من قبل مسلحين ملثمين يستقلون ثلاث سيارات رباعية الدفع".[9][10]
  • قامت عناصر من ميليشيات شيعية ضمتها الحكومة إلى قوات الجيش باختطاف وقتل العشرات من السُنة المُقيمين في المدينة، وهدموا منازل ومتاجر ومساجد سُنية منها جامع المقدادية الكبير وجامع الأورفلي وجامع العروبة وجامع نازندة خاتون وغيرها من الجوامع الأثرية القديمة وتم التفجير بواسطة عبوات ناسفة .[8][11]
  • في 26 تشرين الأول سنة 2021 هاجمت مجاميع من الحشد الشعبي وبعض أفراد عشيرة بني تميم قريةَ الإمام فقُتلَ 10 مدنين من القرية، وحرق 20 منزلاً ومركزاً صحياً ومسجداً، فتسبب ذلك في نزوح جماعي لأهالي قرية الإمام، وهم 93 عائلة وفقاً لوزارة الهجرة، التي أعلنت وزيرتها على هامش زيارتها لعزاء ضحايا الرشاد ومتابعة أحوال النازحين وعلى رأس وفد أمني رفيع المستوى، منح مليون دينار للعوائل النازحة، وعشرة ملايين لعائلة كل شهيد .[12] فدعت الأمم المتحدة إلى تشكيل لجنة تحقيق في استهداف العراقيين بقضاء المقدادية في محافظة ديالى .[13] وكان سبب الهجوم دعوى أن كاميرات المراقبة الأمنية قد رصدت عددا من منفذي هجوم الرشاد قد خرجوا وعادوا أثناء تنفيذ جريمتهم من قرية الإمام.[14]

السياحة والآثار[عدل]

تضم المدينة العديد من المعالم الأثرية، فقد ورد في كتاب (المواقع الأثرية في العراق) الذي أصدرته مديرية الآثار العامة في عام (1970) ان المقدادية توجد فيها ثلاثة وستون موقعاً اثريا يتراوح تاريخها ما بين عصر العبيد وعصر ما قبل الإسلام. ومنها : تل هنديبة، وتل سبع قناطر، وتل وطفة، وتل الدولاب، وتل الزندان، وتل بنت الأمير، وتل صخر، وتل اليهود، وتل جعار.

ومن الناحية السياحية فيوجد فيها موقع (الصدور) السياحي، ومن مشاريعها المهمة مشروع ري مندلي، ومشروع ري صدور ديالى، ومشروع ري المقدادية، وجدول مهروت وجدول سارية.

أعلامها[عدل]

تزخر المقدادية برموز دينية وفكرية كثيرة ففيها من أهلها الآتي:

صفحات ذات صلة[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية (P1566) في ويكي بيانات"صفحة المقدادية في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 27 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ https://web.archive.org/web/20170510112557/http://mmpw.gov.iq/uploads/image/service%20Indicator/water/h/dia.jpg. مؤرشف من الأصل في 10 مايو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  3. ^ مصطفى جواد ، اصول التاريخ والادب ، ج 22 ، ص 342،
  4. ^ مجلة المؤرخ العربي - مقالة الدكتور محمد جاسم حمادي المشهداني - عن قادة الفتح الإسلامي ودورهم في فتح مدن العراق الشرقية.
  5. ^ "المقدادية". 17/1/2016. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  6. ^ وزارة الأشغال العامة - محافظة ديالى
  7. ^ خضير عباس خزعل التميمي ومحمود خليل جواد السعيدي. كفاءة الوحدات السكنية وتوقعاتها المستقبلية في مدينة المقدادية. مجلة ديالى للبحوث الانسانية, 2014, المجلد , العدد 62. صفحة 35. مؤرشف من الأصل في 2 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. أ ب "قائمة مساجد ديالى". مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "مراسلون بلا حدود تدين مقتل صحفيين اثنين في ديالى". ٢٠١٦ ١ ١٣. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  10. ^ "اغتال مسلحون مجهولون مراسل ومصور قناة الشرقية العراقية في محافظة ديالى في أول حادثة اغتيال لصحفيين يشهدها العام 2016". 2016/1/12. مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "جرائم حرب مُحتملة ارتكبتها ميليشيات شيعية". يناير/كانون الثاني 31, 2016 12:00AM EST. مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  12. ^ "الغنام ينفي لرووداو تكليفه بقيادة عمليات ديالى". ٢٠٢١-١٠-٢٩. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "الأمم المتحدة تدعو الى تشكيل لجنة تحقيق في استهداف العراقيين بقضاء المقدادية في محافظة ديالى". 28/10/2021. مؤرشف من الأصل في 5 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  14. ^ "الغنام ينفي لرووداو تكليفه بقيادة عمليات ديالى/ رووداو.نيت". www.rudaw.net. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 07 نوفمبر 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)