غسيل كلوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من غسيل الكلى)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
غسيل كلوي
مريض يجرى له غسيل كلوي
مريض يجرى له غسيل كلوي

ت.س-ت.د.أ.9 39.95
ن.ف.م.ط. D006435
مدلاين بلس 00743
آلة الديال أو غسيل الكلى

الديال[1] أو الغسيل الكلوي أو الديلزة[2] أو الميز الغشائي[2] (بالإنجليزية: dialysis) هي تقنية تهدف إلى إزالة الفضلات والمواد السامة من الجسم وتعويض فقدان عمل الكلى . تعرف لدى العامة باسم غسيل الكلى . عادة ، يخضع مرضى المرحلة النهائية من الفشل الكلوي (داءٌ كُلْوِيٌّ بالمَرْحَلَةِ النِّهَائِيَّة) أو مرضى القصور الكلوي الحاد إلى معالجته بالديال من حين لآخر ، ويتم إما بإدخال المريض إلى المستشفى أو عبر زيارة وحدات غسيل الكلى في العيادات الخارجية. يتم غسيل الكلى تحت إشراف أطباء وممرضين مختصين، قد يخضع المريض - في حالات نادرة - إلى ديال في المنزل وذلك عند تعثر نقله إلى المستشفى.

المبدأ العلمي للديلزة[عدل]

يعتمد الديال على مبدأ انتشار الشوارد (أيونات) والترشيح المستدق للسوائل عبر غشاء شبه منفذ. ويتم الديال إما عبر الجريان المتعاكس حيث تجري الديالة في اتجاه معاكس لجريان الدم (الطريقة الأكثر شيوعاً) أو عبر تقنية الجريان المتوافق بين الديالة والدم (أقل شيوعاً).

الجريان المتعاكس[عدل]

في الجريان المتعاكس يتم خلق أعلى فرق تركيز ممكن؛ بحيث تسهل نفاذية الأيونات والفضلات بسرعة خارج الدم.

يساهم الجريان المتعاكس في إخراج الماء الزائد في الجسم عبر استعمال فرق الضغط المائي بين الدم وجهاز الديلزة وذلك عبر تخفيض الضغط التي تجري المادة المديلزة به.

أنواع الديال[عدل]

ديال دموي[عدل]

الديال الدموي هو إحدى طرق الديال أو غسل الدم التي تعمل من خلال ضخ الدم إلى خارج الجسم وتمريره جهاز يقوم بتنقيته من الفضلات والشوارد الزائدة ويعيد ضبط حموضة الدم؛ ومن ثم يعاد الدم إلى الجسم، كما ويتم عبر الديال الدموي التخلص من حجم السوائل الزائدة في الجسم.

لعمل الديال الدموي؛ يتم استحداث توصيلة شريانية وريدية (تعرف طبياً بسم ناسور كيمينو) وهو عبارة عن توصيلة غير طبيعية بين شريان ووريد، يقوم هذا الناسور بدور مأخذ للدم إلى خارج الجسم ويتم توصيله إلى جهاز الديلزة؛ كما يشكل نقطة إرجاع الدم "المغسول" إلى الوريد.

ديال صفاقي[عدل]

و فيه يتم ضخ سائل الديالة إلى داخل التجويف البطني حيث يوجد غشاء الصفاق الغني بالأوعية الدموية الصغيرة. يتم تبادل الشوارد بين السائل المدخل والأوعية الدموية ويتم بعد ذلك نزح السائل الموجود في التجويف البطني.

تترك الديالة لفترة من الوقت لامتصاص المنتجات وليتمّ تصريفها. تتكرر هذه الدورة 4-5 مرات خلال اليوم (أحياناً خلال الليل مع نظام آلي). إن الديال الصفاقي هو أقل فعالية من الديال الدموي ولكن بما أنه يتم لفترة أطول فتصبح النتيجة مماثلة. يتم ديال الصفاقي في المنزل.

ترشيح الدم[عدل]

ترشيح الدم أو فلترة الدم هي عملية تشبه الديال الدموي في مبدئها إلا أنها تختلف في أنه لا يستخدم فيها سائل الديالة؛ بل تعتمد على مبدأ ترشيح السوائل الزائدة من الدم عبر إحداث فرق ضغط، وتحمل السوائل الزائدة الراشحة من الدم معها الفضلات والمواد المراد التخلص منها.

دواعي استعمال الديال[عدل]

تحديد دواعي الاستعمال (استطبابات) تقنية الديال على مرضى الفشل الكلوي مرتبط بعدة عوامل، يمكن تقسيم دواعي استعمال الديال إلى:

دواعي استعمال حادة[عدل]

  1. الإصابة الكلوية الحادة التي تؤدي إلى اضمحلال في كمية البول المنتج والتي لا تستجيب إلى زيادة استهلاك السوائل.
  2. فرط بوتاسيوم الدم
  3. فرط سوائل الجسم الذي لا يستجيب للعلاج بمدرات البول، عادة ما يسبب فرط السوائل حدوث وذمة الرئة أو الاستسقاء الرئوي.
  4. الالتهابات المصلية الناتجة عن زيادة اليوريا في الدم (يوريمي المنشأ) مثل التهاب التامور
  5. اعْتِلاَلٌ دِماغِيٌّ يوريمِيّ.

دواعي استعمال مزمنة[عدل]

  1. أعراض الفشل الكلوي
  2. انخفاض معدل الترشيح الكبيبي GFR. عند مرضى السكري، يبدأ غسيل الكلى في وقت سابق.
  3. صعوبة في السيطرة طبيًا على زيادة السوائل، البوتاسيوم و / أو الفوسفور عندما يكون معدل الترشيح الكبيبي منخفض جدا

بعض مضاعفات مرض الفشل الكلوي :[عدل]

ضعف قوة الدم[عدل]

  • يجب أن يكون Hb الهيموجلوبين ما بين 10-12 لحياة أفضل وأطول ولذلك لابد من فحص الهيموجلوبين (قوة حمل الدم للأوكسوجين) لمريض الكلى شهريا اذا دعت الحاجة وعمل ما يسمى بالحديد المشبع ويجب أن تكون النسبة 20-50%
  • ضعف الدم قد يسبب مشاكل بالقلب
  • تعب وإرهاق وحب اللون

الاسباب:[عدل]

  • يكون عدد كريات الدم الحمراء قليلة نسبيا في مرضى الكلى وهي مسؤولة عن حمل الاكسجين إلى خلايا الجسم ،يكون المريض مرهق وشاحب اللون .بدون الاكسجين لا يستطيع الجسم الاستفادة من الطاقة التي في الطعام .
  • وجود ضعف دم عند مرضى الكلى ببسب عدم وجود هرمون الارثروبيوتين (EPO) الذي ينتج عن طريق الكلية الذي يحفز النخاع العظمي على إنتاج كريات الدم الحمراء.
  • أيضا فقدان الدم خلال الغسيل وانخفاض مستوى الحديد والفوليك أسيد (folic acid )في الدم .

العلاج:[عدل]

  • EPO يتوفر صناعيا ويعطى لمرضى الكلى بعد كل جلسه تقريبا ،يعطى تحت الجلد ،ويعطى أحيانا عن طريق الوريد .
  • وفي بعض الحالات يأخذ الحديد مع (EPO )حتى يعطي فاعلية أفضل وكذلك بعض الفيتامينات مثل (B12,folic acid ) حسب ما يقرره الطبيب المعالج.

أمراض العظام لمرضى الكلى[عدل]

  • العظام تصبح هشة ورقيقة وضعيفة ويجب مراقبة نسبة الكالسيوم والفسفور وهرمون الغدة جارات الدرقية PTH في الدم واتباع تعليمات الطبيب في هذا الأمر .
  • أن تراكم كميات عالية من الفسفور يحد من قدرة الجسم على امتصاص المعادن مثل الكالسيوم, الحديد, المنغنيز, الزنك, و كذلك يؤدي الى تسرب الكالسيوم من العظام, مما يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام

الحكة[عدل]

  • معظم مرضى الغسيل الكلوي يعانون من الحكة في الجلد وممكن أن يزداد سوءا خلال ،أو بعد الجلسة .

الأسباب :[عدل]

  • ممكن أن يزداد الأمر سوءا عند تجميع السموم في الدم
  • ارتفاع هرمون الغدة الدرقية (PTH)
  • ارتفاع نسبة الفسفور في الدم
  • كما أن هناك اسباب غير معروفة

العلاج :[عدل]

  • تعطى بعض الأدوية المهدئة التي تساعد على تهدئة المريض مثل (antihistamine drug )أو بعض الكريمات التي تساعد في التخفيف عن المريض.
  • يجب معالجة الجلد الجاف ووضع الكريمات المطرية كذلك .
  • مراقبة نسبة الفسفور في الدم ونسبة هرمون الغدة الدرقية (PTH)لأخذ العلاج المناسب

مشاكل في النوم[عدل]

  • قد يعاني مرضى الغسيل الكلوي من مشاكل النوم والشخير

الأسباب :[عدل]

  • النوم المتقطع مما يسبب النوم في النهار وعدم النوم في الليل
  • بسبب الحكة أو الألم في المفاصل

العلاج :[عدل]

  • بعض التمارين الرياضية تساعد في فترة النهار
  • يجب تجنب مادة الكافيين
  • عمل مساج والحمام الدافئ يساعد على النوم
  • بعض الأدوية قد تساعد على النوم ولكن باستشارة طبيب

أمراض القلب:[عدل]

  • وهي أمراض شائعة تحدث عند مرضى الكلى لذا يجب اتباع ما يلي :
  • يجب عمل تخطيط قلب و (Echo) اذا دعت الحاجة ومعالجة أي مشكلة قد تحدث
  • يجب المحافظة على هيموجلوبين الدم في مستوى بين 10-12
  • السيطرة على ضغط الدم و السكري
  • التغذية المتوازنة حسب التعليمات وعدم الإفراط في الأكل والشرب
  • عمل فحص الدهون كلما دعت الحاجة
  • يجب مراقبة مستوى الكالسيوم و الفسفور في الدم ويجب أن لا تكون حاصل ضربهما أكثر من 50%
  • أخذ العلاجات حسب أوامر الطبيب
  • عمل رياضة خفيفة يوميا تتناسب مع وضعك الصحي

مواضيع متعلقة بالموضوع[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ بكسر الدال، مصطلح المعجم الطبي الموحد
  2. ^ أ ب قاموس المورد، البعلبكي، بيروت، لبنان.

3. Medical Surgical Nursing Assessment &management of clinical problem (2010